رواية تربية حواري الفصل العشرون 20 بقلم ولاء حامد

رواية تربية حواري الفصل العشرون 20 بقلم ولاء حامد


رواية تربية حواري الفصل العشرون 20 هى رواية من كتابة ولاء حامد رواية تربية حواري الفصل العشرون 20 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية تربية حواري الفصل العشرون 20 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية تربية حواري الفصل العشرون 20

رواية تربية حواري بقلم ولاء حامد

رواية تربية حواري الفصل العشرون 20

روح همام روح بهموم الجبال فوق كتافه دخل بيته وفجاءه اتنفض من مكانه ودخل اوضه جبل ورزع الباب وراه
همام بغضب: ها يا بيه هاتعمل إيه والبت رافضه حتى تسمع صوتك وليها الحق
جبل بوجع: مش عارف
همام: أومال مين يعرف يا ابن أمك ياما قولتلك بلاش تمشي ورا أمك اعمي خلي صوتك من دماغك شوره المرا تجيب ورا وانتا لا بتفهم ولا بتعرف تعمل حاجه غير انك ماشي وراها زي الاعمي وادي الاخر مراتك وطلقتها بعد ما ضيعت شرفها وعيل في بطنها مالهوش ذنب هاتردها ازاي والبت عنديه ودماغها ناشف وكرامتها غاليه حل يا بيه يا ابن البهوات
جبل بدموع : مش عارف شور عليا اعمل ايه
همام: لازم تردها مفيهاش كلام بس المهم هي ترضى وتوافق
جبل: لازم توافق مفيش حل تاني
همام: روح منك لله انتا وأمك يا شيخ
اعمل حسابك بكره هانروحلها الشغل نتكلم معاها ولازم نقنعها بأي تمن وبأي طريقه انها ترجعلك فاهم
جبل :فاهم هاعمل كل اللي تقولي عليه بس حور ترجعلي
همام بزعيق: بردوا بردوا مستني حد يقولك تعمل ايه انتا هاتجننني أمته هاتكبر وتعتمد على نفسك لوحدك منها لله أمك فضلت تتدلع فيك وتحاميلك كأنك عيل لحد ما بقيت شحط عنده 30 سنه وعقله عقل عيل عنده 3 سنين غووور غور من وشي فروت دمي الله يسامحك
وسابه ومشي
*******************
عند حور قعدت مع أمها شويه والمنبه رن
هدي: مين اللي بيرن عليكي السعادي
حور بمراوغه : محدش داه المنبه كنت عملاه علشان لو نمت كتير يصحيني
هدي : ماشي
قامت حور ودخلت اوضتها
هدى: رايحه فين نادينا قاعدين شويه مع بعض لينا ياما مقعدناش القعده دي
حور بتعب: هاقوم ادخل الحمام وجايه
هدي: ماشي بس متناميش ها
حور : ماشي مش هنام
قامت حور ودخلت الحمام وكررت نفس الموضوع للمره الثالثه وطلعت قعدت على السرير
هاااانت خلاص فاضل مره كمان واخلص وأرتاح يارب الستر من عندك انتا عالم انه مكانش بخاطري ولا كان بإيدي يارب الستر يارب هون عليا يارب
طلعت حور تقعد مع أمها شويه والقعدة خدتهم
هدي: والنبي يابت يا حور بحب اوي افلام إسماعيل يس بيضحكني من قلبي
حور بتعب: ماشي يلا ولو قدرت هاروح مقدرتش هاكلم حد ياخد باله من الشغل
ونامت هدي وحور قاعده باصه للساعه مترقبه كل ثانيه لحد ما دقت الساعه بميعاد اخر جرعه تخلصها من عار حملته جواها زي ما هي مقتنعه
وقامت بسرعه اخدت الجرعه الاخيره وحاولت كتير تنام لحد ما اخيرا رحمها سلطان النوم وحل عليها وخدها في نوم عميييييق فوقت منه على مغص فظيع بيقطع في بطنها حاولت تقوم بس مش قادره فضلت تحاول لحد ما قدرت تقوم لقيت هدومها والسرير غرقان في بركة دم
قامت بسرعه واتحاملت على نفسها ودخلت الحمام غيرت هدومها بسرعه ودورت على مسكن للألم وخدت قرصين مع بعض وشالت الملايه بسرعه وحطتها في ميه سابتها علشان تنضفها من الدم اللي فيها علشان امها هاتشك لو شافتها
وطلعت بسرعه عملت كوبايه قرفه كبيره ودخلت اوضتها شربتها وحاولت تنام بس الألم كان أكبر من احتمالها فضلت تتقلب طول الليل زي اللي نايم على شوك
طلع النهار ودخلت هدي تصحي حور
هدي: حور اصحي يا ضنايا
حور : صاحيه يا أما
هدي : طيب يلا علشان تروحي شغلك
حور : مش هاقدر اروح انهارده هاكلم سبارس ياخد باله من الشغل
هدي: ليه يعني علشان سهرتي شويه يقطعني عارفه انك بتنامي بدري عشان الشغل
حور بإبتسامه: بعد الشر عنك اوعي اسمعك بتقولي كده تاني وانا مش رايحه علشان سهرت علشان الأخت شرفت وانتي عارفه اول يوم بتطلع العفاريت التايهه على جتتي
هدي بفهم: امممم طيب ريحي انتي في السرير وانا هاعملك كوبايه نعناع تريح بطنك
حور: ماشي
دخلت هدي عملت كوبايه نعناع سخنه
هدي بإرتياح: خدي يا ضنايا دي هاتريح بطنك
حور بإبتسامه وجع: تسلمي يا هدهد الجناين
هدي بإبتسامه: يابت مش ناويه تبطلي الإسم المعقرب داه
حور :تؤ تؤ بحب انكشك بيه
هدى: طيب اسيبك تشربيها وترتاحي
حور :ماشي يأما
طلعت هدي وقفلت الباب وراها
وحور اتكورت في نفسها وشردت
كده أحسن كنت هاجيبك للدنيا ازاي هارجع للي كسرني هاخطي عتبة الموت والذل برجلي هاقول للناس إيه هاقول لأمي إيه كده أحسن للكل
****************************
راح جبل وهمام لحور الورشه
همام : السلام عليكم يا ابني
سبارس: وعليكم السلام ورحمة الله يا حاج اؤمر
همام: عايزين حور
سبارس: والله يا حاج الاسطى مأجزه انهارده
همام: طيب هاتيجي أمته يا إبني
سبارس برفعه كتافه: علمي علمك يا حاج خير لو فيه حاجه في العربيه رقبتي سداده
همام: لا يا إبني تسلم العربيه زي الفل
***********************
فضلت حور طول النهار مترقبه الدم اللي نازل منها ومتابعه النزيف اللي شغال
وبالليل حست بألم شديد جدا طلعت تجري على الحمام ولقيت حور قطعه لحم شكلها غريب اتاكدت كده في اللحظه دي ان الحمل نزل ومسكت منديل وشالتها
طلعت حور من الحمام واتنهدت: يارب كملها معايا بالستر يارب عارفه انه ذنب بس حِمل انا مش قده يارب
انا طالبه الستر وبس يارب
*****************
عبد الفتاح: يااااه يا ثريا دانا شايفك كأني شايف شيطان عايز استعيذ بالله منه معقول هي دي ثريا أم ضفاير اللي ربيتها على أيدي بس السبب أمك الله يرحمها كانت تقولي داه بت على خمس صبيان سيبها تتدلع وفضلت تدلع وتدلع لحد ما بقى عينك فارغه
اوعي تفتكري يا بنت ابويا اني مكنتش اعرف ان أمك اللي كانت بتقسي قلبك على جوزك لا كنت بسمعها وهي بتقولك قشقشي منه كل اللي إيدك تطوله وأمني مستقبلك فضلتي تسمعي وتنفذي والنتيجه ايه خراااب وكمل بزعيق خرااااب حرق الأخضر واليابس حرقك وحرق بيتك وجوزك وعيالك وللأسف طاله وليه مالهاش أي ذنب في جبروتك فرحانه دلوقتي ومبسوطه هااا ادي اللي قشقشتيه كله رااااح وحتى جوزك وعيالك راحو
ثريا بدموع: كنت موجوعه انه فضلها عليا مكنش قصدي شيطاني عماني
عبد الفتاح بسخريه: ههه شيطانك دانتي الشيطان بذات نفسه اللي تفكر وتخطط وترسم لتدمير بنت وعي عندها بنت تبقى شيطان ادعي ربنا انه ميتردش في بنتك ها أصله سلف ودين وانتي اخدتيه من مرات ابنك سلف وهاييجي يوم وتردي الدين
ثريا بحرقه: بعد الشر متقولش كده
عبد الفتاح بجنون: وهي مالهاش أم تدعي وهي مش هاتدعي دي دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب
ثريا بخوف وصوت حور بتردد في ودنها وهي بتقولها
((سرقتيني وانا نايمه بس متقلقيش عندك بنت هاجي واشمت نفس الشماته يوم ما يتردلك فيها)))
ثريا بدموع وخوف بصت في الارض وسكتت
**********************
مر اليوم بكل وجعه على كل الموجوعين
قلب بيدعي بالسماح والغفران
وقلب بيدعي بالستر والخوف من اللي جاي
وقلب مرعوب من دعوه مظلوم
تاني يوم صحيت حور والألم اخف من إمبارح خدت مسكن وقامت قبل ما امها تقوم عملت كوبايه قرفه كبيره وشربتها وغسلت الكوبايه والغلايه اللي عملت فيها قبل ما امها تصحي
هدي بأثر النوم لسه على وشها : صباح الخير يا ضنايا مالك صاحيه بدري ليه
حور : مفيش يا أما حسيت اني احسن قولت افوق بدري خصوصا اني طول اليوم إمبارح نايمه افوق براحتي واروح الشغل بقى
هدي: ماشي يا حبه عيني كوليلك لقمه واتوكلي على الله
حور بهزه راس: ماشي بس بسرعه بقى
هدي شاورت على عنيها: من عنيا
جهزت الفطار وكلت حور بسرعه كام لقمه
يلا فوتك بعافيه
هدي: الله يعافيك يا ضنايا
وصلت حور بهدوء وراحه لأول مره رغم الوجع والكسره
حور : صباح الخير يا رجاله
الموجودين في صوت واحد: صباح الخير يا أسطى
حور: إيه اخبار الشغل إمبارح يا سبارس
سبارس: زي الفل كأنك موجوده وزياده
حور :ماشي تمام يلا اتوكل على الله وانا شويه وهاجي وراك اتمم على الدنيا
سبارس :ماشي بس في قطع غيار هاتوصل انهارده
حور بتذكر: ياااه دانا كنت ناسيه تمام على ما توصل اديني خبر علشان اقف اتمم عليها بنفسي ماشي
سبارس نسي يقول لحور على سؤال همام وجبل
مر وقت وحور واقفه في الشغل زي الصقر
حور : ديشا ادي خبر لحد في القهوه يبعتلي كوبايه قهوه وهاتها المكتب
ديشا: توميي يا اسطى((تؤمري يا اسطى ))
حور بإبتسامه: يلا بقى الا دماغي بتهبد من الصداع
طلعت حور مكتبها ودقايق والباب خبط
حور بإرهاق: خش ياللي بتخبط
دخل همام ووراه جبل اللي موطي رأسه في الأرض
همام بهدوء: ازيك يا بنتي
حور رفعت وشها لما سمعت صوته : امممم خير يا حاج مش هانخلص من الموال داه
همام بصبر من أسلوب حور الناشف معاه: ايه هاتسيبينا واقفين على الباب كده
حور: لا ازاي دانتا في ملك المعلم عامر الف رحمه ونور تنزل عليه يعني نعرف الأصول مظبوط اتفضل يا حاج
قعد همام هو وجبل
حور بخنقه: خير يا حاج إيه سبب الزياره اللي لا على البال ولا على الخاطر دي
همام: بصي يا بنتي يعلم الله اني مكنت اعرف حاجه من اللي حصلت ولا أقبل كده انا راجل اساسي صعيدي يعني اعرف الشرف والأصول
حور : من غير مقدمات يا حاج هات من الآخر علشان ننجز ونريح نفسنا وبلاس نحكي في كلام لا هايودي ولا هايجيب
همام بتروي: تمام احنا دلوقتي قدام أمر حصل لازم نتعامل بالعقل مش هاقولك اللي حصل حصل لانه مش هين بس هاقولك في عيل بيكبر جوه بطنك ملهوش ذنب ومهواش ابن حرام داه ليه أب والناس مبترحمش ارجعي لجبل ولو عايزه بعد الولاده تتطلقي انا اوعدك بشرفي انا اللي هاطقلك بس علشان العيل يتولد صح ومحدش في يوم ييجي عليه واي ضمان عايزاه رقبتي سداده وانا تحت امرك
حور بسخريه: اااه عيل لا يا حاج ما خلاص العيل بح
همام بقبضه قلب: قصدك إيه يا بنتي
حور طلعت كيس بلاستيك من الشنطه وحطته قدام همام: داه اللي كان في بطني اظن انتوا أولى بدفنه لانه اتحط جوايا غصب وانا مبتجبرش على حاجه ومش انا اللي اتجوز للستر على ذنب معملتوش
همام بصدمه: سقطي نفسك لييه كنتي سيبيه داه اعز الولد ولد الولد ليه كده يا بنتي ليه كده داه روح هاتجيبيله روح يوم الموقف العظيم منين
حور بإستيعاب ووجع: انا وربنا بقى ان الله غفور رحيم وربما عالم باللي حصلي شرفت ونورت يا حاج معلش ورايا شغلى بالاذن المكان مكانك
جبل طول القعده منطقش بس لما سمع كلمه حور بكي بحرقه وبص على الكيس بقهره لو ماكنش استعجل كان زمانه مالي الدنيا فرحه بالطفل داه
همام حاوط ابنه بدراعه واخده ومشي
حور بوجع ودموع : ااااه يارب الصبر يارب تعبت والله تعبت ومحدش حاسس الكل عايز ياخد وبس جبل خد شرفي وأمه خدت كرامتي وكسرتها ودلوقتي ابوه جاي عايز ياخد العيل كمان لحد أمته هايفضل الكل عايز ياخد وبس
وفجاءه رن في ودنه
(( داه روح هاتجيبيله روح يوم الموقف العظيم منين))
وفجاءه مسكت تليفونها واتصلت بصديقه ليها دارسه علوم شرعيه خريجه ازهر
حور بتردد : الو إزيك يا هاله
هاله برتحاب: حور عامر عاش من سمع صوتك يا بنتي
حور : وحشتيني
هاله: والله وانتي اكتر اخبارك عامله إيه
حور : الحمد لله على كل حال
هاله: يارب دايما تكوني بخير
حور بتردد: هاله عايزه سألك في حاجه حصلت ومحتاجه رآي الشرع والدين
هاله بإنصات شديد: قولي ولو عندي الجواب هاقولك
حور : في بنت كانت مكتوب كتابها وقبل فرحها بمده خطيبها خدرها واغتصبها وهي أصرت على الطلاق في اثناء فتره العده اللي محش يعرف بيها عرفت انها حامل في جنين عمره شهر ونص نتيجه الاغتصاب داه واجهضت نفسها فهل عليها وزر
هاله بصمت: ايه سبب السؤال
حور بمراوغه: في واحده جارتي حصلها كده وطلبت مني اعرف رآي الدين لأنها خايفه تسأل حد وتتفضح
هاله باستفسار: طيب الزوج عرف بالحمل ولا لاء
حور : عرف
هاله: كان رده إيه
حور: كان عايز يردها بس هي رفضت
هاله : طيب بصي يا ستي رآي الدين هنا نقطتين هاوضحهملك اولهم حمل الاغتصاب
الفتوى بأن ضحايا الاغتصاب لا عليهن أن يجهضن أجنتهنّ، فإن كان ذلك قبل نفخ الروح فهو جائز، أما بعد نفخ الروح فالقول بجوازه مخالف لإطباق أهل العلم على تحريم ذلك كما تقدم؛ ولأنه من قبيل قتل النفس المعصومة، والضرر الحاصل على المرأة بسبب ذلك أهون من الإقدام على قتل مؤمن بغير حق، الذي هو كبيرة من أكبر الكبائر.
والله أعلم
حور بعدم فهم يعني إيه وضحي
هاله: يابنتي اسمعي للأخر
أجمع الفقهاء على حرمة قتل الجنين بعد نفخ الروح فيه – أي بعد مرور مائة وعشرين يوماً منذ بداية الحمل – فلا يجوز قتله بحال، إلا إذا كان استمرار الحمل يؤدي إلى وفاة الأم.
قال ابن جزي رحمه الله:
” وإذا قبض الرحم المني لم يجز التعرض له , وأشد من ذلك: إذا تخلق، وأشد من ذلك: إذا نفخ فيه الروح، فإنه قتل نفس إجماعاً ” انتهى.
“القوانين الفقهية” (٢/٧٠) .
وجاء في “حاشية الدسوقي” (٢/٢٦٦-٢٦٧) :
“لَا يَجُوزُ إخْرَاجُ الْمَنِيِّ الْمُتَكَوِّنِ فِي الرَّحِمِ، وَلَوْ قَبْلَ الْأَرْبَعِينَ يَوْمًا، وَإِذَا نُفِخَتْ فِيهِ الرُّوحُ حَرُمَ إجْمَاعًا ” انتهى.
وقال في “نهاية المحتاج” (٨/٤٤٢) بعد أن ذكر اختلاف العلماء في حكم الإجهاض قبل نفخ الروح في الجنين، قال:
” وقد يقال: أَمَّا حَالَةُ نَفْخِ الرُّوحِ فَمَا بَعْدَهُ إلَى الْوَضْعِ فَلَا شَكَّ فِي التَّحْرِيمِ , وَأَمَّا قَبْلَهُ فَلَا يُقَالُ إنَّهُ خِلَافُ الْأَوْلَى بَلْ مُحْتَمِلٌ لِلتَّنْزِيهِ وَالتَّحْرِيمِ , وَيَقْوَى التَّحْرِيمُ فِيمَا قَرُبَ مِنْ زَمَنِ النَّفْخِ لِأَنَّهُ حَرِيمُهُ. نَعَمْ، لَوْ كَانَتْ النُّطْفَةُ مِنْ زِنًا فَقَدْ يُتَخَيَّلُ الْجَوَازُ، فَلَوْ تُرِكَتْ حَتَّى نُفِخَ فِيهَا فَلَا شَكَّ فِي التَّحْرِيمِ” انتهى.
فعلى من فعلت ذلك أن تتوب إلى الله تعالى، وتندم على ما فعلت، وتعزم على عدم العودة لذلك، وتكثر من الأعمال الصالحة لعل الله تعالى يتوب عليها.
ويجب عليها الدية والكفارة، ودية الجنين: خمس من الإبل تكون لورثته، ولا تأخذ منها الأم شيئاً، فإن تنازل الورثة عنها بنفس راضية فلا حرج في ذلك.
قال ابن قدامة رحمه الله: ” وإذا شربت الحامل دواء , فألقت به جنينا , فعليها غرة , لا ترث منها شيئا , وتعتق رقبة، ليس في هذه الجملة اختلاف بين أهل العلم نعلمه , إلا ما كان من قول من لم يوجب عتق الرقبة , وذلك لأنها أسقطت الجنين بفعلها وجنايتها , فلزمها ضمانه بالغرة , كما لو جنى عليه غيرها , ولا ترث من الغرة شيئا ; لأن القاتل لا يرث المقتول , وتكون الغرة لسائر ورثته , وعليها عتق رقبة ” انتهى من “المغني” (٨/٣٢٧)
هاله بتوضيح: يعني هنا لو الجنين نتيجه إغتصاب وغير معلوم الفاعل او معلوم وهو حمل سفاح نتيجه الاغتصاب أجاز العلماء اجهاضه قبل نزول الروح إي قبل 120 يوم أما بعد كده فحرام
حور بإرتياح: يعني كده معليهاش ذنب صح
هاله :لا اسمعي للآخر
معاشرة الزوجة بعد العقد وقبل البناء فلا يجوز للعاقد أن يعاشر زوجته معاشرة الأزواج حتى تزف إلى بيته، فالإشهاد عند الدخول واجب عند المالكية، ومن ثم فتحرم المعاشرة إذا لم يتم الإشهاد، وذلك لنفي التهمة وظن السوء عن الزوجة إذا تم فسخ العقد قبل الدخول، والأخذ بهذا المذهب يؤيده العرف، كما يحتم الأخذ به فساد الذمم وضعف الدين في النفوس، فما أهون أن ينكر العاقد معاشرته للمعقود عليها دون أن يجد في نفسه أدنى حرج، وفي ذلك من الشر والبلاء والفضيحة التي تلحق بالمعقود عليها وأهلها ما لا يعلمه إلا الله. جاء في كتاب تبصرة الحكام لابن فرحون المالكي: (الإشهاد على عقد النكاح، ليس بواجب على مذهب مالك رحمه الله , وإنما يجب الإشهاد عند الدخول لنفي التهمة والمظنة عن نفسه، ومعنى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : {لا نكاح إلا بولي وصداق وشاهدي عدل}، أي لا يكون وطء النكاح إلا باجتماع هذه الأشياء؛ لأن النكاح حقيقة إنما يقع على الوطء، وإنما سمي العقد نكاحا لأن النكاح الذي هو الوطء يكون به، فسمي باسم ما قرب منه، ولا يصح أن يحمل الحديث على العقد؛ لأنه قد ذكر فيه الصداق، وذلك مما لا يفتقر إليه العقد بإجماع؛ لأن القرآن قد جوز نكاح التفويض). ويقول فضيلة الدكتور حسام الدين عفانة -: من المعلوم أن عقد الزواج إذا وقع صحيحاً ترتبت عليه آثاره الشرعية، ومنها حل استمتاع كل من الزوجين بالآخر، فهذا الأمر واضح ومعلوم. ولكن العرف قد جرى بأن المعاشرة الزوجية لا تكون إلا بعد الزفاف لا قبله أي بعد أن ينقل الزوج زوجته إلى بيت الزوجية. لذا فإني أرى تقييد هذا المباح بالعرف حيث إن هذا العرف صحيح، ويحقق مقاصد الشارع الحكيم وبيان ذلك بما يلي: إن العرف قد جرى في بلادنا أن يتم عقد الزواج، ويكتب، وتبقى الزوجة في بيت أبيها مدة من الزمن قد تطول، وقد تقصر، فأحياناً تمكث الزوجة في بيت أبيها سنة، أو أكثر، أو أقل، وفي هذه الحال يتردد الزوج لزيارة زوجته في بيت أبيها، ويسميه الناس خاطباً مع أن هذه التسمية فيها نظر لأنه ليس بخاطب وإنما هو زوج شرعاً ، وعندما يتفق الزوجان وأهلهما على الزفاف، ويعين موعد لذلك، وتقام الأفراح، وفي يوم الزواج يحضر الزوج، وأقاربه لأخذ الزوجة من بيت أبيها إلى بيت الزوج، فعندها تتم المعاشرة الزوجية بينهما، وأما قبل ذلك، فينبغي منع إقامة أي علاقة جنسية بينهما لما قد يترتب على إقامة العلاقة الزوجية في الفترة التي تسبق الزفاف من مفاسد. فمثلاً إذا تمت معاشرة بينهما في تلك الفترة، وحصل الحمل فقد لا يستطيع الزوج إتمام الزفاف لسبب من الأسباب، فعندئذ تظهر علامات الحمل على الفتاة، وهذا ينعكس عليها سلباً وعلى زوجها ، وماذا لو قدر الله سبحانه وتعالى وفاة هذا الزوج قبل الزفاف، وكان قد عاشرها، وحملت منه، فلا شك أن مشكلات كثيرة ستقوم، وتؤدي إلى نزاع وخصام، وهنالك احتمال أن يقع سوء تفاهم بينهما، وقد يصل الأمر إلى الفراق بالطلاق، أو غيره، فحينئذ ستكون الفتاة في موقف صعب جداً. وكذلك إذا تم الزفاف، وكانت العلاقة الجنسية قد تمت قبله، فقد يطعن الزوج في عفاف زوجته، وهذا يوقع الفتاة وأهلها في مشكلات وحرج. وقد يقول قائل ما دام أن العقد قد وقع صحيحاً فهي زوجته شرعاً، وقانوناً، فلماذا تحرمون استمتاع كل منهما بالآخر؟ وأقول إنني لا أحرم ما أحل الله سبحانه وتعالى، ولكن نقيد هذا المباح حفظاً لمصالح العباد ودفعاً للمفاسد التي قد تترتب على هذا الفعل ، والعرف الصحيح الذي لا يصادم النصوص الشرعية معتبر عند أهل العلم.
حور بتعب: يعني ايه انا تهت منك
هاله بتوضيح مبسط : يعني لو دخل بها ليس حرام ولكن ليس مستحب تبعا للعرف ولما يترتب عليه من مشاكل قادمه فيفضل الانتظار وهنا للأسف بين حيزين انه جوزها وانه اغتصبها بس احنا امام أمر واقع وهو انه حصل الإجهاض فعليها كفاره وتلزم الإستغفار والله أعلم
حور بوجع: تمام يا لول تعبتك معايا
هاله ببساطه: ولا يهمك يا قلبي مبسوطه اني سمعت صوتك
حور : وانا اكتر والله مع السلامه يا حبيبتي
هاله : في أمان الله وحفظه ورعايته
قفلت حور وأدي همومها زاد هموم كمان بذنب كان غير معلوم
************************
في عربيه همام جبل طول الطريق شارد ودموعه نازله زي الشلال
همام بتهوين على إبنك: خلاص يا إبني هون على نفسك قدر الله وما شاء فعل
جبل بحزن: غلطه غلطه واحده دمرت الدنيا كلها بيتي واتخرب قبل فرحي بشهور بيتنا واتخرب وأمي اتطلقت وابني ومات وانا السبب
همام بتنهيده طوووويله: للأسف مش غلطك لوحدك انا وأمك شركاء في نفس الغلط معاك غلطي اني اتلهيت في شغلي وسيبتك لأمك تربيك حتى لما لاحظت انها بضعف شخصيتك بدلعها الزايد معاك مخدتش قرار حاسم حقك عليا يا إبني
جبل: هترجع ماما
همام …………..؟؟؟
يا تري خلصت الحكايه بين حور وجبل على كده ولا لسه
يا ترى حور هاتعمل إيه
يا تري همام هيرجع ثريا ولا لاء
يتبع…

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-