رواية الاميرة والمغترب الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم الاء اسماعيل البشري

رواية الاميرة والمغترب الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم الاء اسماعيل البشري


رواية الاميرة والمغترب الفصل الواحد والعشرون 21 هى رواية من كتابة الاء اسماعيل البشري رواية الاميرة والمغترب الفصل الواحد والعشرون 21 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية الاميرة والمغترب الفصل الواحد والعشرون 21 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية الاميرة والمغترب الفصل الواحد والعشرون 21

رواية الاميرة والمغترب بقلم الاء اسماعيل البشري

رواية الاميرة والمغترب الفصل الواحد والعشرون 21

ناموسيتك كحلي يا عروسة  ...تكونيش فاكراها صباحيتك بحق و حقيقي ولا ايه 🤔 😏
ما كادت أن  تفتح عينيهاحتى شعرت  بدلو ماء ينسكب فوقها  ففزعت و هي تصرخ بشدة 
- ايه ده  انتي مجنونة يا ست  انتي ؟؟؟ 😱🥶  انتي ازاي تصحيني بالطريقة الهمجية دي ! 
وقفت تتأمل منظرها الذي كان يشبه منظر فأر مبلول ثم نظرت الى الساعة الموجودة على حائط تلك الغرفة و قالت برعشة:  الساعة حتى  ما عدتش ستة الصبح !! هقوم دلوقت اعمل ايه بس ؟ 
ضحكت سنية بأعلى صوتها : هو ايه اللي اعمل ايه دلوقت ؟ تكونيش فاكرة نفسك في المالديف يا استاذة 🙄😂 !!! 
تبدلت ملامح وجهها للإحتقار و قالت لها بنظرات حارقة هتقومي تنظفي الزريبة و توكلي البهايم يا عينيا أكيد مش هيستنوكي لحد العصر ! 😏 😤
حنان بغضب :زريبة ايه  اللي انظفها يا زبا'لة ان...
ااااااااااه !! 😱😵‍💫
لم تكد تكمل جملتها حتى دوت فجأة صفعة قوية اسقطتها ارضا
- الزبا'لة الوحيدة هنا هي انتي يا..... بنت عمي...😒
التفتت لتجد زوجها و  ابن عمها بدر و الذي كان يطالعها بنظرات اشمئزاز
جزت حنان على اسنانها بألم و هي تحاول أن تقوم  : انت ازاي تتجرأ و ترفع ايدك عليا !!! ده أنا هأ....
امسكها من شعرها و رفعها و هي تتألم بشدة و قال بفحيح  : الظاهر عمي صالح ما عرفش يربيكي 
نظر الى زوجته و أكمل :شكلها محتاجة رباية من اول و جديد..ولا انتي ايه قولك يا سنية؟
 اسندها على الجدار ثم  وضع احدى يديه على فمها و الآخرى على رقبتها و هو ينظر إليها بغضب
- اسمعي يا حلوة ...أولا  تخرسي خالص يا خا'طية و صوتك ما يتسمعش في البيت ده واصل لا عليا ولا على اي حد هنا... وثانيا إحمدي ربنا ان جدك عبد الرحيم مش عايش ولا كان زمانك  تحت التراب و محدش قدر ينقذك من القت"ل عشان كدة انتي تسمعي كلام سنية و هناء من غير طولة لسان  مفهووووم !!!! 😡😡
ازاح يده عنها فسعلت بشدة و هي تكاد تختنق و تحاول اخراج الحروف بصعوبة : ب...بس ...ا..ا..نا
قاطعها بدر : من غير بسبسة ...بصي انا وعدت ابوكي اني  أتقي ربنا فيكي و اعدل ما بينكم  و عندك أوضتك زيك زي حريمي الإثنين ...بس لو عرفت انك مش بتساعديهم في شغل البيت أو شايفة نفسك عليهم يمين بالله العظيم ثلاثة ما هآجي جنبك و هتبقي تنامي في الزريبة كيفك كيف  البهايم سامعة !!!
حنان بخوف : بس ..يعني ...انا اشتغل ف زريبة 🤮😭
بدر بغضب : سنية قالت هتنظفي الزرايب يبقى هتنظفيها 😤
حنان بمحاولة التحلي بالشجاعة : و ما تنظفهمش هي ليه 😥
بدر بتصنع التفكير : تعرفي تطبخي و تخبزي عجين ؟؟ 🤔
حنان بخوف: لا 😓
بدر:انا قلت كدة برضو 🙂...طب  تعرفي تروقي البيت و تغسلي الهدوم ؟؟🤔
حنان بضيق : لأ😓😣
بدر بحدة: يبقى خلاااااص  طق حنك مش عاوز  !! سنية شغلها الطبيخ و الخبيز و هناء الترويق و انتي هتشتغلي مع البهايم .... غووووري لشغلك يالاااا !!!! 😤😤
خرجت مسرعة و هي تلتفت نحوهما بخوف
و نظر بدر الى سنية قائلا : شكلهم مدلعينها قوي ...انتي هتفضلي وراها لحد ما تتعدل و تبقى حرمة بيت  تمشي فوق العجين ما تلخبطهوش فاهمة ؟
-سنية بشماتة 😁  حاضر يا تاج راسي طلباتك أوامر .
استيقظ ياسين و نظر الى هاتفه فوجد  أتصالا من خالد 
- مادام اتصلت يبقى عندك اخبار جديدة...بس انا عايز نخلص من الحق'يرة ليليان الاول..عشان نهتم بموضوع الگلب اللي اسمه دانيال ده
ابتسم و هو يتذكر ما حصل ليلة الامس
فلاش 
كان يقف وسط الحفل حين رن هاتفه
ياسين : ايوة با منذر ؟
منذر : بعد ما انت دخلت الاوتيل تاني طلع عندها الراجل اللي اسمه جاستن ده و طلعت معاه عربيته ... لحقتهم لحد ما وصلت بيتها وهو معاها و الصور عندك اهي ..
ياسين : حلو اوي.. خلي عيونك مفتحة عليها 
- حاضر يا بيه
اقفل الخط ثم فتح تطبيقا خاصا في هاتفه وطالع تلك اللقطات ثم أغلق التطبيق و هو يهمس: وقتك قرب يخلص يا ليليان 
عودة من الفلاش 
أتصل بخالد : ايه يا صاحبي !! ما دمت متصل بيا بدري كدة تبقى أكيد في مونتريال !!
خالد : اعمل ايه طيب ...متابع القضية اللي طلبتها مني بنفسي 
ياسين : طب فيه جديد؟!
خالد : أكيد فيه و إلا مكنتش اتصلت .و الظاهر كان عندك حق 
ياسين : في ايه بالضبط ؟
خالد :الظاهر الثعلب لقى الحمامة اللي كان بيدور عليها 
ياسين : يبقى زي ما فهمتك آخر مرة
خالد : ماشي ..
خرج من الغرفة
و توجه الى المطبخ لإعداد الفطور ثم رص كل شيء في صينية كبيرة و توجه إليها
كانت الساعة تشير الى التاسعة: يا ترى صاحية ولا نايمة ؟! 
فتح الباب بالمفتاح و طرق مرتين فسمع صوتها من الداخل
- ادخل
ياسين بإبتسامة: صباح الخير 
اميرة : صباح النور 
- نمتي كويس ؟؟
- الحمد لله 
- انا عارف انك جعانة لانك تقريبا ما اكلتيش حاجة إمبارح 
- لا الحمد لله اكلت سندويشات الكبدة كلها
- عموما انا النهاردة جاي  افطر معاكي لو معندكيش مانع طبعا !
اميرة بخجل : لا طبعا ..اتفضل 
ناولها سندويشا و اخذ هو آخر ..
بعد دقائق 
اميرة : هو انا ممكن اعرف انت بتقفل الباب عليا من برة ليه ؟؟ 
ياسين : عندي اسبابي بس أكيد مش لإني حابسك لا سمح الله
اميرة : و انا مقلتش كدة 😥
- يبقى انا هأفتح الباب في الوقت المناسب كل اللي مطلوب منك تعرفيه ان ده لحمايتك انتي مش اكثر
عم الصمت لفترة من الزمن 
و أخيرا تجرأت و سألت للمرة الثانية :  اخبار المؤتمر ايه ؟
ياسين بإبتسامة واثقة: كله تمام ☺️
اميرة بخجل : ألا صحيح ...انا ما اعرفش عنك حاجة 
ياسين بهدوء: انتي دلوقت إهتمي بصحتك و بس و أكيد هتعرفي كل حاجة في وقتها.
اطرقت بإحراج و كانت ستجيب حين رن هاتفه 
نظراليها و قام مسرعا:  كملي انتي اكلك ...راجع لك
خرج من الغرفة بعد أن آتاه أتصالا من نانسي
- سيدي اتصلت لأذكرك بأن لديك موعد مع وكلاء شركة هولنز بعد نصف ساعة إن لم تستطع الوصول سألغيه و احدد مع الجماعة موعدا آخر
-لا  لم انس...سأكون في الموعد نانسي
اقفل الخط و عاد اليها
- انا مضطر امشي دلوقت محتاجة حاجة ؟؟
اميرة بخجل: لا ..
كان يهم بالخروج حين استوقفته ثانية : احم ..هو انت هترجع امتى ؟
شعر ياسين أن في جعبتها كلاما آخر فأجابها بتعجب: حوالي الساعة 4 كدة ليه  عايزة حاجة ؟!
اميرة بتحفظ:احم ..بصراحة ...النهاردة بنت خالتي هتمتحن ثانوية عامة ..ف انا قلت لو تقدر ..يعني ...😔
ياسين : عايزة تكلميها ؟؟
اطرقت اميرة راسها  بخجل: لو معندكش مانع طبعا ☺️
ياسين : ما اعتقدش انها فكرة كويسة دلوقت 
اميرة بتساؤل : ليه طيب ؟؟ 
ياسين : كدة أسلم لك يا أميرة ..
- مش انت قلت  انهم سحبوا الشكوى ؟؟ ..يبقى فين المشكلة لما اطمنها عليا و بالمرة أتطمن عليها و ادعمها في يوم زي ده ؟
- دلوقت مضطر امشي مش هأقدر اشرحلك بس أوعدك هتفهمي كل حاجة في الوقت المناسب 
خرج و اقفل الباب من الخارج و تركها في دوامة افكار 
- ايه الغموض اللي بيلف الجدع ده !! وقت مناسب ايه ولا يشرحلي ايه ؟؟ ده كله حتة اتصال !! اللي يسمعه يفكر اني مطلوبة من الانتر"بول !!! اما  شاي غريب !!
غادر ياسين المنزل و ركب سيارته و هو يتذكر جملة خالد " الثعلب لقى الحمامة اللي بيدور عليها "
ادار محركه و إنطلق مسرعا و هو يفكر بمكالمته مع خالد حين كان في مونتريال 
فلاش
ياسين : انت قلت انك قابلت بنت خالتها ؟ امتى و ازاي ؟؟ إحكيلي كل كلمة بالتفصيل
بعد ان حكى له خالد كل ما حدث بينهما في الميناء قال ياسين بتفكير : جدع يا خالد ...عملت معاها معروف من غير ما تطلب منها حاجة ...
خالد : تربيتك طبعا ... و الا هتعتبرني استغلالي و نذ"ل 
- صح ...دي اول خطوة هتخليها تثق فيك بعد كدة 
- بعد كدة ؟؟! هو فيه بعد كدة كمان ؟؟
ياسين : أكيد فيه يا خالد ...انت مش شايف إن الصدفة دي غريبة اوي؟؟
خالد : ايه الغريب  فيها بالضبط ؟؟ 
-  حكايتها بتشبه حكاية بنت خالتها ...يعني زي ما ربنا بعثني في طريق اميرة عشان انقذها  ربنا برضو بعثك لسحر 
- ايوة ازاي يعني 
- البنت دي ف خطر يا خالد .. و محدش هيقدر ينقذها غيرك
- يا ساتر !! خطر ايه ده ؟؟
ياسين : انا اتحريت أكثر عن الگلب اللي اسمه دانيال ده
- ايوة؟؟؟
- الو'سخ  ده  عايش بمبدئين اثنين في الحياة ملهمش ثالث : 
عمره ما اتخلى عن حاجة هو عاوزها
و عمره ما سامح حد غلط معاه ...الانتقام عنده مبدأ مقدس
- يعني قصدك إن أميرة لسة في خطر ؟؟
- مش بس أميرة .... و سحر كمان 
الوا'طي أكيد لسة مجند كل عناصر الما'فيا بتوعه عشان يلاقوها مادام هو متأكد انها لسة في كندا و ما سافرتش على مصر و مش هيهداله بال الا لما يلاقيها و يحصل عليها 
- هاااا ؟؟ 
ياسين : و بالنسبة لسحر فهو ممكن جدا  يوصل لها و يعرف انها هي اللي ساعدتها عشان تهرب منه في الاوتيل و هي السبب في انها هربت لاوتاوا
- و هو هيعرف ازاي !؟! 
- زي ما احنا عرفنا يا خالد ...ده ش"يطان و أكيد هيوصلها ...مسألة وقت بس و ده معناه أنه هيفضل مراقبها و مراقب خطها لحد ما يوصل لأميرة و في نفس الوقت ينفذ انتقامه
- طب و الحل ؟؟
- انت هتحميها من بعيد و مفيش مشكلة لو اتقابلتو مرة أو اثنين هتخليهم يبينوا كإنهم صدفة مش اكثر 
- طب ايه نوع الخطر اللي ممكن تتعرض له عشان ابقى عامل حسابي 
ياسين : بص يا خالد  نشاط مجموعتهم  متقسم لثلاث عصابات كل واحدة او"سخ من التانية و أغلب شغلهم مع الستات  :الاولانية  د'عارة و الثانية تجارة مخد"رات و آثار و الثالثة تجارة أع"ضاء 
لما تكون البنت من دول حلوة و جسمها حلو بيخطفوها و ينقلوها على منطقة بعيدة عن منطقتها يشغلوها لصالحهم بعد ما يزرعوا فيها شريحة فيها روبوتات نانو 
لو حاولت تهرب منهم هيفعلوا الروبوتات المجهرية دي عشان تدمر جسمها من الداخل ...و بكدة يخل"صوا منها قبل ما تلحق توصل لأهلها او تبلغ عنهم 
خالد : يا نهار ألوان !!!
ياسين : و لما تكون البنت من دول مهاجرة و متعودة تسافر مع عيلتها من كندا لبلدها الاصلي بيشغلوها في التهر"يب لان البنت اللي مسافرة وسط عيلتها محدش هيشك فيها  و بيستعملوا عادة الترغيب يعني بيغروهم بفلوس كثير اوي عشان يوافقوا 
اما الناس اللي عندهم معاهم ثا'ر او تصفية حسابات و ان"تقام فهم زباين العصابة الثالثة 
- طب و سحر ؟!
- أكيد مش هيشغلها في الاولانية و لا في الثانية ..
-يا نهار اسود!!  هيق'تلها و ياخذ اعضائها ؟؟؟
- لو احنا سمحتا بكدة أكيد مش هيتأخر
- طب ايه المطلوب مني ؟؟؟
- هتسيب كرم يمشي الشغل بدالك في اوتاوا و انت هتبقى ملازمها زي خيالها من غير ما تحس بيك ولا تحسس حد لانها احتمال تكون متراقبة ....  لحد ما  نشوف اخرتها 
عودة من الفلاش 
شكلك مش ناوي تجيبها لبر يا دانيال الگلب 
ضغط البنزين و اسرع اكثر ليصل الى شركته في الموعد
في مصر 
- أيوة يا منير  ايه الاخبار ...فيه جديد بخصوص ياسين ؟؟
- مفيش  يا باشا 
- اومال متصل ليه يا غ"بي ؟؟مش انا قلت ما تتصلش غير للضرورة ؟؟
- بس انا بأتصل زي ما حضرتك طلبت بالخط الآمن !!
- و لو ...المهم ... اتصلت ليه؟!
- ليليان يا باشا 
- مالها هي كمان ؟؟ 
- يا باشا البنت دي مش سالكة و انت عارف ..انا شاكك انها بتلعب لعبة من ورانا 
- لعبة ايه؟ هي ليليان عندها عقل اصلا عشان تعرف تلعب ورانا ولا قدامنا حتى !! 
- ما دمت عارف انها غب'ية اومال مُصِرٌ عليها ليه ؟؟ ما تسيبني انا اخلص عليه بطريقتي بدل ما نفضل متحملينها كدة !! انا خايف تبوظ كل اللعبة يا باشا !! 
- بالعكس بقى ..ليليان  هي انسب حد للمهمة دي ...و هتفضلوا ماشيين على الخطة زي ما هي ...
منير : طب هي هتفضل تتقرب من ياسين و هو هيضطر يتجوزها عشان اغت'صبها,و  بعد ما يتجوزوا بمدة هتخلص عليه بالس'م اللي هي فاكرة أنه محدش هيكتشفه و هيظهر في التشريح أنه جاتله سكتة قلبية مش اكثر .. طب و بعدين ؟؟ 
- هتتجوزو انت و هي زي ما اتفقتو سوا 
- هنتجوز انا و هي بجد ؟! طب فكرك مش هتفكر تلعب بذيلها و ترفض تتجوزني ؟؟ ماهي الورثة هتبقى كلها ليها ؟ يعني ممكن تعيش بالفلوس دي ملكة و مش هتحتاج تتجوز أبدا  خصوصا بقى  لو حملت منه بجد ؟؟ 
- مين قال انها ممكن تحمل منه ؟؟
- و ما تحملش ليه ؟؟
- ما تشغلش بالك انت ...المهم تستمر في الخطة عادي 
و زي ما فهمتك اوعة تتصل الا لو فيه حاجة تخص ياسين 
قفل الخط و هو يهمس: مش ناقصني غير حكايات الغ"بية ليليان اشغل بالي بيها انا !!
جاءت من الخلف  و عانقته بحب : بس انا عندي فضول اوي اعرف حكايتها 
-:سما انتي لسة ما نمتيش؟
- مش جابلي نوم و عاوزة اعرف ...انت قصدك ايه بانها فاكرة ان الس"م مش هيظهر في التحليل 
- قصدي واضح ...اي حد بيمو"ت هناك يتعمل له تشريح و يطلع له تقرير وفا"ة عشان يعرفوا ما"ت مو"تة طبيعية او ات"قتل
- ايوة !!
- اول ما يطلع التحليل هيظهر أنه كان بياخذ س"م على فترات منتظمة و هو سبب وفا"ته ...و الس"م ده قات'ل كمان للنطف يعني مستحيل تحمل..بقى مين اول واحد هتروج اصابع الاتهام عليه ؟؟
تهلل وجه سما بإبتسامة شر :  مراته ...لانها الوحيدة المستفيدة من مو'ته ...
اكمل هو بمكر : خصوصا لو حملت من منير و تشريح الجثة اثبت أنه الس"م اتسبب بالعقم للمرحوم  و تحليل ال DNA  للجنين اثبت خيانتها ... كدة حبل المش"نقة هيلتف حوالين رقبتها أكيد .
سما بتفكير: طب مش يمكن  لما تلاقي نفسها لابسة الجر"يمة لوحدها تعترف بكل حاجة ؟؟
- ليليان ما تعرفش حاجة عني كل علاقتها كانت مع منير بس 
- طب افرض اتعرفت علاقتها بمنير و اتقبض عليه ؟ مش ساعتها  هو هيجيب اسمك و نروح احنا كمان معاهم ؟
- ده لما يكون منير  عايش بالأول 🙄😁 🙂
يتبع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-