رواية قطر الجواز الفصل الثاني 2 بقلم رحاب القاضي

رواية قطر الجواز الفصل الثاني 2 بقلم رحاب القاضي


رواية قطر الجواز الفصل الثاني 2 هى رواية من كتابة رحاب القاضي رواية قطر الجواز الفصل الثاني 2 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية قطر الجواز الفصل الثاني 2 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية قطر الجواز الفصل الثاني 2

رواية قطر الجواز بقلم رحاب القاضي

رواية قطر الجواز الفصل الثاني 2

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
_عدي شهرين ع جواز امنيه وامجد وكانت امنيه عايشه معاه فبيت اهله بس كانت قاعده فاوضتها اغلب الوقت مبتخرجش غير لما يرجع امجد من الشغل.. 
وفي يوم كانت قاعده بتتفرج ع التلفزيون فاوضتها، وجه حماها وخبط ع الباب وهي قامت فتحت... 
امنيه ـ
في حاجه ي عمي.. 
ابو امجد _
بقولك ي امنيه ي بنتي.. 
امنيه بهدوء _
خير ي عمي اؤمرني.. 
ابو احمد _
الشنطه بتاعت صباح كانت ع الكنبه بره وكان فيها فلوس والفلوس دي اختفت من الشنطه مشوفتيهاش؟.. 
ردت عليه امنيه _
لا ي عمي انا طلعت روحت جيبت مايه من شويه و ماخدتش بالي من الشنطه اصلا... 
ابو احمد بعصبيه _
اومال هيكون مين خدهم مفيش حد غريب هنا غيرك ممكن يعمل كده... 
امنيه بدموع _
والله العظيم انا عمري معمل كده ولا امد ايدي ع حاجات حد، حتي لو مش لاقيه اكل... 
وقفت صباح وامها جنب ابوها وقالت بزعيق _
انتي هتستهبلي ي بت انتي محدش غيرك خدهم فطلعيهم احسن.. 
بكت امنيه اووي وقالت _
والله مخدتهم ولا شوفتهم اصلا.. 
ام امجد بسخريه _
يعني هي اول مره يعني مانتي واخده من ورا ضهري الصابون واكياس الرز ومودياهم لامك.. 
اتعصبت امنيه وردت عليها ـ
انا اهلي مش ناقصهم حاجه عشان اخد حاجة حد واديلهم.. 
ابو احمد بزعيق _
بس يجي جوزك ولو معرفش ياخدهم منك ويربيكي انا هربيكي كويس.. 
_مشيو وسابوها وهي دخلت الاوضه وفضلت ابكي، وبعد شويه جه امجد ودخل الاوضه وهو خايف جدا.. 
جريت عليه وقالتله وهي بتبكي _
الحقني ي امجد اهلك متهميني اني اخدت فلوس من شنطة صباح وانا والله ما عملت كده.. 
امجد بحزن _
عارف ي امنيه انك متعمليهاش بس.. 
امنيه بقلق _
بس اي، اطلع قولهم كده ودافع عني.. 
امجد بخوف _
مقدرش ابويا ممكن يضربني... 
بصت ليه امنيه بسخريه وعيونها دمعت وقالت _
طيب وبعدين هتسيبهم يتهموني بحاجه معملتهاش.. 
طلع امجد من جيبه فلوس وقالها _
بصي ي امنيه انتي اطلعي اديهم الفلوس دي وقوليلهم كنت فاكراها بتاعت امجد واخدتها، بس والموضوع هيخلص.. 
ردت عليه امنيه بعصبيه _
انا مستحيل اعمل كده، ده كاني بقولهم ان انا اللي اخدتها.. 
امجد _
لا هتعملي كده عشان خاطري انا هتعملي كده.. 
بكت امنيه وقالتله _
وخاطري انا فين، لا ي امجد مش هعمل كده انا ما اخدتش حاجه والله... 
_خلصت كلامها واتصدمت لما لقيته نزل بايده ع وشها... 
امنيه وهي بتبكي _
انت بتمد ايدك عليا ي امجد، حسبي الله فيك انت واهلك ولاخر يوم فعمري مش مسامحه فحقي.. 
امجد _
عشان بعد. كده تسمعي الكلام.. 
_طلع امجد. وادي الفلوس لاخته وقالهم انه لاقاهم جوه مع امنيه.. 
ام امجد _
شوف البت الكدابه وتبكي وتمثل علينا انها بريئه.. 
صباح بخبث _
والله انا كنت هسامح فيهم عشان متحصلش مشاكل بينها وبين امجد.. 
ابو امجد._
اصيله ي صباح من يومك وانتي قلبك ع البيت وع اخواتك.. 
صباح _
طيب اقوم انا اجيب حاجتي من جوه وامشي عشان متاخرش.. 
ابو امجد _
طيب يلا وانا هقوم اوصلك، وانت ي امجد جدع ي واد لو مكنتش رجعت الفلوس كنت هديك علقه من بتوع زمان.. 
امجد بخوف _
لا يابا متقلقش ابنك راجل برضو... 
_دخلت صباح اوضة امها وطلعت من جيب بلوزتها الفلوس اللي خبتهم واتهمت امنيه انها اخدتهم.. 
صباح بحقد _
معلش بقي ي امنيه كنت مزنوقه فقرشين ومحدش كان هيرضي يديني غير بالطريقه دي هههههه.. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
تاني يوم كانت امنيه فالمطبخ بتجهز الغدا ليها ولجوزها ودخلت عليها حماتها وهي متعصبه.. 
ام امجد _
بتعملي اي هنا ي زفته انتي؟.. 
ردت عليها امنيه بهدوء _
هكون بعمل اي ي حماتي بجهز الغدا.. 
زقتها ام امجد جامد وزعقت فيها _
شالله معنك طفحتي غوري من وشي اياكي اشوفك النهارده خالص... 
بكت امنيه وقالتلها _
انا عملتلك اي طيب عشان تعملي فيا كده؟.. 
ام امجد بغيظ _
اتمسكني ي ختي اتمسكني زي مبتعملي ع ابني وواخده فلوسه كلها ي تربية الشوارع... 
وشدتها من شعرها جامد وقالتلها بحقد _
اياكي تطلعي بره اوضتك النهارده انا بشوفك بتعصب، غوري من قدامي... 
_دخلت امنيه اوضتها وفضلت تبكي ع اللي حصل، وبعدين رن موبيلها وكانت مامتها.. 
مسحت دموعها وردت _
الو ي ماما.. 
الام _
ايوه ي حبيبتي عامله اي، قلبي اتقبض عليكي مره واحده فقولت اكلمك... 
ردت عليها امنيه _
انا كويسه ي حبيبتي متقلقيش عليا.. 
ام امنيه بخوف _
مال صوتك طيب ي بنتي في حاجه معاكي... 
كدبت امينه عليها عشان متحصلش مشاكل وقالت _
مفيش حاجه بس كنت نايمه فصوتي متغير، قوليلي بابا عامل اي فالشغل طمنيني.. 
_فضلت تتكلم مع مامتها، وامجد جه بره فقابلته امه اللي عملت نفسها زعلانه.. 
امجد _
مالك ي امي في اي؟.. 
ام احمد _
مراتك كانت بتعمل الغدا وانا تعبانه يبني فقولتلها لو هتعبك ي امنيه اعمليلنا اكل ليا انا وعمك معاكي راحت سيبالي المطبخ وزعقت فيا ودخلت تكلم امها وتحكيلها ع اسرار بيتنا، يرضيك ي قلب امك.. 
اتعصب امجد ورد ع مامته _
لا طبعاً ميرضنيش ي ماما انا هوريها مقامها ولا تزعلي نفسك انتي.. 
_دخل احمد اوضته وهو متعصب جدا ولقي امنيه لسه بتتكلم فالموبيل مع امها، فقفلت امنيه معاها وسالت امجد... 
امنيه بقلق _
مالك. ي امجد في اي؟.. 
امجد _
انتي كنتي بتكلمي مين؟.. 
امنيه بهدوء _
دي ماما بتطمن عليا.. 
امجد بغيظ ـ
وفين الغدا؟.. 
امنيه بحزن _
انا كنت بجهزه وحماتي زعقتلي وقالتلي امشي من وشي.. 
شدها من شعرها جامد وزعق فيها _
انتي بتكدبي ع امي، انا امي هتعمل كده معاكي لي، وكمان بتطلعي سر بيتنا بره لامك انا هربيكي.. 
_مسبهاش امجد غير لما اداها علقة صعبه وكان صوت بكاها واصل بره، وام امجد قاعده بتتفرج ع التلفزيون وتضحك بصوت عالي... 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
_وبعد كام يوم طلعت امنيه ع السطوح عشان تجيب حاجه من جهازها اللي بقي مركون هناك بس اتفاجئت بان جهازها كله مش موجود، فنزلت بسرعه وسألت امجد.. 
امنيه _
امجد الحقني الجهاز بتاعي مش موجود فوق.. 
رد عليها امجد ببرود _
اخدته امل اختي لبنتها.. 
زعقت امنيه فيه _
وازاي انت تخليهم ياخدو جهازي اصلا ده انا ملحقتش اتهني بيه... 
امجد ـ
مانتي عارفه ان بنتها اتجوزت وسافرت وهما ظروفهم ع قدهم فاخدو الجهاز وانا ي حبيبتي هبقي اجيبلك غيره.. 
بكت امنيه _
طيب كنت قولتلي وبعدين بابا اداين بفلوس كتير عشان يجيبلي الحاجات دي ليا انا مش لبنت اختك.. 
زعق امجد فيها وقال _
مخلاص بقي ي امنيه هو انتي اصلا بتسمي ده جهاز خليني ساكت احسن.. 
_طلع امجد بره الاوضه وسابها تبكي ع جهازها اللي ملحقتش تتهني بيه... 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
_وبعد كام يوم كان امجد فالشغل، وامنيه قاعده فأوضتها، وحماتها قاعده بره مع بنتها صباح.. 
كلمت صباح امجد فالموبيل وقالتله... 
صباح _
ازيك ي حبيبي عامل اي؟.. 
امجد بهدوء ـ
انا كويس الحمد لله ي صبوحه، انتي عامله اي مش ناويه تيجي.. 
صباح _
انا فالبيت عندكم ي امجد هستناك نتعشي سوا كلنا ومعانا امنيه،انا كنت هروح اسلم عليها خوفت تبقي لسه زعلانه مني .. 
امجد ـ
لا متروحيش انا هكلمها اخليها تطلع تسلم عليكي وتقعد معاكي.. 
صباح بهدوء ـ
ماشي ي امجد ي حبيبي.. 
_وبعد شويه رن امجد ع امنيه وردت عليه هي ع طول.. 
امجد _
امنيه اطلعي سلمي ع صباح اختي بره واقعدي معاها دي ضيفه عندنا.. 
امنيه _
ي امجد انا لو طلعت مامتك هتزعقلي وهتكسفني.. 
امجد بحده _
ازاي يعني هتزعقلك من غير سبب، اطلعي ي امنيه وبلاش حركاتك دي عشان مزعلش منك.. 
_قفل امجد معاها وطلعت امنيه سلمت ع صباح واول محماتها شافتها اتعصبت وقالتلها... 
ام امجد _
انتي اي اللي طلعك غوري ادخلي جوه ومشوفش وشك.. 
اتعصبت امنيه وقالتلها _
ع فكره امجد هو اللي قالي اطلع اسلم ع صباح.. 
صباح بهدوء _
خلاص ي ماما محصلش حاجه تعالي اقعدي ي امنيه.. 
امنيه بحزن ـ
لا شكرا انا هرجع اوضتي.. 
صباح _
ع راحتك.. 
ام امجد بزعيق _
انتي فاكره نفسك اي ي بت انتي انا هنا الكل فالكل، امجد ابني انا وحبيبي اناا انا اللي حملت فيه وخلفته ابن بطني انا، مش هتيجي وحده زيك تاخده مني.. 
بكت امنيه وردت عليها _
وانا مش هاخده منك اهو عندك و.. 
شدتها ام امجد من شعرها وزعقت فيها _
بقي كمان هتردي عليا انا هوريكي ازاي تردي.. 
صباح وهي قاعده مش راضيه تقوم تحوش عن امنيه وقالت _
خلاص ي ماما محصلش حاجه بالراحه عليها.. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
_ بعد شويه كان باب بيت اهل امنيه بيخبط، فـ فتحت مامتها واتصدمت لما شافت امنيه واقفه قدامها ووشها وارم وشعرها متقطع.. 
ام امنيه _
يالهوي اي اللي عمل فيكي كده ي امنيه؟.. 
حضنتها امنيه وقالت وهي بتبكي _
انا اتبهدلت ي ماما واتقل بيا... 
_خدتها مامتها ودخلو وقعدو وهي متعصبه من اللي حصل لبنتها.. 
ام امنيه _
معاش ولا كان اللي يمد ايده ع بنتي، جوزك اللي عمل كده؟.. 
امنيه وهي بتبكي _
لا مش جوزي دي امه ومش اول مره تعمل كده ي ماما.. 
اتغاظت ام امنيه وردت عليها _
وانتي ساكته لي مجتيش لي من اول مره.. 
امنيه بحزن _
كنت عايزه اعيش ي ماما، يعني لما هاجي اي اللي هيتغير امجد ملوش شخصيه ولا كلمه مع اهله انا غلطت عمري اني وافقت بيه من الاول.. 
ام امنيه _
وانتي عشان تعيشي يحصلك كده وكرامتك تتهان، لا يبقي بلاش منها الجوازه احسن.. 
امنيه بحزن _
بس انا مش عايزه اطلق ي ماما، مقدرش اعيش وانا مطلقه.. 
ام امنيه _
لا انتي اول وحده تطلق ولا اخر وحده، ورجوع هناك مفيش غير لما يحترموكي ويعرفو قيمتك وانك بنت ناس وتيجي حماتك لحد هنا وتعتذر عن اللي عملته فيكي ده.. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
_وتاني يوم جه امجد وباباه عشان يرجعو امنيه وكان اشرف ابو امنيه متعصب جدا من اللي حصل لامنه.. 
ابو امجد بهدوء _
خلاص ي استاذ اشرف حصل خير وانا جاي اعتذر عن اللي حصل.. 
اشرف بعصبيه _
هي لو كانت بنتك اللي اتعمل فيها كده كنت هتقول برضو حصل خير ي ابو امجد.. 
ابو امجد بعصبيه _
بس انا بنتي مش بتمد ايدها وتاخد حاجات غيرها، ولو عملت كده يبقي انا اللي امد ايدي عليها واربيها.. 
اتعصب اشرف وزعق فيه _
قصدك اي ي راجل انت، انا بنتي متربيه احسن تربيه.. 
ابو امجد بسخريه _
اومال حماتها مدت ايدها عليها لي، مش لما بنتك الاول اخدت الفلوس اللي فالدولاب بتاعي والله واعلم جابتهملك ولا ودتهم فين... 
اتعصب اشرف وقام وزعق فيه _
بتخرف تقول اي جدع انت... 
وقف ابو امجد هو كمان وزعق وقال _
بقول اللي حصل من بنتك اللي من يوم مدخلت بيتنا وهي بتمد ايدها ع حجاتنا... 
اشرف بسخريه _
وانت ي امجد مصدق كده ع مراتك... 
امجد بضيق _
اللي بيقولو ابويا صح... 
اشرف بعصبيه _
لا مدام المواضيع وصلت لهنا فـ عليا الطلاق بالتلاته بنتي مهي راجعه معاكم ولا عندكم تاني، ولحد هنا واللي بينا خلص ي ابو امجد وتخلي ابنك يطلقها بالذوق بدل مندخل المحاكم بينا... 
اتغاظ ابو امجد ورد عليه _
فستين داهيه ده احنا اللي ربنا خلصنا منكم، طلقها ياد ي امجد ونبقي نرميلها نص المؤخر احنا ناس تعرف الاصول برضو.. 
ادايق اشرف ع حظ بنته ورد عليه بسخريه _
انتو لو كنتو تعرفو الاصول مكناش وصلنا لهنا ي ابو امجد... 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
_بعد اربع شهور كانت فيهم امنيه ع طول زعلانه وبتبكي ع انها بقيت مطلقه، وفكرت انها كده خلاص مش هتتجوز تاني ومش هتخلف ولا هتبقي ام.. 
_بعد كام يوم كانت ام امنيه بتكلم اخوها فالتليفون وبعدين قفلت معاه وىاحت لامنيه اللي كانت واقفه فالصاله بتروفها وقالتلها... 
ام امنيه _
امنيه ي امنيه جالك عريس ي حبيبتي... 
فرحت امنيه جدا وسالتها _
بجدي ماما جالي انا عريس مين ده؟.. 
ام تمنيه _
واحد صاحب خالك متعلم وواخد كليه والناس كلها بتشكر فيه بس اا... 
امنيه بقلق _
بس اي ي ماما كملي؟..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-