رواية عوضني عن الضرر من الفصل الاول للاخير بقلم نوران محمد

رواية عوضني عن الضرر من الفصل الاول للاخير بقلم نوران محمد


رواية  عوضني عن الضرر من الفصل الاول للاخير هى رواية من كتابة نوران محمد رواية  عوضني عن الضرر من الفصل الاول للاخير صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية  عوضني عن الضرر من الفصل الاول للاخير حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية  عوضني عن الضرر من الفصل الاول للاخير
رواية عوضني عن الضرر بقلم نوران محمد

رواية عوضني عن الضرر من الفصل الاول للاخير

نوران بعياط:.انا تعبت انا خلاص مبقتش قادره مش كل حاجة نوران نوران تعبت خلاص مبقاش عندها طاقة لكلامكوا اللي زي السم ده ارحموني 
ابوها ببرود: واحنا نعملك اي المفروض قاعدة هنا تعملي بلقمتك مش هتشتغلي جبيلي فلوس غوري في داهيه
امها بعوجة بوق: سبها يخالد اما نشوف السنيورة هتعمل اي 
نوران بانهيار: خلاص بقي كفااااية انا زهقت منكم انتو طول عمركوا مكنتوش اب وام كويسين ليا عشان انا بنت طب مانتو عندكو بنتين غيري ولا عشان انا الحيلة تعملوا فيا كده ابنك ياللي اسمك امي انتٍ قاعد عاطل مبيشتغلش عمري ماشفتكوا بتقولو اشتغل بس عارفه انا اتمنا بجد انكو متعملوش كده في اخواتي البنات لان هما مش هيقدروا يستحملوا زيي
امها بجمود: اخوكي واد يعمل اللي عايزة يشتغل يقعد كلل حاجة هتجيلوا زي مهو عاوز 
ابوها: وبعدين يزبالة انت بتقارني نفسك باخوكي زياد ليه دا راجل
صفقت بحرقة ودموع وقالت: براافوا بجد ليكو انا بحيكو بجد 
ودخلت غرفتها وووو
استوب اعرفكوا بنفسي 
[انا نوران 19سنة مكملتش تعليمي بسبب اهلي او الي اسمهم اهلي تعليمي كان تعويض ليا عن اللي بيعموله لاكن حرموني منه اول ماخلصت ثانوي ابويا وامي بيعاملوني معاملة بشعة كان نفسي يبقي ليا حد حنين عليا بس نحمد ربنا علي كل حال ودايما كانوا بيفضلوا اخويا واخواتي عني] 
دخلت غرفتها وجابت شنطة سفرها ولمت هدومها كلها ومذاكرتها وحاجتها وباست اخواتها وحضنتهم وعيطتت جامد لانها بتحبهم اوي  وخرجت لقت ابوها وامها واقفين بيتكلموا واول مالقوها خارجة بشنطة هدومها
 قال ابوها بسخرية: خير رايحه فين دلوقتي يست الحسن والجمال 
قالت بدموع: تعرف اني لسه بحترمكوا معأن انتو عمركوا ما حبيتوني ولا عاملتوني حلو كأني مش بنتكم ومع زالك انا بحترمكو عشان ربنا مش عشان خاطر اي حد كان نفسي يبقالي ام احكيلها عن يومي و عن نفسي وعن اللي تعبني كان نفسي يبقالي اب يبقي سندي وضهري اجري علي حضنه اول مايرجع من الشغل لاكن انا ملقتش منكو اي حاجة بجد كلمة حسبي الله ونعم الوكيل مش قليلة فيكو ومسحت دموعها وقالت وبالنسبة لي رايحه فين سايبالكو البيت وماشية عشان تعرفوا اني بجد تعبت  
وجريت علي الباب فتحتو وخرجت وهما ولا علي بالهم حاجة وقعدوا يكملوا كلامهم كأن اللي خرجت مش بنتهم وسابتهم
مشيت تايهه في الشوارع مش عارفه تروح فين وتيجي فين اللي المفروض انه يبقي بيت ابوها وسندها بقت تخاف تخشو وتقرف فقررت تروح لعمتها خبطت وفتحتلها عمتها كانت اه مبتحبهاش بس احسن من ابوها اللي بيسم بدنها بالكلام 
عمتها نهي بتبص للشنطة وبتقول: خير يبنت اخويا اي اللي جايبك دلوقتي واي الشنطة دي 
نوران: معلش يعمتي ينفع اقعد معاكي لحد مالاقي شغل ومكان ابات فيه 
عمتها: اتفضلي يختي اياك بس مطوليش
اتكسفت نوران راحت عمتها قالتلها: تعالي خشي الاوضة دي وانزلي دوريلك علي شغل 
دخلت وغرقت نوم
في الصباح
 لبست فستان اسود بحزام ابيض وطرحة بيضة وخرجت لقت عمتها قاعدة قالتلها: عن اذنك يعمتي انا نازله ادور علي شغل 
نهي: روحي يختي وبسرعة تلاقي مكان عشان عمك تعبان وعاوز ياخد راحتو في البيت مش عارف يقعد متحكم
نزلت بكسرة اكيد اي حد مكاني كان هيتكسر ويتكسف 
روحت دورت علي شغل ودخلت ووو
#يتبع
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
دخلت عيادة كانت معلقة ورقة محتاجين فيها سكرتيرة للدكتور 
نوران: لو سمحتي كان في ورقة برة بتقول ان انتم محتاجين سكرتيره انا عاوزة اقدم
الممرضة: تمام وريني بطاقتك
نوران ادتها البطاقة وهي دخلت غابت جوا شويه وطلعت
وقالت بابتسامة: تمام اتقبلتي 
ابتسمت نوران بشكر وقالت: اقدر استلم الشغل امتي 
الممرضة: من دلوقتي لو حبة تعالي اعرفك علي اللي مطلوب منك
قعدتها علي مكتب وقالتلها: بصي ينوران اللي هيجي يكشف او استشارة هتسجلي اسمه علي الكمبيوتر ووو
وقعدت تشرحلها ونوران استوعبت بسرعه الشغل وشافت الدكتور كان لسه جاى كان شبابي بس باين عليه جد جدا ودخل اوضته 
وقال لنوران: الكشوفات تدخلي بعد نص ساعة واهه اسمك اي
نوران: انا نوران ي دكتور فارس 
الدكتور فارس: تمام وزي ماقولتك
نوران بجدية:تمام يدكتور 
جت الكشوفاات وكان يوم مرهق بالنسبة لنوران 
دخلت وكشفت وخلص اليوم كان باليومية وكان 200جنيه في اليوم واجازة الجمعة 
خلصت نوران وروحت وقالت لعمتها: انها اشتغلت سكرتيرة لدكتور واتغدت مع عمتها وجوزها ودخلت غرفتها
اخذت نوران عهد علي نفسها انها متصرفش فلوس شغلها عشان في خلال اسبوع تكون دبرت فلوس وتأجر بيت. 
في اليوم التالي 
لبست نوران دريس ولفت حجابها 
ونزلت راحت العيادة عشان هي لازم تفتحها وكان الوقت الساعة 10/30 صباحا نضفت الحاجة وظبطت الدنيا وحطت كل حاجة في مكانها وكانت الساعة 12جاء الدكتور والممرضين واستلموا الكشوفات وكانت كتير جدا (مشاء الله) 
فدكتور فارس خلي اليومية 300 جنيه انهارده لان كان في كشوفات كتير وعمليات وروحت نوران وكانت الساعة 11
دخلت عمتها حتطلها تاكل وهي خلصت شالت الاطباق وغسلتها معأنها مهدودة من الكشوفات والعيادة لاكن مينفعش مش من الذوق انها تسيب مكان ما كلت فنضفت المطبخ ودخلت نامت وقبل متنام عدت فلوسها لقتهم 500فرحت وحمدت ربها ونامت
عدا اسبوعين ونوران في شغلها وبقي معاها230
0فقررت تروح تشوف شقة علي قدها وجمب العيادة 
لبست ونزلت تشوف شقة وقعدت تسأل لحد ما واحدة في الشارع دلتها علي واحده عاوزه تأجر شقة بنتها المتجوزة ومسافرة
راحت وسألت ولقتها واحدة في اواخر الخمسينات 
نوران: سلام عليكم حد دلني علي حضرتك وقالي انك عاوزة تأجري شقة بنت حضرتك 
تيتة فاطمة: ايوة فعلا يبنتي تعالي شوفي الشقه 
طلعت نوران معاها ولقتها شقة حلوة ومفروشة كانت اوضتين ومطبخ وحمام وصالة حلووة صغيرة وبلكونة
عجبتها وسألت الحاجه فاطمه عن سعرها
الحاجه فاطمه: والله يبنتي انت شايفة شقة حلوة واوضتين فاكيد مش اقل من ال1000بس عشان انت شكلك غلبانة فليكي والله 800
عجب السعر نوران وحمدت ربها ع الست الطيبة دي وقالتلها: شكرا جدا لحضرتك والله انا هروح اجيب شنطتي والفلوس واجي يكون حضرتك حضرتي العقد 
روحت عند عمتها وجابت شنطتها وكتبوا  العقد ونزلت فاطمة قعدت هي ترتب هدومها في الدولاب وبعدين نزلت تشتري ليها اكل علشان طبعا مافيش اكل نزلت السوق بعد ماسألت علي مكانو 
وجابت بانيه ولحمة وحجات المكرونة بشاميل وبخور وطماطم وفلفل وخضروات تانيه وجابت اكلات تاني وجابت مستلزمات النضافة وروحت وكان صابح عليها الجمعة
تاني يوم الصبح 
صحيت وعملت فطار وفطرت وغسلت الاطباق مكانها وبتفتح البلكونة عشان تبدأ تروق  بعد مالبست الاسدال لقت ووووووو
#يتبع 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
دخلت البلكونة لقت دكتور فارس واقف في البلكونة اللي قصادها عملت نفسها مش واخدة بالها ونفضت حاجتها ودخلت تاني وهو خد باله منها ومن تجاهلها ليه وخلص كوباية الشاي ودخل 
نوران نفضت وروقت وغسلت الحاجة والشقة ريحتها بقت حلوة ونضيفة فلبست وقررت تروح لابوها وامها
لبست دريس بيج وطرحتها وخدت شنطتها ونزلت وراحت خبطت فتحت اختها الصغيرة حنين 
باستها وحضنتها ودخلت لقت امها في المطبخ وابوها قاعد في الصاله 
نوران: السلام عليكم 
ابوها: عليكم السلام 
نوران: ازيك يبابا
ابوها: الحمدلله كويس 
دخلت سلمت علي امها كمان رغم اللي عملوه هما في الاول والاخر اهلها
قعدت مع اخواتها وسلمت ع اخوها وجيه وقت المغرب
فقامت عشان تمشي راح 
ابوها قال: سكنتي فين عمتك قالتلي انك مشيتي من عندها
نوران: روحت سكنت في شقة جمب شغلي
ابوهاا: اهه يختي وشغلك ده بقي بتخدي منه فلوس 
نوران: الحمدلله 
وقالت: بعد اذنكم 
ومشيت راحت بيتها وقبل ماتطلع خبطت علي الحاجة فاطمة عشان لو محتاجة حاجة 
خبطت وفتح الدكتور فارس قال: اده انتٍ بتعملي ايه هنا ي نوران
نوران: انا ساكنه في شقه بنت الحاجة فاطمة هو حضرتك بتعمل ايه هنا
دكتور فارس: اه تمام انا ابقي جاركو وتيتة فاطمة هي اللي مربياني فاباجي اطمن عليها انت عاوزاها اندهالك
نوران: كنت هشوفها لو عاوزه حاجه اعملهالها 
تجي الحاجة فاطمة علي كلمتها وتقول: بنت حلال والله يبنتي انا مش عاوزه حاجه تسلمي يحبيبتي 
نوران: طب بعد اذنكم انا بقي ولو عوزتي حاجه ي حاجة فاطمة نادي عليا
تشكرها الحاجة فاطمة وتخش وتقعد هي وفارس
ليقول فارس: مقلتليش يفطوم انت ع حوار الشقه ده 
لتقول فاطمة: بس ياض بقي إلا قولي انت تعرف نوران 
فارس: اه دي سكرتيرتي في العيادة
فاطمة: اهه والنبي كويس دي بت باين عليها غلبانة 
فارس: اه اقوم انا بقي عشان العيادة بكره وهخرج دلوقتي مع صحابي 
في الصباح 
تستيقظ نوران وتحضر فطارها وتفطر وتلبس وتنزل تروح العيادة 
دكتور فارس جه واستلم الكشوفات وكان اخر كشف ودخل وفتح الباب علي فارس وقال:.........! وو
#يتبع
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
وقفنا عند
الكشف الاخير سأل نوران الدكتور معاه حد ولا لا وقالت: لا حضرتك اتف...  لسه هتكمل كلامها لقيته بيجري ناحية الباب
وهي ماشيه وراه عمالة تقول: ياستاذ يكابتن وهو مردش
لقته فتح الباب وبيقول: ابو الفوارس حبيبي 
فارس اتخض لانه كان حاطط دماغه ع المكتب وقافل عينه ومن شدة الصوت مع فتحة الباب تخض 
فقال بيأس: هو انت مش هتحترم نفسك مرة وتخبط الله يخربيتك قطعتلي الخلف
الشخص: ايه يبني في اي اجمد كده
تدخل نوران وتقول: انت ازاي تخش كده انا قولتله يدكتور وناديت عليه وهو جري زي اللي لسعة عقربة
احمد بتعجب ودهشة: عقربة! 
فارس بضحك: خلاص ينوران دا احمد صاحبي 
نوران: طب يدكتور بعد كده علم صحابك الاحترام انا اسفة يعني 
احمد بولولة: يحوستك ياحمد بقي انت مش متربي
فارس: خلاص ينوران خدي الباب في ايدك معلش وكده مفيش كشوفات تاني صح
نوران: اه يدكتور عن اذنك
وخرجت وقفلت الباب
احمد بعد ما نوران خرجت: مين البت الجامدة دي وغمز لفارس 
فارس بجدية: لم نفسك ياحمد دي مش زي اللي تعرفهم دي سكرتيرتي نوران
احمد: براحه يعم هي حلوة بس عليها لسان دبش
فارس: كويس يخويا اصل محدش في الزمن ده بقي اهبل
&&&&&&&&&&
عند نوران لما خرجت 
قالت: ده شكللو مجنون باين عليه ولا اي  يختي ده 
وقعدت علي مكتبها وبعد خمس دقايق قالت: اوبسسس نسيت اقوله اروح هخش اقوله
خبطت وسمعت سماح بالدخول فدخلت
لقت احمد بس اللي قاعد 
قالت: هو دكتور فارس فين 
احمد بيدور في جيبه ويقول: يعني مخبيه في جيبي مثلا 
نوران: بقولك اي يجدع انت متقول الدكتور فين انا محترامك عشانو 
احمد بيمثل الخوف: جوا جوا في الحمام
ضحكت نوران بصوت واطي راح احمد قال: ضحكت يعني قلبها مال 
نوران: انت مجنون يبني
خرج فارس علي صوتهم وقال: ابوس ايديكو كفاية انا تعبت وبعدين عاوزة اي ينوران 
نوران: كنت جايه اقول لحضرتك يدكتور ينفع اروح ادام مفيش كشوفات تاني 
فارس: اه طبعا انا كنت هقولك امشي برضو لو حابة اوصلك في طريقي استنيني
نوران: لا طبعا شكرا بس مينفعش يدكتور عن اذنك انا ماشية
ومشيت قال احمد: شكلها محترمه اوي 
وروحوا كل واحد بيتو 
نروح عند خالد والد نوران 
كان قاعد مستني لؤي ابنه وكانت الساعة 2بليل
اتفتح الباب ودخل منه لؤي وهو بيتسحب وحمد ربه ان ابوه مش صاحي ولسه هيفتح باب اوضته لقي ابوه بيسحبوا من هدومه
 وبيقولو: كنت فين يصايع انت يلا انا سايبك بمزاجي كل يوم هترجعلي وش الفجرية وقال بصوت عالي صحي عليه اللي في البيت: وحياة امك لو شوفتك جاي بليل كده تاني لكون راميك في الشارع ولا تعتب عتبة البيت 
عبير مراته: جراا اي يخالد مبراحة علي الواد هو قدك 
خالد: اه صحيح انا نسيت مهو تربيتك يختي فضلتي تدلعي فيه لحد مبقي صايع وبعدين في راجل اسمه لؤي 
عبير بعوجة بق: ومالوا لؤي انشاء الله ده سيد الرجاله 
خالد: يختي اتنيلي انت وابنك كتكو نيلة واخوكي معاكوا عشانهواللي سماه  الاسم العرة ده مالها خلفة البنات مش الخلفة العار دي
ودخل ينام وساب مراته بتطبطب علي النونوس ابنها 
عند احمد 
كان نايم بيفتكر نوران وحركاتعا وكلامها وبيقول: شكلي اعجبت بيكي يام لسان طويل انت
ونام وهو بيحلم بيها
عند نوران 
كانت قاعدة بتفكر في احمد وبعدين قالت: اي الهبل ده هي ناقصه هطل وبعدين حرام نامي ينوران يحبيبتي 
ونامت و وووووووووو
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عدا شهرين
وكان في الشهر ده خالد واقف للؤي علي الواحدة وصالح نوران بنته وقالها ترجع البيت لكن هي موفقتش عشان عاوزه تكون حياتها بعيد عنهم
وكان احمد كل شويه يجي عند فارس بعد ما عرف ان نوران ساكنة قدامة 
وهي اعترفت انها بتحب احمد لكن مع نفسها وكانت بتتكلم معاه بحدود 
عند احمد وفارس في العيادة قاعدين في مكتب فارس وعمالين يتكلموا راح احمد قال مرة واحدة: لا انا تعبت انا عاوز اجوز البت 
فارس باستغراب وخبث: بت مين ي احمد هو انت وقعت ولا ايه 
احمد: البت نوران يعم بحبها وعاوز اتجوزها لكن البت بتصدني علطول ومبتقفش تتكلم معايا دقيقة 
فارس: المفروض تفرح ان البنت اللي عاوز تتجوزها مبتقفش مع حد 
احمد بحزن: يعم ماشي بس انا. زهقت وبعدين قال لقتها انا هروح اقولها دلوقتي 
وجري علي برا وكان فارس بيجري وراه
احمد بسرعه: نوران انا بحبك وعاوز اتجوزك
نوران بصدمة: اااااا
احمد: انا بحبكك من بدري وتعبت من طول الانتظار خليني اتجوزك والنبي هااا اروح اطلبك من مين مفيش وقت 
نوران بكسوف: من بابا شارع *****
احمد بصدمة: عااااا مش مصدق وافقتي بجد انا بحبكك اوي والله واوعدك هخليكي اسعد انسانه في الدنيا كلها يحبيبتي
نوران: لو سمحت مش معني اني وافقت منعملش احترام للتقاليدنا وتقولي الكلام ده انا مش زي بنات اليومين دول انا مبحبش الدلع. الماسخ اشطا يبرنس
احمد: برنس! خلصاا. يزميلي هروح لبوكي بكره باذن الله كان هاين اروح النهارده بس الوقت متأخر 
نوران بكسوف: طيب ابقي قول لدكتور فارس انا ماشية وخدت شنطتها ومشيت جري
احمد قعد يتطنط وكان فرحان اوي 
عند نوران
فرحت انها اخيرا هتتجوز من الراجل الوحيد اللي حبيته وفرحت ااكتر انو هيطلبها من ابوها بعد ما اتصالحت مع هو وامها من اسبوع  
فلاش باك
باب الشقة عند نوران بيخبط فلبست اسدالها وقامت تفتح لقته ابوها فقالت: اتفضل يبابا
دخل وقفلت الباب ودخلت وراه 
نوران: تشرب اي يبابا
خالد: مش عاوز حاجه عاوز اكلمك بس واقولك حاجة
قعدت نوران وقالت: في اي يبابا انتو كويسين 
خالد: اهو ده الفرق اللي بينا ي حبيبتي انت دايما بتفكري فينا واحنا عمرنا ما فكرنا فيكي انا اسف ينوران سامحيني يبنتي العمر مفيهوش حاجة عشان نفضل زعلانينن من بعض 
نوران اتكلمت بحرقةوعياط وقالت: انت عارف يبابا انا طول عمري بحترمك. وبحبك برغم اللي عملتوه فيا لاكن انا مش عارفه اسامحكوا علي اي ولا ايه علي كسرتي قلبي ولا تعليمي اللي قعدوتني منه ولا ذلي واهانتي ولا اي ولا اييييي
وعيطتت جامد 
حضنها ابوها وقالها انا اسف يحبيبتي والله اسف علي كل حاجه واي حاجه 
باك
مسحت دموعها وصلت فروضها وكلمت ابوها قالتله ان احمد هيجي يتقدملها وكذا وكذا وعرفته ودخلت تنام 
في صباح يوم جديد مفرح للكل ومليان طاقة حلوة
علي العصر عرف احمد ان خالد في البييت فلبس وراحلو 
في الصالون عند خالد والد نوران 
كان يجلس مع احمد ووالدته وفارس ولؤي ابنه
ليتحمم فارس ويقول: طب يعمو حضرتك عارف اننا جايين نطلب ايد انسة نوران لاحمد ابننا
ليقول خالد: يشرفني طبعا يبني استاذ احمد ابنن ناس ومحترم بسس كلمني عنك ياستاذ احمد 
احمد: اولا بلاش موضوع استاذ ده يحج دانا اكبر من للؤي بكام سنة اعتبرني ابنك انا احمد مصطفى انا دكتور تحاليل حضرتك والحمدلله شغلي حلو وبقبض حلو والدنيا مظبوطة وعندي شقة هنا في مدينة نصر جمب عمارة امي وابويا متوفي وعندي اخت ومتجوزة ومسافرة مع جوزها 
خالد: تمام يبني هشوف راي العروسه وبعدين اقولك انا عت نفسي موافق مشاءالله عليك ولكن لو عروستنا وافقت لازم نسأل عليك 
احمد: خد وقتك يعمي بس بسرعه الله يخليك 
سال خالد عنهم بعد مانوران وافقت وعرف انهم ناس محترمه واتعملت الخطوبة اتعملت
بعد سنة بالظبط فرح نوران واحمد وهما قرروا هيخلصووا فرح وهيطلعوا. علي السعودية
في البيوتي سنتر  كانت نوران تقف تولي ضهرها لاحمد ولفت احمد عينه دمعت من الفرحة وحضنها وشالها ولف بيها طبعا كانوا كتبين الكتاب 
وخدها وراحوا علي القاعة وخلصوا القرح وطلعوا علي الكعبة  (عقبال منزور الكعبة كلنا كده) 
✨ويعوضنا الله بصحبة تصلحنا✨
#تمت

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-