رواية شرع زواج لا يعقل من الفصل الاول للاخير بقلم ايه عرفات

رواية شرع زواج لا يعقل من الفصل الاول للاخير بقلم ايه عرفات


رواية شرع زواج لا يعقل من الفصل الاول للاخير هى رواية من كتابة ايه عرفات رواية شرع زواج لا يعقل من الفصل الاول للاخير صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية شرع زواج لا يعقل من الفصل الاول للاخير حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية شرع زواج لا يعقل من الفصل الاول للاخير
رواية شرع زواج لا يعقل بقلم ايه عرفات

رواية شرع زواج لا يعقل من الفصل الاول للاخير

حليمه اول ما دخلت باب الغرفه وهي لسه عروسه بالفستان الابيض شافت 3رجاله وحماتها قاعدين في اوضة النوم 
حليمه اول ما شافتهم رجعت لورا خطوتين وبصت لمراد باستغراب
مراد اي ده انتم مين 
الام انت مالك انت شوفو شغلكم يا رجاله 
مراد شغل اي انتم مين وعاوزين منا اي 
الام مش من حقك تفهم بس انا هفهمك 
حليمه هو في اي يا مراد ومين دول 
الام قربت منه وشدت شعره 
الام عايزه تفهمي اي انتي النهارده عروسه والنهارده دخلتك وانا هخليكي تقضي الداخله بس مش مع ابني مع دول 
الام شاورت علي 3رجاله الي شكلهم كان مريب جدا 
حليمه جريت علي مراد الحقني يا مراد مين دول وهيدخلو عليا ازاي 
مراد شده وره ضهره واتكلم بصوت عالي 
مراد اي الي انتي بتقولي ده دي مراتي انتي عارفه يعني اي 
ام مراد طلقها 
مراد لا طبعا مش هطلقه 
ام مراد يا تطلقه يا هخليه تغتصب قدام عينيك 
مراد بص لي أمه وبص لحليمه وعيونه كلها دموع
ام مراد بقولك طلقها 
مراد انتي طالق يا حليمه 
حليمه اتصدمت مراد بيبص لي امها 
مراد ارتاحتي بقا ممكن تاخدي الاشكال الي انتي جيبه دي وتطلعي بره 
ام مراد مش قبل ما اخد حقي منها 
مراد وانتي مالك ومالها 
ام مراد من 35سنه أبوه اغتصبني وانا النهارده هاخد حقي منه هيا 
حليمه انا ابويه ميت بقالي 15سنه حق اي الي بتتكلمي عليه وابويه كان محترم جدا 
ام مراد يله يا رجاله خدو العريس واربطوه في الكرسي بره 
الرجاله خدو مراد وهو بيصرخ ربطوه وكتمو بوقه 
ام مراد يله يا رجاله ادخلوا قومو بالواجب 
الرجاله دخلت علي حليمه واغتصبوها بقوه وبدون رحمه مراد كان بيصرخ بره وصرخته مكتومه وحليمه اغم عليه وحصله نزيف 
بعد ما دمروه 
ام مراد فكت مراد 
ام مراد انا خليتك طلقتها قبل ما يحصل فيه كده علشان متجيش تقولي عملتي في مراتي 
مراد وديني ما هسيبك 
مراد جري وقعد علي السرير وشاف منظر حليمه بفستانها المقطوع وجسمها العريان وفضل يفوق فيه 
ام مراد انت هتقطع قلبي يله اول ما تفوق ارميه بره 
مراد انتي معقول تكوني ام انتي كافره اطلعي بره 
ام مراد لما تطرده بره يبقا لينا كلام تاني 
مراد فضل يفوق في حليمه وللاسف مبتفوقش 
مراد انا اسف يا حبيبتي حليمه فوقي متسبنيش 
مراد اول ما شاف النزيف الي غرق المرتبه كله جاب عبايه ولبسه لي حليمه وهي مغمي عليه وطلع بيه علي المستشفي 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
اول ما وصل مراد المستشفي مع حليمه
مراد خير يا دكتور 
الدكتور لا مش خير ابدا لزم نعمل محضر فورا المدام متعرضه لحالة اغتصاب وضرب ده ادا الي تدهور حالته النفسيه انت مين 
مراد انا جوزه واحنا لسه متجوزين النهارده 
الدكتور يبقا انت الي عملت فيه كده 
مراد ممكن بس يا دكتور تساعدني ممكن متعملش محضر وآله حاجه الحكايه بسيطه مش مستهله علي الاقل لحد ما حليمه تفوق 
الدكتور انا اسف دي اجراءت امنيه 
مراد بترجاك يا دكتور لحد علي الاقل ما نطمن علي مراتي 
الدكتور تمام اول ما الحاله تفوق انا هبعت للشرطه تاخد اقولها 
مراد شكرا جدا يا دكتور 
مراد ساب الدكتور ودخل اوضة حليمه الي كانت فاقده الوعي تماما 
مراد مسك ايديها وفضل يبوس فيه ويقوله سامحيني 
بعد 5ساعات حليمه بدات تفوق علي صرخه هزت المستشفي كلها 
مراد اهدي يا حبيبتي اهدي 
حليمه اطلع بره انت عايز مني اي بعد الي عملتوا فيا 
مراد والله العظيم انا ما ليا ذنب سامحيني انا اسفه وبدا يمسك ايديها 
حليمه شدات ايديها منه وقامت من علي السرير 
حليمه انا هسيبالك المستشفي كلها وهمشي
مراد والله ما هسيبك انا بحبك وعايزك 
حليمه ضربته بالقلم علي وشه 
حليمه انت واطي وحقير انت وامك وانا هوديكم في داهيه وبعد اذنك سبني في حالي 
مراد طب خليكي في المستشفي وانا همشي علشان انتي لسه تعبانه 
حليمه بقولك ابعد عني اتفو عليك 
حليمه سابت المستشفى ورجعت على بيت امها خبطت على الباب اول ما امها فتحت الباب حليمه اترمت في حضنه وفضلت تصرخ 
الام بسم الله الرحمن الرحيم مالك يابنتي ادخلي تعالي 
حليمه دخلت وطلعت تجري علي غرفته وقفلت الباب وفضلت تعيط وتصرخ 
الام خديجه يا خديجه الحقي اختك يا بنتي 
خديجه افتحي يا حليمه في اي 
الام الحقي اختك يا بنتي 
خديجه انا هرن علي مراد افهم في اي 
حليمه طلعت وفتحت الباب وخدت التليفون من خديجه وكسرتو علي الارض 
حليمه محدش يجيب سيرت الواطي ده هنا تاني انتو فاهمين 
الام في اي يا ضنايا احكيلي مالك 
حليمه بدات تمسك نفسها قدامهم 
حليمه ابوس ايديك يا امي سيبيني ارتاح مسيرك هتعرفي اي الي حصل ابوس ايديكم سيبوني في حالي بقا
حليمه دخلت وقفلت الباب تاني 
خديجه خلاص يا امي سبيها براحته ويا خبر بفلوس بكره يبقا ببلاش
بعد مرور اسبوع وحليمه مبتتكلمش مع حد خالص وديما منهاره من العياط وقفل أوضته علي نفسه دخلت خديجه علي امها
خديجه عامله اي يا ماما 
الام انا كويسه يا بنتي بس مش عارفه اختك مالها 
خديجه بصراحه يا ماما انا سمعت كلام وحش من ناس كتير بس مكنتش عاوزه اعرفك حاجه 
الام كلام اي يبنتي خير الله ما اجعله خير 
خديجه انا سمعت حماة بنتك بتتكلم مع النسوان في السوق وبتقولهم اني يعني 
الام يعني اي كملي 
خديجه خلاص يا ماما مش مشكله 
الام بقولك في اي انطقي 
خديجه بيقولو اني مراد عرف اني حليمه مش بنت بنوت علشان كده طلقها وطردها بره 
الام قطع لسان اللي يقول كده على بنتي انا بنتي اشرف من الشرف
 خديجه طبعا يا ماما بس تقدري تقولي ليه حليمه من يوم فرحها وهي حبسه نفسها في الاوضه ومنهاره بالشكل ده اكيد في سبب 
وفجاء الباب خبط خديجه جريت عشان تفتح وكان مراد على الباب خديجه مرا ادخل تعال
 خديجه  شدت ايد مراد ودخلته جوه 
خديجه ماما مراد جه وهو الوحيد اللي هيفهمنا كل اللي حصل
 الام في ايه احكيلي يا ابني طمني من يوم فرحكم وحليمه حبسه نفسها في الاوضه ومنهاره من العياط في ايه يا ابني
 مراد هي حليمه ما حكيتلكوش اي حاجه
حليمه هي اصلا بتكلمني عشان تحكيلنا قولي يا ابني في اي
 مراد طب انا ممكن ادخلها جوه وفجاء حليمه طلعت تجري على المطبخ وحابت سكينه وحطته علي رقبة مراد
حليمه وانا مش قلتلك لو شفت وشك تاني انا هقتلك
مراد ومستنيه اي يلا اقتلايني انا اصلا استاهل القتل 
حليمه هو انت فاكرني هقتلك بسهوله دي
 مراد تعالي نتكلم في الاوضه براحتنا 
حليمه وبراحتنا ليه ما نتكلم قدامهم ده مفيش حد غريب ده امي واختي 
مراد لا يا حليمه متعمليش كده انا لسه بحبك وعاوزك تعالي نرجع علي شقتنا 
حليمه بضحكه استهزاء 
الام في اي يا ولاد انا عاوزه افهم وصحيح الكلام الي امك قالتو عن بنتي ده 
مراد هي قالت اي
خديجه خلاص يا ماما مش قدام حليمه 
الام لا مش خلاص انا لزم اطمن علي شرف بنتي 
مراد هو اي الي حصل 
الام الحق بنتي مكنتش بنت بنوت علشان كده طلقتها رد يبني طفي ناري
مراد بيبص لحليمه
حليمه مسكة في القميص بتاع مراد وفضلت تصرخ
مراد حتي امك بعد الي عملته فيا مش سيباني في حالي اطلع بره وسبني في حالي اطلع بره دبحتوني بسكينه تلمها كسرتو فرحتي خليتو احسن يوم بتتمنا اي بنت يكون اسود يوم عليا انا عمري ما هسمحك خديجه فضلت تحضن في اختها علشان تهدأ ومراد فضل الدموع تنزل من عينيها وسحب نفسها ومشي بهدوء
فضل طول الطريق يعيط زي الطفل الصغير لحد ما وصل البيت نزل ما العربيه وهو بيجري ودخل البيت ووقف قدام امه
مراد انتي عايزه منى اي اموت نفسي علشان ترتاحي ابعدي عني وسيبني في حالي ومتتكلميش عن مراتي تاني 
ام مراد بكل برود اعملك عصير ليمون يهدي اعصابك 
مراد حليمه مراتي وهرجعها علي زمتي وكل الي حصلها من تحت راسك ميهمنيش هتفضل مراتي وهتكون ام ولادي كمان 
ام مراد ده علي جثتي 
مراد لا ده علي جثتي انا اعتبري اني ابنك مات والنهارده عزاء وانا هسيبلك البيت وهمشي وكلمه اخيره والله لو اتكلمتي نص كلمه على مراتي تاني هعمل معاكي الي عمرك ما تتخيله وهنساء انك امي وانا اصلا ميشرفنيش انك تبقا امي 
نور انت ازاي تكلم ماما كده يا مراد 
مراد اسكتي انتي 
حازم تسكت ازاي انت مينفعش تكلم ماما كده 
مراد انا عذركم مهو انتم لما تعرفوا عملت اي هتقل من نظركم اكتر ما هي قليله انا همشي ولو احتاجتم اي حاجه رنو عليا 
مراد دخل يجهز هدومه 
نور اي يا ماما هتسيبيه كده
ام مراد يغور في داهيه المركب الي يودي
وفجاء تليفون حازم رن 
حازم اي يا دينا هكلمك بعدين 
دينا انت وحشتني وعايزه اتكلم معاك 
حازم هخلص واكلمك سلام
بعد مرور شهرين 
حليمه زي ما هيا حبسه نفسه في اوضتها ومبتتكلمش مع أي حد ومراد كل يوم يعدي يسأل عليه ويمشي 
الباب بيخبط ام حليمه فتحت الباب 
الام ازيك يا عم ايوب عامل اي 
ايوب انا كويس يا ام حليمه لاموخده انا كانت طالب الايجار 
الام معلش يا عم ايواب ممكن تاجل موضوع الايجار ده الشهر الجاي لحد بس ما حليمه تقوم وتشوف شغل 
ايوب سامحيني يا حاجه مش بايدي والله صاحب البيت قال يا ترجع بالإيجار ياما يطلعوا من البيت سامحيني يا حاجه 
الام طب احنا هنعمل اي مش بايدي حاجه والله ومش معانا وآله جنيه في بيتنا 
ايوب معلش يا حاجه انا هطر انكم تطلعو من البيت
حليمه طلعت من أوضته بعيونها المنفوخه من العياط وشكله المتغير 
حليمه الحاج ايوب غصب عنه يا ماما انت عاوز ايجار الشهرين الي فاتو صح 
ايوب ايوه يا بنتي 
حليمه قلعت الدبله بتاعت مراد وكانت منهاره من العياط 
 حليمه دي دبله دهب بيعه وسد ايجار الشهرين الي فاتو وكمان الشهر الجديد 
ايوب بس كده مينفعش 
حليمه معلش يا حاج انت ليك تاخد الايجار وبس واديك خدتو بعد اذنكم 
ايوب مشي وام حليمه دخلت الاوضه وره حليمه 
ام حليمه وبعد هالك يا بنت بطني 
حليمه في اي يام 
ام حليمه هتفضلي كده يا بنتي لزم تخرجي من الجو الي انتي فيه ده 
حليمه ياريت ينفع يا امي 
ام حليمه بيتنا معدش فيه اكل يا بنتي واختك عاوزه فلوس الدروس وانتي عارفه انينا محلتناش حاجه 
حليمه خلاص ياما انا هتصرف 
ام حليمه متزعليش مني يا بنتي ما باليد حيله 
بعد يومين حليمه دخلت علي امها 
حليمه خدي ياما دول قرشين يمشوكي شهرين كانت محوشهم للشعر العسل بس يله 
ام حليمه مش ناويه تحكيالي الي حصل يا بنتي 
حليمه مش مهم ياما انا مسافره القاهره ادور علي شغل بره انا مليش مكان هنا بعد الي حصل والكلام الي الناس بتقوله عليا
ام حليمه وانا هسيبك تسافري لوحدك لا انسي الموضوع ده خالص
حليمه ابوس ايدك ياما سيبيني امشي وهبقا اجيلكم كل فتره 
ام حليمه خالي بالك من نفسك يا بنتي 
حليمه اشوف وشك بخير ياما خالي بالك من خديجه وهبقا أكلمكم كل يوم اطمن عليكم سلام ياما
ام حليمه سلام يا بنتي
حليمه سابت الاسماعليه كله ونزلت القاهره 
مراد كان جاي يطمن علي حليمه قبلته خديجه علي السلم 
مراد حليمه عامله اي النهارده يا خديجه 
خديجه حليمه سابت البلد كلها ومشيت يا مراد 
مراد اي الي انتي بتقولي ده انا هطربق الدنيا ردي عليا هيا راحت فين 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مراد: اي الي انتي بتقولي ده انا هطربق الدنيا ردي عليا هيا راحت فين
خديجه: انت ازاي تتكلم معايا بالاسلوب ده وطي صوتك وانت بتتكلم معايا 
مراد: انا بقولك حليمه راحت فين
خديجه: انا والله ما اعرف هي راحت فين ماما قالتلي سافرت انا قلتلك لكن راحت فين انا فعلا ما اعرفش 
مراد: طب اطلعي قدامي انا لازم اشوف امك واتكلم معاها
خديجه: انا ورايا درس دلوقتي مش هينفع 
مراد: بقولك اطلعي 
خديجه طلعت قدام مراد وخبطة على الباب
ام حليمه فاتحة الباب
مراد صحيح الكلام اللي خديجه قالتو يا حماتي
ام حليمه ما تقولش حماتي دي تاني انت مش خلاص طلقت بنتي عايز اي تاني
 حليمه صحيح الكلام ده هي فعلا سافرت
 ام حليمه وانت عايز منه ايه كل واحد راح لحاله سافرت او ما سافرتش حاجه ما تخصكش
 مراد ازاي ما تخصنيش وهي مراتي ولسه على ذمتي انا صحيح طلقتها بس طلقتها بالكلام لكن على الورق هي لسه مراتي وما ينفعش تسافر من غير ما تعرفني 
ام حليمه انت بتشتغل نفسك ولا بتشتغلني انت مطلق حليمه من تاني اسبوع جوازكم والورقه جاتلنا على البيت من امك وعليها امضتك عايز منها ايه تاني كسرت فرحت بنتي ربنا يسامحك
 مراد لا مستحيل انا ما عملتش كده حليمه لسه مراتي
 ام حليمه بالله عليك سيبنا في حالنا بقى وابعد عننا وخلي بنتي تشوف حياتها كفايه كسرت فرحتها
 مراد انا بقول لك حليمه لسه مراتي وانا هرجعها 
ام حليمه ده بعينك تشوف ضافر من ضافر بنتي واطلع بره انت مطلقه بقالك شهرين ونص انا اه ما اعرفش ايه اللي حصل يوم فرحكم خلاكم توصلوا للطلاق لكن كل اللي اعرفه اني انا بنتي اشرف من الشرف واكيد الغلط من عندك انت مش من عند بنتي وبنتي لو انت اخر راجل في الدنيا عمرها ما هترضي بيك تاني يلا اطلع بره
مراد طلع من بيت ام حليمه وكان متعصب جدا من كلامها ركب عربيته وطلع على البيت
 اول ما دخل البيت كانت امه نايمه في الاوضه دخل عليها الاوضه
 ام مراد اهلا وسهلا انت شرفت
 مراد انتي فعلا بعتي ورقة طلاق حليمه على بيتهم
 ام حليمه ايوه بعتها ايه عندك مانع
 مراد انت ازاي تعملي كده من غير اذني
 ام مراد هو انت مش طلقتها ولا انا بيتهيالي
 مراد انتي عايزه مني ايه عايزاني اموت نفسي علشان ترتاحي ضيعتي مني حب حياتي وضيعت الامل الوحيد اللي كنت عايش عليه اني اردها وارجعها في ام بتعمل في ابنها كل ده
 ام مراد لما الابن مايكونش عارف مصلحة نفسه لازم الام تفوقه
 مراد طب ممكن اعرف انتي جبتي منين الامضه بتاعتي
 ام مراد دي حاجه بسيطه قوي حطيت الورقه من ضمن الاوراق اللي المفروض تمضي عليها وانت مضيت
 مراد انا عمري ما هسامحك وحليمه انا هرجعها واعتبريه وعد مني ليكي
 مراد خد عربيته وكان مخنوق ومشي
 حليمه اول ما وصلت القاهره ما كانتش عارفه تروح فين اول ما جه في بالها تروح راحت عند خالتها
 خالتها اول ما شافتها 
الخاله حليمه حبيبتي تعالي اتفضلي نورتي البيت
 حليمه ازيك يا خالتي عامله اي
 الخاله انا كويسه والله يا بنتي انا زعلت يا حبيبتي من اللي حصلك معلش بكره ربنا يعوضك باحلى منه 
حليمه سمعتي اي بالظبط
 الخاله سمعت انك اتطلقتي يوم فرحكم بس بصراحه ما اعرفش السبب اي بس مش مشكله يبقى هو مالوش خير فيكي
حليمه كل شيء قسمه ونصيب يا خالتي انا ما اعرفش انا جيت عندك ازاي بس انا ما اعرفش حد في القاهره خالص غيرك علشان كده جيتلك
 الخاله انت تنوري في اي وقت يا حبيبتي
 حليمه ربنا يخليكي انا بس هقعد عندك يومين تلاته لحد ما اشوف سكن اقعد فيه 
الخاله انتي تقعدي زي ما انتي عايزه يا حبيبتي قلتلك قبل كده ده بيتك
 حليمه تسلمي يا خالتي ربنا ما يحرمني منك ابدا 
الخاله طب تعالي يا حبيبتي ارتاحي شويه لحد ما احضرك لقمه تاكليها
 حليمه دخلت عشان ترتاح وخالتها دخلت تجهزلها الاكل شريف جوز خالتها دخل المطبخ
شريف هو في ايه بالظبط يا عزه
 عزه معلش يا حبيبي بنت اختي هتقعد عندنا كم يوم
 شريف هي المشرحه ناقصه احنا عارفين نمشي نفسنا عشان نجيب واحده كمان نصرف عليها 
عزه معلش يا حبيبي هتقعد عندنا يومين اتنين بس وبعد كده هتشوف لها مكان تقعد فيه 
شريف وهي مش المفروض تقعد مع امها في الاسماعليه ايه اللي جابها القاهره 
عزه اصلي يا حبيبي جوزها طلقها يوم دخلتهم والناس بتقول عليها كلام مش بطال عشان كده هربت من كلام الناس وجات على هنا معلش يا ابو العيال استحملها بس يومين اتنين وهي هتمشي
 شريف يومين بس دي تقعد وتنور وتقعد العمر كله ولو ما شالتهاش الارض اشيلها فوف راسي
 شريف دخل على حليمه عشان يتعرف عليها وكان نظراته كلها وحشه اتجاه حليمه 
حليمه كانت ملاحظه كل نظراته ليها بس كانت بتكذب نفسها
 عزه ده بقى يا حبيبتي شريف جوز خالتك
 حليمه ماده ايديها عشان تسلم عليه وهو ماسك في ايديها جامد وغمزلها 
حليمه شدت ايديها منه برعب
 حليمه طب بعد اذنك يا خالتي انا عايزه ارتاح شويه ممكن تسيبيني ارتاح طب مش هتاكلي لقمه يا حبيبتي 
حليمه لا يا خالتي انا مش عايزه اكل 
تصبحي على خير 
عزه وانتي من اهل الخير يا حبيبتي 
في البيت عند ام مراد تليفون حازم رن
 حازم هي دينا انتي ما بتزهقيش كل شويه رن رن
 دينا في ايه يا حازم انت بتكلمني كده ليه 
حازم عشان انا اتخنقت خلاص من اسلوبك ده لما مااردش عليكي مره ماترنيش تاني 
دينا يعني ده جزاتي اني انا بحبك وانك وحشتني 
حازم بلا بحبك بلا زفت بقى يلا اقفلي وهقابلك في الجامعه بكره سلام
 حازم قفل في وش دينا ودينا فضلت تعيط جدا
 تاني يوم في الكليه دينا دخلت على حازم وهو واقف مع اصحابه
 دينا لو سمحتو يا شباب انا عايزه حازم في كلمتين
 دينا شدت حازم من ايده من وسط اصحابه
 حازم انتي اي الهبل اللي انتي عملتيه ده
 دينا ممكن اعرف في ايه مالك متغير من ناحيتي ليه 
حازم مافيش علاقتنا بقت تقرف وانا عايزه افض العلاقه دي
 دينا ودموعه في عينيها 
دينا تفضي العلاقه علاقتنا بالنسبالك بقت حاجه تقرف
حازم لاني ما فيش جديد اللي بنصحى فيه بنام فيه ودي بقت علاقه ممله
 دينا يعني انت قصدك اي هتسيبني 
حازم انا بفكر والله اني انا اسيبك بس لحد الان ما قررتش بس لو فضلتي بالاسلوب ده انا هسيبك وفورا 
بعد اذنك حازم ساب دينا ورجع لاصحابه 
كريم اي يا باشا مالها البنت دي عايزه اي
 حازم سيبك منها دي بت هبله
 محمد قولنا بس عايزه منك اي وليه زعقتلها كده مع ان البنت حلوه ما تستاهلش انك تزعقلها
 حازم بقولكم اي يا جماعه غيرو الموضوع انا ما بقتش طايق اتكلم مع البنت دي
 كريم ليه بس في اي
 حازم بت قفل كده وكل ما اقولها حاجه تقولي لا تيجي نخرج لا تيجي نقعد في كافيه لا اجي امسك ايديها لا وانا قرفت
 محمد طب هي بتحبك ولا اي
 حازم بتحبني بس دي بتموت فيا انتم شايفين واقفه عماله تعيط ازاي
 كريم ما بدام زهقت من كل الكلام دي يا اسطى ادخل على التقيل 
حازم تقيل يعني اي مش فاهم قصدكم اي
 كريم فتح دماغك كده يا حازم البنت بدام بتحبك اوي كده يبقى هتعمل اي حاجه علشانك 
حازم وانتم عايزينها تعمل ايه بقى علشاني
محمد عادي يا اسطا كلمتين حلوين منك على كلمتين حلوين منها هتنسى كل الزعل ده 
حازم وبعد ما تنسى يعني ايه اللي هيحصل
 محمد اعمل بس اللي بقولك عليه وبعد كده هقولك تعمل اي
 كريم اسمع الكلام يا حازم واحنا هنظبطك يا صاحبي
 حازم اما اشوف اخرتها معاكم اي
 بعد مرور اسبوعين حليمه قاعده عند خالتها وكل يوم جوز خالتها يبصلها نظرات وحشه ويحاول يحتك بيها وهي كانت بترفض 
وفي يوم من الايام الخاله بالليل
 حليمه يا حبيبتي 
حليمه نعم يا خالتي 
الخاله انا رايحه زياره عند اخت جوزي وهبات عندها النهارده وهاخد جوزي معايا وانتب يا حبيبتي خلي بالك من نفسك واحنا مش هنتاخر اول ما النهار يطلع هنجيب نفسنا ونيجي
 حليمه خلاص ماشي يا خالتي براحتكم
 الخاله هتعوزي حاجه اجيبهالك يا حبيبتي
 حليمه لا يا خالتي عايزه سلامتك 
حليمه في نفسها الحمد لله هخلص من الراجل ابو عين زيغه على الاقل النهارده 
حليمه دخلت وقفلت الاوضه عليها وبعد تلات ساعات شريف دخل البيت واتسحب زي الحرامي لحد ما وصل غرفه حليمه 
حليمه كانت نايمه بترنج بيتي وكانت فرده شعرها فتح باب الغرفه بالراحه وفضل يدخل خطوه خطوه لحد ما وصل على سرير حليمه مره واحده حط ايده على شعرها وبدا يحسس على جسمها 
حليمه من الخضه مره واحده قامت من على السرير 
حليمه ايه ده انت بتعمل ايه هنا
 شريف بعمل الي المفروض اعمله
 حليمه تعمل اي انت مش المفروض تبقى مع خالتي دلوقتي
 شريف الزكي اللي يصطاد فريسته وانا اصطادتك وصلتها لحد بيت اختي وقلتلها اني انا هعمل مصلحه هرجعلها وجيتلك يا جميل
 حليمه وانت عايز مني اي بالظبط
 شريف ماهنش عليا تبات لوحدك يا قمر يلا بقى خلي الليله حلوه بقى علشان تتبسطي وانبسط 
حليمه انت راجل قليل الادب وزباله امشي اطلع بره 
شريف ايه يا روح امك هتعملي شريفه عليا إذا كان جوزك طلقك ورماكي عشان مش بنت بنوت وكانتي مقضيها هتيجي عليا انا وتعملي شريفه اقلعي يا بت
 حليمه لو ما طلعتش من هنا انا هصوت والم عليك الناس
 شريف صوتي يا حلوه لو في صوت بس طلع منك انا هكتم نفسك وهموتك وبرده هاخد اللي انا عايزه سواء برضاكي او غصب عنك 
شريف بدا يقرب من حليمه لحد ما رماها علي السرير
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
شريف بدا يقرب من حليمه لحد ما رمها على السرير
حليمه زقته وقعته على الارض وقامت جريت علي كباية الميه وكس*رتها
 حليمه لو قربت مني انا همو*ت نف*سي كده كده انا ما عنديش حاجه اخاف عليها 
شريف: انتي مجنونه ارمي اللي في ايدك ده 
حليمه: بقولك ابعد عني
 شريف :خلاص هبعد عنك بس ارمي اللي في ايدك الاول انت هتجب*يلي مص*يبه
 حليمه :ارجع ورا 
شريف رجع لورا وحليمه فضلت تتسحب واحده واحده لحد ما وصلت على باب الشقه فتحت الباب وطلعت تجري بالبجامه وشعرها كان مفرود وكانت الساعه 1:00 بالليل 
حليمه فضلت تجري في الشارع زي المجنونه ماكانتش عارفه تروح فين الجو كان متاخر اوي ماكنش في حد في الشارع 
حليمه دخلت على مطعم كان الوحيد اللي فاتح اول ما دخلت حليمه دخلت على الكاشير 
حليمه: لو سمحت ممكن تساعدني
 الكاشير بدا يبصلها من تحت لفوق 
الكاشير: خير في حاجه 
حليمه :لو سمحت ممكن تشوفلي اي حاجه البسها ومكان ابات فيه لحد الصبح
 الكاشير :وانتي ازاي طالعه في نص الليل بالشكل ده 
حليمه: بعد اذنك من غير اي تفاصيل ممكن تساعدني انا عايزه مكان ابات فيه لحد الصبح بس
 الكاشير: وانا اعرفك منين علشان خاطر اديكي مكان تباتي فيه اطلعي بره يا بت انتي اي الاشكال اللي بتتحدف علينا دي ياربي
 حليمه :ابوس ايدك انا ماينفعش اطلع بالشكل ده في الشارع انا ممكن ابات هنا والصبح اوعدك اني انا هشتغل في المطعم همسح واكنس وده اعتبره تمن الليله اللي هابتها هنا
 الكاشير بدا يقرب منها ووشوشه في ودنها
الكاشير: طب بقول لك ايه ما تيجي تباتي عندي احسن في الشقه 
حليمه: انت وا*طي وقليل الاد*ب 
الكاشير: اطلعي بره يا زبا*له 
حليمه طلعت بره وقعدت في ركن جنب المطعم وفضلت تعيط وهي بترفع راسها لفوق شافت واحد كبير شكله غني ومهم اوي 
حليمه اول ما شافته قامت وقفت
 راشد: انا سمعت كل الكلام اللي حصل جوه وانا حابب اني انا اساعدك
 حليمه: بجد يا عمو ربنا يخليك يارب 
راشد :ممكن اعرف اي حكايتك
 حليمه: انا مابحبش احكي حكايتي لاي حد فلو حضرتك حابب تساعدني اتفضل من غير ما تعرف عني اي حاجه لو مش حابب يبقا تسبني في حالي الله يخليك
 راشد: تعالي اركبي العربيه معايا
 حليمه رجعت لورا وكانت خايفه اي
حليمه: نعم انت قصدك اي
 راشد :انتي مش عايزاني اساعدك وانا هساعدك تعالي اركبي العربيه وانا هساعدك 
حليمه: وانا اي اللي يضمنلي انك هتكون انسان كويس مش هتعمل فيا حاجه وحشه 
راشد ضحك ضحكه عاليه 
راشد: تعالي يا بنتي انا ما بقاش في صحه لاي حاجه وحشه انا ممكن اكون اكبر من ابوكي تعالي اركبي وما تخافيش مني انا هاخدك دلوقتي في شقه من الشقق بتوعي تغيري هدومك وتنامي والصبح ان شاء الله نبقى نتكلم 
حليمه: انا قلبي مش مطمن
 راشد: لا اطمني وما تخافيش انا فعلا حابب اساعدك تعالي اركبي معايا العربيه
 حليمه :ركبت العربيه وكانت قلقانه جدا لحد ما وصلوا قدام عماره ضخمه وكبيره 
راشد: اتفضلي يا بنتي ده مفتاح الشقه بتاعة الدور التاني افتحي هتلاقي فيه لبس في الدولاب بتاع بنتي ممكن تلبسي منه اي حاجه بكره الصبح ان شاء الله هعدي عليك واخدك في مكان هادي ونتكلم براحتنا وهقولك عايز منك اي ولو خايفه اقفلي على نفسك من جوه
 حليمه: طب هو في حد عايش في البيت ده 
راشد :لا ده كان بيتنا القديم واحنا مهاجرين بقلنا كام سنه ولسه حاجتنا زي ما هي فيها اطلعي وما تضيعيش اليوم بتاعك نامي وارتاحي
 حليمه طلعت الشقه وفتحت الباب بس مع ذلك كانت برده قلقانه وماكانتش مطمنه اول ما دخلت نامت على السرير وفضلت تفكر في الراجل ده وايه اللي هيعوزوا منها فضلت تفكر لحد ما راحت في النوم
................................
 في الجامعه عند حازم اخو مراد
 كريم: اي يسطا اي مع البت دينا 
حازم: عملت زي ما قلت لي اديني بسكتها بكلمتين حلوين بس انا مش عارف ايه اخره الكلام ده كله
 محمد: حلو الكلام انا هقولك بقى الخطوه الجايه تعمل اي
 حازم: اديني سامع قول
 محمد :هتروح تقولها انك بتحبها وخايف انها تبعد عنك ولازم تضمن حبكم ده بانك تتجواز عرفي اول ما توافق ورقتين عرفي اكتبهم وخليهم معاك وقضي ليلتين حلوين وبعدين ابقى ارميها وقطع الورقتين
 حازم: انت مجنون اقضي مع مين بقولك هي بتخاف امسك ايديها هتخليني اجوزها عرفي واقضي معها ليلتين انت مجنون ياض ولا اي
 كريم: الحب بيعمل اكتر من كده يا صاحبي جرب ومش هتندم بس ابقى افتكرنا بحاجه حلوه يا صاحبي
 حازم فضل يفكر في كلامهم لحد ما اقتنع 
تاني يوم حازم قابل دينا 
حازم ؛وحشتيني اوي يا حبيبتي
 دينا :وانت كمان يا حبيبي انت كويس
 حازم: انا كويس جدا بس في حاجه مخنوق منها
 دينا :سلامتك يا حبيبي ايه اللي خانقك
 حازم: انا تعبت خلاص يا دينا من كتر الخوف خايف تروحي مني وخايف ما تكونيش من نصيبي الحاجه دي بقى بترعبني انا بحبك يا دينا وعايزك تبقي معايا العمر كله 
دينا :ما تخافش يا حبيبي انا كمان بحبك وعايزه ابقى معاك العمر كله
حازم: الكلام لوحده مش كفايه يا دينا 
دينا: امال اي اللي يثبتلك اني بحبك ومش هسيبك ابدا
 حازم؛ انا عايز حاجه تضمن حبنا 
دينا: واي الحاجه دي بقى 
حازم :نتجوز اي رايك نتجوز يا دينا 
دينا: انت بتتكلم بجد صح يا حازم 
حازم: والله العظيم انا فعلا عايزه اتجوزك 
دينا :وانا موافقه طبعا 
حازم: بس انتي عارفه الكليه دلوقتي وانا مينفعش اني انا اتجوز
دينا: امال هنتجوز ازاي
حازم: عايزين نتجوز عرفي لحد ما اظبط اموري واتجوزك رسمي 
دينا: مش فاهمه 
حازم: قصدي نضرب ورقتين عرفي مؤقتا بس لحد ما اخلص كليه واتجوزك رسمي قدام الناس كلها 
دينا :تصدق انك انت حق*ير بقا انت عايزني انا اتجوزك عرفي من ورا اهلي 
حازم: كل ده عشان بحبك
 دينا: انت تخرس خالص انت ما تعرفش اي حاجه عن الحب وانا غلطانه اني انا حبيت واحد زيك عن اذنك
 دينا: جت عشان تمشي حازم مسك ايديها ودينا ضرباته بالقلم على وشه
 دينا: اول واخر مره تلمس ايدي وبعد اذنك ياريت لا تكلمني ولا ترن عليا سلام
 دينا مشيت وحازم فضل متغاظ اوي انها ضربته بالقلم وقرر ينتقم منها بس ما كانش عارف ازاي راح لاصحابه
 كريم: ايه يا اسطى نقول مبروك يا عريس
 حازم: اسكت بقى عشان انا عايز اخ*نقك بايديا 
محمد: ليه يا اسطى في اي
 حازم: البنت بنت ال*اي ضربتني بالقلم 
كريم :هههههه تعيش وتاخذ غيرها يا صاحبي
 حازم: انا ما بهزرش انا عايزه انتقم منها بجد
 كريم: لو عايز تنتقم منها فده امر سهل سيبلي انا الموضوع ده
 حازم: انا بقولكم اي انتم الاتنين لازم تشوفه طريقه عايز احط مناخيرها في الارض واكسرها عايزها تجيلي زحفه على رجلها
 كريم: بس كده من عيني يا صاحبي يومين كده وهقولك تعمل اي
 حازم :ماشي ياسطا انا همشي انا بقى عايزين حاجه 
كريم: لا مع السلامه يا صاحبي 
حازم اول ما وصل على البيت كانت نور اخته قاعده في الصاله 
نور :انت شرفت يا استاذ انت عارف الساعه كام دلوقتي
 حازم :اي يا بت هتعمليلي محاضره ولا اي
 نور: انت وراك امتحان الصبح ولسه ماذاكرتش ولا عملت اي حاجه لو مراد كان هنا ما كنتش سهرت بره لحد دلوقتي
 ام مراد طلعت من الأوضه
 ام مراد: سيبي اخوكي براحته يا نور
نور: ازاي يا ماما والامتحان اللي عنده الصبح 
ام مراد: كل واحد عارف مصلحه نفسه اهم حاجه ذاكري انتي يا روح ماما عايزه اشوفك احسن واحده في الدنيا كلها 
نور: حاضر يا ماما طب يا ماما ما تكلمي مراد خليه يرجع
 ام مراد: دي امور مالكيش تدخلي فيها روحي على اوضتك ذاكري ونامي عشان الكليه بتاعتك الصبح
 نور :حاضر يا ماما 
تاني يوم عند حليمه 
حليمه: صحيت من النوم على صوت جرس الباب قامت فتحت وكان راشد 
راشد :انتي لسه ما غيرتيش هدومك من امبارح
 حليمه: كنت تعبانه ونمت
 راشد: طب ادخلي غيري هدومك وانا مستنيكي تحت في العربيه
 حليمه: خلاص ماشي حاضر
 حليمه غيرت هدومها ونزلت ركبت العربيه مع راشد 
حليمه: ممكن اعرف انت عايز مني اي
 راشد: مش لما نفطر الاول وبعد كده هقولك عايز منك اي بالظبط
 حليمه: انا مش عايزه افطر ولا عايزه اي حاجه انا عايزه اعرف انت عايز مني اي
 راشد: ما تخافيش انا مش هاذيكي انا عايز منك كل خير نروح مكان هادي نفطر ونشرب حاجه ونتكلم براحتنا 
حليمه :ماشي
راشد خد حليمه في مكان هادي خالص
 حليمه: ممكن تقولي انت عايز مني اي بقى 
راشد: انتي متجوزه 
حليمه: لا انا مطلقه من قريب
راشد: امتى اطلقتي
 حليمه: من تلاث شهور ونص
 راشد: انا عايزك تشتغلي عندي ايه رايك 
حليمه: ممكن اعرف اي هو الشغل ده 
راشد :هتشتغلي عندي في القصر بتاعي 
حليمه: قصدك خدامه 
راشد :حاجه زي كده وهتاخدي مراتب كويس جدا 
حليمه: انا مش موافقه على الشغل ده بعد اذنك
 حليمه مشيت وراشد مشي وراها
 راشد: ممكن اعرف ليه بترفضي 
حليمه: حضرتك انا معايا كليه تربيه في الاخر اروح اشتغل خدامه مش بعد ما امي تعبت وصرفت عليا وكبرتني ودخلتني كليه في الاخر اروح اشتغل خدامه بعد اذنك وياريت تشوف واحده غيري
 حليمه وهي ماشيه راشد مسك ايديها 
راشد :انا طالب ايدك اي رايك 
حليمه وقفت مكانها ماكانتش قادره تتحرك ولا تتكلم
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
 حليمه وقفت مكانها ماكانتش قادره تتحرك ولا تتكلم
حليمه انت بتقول اي 
راشد بقول انا عايز اطلب ايدك 
حليمه انت اكيد بتهزر حضرتك قد والدي تتجوزني ازاي 
راشد ههههههههه لا لا انتي فهمتي غلط انا مش قصدي كده خالص
حليمه ممكن افهم قصدك ايه
راشد ممكن تقعدي عشان نعرف نتكلم وافهمك على كل حاجه
حليمه رجعت قعدت على الترابيزه تاني
 راشد انا هحكيلك على كل حاجه 
حليمه اتفضل احكي انا سمعه
 راشد انا صاحب شركات العميره في مصر الحقيقه انا عندي ولد وبنت بنتي مسافره بره مصر بتدرس وابني هو الوحيد اللي معايا هنا زوجتي اتوفت من 15 سنه من يوم وفاة زوجتي بعد وفات زوجتي بخمس سنين ابني حصله حادثه نظره راح فيه وبقى كفيف في الحقيقه انا اتجوزت واحده بعد ما عمل الحادثه عشان تساعده وتقف جنبه لكن هي للاسف ماعرفتش تحبه زي ابنها ربنا كرمني بولد من زوجتي التانيه عنده دلوقتي 10سنين
 حليمه ممكن اعرف اي علاقتي بكل ده
 راشد ممكن تسمعيني للاخر
 حليمه اتفضل
 راشد انا حاولت اجيب لابني شغالين كتير يساعدوه ويقفوا جمبه لكن للاسف كانوا بيطفشوا منه من اول يومين
 حليمه طب ممكن اعرف ليه بيطفشوا منه 
راشد لانه أسلوبه شديد شويه من كتر اللي حصله بقى طبعه قاسي جدا ماحدش يستحمله وانا للاسف مسافر هقعد 6شهور بره مصر وعايز واحده تقف جمبه وتساعده لحد ما ارجع لاني مش هلاقي حد يقف جمبه خالص 
حليمه بردو اي علاقتي بكل ده
راشد انا طالب ايدك لابني عزيز 
حليمه لا طبعا مش ممكن اتجوز بطريقه دي 
راشد اوعدك اني ده جواز موقت 6شهور بس وهخليه يطلقك وتعيشي حياتك وكل ده هديكي مكافاء كبيره جدا
حليمه انا اسفه كان نفسي اسعدك بس انا مش موفقه علي الكلام ده بعد اذنك
راشد فكري برحتك وده الكرت بتاعي هستنا مكالمتك
راشد  ساب حليمه ومشي وحليمه فضلت تفكر في كلامه 
في الجامعه عند حازم 
حازم اي يا شباب فكرتو في الكلام الي قولتو امبارح 
كريم انا عن نفسي عندي ليك خطه تجيب منخايرها الارض وتجيلك زحفه
حازم الحقني بالفكره دي
 كريم اسمع الكلام اللي هقولهولك وتنفذه بالحرف الواحد انت تروح وتقولها انا اسف وحقك عليا وده كان اختبار ليكي وانا فعلا مش هتلاقي احسن منك تكون زوجه ليا
حازم وبعدين 
كريم وبعدين تقولها انا كلمت ماما عليكي وهي وافقت اني انا وانتي نعمل خطوبه وكمان موافقه انها تروح تقابل باباكي بس للاسف هي تعبانه والتعب ده هياخد اسبوع او اسبوعين لحد بس ما تقوم بسلامه
 حازم اخلص انت بتحكيلي قصه حياتك ولا اي
 كريم اتقل عليا بس يا اسطا هي هتقولك الف سلامه وهي عامله ايه هتقولها هي كانت طالبه انها تشوفك عشان تعرف خطيبة ابنها وانا بصراحه قلتلها هتفق معاكي على ميعاد ونروح نشوفه سوا
 حازم وبعدين 
كريم هتاخدها وتروحوا على شقه المعادي بتاعة الشقاوه وهناك هنكون احنا مستنينها انا ومحمد ورامي وهنعمل معاه احلى واجب
 حازم احلى واجب ازاي يعني مش فاهم
 كريم هنروق عليها يا اسطا وانت فاهم بقى
 حازم الله يخ*رب بي*ت ابوك انت قصدك هتغت*صبوها كريم الله ينور عليك وبعد ما يحصل هي بنفسها هتجيلك زحفه على رجلها وهتتمنى انك توافق بيها وانت ساعتها تعمل اللي انت عايزه بقى
 حازم انتم عارفين معنا اي الكلام ده انتم مجا*نين
 كريم والله هي دي الفكره اللي جت في دماغي هتخليك تنتقم منها وتحط مناخيرها في الارض موافق يا صاحبي احنا موجودين مش موافق براحتك دورها في دماغك ورد علينا يا صاحبي
 حازم بدا يفكر في الكلام اللي قالوا كريم 
حازم رجع البيت بالليل
 نور حمدلله على السلامه مش عوايدك تيجي بدري
 حازم نقطيني بسكاتك واسكتي فين ماما 
ام مراد انا اهو يا حبيبي حمدلله على سلامتك
 حازم الله يسلمك يا ماما 
نور اي الدلع ده بقى يا ماما انتي بتدلعيه وانا لا
 ام مراد هو انا اقدر مادلعكيش ده انتي ده انت روحي وقلبي ونور عيني
 نور ربنا يخليكي ليا يا احسن ام في الدنيا
 ام مراد ويخليكي ليا يا قلبي ويحفظك من كل شر
 حليمه فضلت تمشي في الشوارع وما كانتش عارفه تروح فين وعماله تفكر في الكلام اللي قاله راشد ومره واحده تليفونها رن
 حليمه ازيك يا ماما عامله اي وحشاني جدا 
ام حليمه انا كويسه يا روح ماما انتي عامله ايه وحشتيني يا بنتي
 حليمه وانتي كمان والله يا ماما وحشتيني اوي 
ام حليمه عملتي اي يا بنتي في حياتك احكيلي قاعده فين وعايشه ازاي واشتغلتي ولا لسه
 حليمه انا كويسه يا ماما خديجه عامله اي
ام حليمه كويسه يا ضنايا اهم حاجه انتي
حليمه ما تشغليش بالك بيا يا ماما
 ام حليمه معلش يا بنتي لو كنت هطلب منك الطلب ده بس ما باليد حيله 
حليمه خير يا ماما في اي
الشهر قرب يخلص والبيت مافيهوش فلوس واختك محتاجه مصاريف الدروس وصاحب البيت عايز الايجار والدنيا متلخبطه معايا يا بنتي مش عارفه اعمل اي حاجه
 حليمه حاضر يا ماما هتصرف وهبعتلك فلوس
 ام حليمه ربنا يخليكي يا قلب امك ويحفظك وابقي طمنيني عليكي يا حليمه
 حليمه حاضر يا ماما يلا سلام
حليمه بدات تفكر ازاي تعمل اي والدنيا اسودت في وشها قررت ترن على راشد
رنت علي راشد
راشد انا كنت عارف انك هترني عليا
 حليمه انا موافقه تقدر تقولي المطلوب مني اي
 راشد هديكي عنوان القصر بتاعتي وتجيلي هناك
 ام حليمه خلاص ماشي حاضر
 حليمه راحت على القصر اول ما شافت القصر وقد اي هو جميل من بره وضخم وكبير كانت مذهوله من اللي هي شايفه ماكانتش مصدقه انها هتشوف حاجه زي دي في يوم من الايام حليمه بدات تبص حوالين منها 
وفجاء راشد جه من وراها 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
وفجاه راشد جه من وراها 
حليمه انا جيت حسب الميعاد 
راشد برافو عليك هتفضلي واقفه بره كده ادخلي تعالي
 حليمه دخلت القصر اول ما دخلت انبهرت من جمال وحلاوه القصر 
راشد اتفضلي اقعدي 
حليمه طب ممكن اعرف اي اللي هيحصل دلوقتي حالا عشان اكون بس مستعده للي هيحصل 
راشد اتفضلي غيري هدومك ولما تغيري هدومك الاول وترتاحي بعد كده هيجي الماذون وهنكتب كتب الكتاب النهارده ان شاء الله 
حليمه طب ليه السرعه دي مش ممكن ناجل كتب الكتاب شويه يعني اسبوع ولا حاجه
 راشد مافيش وقت انا طيرتي بكره بالليل ولازم قبل ما اسافر اكون مطمن على ابني
حليمه خلاص اللي حضرتك شايفه بس ممكن اطلب منك طلب
 راشد اتفضلي طبعا
 حليمه انا عايزه 10000جنيه من تحت الحساب تبعتهم على رقم اختي هم عايزين مصاريف دلوقتي 
 راشد حاضر يا انتي اسمك اي
 حليمه انا اسمي حليمه 
راشد كل ده وما اعرفش اسمك اسمك حلو يا حليمه حاضر النهارده باذن الله هبعتلهم الطلب ده
 حليمه شكرا لحضرتك
 راشد ممكن اعرف هو انت اصلك منين يا حليمه 
حليمه انا من الاسماعليه واهلي هناك وانا جيت هنا عشان اشتغل
 راشد نورتي القاهره يا حليمه 
حليمه شكرا جدا لحضرتك
 حليمه طلعت عشان تغير هدومها بس كانت محتاره الاول ومش عارفه تخش انهي اوضه ومش لاقيه حد في القصر يعرفها طريق الاوضه بتاعته قررت تدخل اوضه من الاوض اول ما دخلت ما كانش فيها اي حد 
حليمه الحمد لله ومره واحده سمعت صوت حد بيقول مين
 حليمه اتجمدات مكانها
 عزيز قلت مين
 حليمه..........
 عزيز مين اللي دخل الاوضه انا متاكد ان حد دخل انا سمعت صوت خلخال اللي دخل الاوضه يرد ويقول مين
 حليمه.............
 عزيز قام واقف وبدا يدور في الاوضه 
حليمه كانت في ركن ومرعوبه قررت تتسحب وتطلع بره الاوضه من غير ما هو يحس
 عزيز كان بيحسس على حيطان الاوضه لانه اعمي ومره واحده حليمه طالعه من باب الاوضه عزيز مسك ايديها
 حليمه ماكانتش قادره تاخد نفسها من كتر الرعب
 عزيز هو انا مش قلت مره واتنين وثلاثه مين انتي ما بترديش ليه
 حليمه انا اسفه دخلت الاوضه غلط 
حليمه كانت بتكلم وصوتها كانت بيتهز كانها مرعوبه وكان ايديها  بترعش في ايد عزيز 
عزيز مين انتي
 حليمه ما كانتش قادره تتكلم مره واحده شدت ايديها وفتحت الاوضه وطلعت تجري 
حليمه دخلت اوضه تانيه وفضلت تترعش من الرعب
 حليمه ده اكيد اللي هيبقى جوزي كمان شويه عمو قالي ان هو مابيشوفش وده فعلا ما كانش بيشوف بس هو طلع شكله حلو اوي وله نجم من نجوم السيما
 نرجع بقى لعزيز 
عزيز شاب وسيم طويل عنده عضلات بارزه من جسمه بشرته قمحاوي عيونه خضراء شعره بني
 عزيز مين اللي دخلت وكانت مرعبه جدا انا ما بقتش فاهم حاجه في البيت ده 
حليمه لبست فستان حلو اوي ونزلت من على السلم وكانت مرتبكه جدا
 راشد اتفضلي يا عروسه انتي جاهزه
 حليمه بصوت واطي ايوه جاهزه
 راشد طب الماذون على وصول هطلع اجيب عزيز وهنزل
 حليمه ماشي 
راشد طلع عشان يجيب عزيز اول ما دخل من الباب
 عزيز اتفضل يا بابا 
راشد نفسي اعرف انت بتعرف ازاي اني انا الي دخلت
 عزيز انت مش محتاج اني انا اعرفك كفايه قلبي بيحس بيك
 راشد ان شاءالله يا ابني هترجع احسن من الاول وهتشوف باذن الله
 عزيز انت بقلك 10 سنين بتقولي كده يا بابا واهو مافيش اي حاجه بتحصل غير اني انا بفضل برده قاعد على الكرسي ده وحياتي عباره عن سواد
 راشد خلي املك في ربنا كبير يا ابني ان شاء الله ربنا يحميك وهيرجعلك نظرك تاني وهترجع احسن من الاول
 عزيز باذن الله يا بابا خير في حاجه
 راشد كنت عايزك معايا تحت
 عزيز انت ما بتعرفش تخبي عني حاجه يا بابا قول على طول في اي
 راشد انت عارف اني انا المفروض اسافر بكره ان شاء الله سفريه تبع الشغل
 عزيز ايوه طبعا عارف وعارف كمان انك ما كنتش عاوز تطلع السفريه دي علشاني وانا اللي صممت انك تطلع لاني ده السفريه الوحيده اللي هتنقلنا في شغلانه جامد جدا
 راشد وانا سمعت كلامك وحجزت التذكره
 عزيز طب كويس
راشد بس عندي طلب واحد بس
 عزيز اتفضل 
راشد تتجوز النهارده 
عزيز نعم 
راشد بقولك تتجوز والنهارده
 عزيز اي اللي انت بتقوله ده يا بابا
 راشد ده السبب الوحيد اللي هيخليني اسافر وانا مطمن عليك ولو رفضت انا هلغي السفريه دي لان انا ما ينفعش امشي واسيبك لوحدك عزيز يا بابا انا مش عاجز علشان خاطري بلاش تاخد قرار في يخص حياتي
 راشد انا قلتلك اللي عندي ولو رفضت انا هلغي التذكره دلوقتي انت ماينفعش معاك اي خدامه كلهم بيطفشوا منك من اول يومين لازم واحده تبقى معاك وتستحمل تصرفاتك ودي عمرها ما هتكون خدامه دي هتكون زوجه هي اللي هتبقى جنبك لحد ما ارجع ولما ارجع ساعتها ابقى اعمل اللي انت عايزه ولو عايز تطلقها طلقها مش مشكله وانا كمان متفق معها على كده 
عزيز بس ده مش اسمه جواز يا بابا ده اسمه صفقه
 راشد سميها زي ما تسميها بس اهم حاجه اكون مطمن عليك 
عزيز ولو رفضت يا بابا 
راشد عادي براحتك بس ساعتها انا هلغي التذكره وهلغي كل الشغل وهقعد جنبك لان انا عمري ما اقبل اني انا ابني يبقى كده واسيبك لوحدك
عزيز فضل يفكر في كلام أبوه
 راشد يلا يا ابني ربنا يهديك عشان الماذون زمانه على وصول
 عزيز ما كانش بايده اي حاجه غير ان هو يوافق 
عزيز بس زي ما قلتلك يا بابا الجواز ده هيبقى صفقه 
راشد انا موافق ولما تخلص 6شهور ممكن تطلقها عادي
 عزيز ماشي يابا وانا موافق
 عزيز مسك في ايد ابوه ونزله من على السلم 
حليمه اول ما شافته كانت قلبها مرعوب 
الماذون جه وكتبوا كتب الكتاب 
الماذون بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير
 عزيز انا عملت اللي انت عايزه يا بابا يارب تسافر وتكون مطمن عليا
 راشد ربنا يباركلي فيك يا ابني ان شاء الله هتبقى احسن من الاول
 عند حازم في البيت
 حازم فضل يفكر في الكلام اللي قاله اصحابه
حازم هو ده الحل الوحيد ده اللي هيخليني اكسرها واحط عينها في الارض
حازم رن على دينا دينا بس مكانتش بترد عليه 
خد عربيتو قدام بيتها وبعتلها رساله انها تنزله وفعلا دينا نزلت
 دينا هو انت عايز تفضحني انت عايز مني اي
 حازم انا عايز اعتذرلك على اللي حصل
 دينا تعتذر عن اي اللي قولته ليا مينفعش فيه اعتذار خالص لو سمحت ابعد عني وماتجيش هنا تاني
 حازم حتى لو قلتلك ان ده كان اختبار ليكي واني بحبك وعايز اتجوزك على سنه الله ورسوله
 دينا وقفت مكانها كان هتم*وت من الفرحه
 دينا انت بتتكلم بجد حازم
 ايوه بجد كل ده كان اختبار ليكي ولو كنت وفقتي تتجوزيني عرفي ماكنتش وافقت بيكي وكنت سبتك فورا بس طلعتي فعلا ب 100 راجل
 دينا اخص عليك وقعت قلبي
 حازم سلامه قلبك انا خلاص كلمت ماما وهي وافقت اني احنا نعمل خطوبه وبعد سنتين هنتجوز وكمان هي موافقه انها تقابل ابوكي وتكلمه
 دينا بجد انا مش مصدقه نفسي انا عايزه اطير من الفرحه
 حازم هتطيري ان شاء الله على بيتي وتبقي مراتي مبروك يا احلى عروسه 
دينا الله يبارك فيك يعني احدد ميعاد مع بابا
 حازم لا لا مش دلوقتي انا بس ماما تعبانه اول ما تقوم بالسلامه هخليكي تحددي ميعاد مع بابا يعني اسبوع او اتنين بالكتير
 دينا خلاص ما فيش مشكله الف سلامه عليها
 حازم الف سلامه لوحدها مش كفايه انت لازم تاخدي بوكيه ورد وتروحي تزوريها
دينا ازاي يعني
 حازم هي خلاص بقت حماتك ولازم تروحي تطمني عليها يا اما والله العظيم هتزعل منك 
دينا لا فعلا ما اقدرش ازعلها بس انا فعلا ما ينفعش اروح بيتكم انا وانت لوحدنا
 حازم خلاص مش مهم اروح معاكي انا اديكي العنوان وانتي روحي لوحدك خبطي عليها هتلاقي اخويا هيفتحلك الباب هتخشي هتسلمي على ماما وتقولها الف سلامه وتروحي على طول حاجه بسيطه يعني
 دينا يا حازم ماينفعش انا هكلمها في التليفون وهقولها الف سلامه وخلاص 
حازم يبقى انتب عايزاني وعايزه ماما تزعل منك
دينا انا بس خايفه حازم
حازم ما تخافيش انا مش هكون معاكي عشان تخافي احددلك ميعاد ان شاء الله بكره الساعه 3:00 تمام وآله اي
 دينا خلاص ماشي يا حازم انا ما اقدرش على زعل ماما ولا زعلك
 الساعه 3:00 ان شاء الله هكون في البيت عندكم
 حازم ضروري ماما تعبانه لازم تروحي تطمني عليها وتشوفيها 
دينا خلاص بقى يا حازم حاضر هروح اطمن عليها واشوفها يلا روح وانا هطلع اشوف ماما
 حازم ربنا يخليكي ليا يا حبيبتي 
حازم ركب عربيته ومشي وكلم اصحابه في التليفون واتفق معاهم على كل حاجه هيروحوا يستنوها الساعه 3:00 واول ما تيجي هيغت*صبوها 
في القصر عند راشد
 رجاء خلاص عملت اللي في دماغك جبت لابنك واحده من الشارع وجوزتهاله
راشد ما انا لو شايفك تعرفي تحافظي عليه كنت سبتهوالك بس انتي اصلا ما بتحبوش
 رجاء وانا احبه ليه هو ابني عشان احبه وانا مش ناقصه حمل عليا وابنك ده اكبر حمل
 راشد اديني ريحتك وما لكيش دعوه اعمل اللي انا اعمله
 رجاء هترجع تندم على اللي انت عملته ده
راشد الي عملته هو الصح لما يبقى عنده زوجه هتخلي بالها منه وانا فعلا كنت غلطان لما فكرتك هتبقى ام ليه وهتخلي بالك منه
 رجاء هو انت كنت متجوزني زوجه وله خدامه لابنك 
راشد خلاص يا رجاء الكلام انتهى واللي حصل حصل وربنا رزقنا بعمرو ودلوقتي بقى هو الي رابط بيني وبينك ياريت ما تتكلميش في اي حاجه خليني اقضي ليله حلوه قبل ما اسافر بكره
رجاء ماشي 
راشد بس عايز اقولك خلي بالك من حليمه لما امشي هي حاليا ملهاش غيرك فاهميه كل حاجه واحده واحده
 رجاء يااااااع اي الاسامي البيئه دي كمان اسمها حليمه
راشد خلي بالك منها في غيابي
 رجاء سافر وانت مطمن ان شاء الله كل حاجه هتمشي زي ما انت عايز
 في الغرفه عند عزيز 
عزيز دخل وقف قدام الشباك وحليمه واقفه على الباب
 عزيز واقفه ليه يا تدخلي يا تطلعي تنامي في اي اوضه تانيه
 حليمه بتخطي خطوه خطوه كانت مرعوبه 
عزيز اقفلي الباب
 حليمه حاضر 
عزيز بصي انا هقولك كلمتين عشان نقضي المده بتاعتنا علي خير طبعا بابا فهمك على كل حاجه
 حليمه ايوه 
عزيز انت هتكوني هنا مش مجرد زوجه انت هتكوني هنا مجرد خدامه تحت رجلي انسي خالص حكايه الزواج ده مجرد عقد وخلال كام شهر هيتقطع 
حليمه انا عارفه كل حاجه
 عزيز انتي هتنامي معايا هنا في الاوضه بس مش هتنامي على السرير هتنامي على الارض لان الارض ده مكان الخدامين اللي زيك 
حليمه دموعها بدات تنزل منها 
حليمه حاضر
 عزيز مش عايزك تدخلي في اي حاجه في حياتي انتي موجوده هنا علشان ارضي بابا لكن انا مش عاجز علشان بابا يجيب واحده تخلي بالها مني طبعا فهمتي قصدي
حليمه ايوه حاجه تانيه
 عزيز لا 
حليمه ماشي انا هنام عايز حاجه
 عزيز لا نامي 
حليمه ما كانتش قادره تقف من كتر التعب نامت على الانتريه
 حليمه في نفسها/ كده كده هو مش شايف حاجه انا هفرد نفسي هنا عشان ارتاح علي الانتريه
 عزيز انا ما بحبش اللي يكسر كلامي قولتلك نامي  على الارض
 حليمه قامت وقفت مره واحده 
حليمه هو انت بتشوف ولا لا
 عزيز قلتلك ما تدخليش عن اي حاجه في حياتي انا لو كنت بشوف ماكانش زمانك بقيتي هنا دلوقتي
 حليمه فرده نفسها ونامت على الارض
 عزيز كان سهران وسرحان وحليمه راحت في النوم
 عزيز قرر ينزل يعمل كوبايه قهوه لنفسه وهو بيمشي في الاوضه مره واحده اتكعبل وقع في حضن حليمه 
حليمه قامت مفزوعه مره واحده 
عزيز كان حاسس بخوفها وجسمها بيرتعش
 عزيز قام واقف مره واحده 
عزيز انا اسف ما خدتش بالي انك نايمه على الارض 
حليمه لا حصل خير 
عزيز بدا يتجه ناحيه الباب
حليمه ممكن اعرف انت رايح فين
 عزيز قلتلك ما تدخليش في حياتي
 حليمه لا هتدخل في حياتك انت لو عايز حاجه انا ممكن اعملهالك مش بصفتي زوجه لا بصفتي خدامه ممكن تقولي انت عايز اي وانا اعملهولك
 عزيز انا هعرف اعمل كل حاجه لوحدي
 حليمه وانا مش هسيبك تعمل كل حاجه لوحدك انا عارفه اني انت مش عاجز وانك انت بتعرف تعمل كل حاجه بس ممكن اي حاجه انت عايزها تطلبه مني يا عم بصفتي خدامه هاخد اجري كمان كان شهر وهمشي ممكن تقولي انت كنت رايح فين
 عزيز انا كنت عايز قهوه
 حليمه حاضر انا هنزل اعملهالك اقعد ارتاح وانا هعملهالك 
عزيز قاعد على الكرسي وكان مصدوم من رد فعلها
 حليمه نزلت عملت كوبايه قهوه واديتها لعزيز
 عزيز اول ما شرب اول بق من القهوه بدا يحس احساس غريب كان القهوه طعمها غريب قوي 
عزيز فنجان القهوه ده زي بتاع ماما شميت فيه ريحه امي
 حليمه بتقول حاجه يا استاذ عزيز 
عزيز هو انتي لسه صاحيه نامي
 حليمه رجعت نامت تاني وعزيز فضل سهران
 تاني يوم الساعه جت 2 كان ميعاد دينا الساعه 3:00 
دينا جتلها مكالمه من مامتها بتقولها انها لازم تكون في البيت لان ابوها تعبان 
دينا ما كانتش عارفه توصل لحازم عشان تعتذرله لاني حازم كان تليفونه مقفول 
دينا قررت ترن على نور اخت حازم 
دينا معلش يا نور انا اسفه اني انا ازعجتك
 نور لا انا كنت في المحاضره في حاجه 
دينا ممكن اعرف حازم فين 
نور مااعرفش هو فين ما شفتوش النهارده
 دينا طب بصي انا كنت متفقه مع مامتك هروح اقابلها دلوقتي لانها تعبانه جدا بس انا حصلتلي ظروف وبابا تعبان لوحده في البيت ممكن تعتذري لمامتك بالنيابه عني
 نور ماما مالها عندها اي 
دينا انا مااعرفش اخوكي هو اللي قالي انها تعبانه وحدد معايا ميعاد
 نور الميعاد الساعه كام وماما فين بالظبط
 دينا ادت لنور العنوان ونور قررت تروح عشان تشوف مامتها في العنوان
 ده
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
بعد خبر وفاه حازم لكل الصوت في صدمه
 الام دخلت في غيبوبه ونور حبسه نفسها في الاوضه مش راضيه تخرج منها ابدا اما مراد كان حزين على موت اخوه انعزل عن الدنيا خالص
 بعد مرور شهر ونص حليمه كانت في الاوضه وعزيز كان في الجنينه ورجاء دخلت على حليمه
 حليمه خير يا رجاء هانم في حاجه
 رجاء ايوه طبعا امال انا جايه اشوف سواد عيونك طبعا عايزاكي في موضوع
حليمه
 اتفضلي اتكلمي 
رجاء ما ينفعش الكلام هنا اول ما عزيز ينام تعاليلي اوضتي
حليمه افتكرت الي حصل من حماتها وخافت لرجاء تعمل فيه كده
حليمه انا اسفه مينفعش اسيب عزيز لوحده لو حضرتك عايزه حاجه اتفضلي قوليه هنا
رجاء انا قولتلك عايزاكي في اوضتي يعني تسيبي كل الي في ايدك وتسمعي الكلام 
رجاء سابت حليمه ومشيت وحليمه كانت خايفه من الي هيحصل
بعد شويه حليمه نزلت لعزيز الجنينه 
حليمه مش كفايه كده يا استاذ عزيز وقت العشاء جه
عزيز حاسس اني طفل صغير بتمشي بدماغك
حليمه قربت ومسكت ايد عزيز 
حليمه انت مش طفل انت سيد الرجاله بس النظام حلو اوي قوم بقا
عزيز شد ايدو منه
عزيز قولتلك انا مش عاجز علشان تمسكي ايدي انا اعرف اعمل اي حاجه لوحدي
حليمه انت مبتزهقش انا بقالي شهر ونص بسمع الكلمتين دول انا تعبت 
حليمه رجعت مسكت ايد عزيز 
حليمه يله يا استاذ عزيز 
عزيز انا مش عارف اي الناس البا*رده دي يبت انتي معند*كيش دم
حليمه شكرا يله علشان انا تعبانه وعايزه اطلع انام 
عزيز مشي مع حليمه وقعدو علي السفره 
عزيز مالك مبتكليش ليه
حليمه هو في واحده معندهاش دم بتاكل 
عزيز يوووووه كلي كلي هو انا اول مره اقولك الكلام ده 
حليمه كل يا عزيز وانت ساكت 
رغم اني حليمه كانت زعلانه من عزيز بس كانت بتسعدو في الاكل من غير ما يحس بس طبعا عزيز كان حاسس بكل حاجه
عزيز خلص اكل وحليمه خدتو علي الأوضه 
حليمه معاد الدواء 
عزيز انا قرفت من الدواء قولتلك مش هخدو تاني 
حليمه انت بقالك شهر ونص مبتخدوش
عزيز انا بقالي 10سنين باخدو واي الي حصل وآله اي حاجه
حليمه يعني مش هتاخدو 
عزيز لا مش هخدو
حليمه خلاص نام بقا 
عزيز ممكن سوال 
حليمه اتفضل 
عزيز انتي طويله وآله قصيره وضعيفه وآله قلبوظه وبيضه وآله سمراء
حليمه انا متوسطه في الطول وضعيفه وبيضه
عزيز طب سوال تاني 
حليمه اتفضل
عزيز فيكي معالم الانوثه وآله لا بما اني جسمك ضعيف
حليمه مش فاهمه 
عزيز معالم الانوثه الي بيحبوه الرجاله 
حليمه انت قل*يل الا*دب 
عزيز بابتسامه خطفت قلب حليمه لاول مره 
عزيز انتي مش مراتي طب اقوالك علي حاجه احسن 
حليمه اتفضل
 عزيز تعالي جمبي علي السرير وانا هحسس وأشوف بنفسي وإقرار فيكي وآله لا 
حليمه انت طلعت داهيه وانا فكرتك غلبان بقولك نام
عزيز خلاص انتي الخسرانه 
عزيز حط راسو علي المخده وفضل يرسمه في خيالو لحد ما راح في النوم
حليمه فضلت تفكر في عزيز وتقول نفسها اي الي انا حسيتو من ناحيته ده
حليمه استنت عزيز ينام وخرجت من الأوضه واتاجهت علي غرفة رجاء 
خبطط علي الباب وكانت مرعوبه
رجاء تعالي يا حليمه 
حليمه دخلت وكانت عينيها علي الغرفه كله 
رجاء عزيز نام 
حليمه ايوه نام 
رجاء طب كويس انا بقا عوزاكي في موضوع مهم 
حليمه اتفضلي اتكلمي بسرعه علشان مينفعش اسيب عزيز لوحده
رجاء انا عايزاكي تشتغلي معايا واهديكي في الشهر 20000ج ده غير الي راشد بيه متفق معاكي ليه 
حليمه انا مش فاهمه حاجه وشغل اي الي هعمله واستاهل عليه الفلوس دي كله 
رجاء الشغل ده هو انك تسمعي كلامي وتنفذي
حليمه حاضر بس افهم كلام اي 
رجاء طلعت من جبه علبة برشام 
رجاء برشام عزيز بقالو شهر ونص مبيخدوش صح 
حليمه ايوه 
رجاء خلاص من هنا ورايح تديهواله في كباية العصير وخدي ده برشام تاني أشد من الي معاكي اول ما التاني يخلص اديلو ده اهم حاجه ياخد البرشام ده باي طريقه
حليمه انا مش فاهمه ده علاج اي 
رجاء ملكيش تفهمي ليكي تنفيذي وبس وكل حاجه تحصل تيجي تقوليلي عليه يأما اخرجك من البيت ده وفواء
حليمه خدت البرشام من ايد رجاء 
حليمه تحت امرك يا ست هانم 
رجاء طب الفلوس مش هتاخديه
حليمه مدت ايديها وخدات الفلوس 
حليمه خرجت من غرفة رجاء وكلها اساله شغلت الاب بتاع عزيز وبدأت تبحث عن جوجل عن شريط البرشام ده بس موصلتش لاي نتيجه قرارت تمسك تليفون عزيز يمكن توصل لحاجه وفعلا وصلت لرقم الدكتور الي بيعالج عزيز خدت الرقم علي تليفونه وطلعت تكالمه في الجنينه 
حليمه السلام عليكم يا دكتور 
رامي وعليكم السلام مين معايا 
حليمه انا مدام الاستاذ عزيز راشد
رامي اهلا وسهلا اامريني يا ست هانم
حليمه كانت عايزه احدد مع حضرتك معاد نتقابل فيه 
رامي طمنيني عزيز في حاجه 
حليمه لا لا هو كويس انا بس الي كانت عايزاك ومش عايزاه يعرف اني كلمت حضرتك بليز 
رامي طبعا طبعا خلاص هديكي عنوان العياده وتجيالي 
حليمه بس انا مش عارفه اي حاجه هنا وآله هعرف اجي لوحدي 
رامي ادي العنوان لاي سواق تاكسي وهو هيوصلك لحد عندي 
حليمه شكرا جدا يا دكتور 
حليمه قفلت مع الدكتور وحبت تكتشف لغز البرشام ده 
تاني يوم الصبح حليمه صحيت ضهرو متكسر من النوم علي الارض 
حليمه يارب تواب عليا من النوامه دي بقا 
عزيز كان سمعها وبيضحك
عزيز انا قولتلك تعالي وانت ماردتيش تستاهلي 
حليمه ياعم اسكت هي ناقصاك
عزيز طب انا هنزل افطر 
حليمه ماشي انزل برحتك 
عزيز بقولك هنزل 
حليمه متنزل اعملك اي 
عزيز اول مره متجريش عليا وتقوليلي استني اوصلك 
حليمه هو انا مقولتلكش مش انا بقا عندي دم 
عزيز اه انتي لسه مقمو*صه هو انتي فاكره هقف عليكي لا انا هنزل وهعرفك اني مش عاجز ومش محتاجك اصلا 
حليمه طب انزل وريني نفسك
عزيز قرار ياخده عند. وينزل لوحده عزيز خرج من باب الغرفه وفضل يمشي ويسند علي الحيطه واحده واحده وحليمه كانت خايفه عليه وماشيه وره خطوه خطوه وهو مكنش حاسيس بيه لحد ما وقفو قدام السلم عزيز كان هيقع من علي السلم ومره واحده حليمه شدايتو وحضنتو جامد 
عزيز كان أول مره يحضنها كان حاسس في حضنه براحه حليمه كانت حاسه في حضنه بأمان حاسه انه مش خايفه من اي حاجه في الدنيا 
بعد حضن استمر 10دقايق حليمه مره واحده بعدات عنه 
حليمه انا اسفه بس انت كانت هتقع مع علي السلم 
عزيز وانتي اي الي خلاكي تمشي ورايه 
حليمه معرفش مهنتش عليا خوفت عليك 
عزيز وتخافي عليه ليه انتي مش سبتيني انزل لوحدي خلاص وانا هنزل 
حليمه مسكة ايدو 
حليمه خلاص مش هسيبك تاني بس انت تبطل دلع 
عزيز ضغط علي اديها جامد زي ما يكون كان فرحان اوي بيها 
اول ما نزلو وقعدو علي السفره 
حليمه انا خارجه النهارده 
عزيز خارجه علي فين 
حليمه اشتري لنفسي شوية حاجات 
عزيز لا طبعا انا مش موافق انتي بقالك شهر ونص مبتخرجيش عاوزه تخرجي مره واحده 
حليمه ايوه عايزه اشم شوية هواء اتخنقت 
عزيز اطلعي اقعدي في الجنينه لكن خروج مفيش 
حليمه انت تتحكم فيه بتاع اي اصلا انت ملكش حكم عليا 
عزيز انتي ناسيه يا هانم اني جوزك 
حليمه اه تصدق نسيت انك جوازي وانت صدقت بقا انك جوازي وعايز تعمل فيه سي السيد 
عزيز لا انا سي السيد فعلا ولو نسيتي اني جوازك تعالي نطلع الأوضه وهفكرك وهخليكي تطلعي من الأوضه بنفسك تقولي اني سي السيد فعلا
حليمه وشها احمر من الخجل 
حليمه مسكت ايدو وبدأت تتكلم بحنيه وصوت واطي
حليمه انا بقالي معاك شهر ونص تحت امرك مستخسر فيه ساعتين اتنين بس علشان خاطري 
عزيز خلاص بس بشرط 
حليمه اتفضل 
عزيز تاخدي السواق بتاعي هو الي هيوديكي مكان ما انتي عايزه 
حليمه حاضر وانا موافقه 
حليمه لبست وخرجت من السواق ووقفت السواق مكان بعيد ووصلت لحد عيادة الدكتور رامي 
اول ما دخلت علي الدكتور عجبت الدكتور جدا 
رامي اكيد حضرتك مدام عزيز صح 
حليمه ايوه 
رامي طب ممكن اعرف اسم حضرتك اي 
حليمه اسمي مدام عزيز ممكن تقولي كده 
رامي تحت امرك اامريني يا مدام 
حليمه عايزه اعرف حالة جوزي وصلت لحد فين 
رامي حضرتك حالة جوزك بسيطه والمفروض حسب الاشاعات والتقرير جوزك او انتظم علي العلاج 3شهور نظره هيبدا يرجعلو واحده واحده 
حليمه طب ما هو منتظم بقالو 10سنين ومفيش حاجه جديده 
رامي مهو ده الي مجناني عرضت الاشاعات علي دكاتره كبار غيري وقالو نفس الكلام 
حليمه طب ممكن تبص كده علي نواعين العلاج دول وتقولي بتوع اي 
رامي يا نه*ار اسو*د اي دول 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
رامي يا نهار اسو*د اي دول 
حليمه خير يا دكتور في اي
 رامي انت جايبه الاقراص دي منين 
حليمه هو في حاجه يا دكتور
 رامي ردي عليا جايبه منين 
حليمه طب ممكن تفهمني كل حاجه وانا هفهمك كل حاجه
رامي القرص الاول يا مدام ده بيض*عف قرنيه العين والتاني ده بيد*مر القرنيه نفسها عشان كده هو ما بيتحسنش بقاله 10 سنين المفروض حالته تتحسن بعد ثلاث شهور بس انا عايزه اعرف انتي جايبه الاقراص دي منين
 حليمه بصي يا دكتور انا هحكيلك كل حاجه بس انا عايزه احط ايدي في ايدك عشان اساعد عزيز وبليز يا دكتور ما تعرفوش اي حاجه هتحصل دلوقتي ممكن
رامي تمام ماشي اتفضلي اتكلمي
 حليمه مرات ابو عزيز هي اللي بتديله الاقراص دي ولما رفض ياخده قرارات اني انا الي اديهوله بصفتي بقعد معاه على طول وادتني 20000 جنيه وقالتلي كل شهر هديكي زيهم بس انا مش عايزه الفلوس انا عايزه عزيز يرجع احسن من الاول 
رامي يبقى هو ده الصح وانا كنت بستغرب ليه حالته مفيش تحسن ولو واحد في الميه
 حليمه طب والعمل يا دكتور هنعمل اي
 رامي بصي يا مدام اولا هتلغي كل البرشام ده وهكتبله على دوا ثاني ياخده بانتظام وفي نفس الوقت تفضلي مسكته رجاء هانم وتاخدي منها البرشام والفلوس على اساس انك انتي بتديله الحبوب في ميعادها وبعدين بعد ثلاث شهور ان شاء الله هنعرف النتيجه اي بس ضروري ياخد العلاج اللي انا هديهواله علشان يساعد على تحسين حالته 
حليمه حاضر يا دكتور شكرا لحضرتك 
رامي ده انا اللي بشكرك جدا هتساعديني اني انا اعالج الحاله الصعبه الوحيده اللي في حياتي بجد انت انسانه جميله جدا ويا بخت عزيز بيكي 
حليمه شكرا حضرتك محتاج اي حاجه تانيه 
رامي ايوه ممكن حضرتك كل اسبوع تجيلي زياره وتقوليلي اي اللي حصل عشان ما ينفعش اني انا اجي الفيلا عند حضرتك كلهم هيشكوا حليمه ده ممكن يكون صعب عليا لان عزيز مارضيش يخليني اخرج وخرجت النهارده بصعوبه لو عرفت اخرج هاجي لحضرتك لو ماعرفتش يبقى هكلم حضرتك في التليفون
 رامي انا يسعدني اني انا اشوفك بنفسي 
حليمه ان شاء الله سلام يا دكتور 
رامي سلام 
حليمه رجعت على الفيلا وعزيز كان مستنيه في الجنينه 
حليمه عامل اي يا استاذ عزيز 
عزيز انتي شرفتي يا ست هانم في تاخير نص ساعه عن الميعاد 
حليمه طب انا اعمل اي الحته كانت زحمه والسواق اللي انت كنت جايبه كان بطيء انا ذنبي ايه 
عزيز خلاص اسكتي اطلعي غيري هدومك يلا ونامي 
حليمه ماشي هتيجي معايا ولا هتيجي لوحدك 
عزيز لا انا هخلي البواب يواصلني الغرفه اتفضلي اطلعي بقى 
حليمه براحتك 
حليمه طلعت اوضتها غيرت هدومها كانت بتفكر في الكلام اللي قالهولها رامي وازاي مرات ابوها حابه انها تد*مر عزيز للدرجه دي بس حليمه قررت انها تساعد عزيز بس ماكانتش عارفه هتساعده ليه في حاجه بتشدها من ناحية عزيز بس كانت بتكذب نفسها بسبب اللي حصلها قبل كده كانت خايفه تخش اي تجربه 
فجاه عزيز دخل عليها 
حليمه انت شرفت يا استاذ 
عزيز انتي لسه مانمتيش 
حليمه لا مانمتش ازاي هنام من غير ما اطمن عليك 
عزيز اه ناقص تقوليلي قلب الام 
حليمه ما انت بتهزر وظريف اهو 
عزيز بصي انا لما بكون زعلان من حد مابكونش عايزه اتكلم معه نامي عشان انا مش عايزه اتكلم معاكي 
حليمه مش عايز تتكلم معايا انا وانا زعلتك في اي بقى انشالله 
عزيز انتي اتاخرتي عليا اوي وانتي عارفه اني انا مابعرفش اعمل اي حاجه من غيرك ومع ذلك سبتيني ومشيتي 
حليمه قربت منه ومسكت ايده 
حليمه خلاص اول واخر مره هخرج واسيبك تاني بس اهم حاجه ماتكونش زعلان مني 
عزيز مره واحده شدها من وسطها لحضنه 
عزيز خلاص صالحيني 
حليمه انت قصدك اي بقى 
عزيز بقولك صالحيني 
عزيز كان بيقرب شفايفه من شفايف حليمه وهي كانت بتبعد عنه
 حليمه اي اللي انت بتعمله ده يا عزيز ما ينفعش اللي انت بتعمله ده
 عزيز مره واحده فاق من اللي هو فيه وبعد عنه 
عزيز صحيح افتكرت ان جوازنا مش حقيقي وانك واخده قرشين عشان خاطر تخلي بالك مني بس الحقيقه انك مش عايزاني وعايزه فلوسي وبس عشان كده مش عايزاني اقرب منك وانا عذرك في واحده زيك تحب واحد او تتجوز واحد اعمى زيي خلاص يا حليمه انا اسف على اللي عملته ادخلي نامي 
عزيز كان مخنو*ق قوي من الحاله اللي هو فيه
 حليمه بدات تقرب منه تاني 
حليمه ما هو انت طول ما انت كده عمرك ما هتتحسن قافل على نفسك الفيلا ولا بتخرج ولا بتاخد علاج ولا حتى بتحس بطعم وحلاوه الدنيا العامل النفسي ليه اساس كبير اوي في اي حاجه ومين قالك اني انا اتجوزتك عشان خاطر قرشين وخلاص انت ما تعرفش ظروفي اي واللي انا مريت بيه اللي انا شفته في حياتي يخليني اخاف من اي حد في الدنيا كلها الوحيد اللي ماخفتش منه حسيت معاه بالامان هو انت 
عزيز  امان وانا اعمى 
حليمه الامان مابيجيش بالنظر ياما ناس كتير بتشوف بس قلوبها سو*داء ما بتشو*فش وما عندها*ش رحمه لكن انت من جواك نضيف وقلبك جميل عشان كده انا ماخفتش منك ابدا وبعدت عنك دلوقتي علشان ما تندمش انك عملت حاجه زي دي مع واحده جايه من الشارع زيي انا عايزه نقضي الفتره بتاعتنا واحنا زي ما احنا كده عشان لما نبعد عن بعض ما حدش فينا يندم على حاجه عملها مع التاني 
عزيز انتي حقيقي هتسيبيني بعد ست شهور 
حليمه للاسف يا عزيز ايوه هو ده كان اتفاقي معاه راشد بيه وانا انشالله هخليك ترجع احسن من الاول مش محتاج اي حد خالص ولا انا ولا غيري بس لو سمعت كلامي 
حليمه راحت جابت الدواء وكبايه الميه 
حليمه علشان خاطري يا عزيز انتظم على العلاج بتاعك عشان تبقى كويس انا عايزاك احسن واحد في الدنيا كلها لو ليا خاطر عندك فعلا 
عزيز ضعف قدام كلام حليمه وفعلا خد العلاج منها 
 عند اصحاب حازم 
محمد انا مخنوق اوي من اللي احنا عملنه في اخت صاحبنا حازم الله يرحمه من سعته  لا باكل ولا بخرج ولا بنام ولا عارف اعمل اي حاجه في حياتي وحاسس بالذنب 
كريم يا عم انت معقدها ليه صاحبي وصاحبك وخلاص مات واخته يتولاها ربنا خلاص بقى فك كده وعيش حياتك 
محمد انا ما كنتش عايز اعمل حاجه زي دي انتم اللي ضغطو عليا بس احنا لازم نعمل حاجه لصاحبنا حازم عشان يرتاح في تربته
 كريم هنعمل ايه بقى ان شاء الله 
محمد لازم نستر اخته هي ملهاش ذنب في اي حاجه هي زي  القمر ورده مفتحها حرام اني احنا نطفيها مافكرتش اني ممكن يحصل حاجه زي دي في اختك او امك يا كريم
 كريم ما تحترم نفسك يا محمد هي هب*ت منك ولا اي
 محمد اضيقت ليه هو مش حازم كان عايز يعمل حاجه زي دي في ياسمين ولولا القدر ربنا خلى اخته هي اللي يتعمل فيه كده
احمد في اي يا محمد انت مكبر الدور ليه انا غلطان اني انا جيتلك اصلا يلا يا كريم نمشي
 محمد مسك ايد كريم وقعدهم
 محمد عشان خاطري يا صاحبي لازم نعمل حاجه عشان خاطر الاخوه اللي بينا وبين حازم
 كريم وهنعمل اي بقا ان شاء الله
 محمد واحد منا يتجوز اخته اللي عملنا فيها كده 
احمد هي اكيد بقى ه*بت منك زي ما كريم قال نتجوز مين يا عم
 كريم سيبك منه يا احمد هو شكله عايز مستشفى المجانين
 محمد مستشفى المجانين ليه هي البنت وحشه في اي  البنت مش عملت كده بمزجها عملت كده عشان احنا اللي اغتصب*ناها وراح فيها صاحبنا الله يرحمه ولا نسيته حازم واللي كان بيعمله معانا وانه كان جدع مع كل واحد فينا
 احمد طلعوني من الدور ده خالص انا مش معاكوا انتم عاوزين ابويا يموتني
 كريم طب ما انت عامل فيها بطل اوي وبتحب صاحبك وهو كان جدع معاك متتجوزه انت وتستر عليها انت وآله ليك اب وآله ام ومحدش هيقولك بتعمل اي
 محمد مره واحده اتخض وفضل يفكر في كلامهم
 في البيت عند مراد الباب خبط مراد فتح الباب
مراد مين حضرتك 
محمد انا محمد صاحب المرحوم حازم ممكن اتكلم معاك في موضوع مهم
 مراد تفضل
 محمد اول ما دخل كان متردد من اللي هو هيعمله بس كده متاكد اني ده الصح 
 مراد خير حضرتك في حاجه
 محمد انا يسعدني ويشرفني اني انا اطلب ايد الانسه نور اخت حضرتك
 مراد مره واحده اتنفض من على الكرسي
 مراد اختي انا
محمد انا عارف ظروفها وعارف كل اللي حلها سمعت اللي حصلها من ناس صحابي وانا موافق اني انا اتجوزها وكاتب الكتاب هيبقى الاسبوع الجاي 
مراد حضرتك مستعجل اوي كده ليه وفين اهلك
محمد بابا اتوفي من 5سنين وماما اتجوزت وسافرت وانا عايش لوحدي
مراد طب ومستعجل ليه
محمد خير البر عاجله يا استاذ وانا جاهز من كل حاجه ومش عايزها غير بشنطه هدومها ياريت حضرتك تسالها وترد عليا في التليفون انا هكون مستني رد حضرتك 
مراد خلاص ماشي هتكلم معاها وهرد على حضرتك 
محمد خرج من البيت وحاسس ان هو عمل الصح وده أقل حاجه يعمله لصاحبه 
 مراد دخل على نور اللي كانت في حاله صدمه ماكانتش بتتكلم مع اي حد خالص
مراد وبعدين يا نور هتفضلي كده 
نور خلاص يا مراد انا خسرت كل حاجه في حياتي خسرت اخويا التوام وخسرت شرفي وخسرت كل حاجه هعيش ليه 
مراد اوعي تياسي قومي واقفي رجلك وابدئي من جديد كل حاجه خسرتيها هتتعوض انشاء الله اهم حاجه انك تقفي على رجلك تاني 
نور وهي بتصر*خ
نور اقف على رجلي انا خلاص رجلي اتقط*عت لما حازم مات وسابني انت عارف حازم ده كان اي بالنسبالي كان يمكن اقرب منك ليا حبيبي مستحملش الي حصلي ومات انا مش زعلانه من اللي حصل اكتر ما زعلانه على موت حازم الله يرحمه 
مراد والميت ما بنصر*خش عليه الميت بندعيله ربنا يرحمه هو اكيد في مكان احسن من هنا اهم حاجه انك انتي تعملي حاجه تفرحي بيها على العموم يا نور انتي جالك عريس وكتب كتابك الاسبوع الجاي 
نور كتب كتابي وعريس مين اللي هيجيلي وهو عارف ظروفي 
مراد كان صاحب حازم الله يرحمه هو طلب ايدك وانا شايفه انسان كويس ومحترم
 نور بس انا مش هقدر اتجوز يا مراد 
مراد لازم تتجوزي عشان تطلعي من اللي انتي فيه لازم يكون عندك بيت وزوجه واسره عشان تنسي 
نور اللي انت شايفه صح يا مراد اعمله 
وبعد مرور اسبوع
 محمد كتب كتب الكتاب على نور واخدها بعربيته الفخمه كان لابس النظاره والنظاره مغطيه نص وشه ونور كانت مستغربه من سكوته مش عارفه تركز على ملامح وشه بسبب النظاره وصل قدام عماره فخمه نزل وسحب شنطه هدوم نور وفتح لها العربيه
 نور نزلت ومشيت جنبه اول ما فتح باب الشقه نور كان قلبها مقبو*ض محمد حط شنطه الهدوم واوقف قدام الشباك
 نور بص انا ما اعرفش اسمك اي لحد دلوقتي بس انا عايزه اصرحك بحاجه مهمه اوي قبل ما نبدا حياتنا انا اتعر*ضت لحاله اغت*صاب 
محمد عارف
 نور وعارف منين 
محمد انا اللي اغتص*بتك
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
محمد انا اللي اغتص*'بتك
 نور سمعت الكلمه دي وزي ما يكون في سي*ف واتغ*رز في قلبها مره واحده.
 محمد قلع النضاره من وشه وبأن ملامحه ووشه الابيض وعيونه الخضراء وجسمه العريض,
 نور اول ما شافته جريت علي باب الشقه عشان تفتحه لكن محمد كان اسرع منها وقفل باب الشقه بايده 
محمد انتي رايحه فين 
نور بخوف ورعب انت عايز مني اي عشان خاطري ماتاذنيش
 محمد ممكن تهدي ومش تعيطي 
نور مش كفايه اللي انت عملته فيا بسبب عملتك دي انت والك*لاب اللي كانو معاك اخويا راح ودلوقتي عايز تمو.*تني انا كمان عشان خاطري سيبني امشي لو اخويا مراد عرف انك انت اللي عملت فيا كده هيق*'تلك
 محمد مره واحده شالها ورفعها على ايده وادخلها اوضه النوم وقاعدها على السرير .
محمد دلوقتي انتي مراتي مافيش داعي تخافي من اي حاجه وانا مش هعمل اي حاجه تاذ*يكي مش عايزك تخافي مني اطمني 
نور ممكن اعرف انت اتجوزتني ليه عايز تك*سر عيني
 محمد بالعكس انا عايز ارفع عينك قدام الناس كلها لانك مالكيش ذنب في اللي احنا عملنه عايز استر عليكي مهما كان انتي كانتي اخت صاحبي واخويا وعشره عمري كل حاجه عملتها فعملتها عشان خاطرو هو بس 
نور طلقني 
محمد زي ما انتي عايزه عايزاني اطلقك هطلقك بس مش دلوقتي على الاقل شهر ولا اثنين عشان الناس ما تشكش في حاجه
 نور انا لا يمكن اعيش معاك لحظه واحده ولا هامن على نفسي معاك محمد مع الوقت هتطمني وانا عمري ما اعمل فيكي اي حاجه وحشه نامي انتي في الاوضه براحتك وانا هطلع انام في غرفه تانيه والصبح انشاء الله نعرف نتكلم وتكوني  هديتي شويه 
محمد ساب نور وطلع وقفل باب الاوضه 
نور كانت خايفه وحاسه بالرعب وحاسه انها مش مطمنه فضلت طول الليل سهرانه حتى ماغيرتش الفستان اللي كانت لابسه 
محمد طول الليل كان بيفكر فيها انجذب ليها اوي من اول يوم
 في الفيلا عند حليمه تليفون حليمه رن 
حليمه دكتور رامي ازيك 
رامي الله يسلمك يا مدام بقالك يعني اسبوع لاجيتي ولا كلمتيني ولا حتى طمنتيني 
حليمه لا الامور ماشيه تمام وهو بياخد العلاج في مواعيده انشاء الله هيتحسن قريب
 رامي طب اي بقى مش هشوفك
حليمه للاسف ما ينفعش اخرج واسيب عزيز لوحده 
رامي خلاص هاتي عزيز على النادي وانا هقابلكم هناك وبالمره يشم هوا ويخرج من الجو الي هو فيه
 حليمه هتكلم معاه في الموضوع ده واشوف رد فعله اي
 رامي خلاص منتظر حضرتك تعرفيني اذا كنتم هتروح النادي ولا لا.
 حليمه ان شاء الله 
عزيز دخل على حليمه 
عزيز ايه كنتي بتتكلمي مع مين 
حليمه كنت بتكلم مع اختي في حاجه ولا اي
 عزيز لا انا بس بطمن عليكي
 حليمه ما تيجي نخرج يا عزيز 
عزيز هنخرج نروح فين يعني 
حليمه نروح النادي ايه رايك نروح النادي ادينا هنشم هوا نضيف وبالمره تغير مودك شويه 
عزيز انا ماليش نفس اني انا اخرج 
حليمه طب لو قلتلك عشان خاطري 
عزيز خلاص البسي وانا كمان هلبس ونخرج 
حليمه قامت مره واحده وباست عزيز من خده 
حليمه شكرا
عزيز فضل يحسس بايده على خده وكان مبسوط اوي 
حليمه داخلة تلبس وعزيز لبس بس لبس القميص بالغلط 
حليمه طلعت من الحمام اول ما شافت عزيز قررت تعدل القميص بتاعه:-
 حليمه بص يا عزيز في حاجه بس عملتها غلط في هدومك فانا هصلحهالك 
عزيز عملت اي يعني 
حليمه قربت منه وفضلت تفتحله زراير القميص براحه وتبص في عينيه وقلعته القميص
 عزيز شدها لحضنه 
عزيز اي رايك بلاش نروح النادي ونشم هوا على السرير 
حليمه هنرجع تاني للموضوع ده عزيز لم نفسك 
عزيز هتلم اكتر من كده 
حليمه طب يلا عشان اعدلك القميص عشان السواق مستنينا تحت
عزيز ماشي لبسيني برحتك
 حليمه هلبسك ازاي وانت مك*تفني في حضنك كده 
عزيز انا بصراحه مش قادر اطلعك من حضني 
حليمه ضر:بته بايديه على صدره
حليمه ممكن تلم نفسك بقى وتسيبني عشان ما نتاخرش ولا احلف مروحش معاك خالص 
عزيز لا خلاص انا هسيبك 
عزيز ساب حليمه وحليمه لبسته وطلعوا على النادي 
في النادي حليمه وعزيز كانوا قاعدين على الكراسي 
 مره واحده دخل عليهم رامي 
رامي اي ده زيزو موجود هنا فينك يا عم انا مش مصدق نفسي 
عزيز ده صوت رامي اي يا رامي عامل اي يا حبيبي 
رامي انا بخير والله يا صاحبي بقالي شهرين مش بشوفك وآله بتسال هو انا مش بشوفك بس الا لما تكون تعبان 
عزيز وانا بردو اللي هسال عليك يا صاحبي ولا انت المفروض تسال عليه
 رامي عندك حق يا زيزو حقك عليا مش هتعرفني ولا اي
 عزيز اه نسيت حليمه مراتي وده يا حليمه الدكتور رامي الدكتور اللي بيعالجني هو دكتور فاشل ماعملش ليا اي حاجه بس اهو دكتور وخلاص
 رامي شكرا يا عم علي التسييط اللي انت عملتهوالي ده
 عزيز اي خدمه 
حليمه طب انا هقوم اتمشى يا عزيز ما تيجي تتمشى معايا 
عزيز لا انا تعبان ومش قادر امشي روحي انتي يا حبيبتي 
حليمه هتعوز مني اي حاجه
عزيز لا شكرا 
رامي استني يا مدام حليمه انا ممكن اجي اتمشى معاكي عشان ماتبقيش لوحدك واهو بالمره نعرف بعض اكثر 
حليمه ما عنديش مشكله 
مره واحده عزيز مسك ايديها 
عزيز تصدقي الجو هنا كا*تم محتاج ان الواحد يتمشى انا جاي معاكي
 عزيز كان غيران اوي على حليمه لانه طبعو من النوع اللي بيغير من اقل حاجه
 حليمه حست ان عزيز غيران وكانت فرحانه اوي
 رامي خلاص بقى يا عزيز روح انت اتمشى مع مراتك وانا هروح اجري شويه
 عزيز ماشي يا صاحبي نتقابل بعدين 
رامي انشاء الله 
عزيز فضل يضغط على ايد حليمه بعصبيه 
حليمه اي يا عم سيب ايدي 
عزيز هو انتي كانتي رايحه معاه فين 
حليمه رايحه مع مين انا كنت هتمشى لوحدي وهو اللي قالي هاجي اتمشى معاكي اقول له لا يعني 
عزيز وديني لاعل*قك على باب الفيلا زي الفرخه الدا*يخه بسبب الحركه اللي انتي عملتيها دي ما هو انتي لو كانتي محترماني ماكنتيش وافقتي انك تتمشي معاه 
حليمه اي ده هو انت بتغير عليا ولا اي 
عزيز اغير عليكي ليه بقا انشالله وآله بغير وآله زف*ت بس وأقسم بالله لو عملتي الحركه دي تاني مع أي حد هعلق*ك 
حليمه يا نهار الوان ده كله ما بتغرش عليا يا ابني ده انت ناقص تجيب س*يف وتغر*زه في عين صاحبك ده
عزيز يلا علشان نمشي انا غلطان اصلا اني انا طلعت معاكي
 عزيز خد حليمه وروحوا عزيز كان مخنوق جدا وحليمه كانت فرحانه اوي .
في الشقه عند محمد ونور
محمد فتح الباب على نور وشافها نايمه بهدومها قرب منها وشال شعرها اللي كان مغطي عينيها مره واحده نور قامت من النوم محمد قام وقف
 محمد صباح الخير
 نور انت بتعمل اي هنا 
محمد انا بقولك صباح الخير 
نور صباح الز؛فت على دماغك قلت بتعمل اي هنا 
محمد في عروسه تقول لجوزها كده يوم الصباحيه
 نور اطلع بره يا محمد ممكن تسيبني لوحدي 
محمد انا جهزتلك الفطار على السفره قومي عشان تفطري 
نور انا مش عايزه افطر افطر لوحدك ممكن تسيبني بقى
 محمد انا هستناكي على السفره مش هفطر غير لما تيجي ولو ماجتيش انا هزعل وزعلي وح*ش وياريت تغيري اللي انتي لابساه ده وقلتلك انا عمري ما هاذيكي
 محمد خرج من الاوضه نور كانت خا*يفه منه ومن اسلوب كلامه قررت انها تقوم تغير هدومها وتروح تفطر معاه 
نور دخلت لبست ترنج بنص كم وفردت شعرها اول ما محمد شافها انصدم من جمالها اللي كان مستخبي واره حجابها 
محمد شدلها الكرسي 
محمد اتفضلي اقعدي 
نور قعدت وبداوا يفطروا ومحمد كان نظراته كلها على نور ونور كانت بتفطر وهي خايفه فضلت مستغربه من اسلوبه معاها مره يبقى كويس ومره يبقى شديد وكلامه قاسي 
محمد تعرفي انك انتي زي القمر 
نور قامت عشان تدخل الاوضه مسك ايديها 
محمد اقعدي كملي فطار 
نور لا شبعت 
محمد مش هقول لها تاني اقعدي كملي فطار 
نور قعدت وبدات تكمل اكل 
نور بعد ما خلصوا بدات تلم الاطباق
 محمد ادخلي انتي ارتاحي وانا هلم الاكل وهظبط كل حاجه
 نور لا كفايه انك عملت الاكل انا هشيل انا مكان الاكل 
محمد انتي لسه مش عارفه اي حاجه في البيت ارتاحي انتي لحد ما اعلمك كل حاجه في البيت واعرفك الحاجات موجوده فين اخوكي مراد جاي يطمن عليكي ياريت تدخلي تلبسي حاجه تانيه غير اللي انتي لابساها دي
 نور هو انا لابسه لبس وحش ولا حاجه وعلى العموم ده اخويا 
محمد مسكها من معصمها وهمس في ودنها 
اللبس ده يتلبس لي انا وبس لكن لاي حد تاني تدخلي تلبسي عبايه وتحطي طرحه على شعرك حتى لو الحد ده اخوكي اسمعي الكلام عشان مزعل*ش منك 
نور مره واحده طلعت تجري على الاوضه لبست عبايه وطرحه 
شويه ومراد جه
 مراد مبروك يا عرايس الف مبروك 
محمد الله يبارك فيك يا مراد عقبالك كده يارب 
مراد اللهم امين 
محمد هسيبكم انا تتكلموا براحتكم وادخل اعملكم حاجه تشربوها 
 محمد اول ما دخل مراد بدا يتكلم مع نور 
مراد اي يا نور يا حبيبتي محمد عامل معاكي اي
 نور بخوف ورعب محمد كويس ما تقلقش عليا انت يا حبيبي انا عمري ما هلاقي حد زي محمد 
مراد ربنا يطمن قلبك زي ما طمنتي قلبي انا كده اطمنت عليكي الحمدلله
نور  واحنا بقى مش هنطمن عليك
مراد قصدك اي
 نور قصدي حليمه يا مراد مش ناوي ترجعها 
مراد هو انا عارف مكانها عشان ارجعها اللي حليمه شفته معايا تخليها تخاف من انها تفكر حتى ترجعلي تاني 
نور لو بتحبك هتسامحك اللي بيحب بيسامح وهي عارفه انك مالكش ذنب في كل ده وانشاء الله هترجعلك بس انت حاول 
مراد تفتكري هيجي اليوم وترجعلي
 نور ان شاء الله يا حبيبي هيجي اليوم ده وتبقى اسعد واحد في الدنيا كلها ربنا يحلي ايامك يا حبيبي 
مراد اول ما سمع كلام نور طلع جري على بيت حليمه اول ما خبط على الباب خديجه فاتحة الباب
خديجه انت تاني يا مراد هو احنا مش ناسينا القصه دي عايز ايه تاني انا ماما مش هنا ولو جت وشافتك موجود هتعمل مشكله 
مراد علشان خاطري يا خديجه لو فاكرالي حاجه حلوه عملتها معاكي انا مش قادر اعيش من غير حليمه
 مراد بدات دموع تنزل من عيونه 
خديجه اي ده انت بتعيط ادخل تعالي
خديجه قعدت مراد على الكرسي جابتله كبايه ميه 
مراد انا مش عايز ميه انا عايز حليمه فين مكانه وانا هرجعها 
خديجه ارتبكت مره واحده 
خديجه انت لازم تنسى حليمه يا مراد 
مراد اي الكلام اللي انتي بتقوليه ده انا انسى حليمه انسى عمري وروحي وقلبي هي انشاء الله هترجعلي وهتسامحني 
خديجه ده مستحيل يحصل 
مراد ومش هيحصل لي بقى انشاء الله 
خديجه لان حليمه دلوقتي بقت ست متجوزه
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
 خديجه لازم تنسى حليمه لان حليمه دلوقتي بقت ست متجوزه
 مراد مقدرش يتما*سك اعصابه رجع قعد على الكرسي تاني 
مراد ايه الهب*ل اللي انتي بتقوليه ده متجوزه ازاي يعني هي طبعا متجوزاني 
خديجه افهم يا مراد حليمه مابقتش ليك حليمه بقت لواحد غيرك وما ينفعش ترجعوا لبعض ابدا عشان خاطري انسها عشان تقدر تعيش
مراد مستحيل حليمه تعمل كده حليمه بتحبني مستحيل تكون لحد غيري 
خديجه انت مستحيل تفهم اني حليمه دلوقتي بقت في حض*ن راجل غيرك
مراد راح مسك ايد خديجه ولو*ها جامد 
مراد انتم بتقولوا كده عشان ابعد عنها وانا برده مش هبعد عنها ده تخطيط من امك
خديجه انا لو مش مقدره الحاله اللي انت فيها دي ماكنتش سكت على اللي انت بتعمله ده سيب ايدي بقولك
مراد انا مش هسيبك الا لما تقوليلي فين مكان حليمه
 خديجه بقولك ماعرفش ابعد عني بقى انا غلطا*نه اني اصلا اتكلمت معاك انت عايز منها اي سيبها في حالها مش كفايه اللي انت عملته فيها انت وامك
 مراد ركع على الارض قدام خديجه 
مراد عشان خاطري لو بتعتبريني فعلا اخوكي عرفيني مكانه فين حاليا حليمه مستحيل تكون لحد غيري 
مراد بدات دموعه تنزل منه وخديجه اتعطفت معه
 خديجه مره واحده قعدت على الارض وحضنته جامد
 مراد خديجه اهدا يا مراد ما تعملش في نفسك كده كل شيء قسمه ونصيب واكيد نصيبك هيكون حد احسن من حليمه علشان خاطري تشيله من دماغك عشان تقدر تعيش
 مراد لو فعلا ليا معزه عندك عرفيني مكانه فين انا لازم اتكلم معاه حتى لو مره واحده اوعدك لو لقيتها فعلا نسيتني انا هنساها عشان خاطري ساعديني وقوليلي عنوانها فين
خديجه قرارت تساعد مراد وفعلا اداته عنوان حليمه 
مراد طلع على البيت غير هدومه وجهز نفسه وطلع على القاهره وصل لحد القصر اللي فيه حليمه 
مراد خاف ان هو يدخل من ضخامة وحلاوه القصر مكنش مصدق قرر يستنا بره قدام البوابه فضل واقف شويه لحد ما شاف حليمه ظهرت في جنينة القصر كان مصدوم من جماله وانه اتغيرت اوي للاحسم بعد ما سابوا بعض 
قرر يدخل يتكلم معه بس كان قلبه بيصد*وا اني هو يدخل القصر قرر اني هو يفضل مستني قدام باب القصر لحد ما تطلع
 في الغرفه عند حليمه 
حليمه اي يا استاذ عزيز قاعد لوحدك ليه
 عزيز ما فيش تعبان شويه 
حليمه سلامتك في اي مالك اطلبلك الدكتور 
عزيز مش عارف عينيا بتحر*قني ما اعرفش ليه
حليمه طب اطلبلك رامي يجيلك
 عزيز انتي تتلك*كي بقى عشان تكلمي رامي صح 
حليمه واتلك*ك ليه بقى ان شاء الله هو الدكتور بتاعك وانا كنت هكلمه عشان يجي عشان انت تعبان
 عزيز انا هتحمل التعب بس انتي ماتكلميش حد 
حليمه براحتك انا كنت حابه اساعدك واقولك انا غل*طانه 
عزيز ايوه انتي غل*طانه
 بعد شويه 
عزيز حليمه انتي في الاوضه ولا طلعتي 
حليمه نعم عايز اي
 عزيز ما تيجي نخرج يمكن لو خرجت ارتاح شويه
حليمه شكرا مش عاوزه اخرج اخرج لوحدك
عزيز يله بقا بطلي رخا*مع
حليمه ما عنديش مانع بس بشرط
عزيز اتفضلي 
حليمه طول ما احنا خارجين متتكلمش معايا علشان انا زعلانه منك 
عزيز موافق يلا نخرج بقا
عزيز وحليمه لبسه وطلعوا من بوابه القصر بالعربيه 
مراد اول ما شاف حليمه بالعربيه قرر يمشي وراهم ويشوفهم رايحين فين
اول ما وصلو النادي وقعدوا على الكرسي مراد كان مراقب تصرفات حليمه 
عزيز هي البرنسيسه هتفضل ساكته كده
 حليمه انت كده بتك*سر الشرط بتاعي قلتلك ما تتكلمش معايا ماشي
 عزيز يعني هو انا هكلم السندريلا مثلا خلاص يا ستي مش عايز اكلمك 
حليمه ماشي يا ريت ما تتكلمش معايا
عزيز مره واحده حرك الكرسي وقاعد جنب حليمه ومسك ايديه
 حليمه اي ده ماينفعش قدام الناس تمسك ايدي
عزيز ايوه ينفع وقدام اي حد انتي مراتي ولا انتي نسيتي
 حليمه اه تصدق نسيت
 عزيز طب ما تيجي نطلع على القصر وافكرك
 حليمه انت عايز مني اي
 عزيز باس ايد حليمه بو*سه رقيقه
 عزيز انا عارف اني زعلتك بس ممكن ما تجيبيش سيره اي حد على لسانك لان الحاجات دي بتضا*يقني 
مراد كان شايف الموقف ومره واحده ما قدرش يستحمل وراح واقف قدام الترابيزه اللي فيها حليمه 
حليمه اول ما شافته قامت وقفت وبر*قت بعينيها 
حليمه هو انت انت اي اللي جابك هنا 
عزيز في اي يا حليمه مالك ومين ال جه 
مراد ممكن اعرف مين ده 
حليمه بعد اذنك يا عزيز 
عزيز انتي رايحه فين 
حليمه خمس دقيق وارجعلك يا حبيبي 
حليمه اخدت مراد من ايده وقفت في مكان قريب من عزيز 
عزيز كان همي*موت من الغيظ وعايز يعرف مين ده اللي راحت معاه حليمه
حليمه نعم يا مراد انت اي اللي جابك ورايا وعايز مني اي بالظبط
 مراد قلتلك مين ده وقاعد عمال يبوس فيكي ليه كده ردي عليا
 حليمه ببر*ود جوزي
 مراد زي ما يكون سك*ينه واتغر*زت في قلب مراد 
مراد بصوت حزين قلتي مين 
حليمه بقولك جوزي انت اي اللي جابك ورايا ياريت تمشي وتسيبني في حالي
  حليمه بتمشي ومراد مسك ايديها 
مراد للدرجادي نسيتيني وكرهتيني 
حليمه بضحكه خب*يثه
حليمه الواحد بيكره او بينسى الناس المهمه عنده بس للاسف انت عمرك ما كنت مهم عندي ولو سمحت سيب ايدي انت شايف جوزي قاعد بعيد ما ينفعش كده 
مراد قلتلك مش هسيبك تمشي انتي بتاعتي انا مستحيل تكوني لحد غيري انا عارف انك بتحبيني وبتعملي كده عشان اللي شفتيه من امي بس والله العظيم انا ماليش ذنب انتي عارفه اني انا بحبك قد اي عشان خاطري ما تسيبنيش انا والله العظيم ما ليا ذنب 
حليمه لا ليك ذنب وذنبك اكبر من ذنب امك عارف ذنبك اي ذنبك انك انت ما عرفتش تحميني ازاي هامن على نفسي مع واحد ما عرفش يحميني في اول ليله المفروض نكون مع بعض فيها العتاب ملوش نتيجه انا حاليا بقيت ست متجوزه ولو سمحت ما تظهرش في حياتي تاني
 مراد لا يا حليمه هظهرلك وهكون معاكي في اي وقت انتي عمرك ما تكوني لحد غيري وجوزك اللي انتي فرحانه بيه ده اللي شكله اصلا ما بيشوفش مش هياخدك مني 
حليمه لا هو فعلا خدني منك بس انت اللي مش واخد بالك واللي ما بيشوفش ده عرف يحميني ويحافظ عليا ده اللي يتقال عليه راجل بجد عمر ما كانت الرجوله باللي بيشوفش الرجوله فعلا باللي يكون للوحده سند وتحس معاه بالامان وانا عمري ما حسيت انك سند واله حسيت معاك بالامان لو سمحت ماتجر*حش نفسك اكتر من كده واطلع من حياتي
 عزيز من بعيد حليمه حليمه بصوت عالي 
حليمه جريت على عزيز ومسكت ايده وعزيز شد*ه منه 
عزيز مين ده
 حليمه اهدا يا عزيز انا هحكيلك كل حاجه بس تيجي نطلع على القصر عزيز قلتلك مين ده وهو راح فين وليه خدتيه ومشيتي بعيد عني ردي عليا ما تسيبنيش كده 
حليمه مسكت ايد عزيز تاني حليمه يلا يا عزيز هنتكلم في العربيه
 حليمه وهي ماشيه بصت على مراد نظره عتاب نظره بتقوله فيها ابعد عني احنا ما ينفعش لبعض
في الشقه عند محمد ونور 
محمد دخل على نور الاوضه 
محمد بقىالنا اربع ايام متجوزين مابنتجمعش غير على الاكل وبس ممكن تيجي تقعدي معايا بره شويه
 نور لا ماينفعش انا تعبانه ومش قادره اقعد انا هنام 
محمد اول طلب اطلبه منك اطلعي اقعدي معايا بره بالمره نسهر مع بعض شويه لاني عايزه اتكلم معاكي
 نور خلاص ماشي هاخد شاور واطلعلك 
محمد ماتناميش يا نور لاني بجد عايز اتكلم معاكي 
نور خلاص اوعدك مش هنام 
نور دخلت خدت شاور ولبست كاش مايوه كان تحفه جدا وشكله مغري عليها اوي وفرده شعرها وحطت برفان رحته تحفه اوي اول ما طلعت لمحمد محمد تاه في جماله وكان بيحاول يمسك نفسه
نور قعدت بعيد عن محمد 
محمد انتي قاعده بعيد عني ليه تعالي اقعدي جمبي 
نور لا يا محمد خلينا كده احسن 
محمد وهو سرحان في جمالها
محمد ماتخافيش انا عمري ما هاذ*يكي تاني انا بس محتاج اتكلم معاكي
 نور بالفعل قربت منه وقعدت جمبه 
محمد انا اسف حقك عليا انا اسف في كل اللي عملته معاكي انا عارف انتي مالكيش ذنب في اي حاجه وانا كمان ماليش ذنب ذنبي الوحيد اني انا اتلميت علي اصحاب باي*ظه انا وحازم اخوكي الله يرحمه كنا اقرب اتنين لبعض كنا اكتر من الاخوات اتلمينا علي شلة كريم واصحابه هم اللي عملوا فينا كده بس والله العظيم انا من جوايا كويس مش وحش مش عايزك تكرهيني وانا هوعدك لو انتي عايزه تطلقي هطلقك بس مش دلوقتي خلينا شويه عشان الناس ماتتكلمش عليكي
 نور لو انت غلطت يا محمد فانت صلحت غلطتك بانك اتجوزتني وسترت عليا ورفعت راسي قدام الناس وده جميال عمري ما هنساهولك ابدا كل اللي مزعلني فراق اخويا صعب عليا اوي هو كان صاحبي واخويا وتوامي وكل حياتي 
محمد ممكن تعتبريني مكان اخوكي حتى بعد ما ننفصل عن بعض بردو تعتبريني اخوكي
 نور اول مره تسمع كلام هادئ من محمد نظرتها ليه اختلفت تماما وبدأت عيونها تدمع 
 محمد بدا يمسح دموع نور بايده ومره واحده نور اتر*مت في حضنه من كتر العياط 
محمد بدا يحضنها جامد ويشم ريحتها الجميله وفضل يهدي فيها وهي في حضنه
 نور انا اسفه 
محمد في واحده تتاسف لما تحضن جوزها 
نور ابتسمت ابتسامه خفيفه 
محمد اول مره اشوفك بتضحكي ضحكتك حلوه اوي 
نور شكرا انا اصلا اول مره اضحك من يوم وفاه اخويا
 محمد يدوم الضحك يا قمر انا شغلت فيلم حلو هنسمعه واسيبك تخشي تنامي
نور ماشي 
 الفيلم شغال وهم قاعدين جت لقطه رومانسيه في الفيلم البطل بيحضن البطله وبيقبلها من شفا*يفها محمد بدا يبص لنور ويبتسمله
نور وشها احمر وطلعت تجر*ي على الاوضه
 محمد فضل سرحان في جمالها طول الليل
 الساعه دقت 4:00 الفجر
 محمد كان نايم على الركنه فجاه الباب خبط والجرس فضل يرن
 نور صحيت على الصوت وطلعت صحت محمد
 محمد مين هيجيلنا في وقت زي ده 
نور معرفش
محمد طب ادخلي باللي انتي لابسه ده ماتطلعيش خالص واقفلي على نفسك من جوه وماتنسيش تقفلي على نفسك كويس 
نور حاضر
 محمد اول ما فتح الباب كان كريم واحمد اصحابه واقفين وهما الي كانو معه وقت اغتص*اب نور
 محمد اي ده انتم بتعملوا اي هنا انت مش عارفين الساعه كام
 كريم ومن امتى يا صاحبي بيفرق معانا الساعه انت ناسي اننا كنا بنسهر معاك هنا بالساعات 
محمد الوضع اختلف انا كانت سعتها اعزب ودلوقتي انا بقيت واحد متجوز ما ينفعش تسهروا معايا عشان مراتي اتفضلوا من غير مطر*ود اطلعو بره وهقابلكم في اي حته تانيه بكره
 كريم اي يا عريس شد*اد حيلك علينا ليه كده احنا هنقعد معاك نص ساعه هنشرب سيجارتين ونمشي وياعم مش عاوزنا نسهر معاك تاني مش هنجيلك بس ما تكسفنا*ش دخلنا واعتبرها اخر لليله
 محمد طب استنوا على الباب محمد قفل الباب في وشهم ودخل لنور
محمد خبط نور ونور فتحت الباب
 محمد دول اصحابي او كانوا اصحابي جايين يقعدوا معايا شويه  فانا هحاول امشيهم بس هما نص ساعه ماتطلعيش فيها خالص ولا تفتحي الباب لحد 
نور هما دول اصحابك اللي كان معاك في اليوم المشؤ*وم ده 
محمد ايوه هما اوعدك اني انا هقطع علاقتي بيهم بس علشان خاطري ماتطلعيش مهما حصل
 نور انا خايفه 
محمد خدها في حضنه وبا*س راسه 
محمد متخافيش انا جمبك مش عايزك تخافي من اي حاجه في الدنيا
 نور دخلت وقفلت الباب ومحمد راح فتح لاصحابه ودخله 
محمد اعمل حسابك ان دي اخر ليله تمام ويلا نص ساعه وتمشوا 
احمد الحق يا كريم محمد بقى عامل فيها راجل البيت وبيخاف على الحريم بتاعته 
محمد انا راجل غصب عنك اخل*صوا قدامكم نص ساعه وهطلع*كم بره 
كريم واحمد بداو يطلعوا الحش*يش ويشربوا 
كريم متاخد تشرب يا صاحبي
 محمد لا مش هشرب ولو حبيت اشرب مش هشرب في بيتي خالص انتوا اتنيل*وا اشربوا واطلعوا بره
 بعد ربع ساعه كريم قام وبدا يمشي في الشقه
 محمد اي يا عم انت رايح فين
 كريم اي يا محمد انت معقد*ها كده ليه ما تفك يا عم
 محمد مسك ايده
محمد قلتلك انت رايح فين 
كريم امال هي فين مراتك يا اسطى
 محمد وعايزين من مراتي اي
 كريم ما تخليها تطلع كده تجهزلنا اكله حلوه
 محمد بس في ساعته
 محمد فات ربع ساعه قدامكم ربع ساعه لو ما طلعتوش بره هيبقى ليا كلام تاني معاكم
 كريم بصراحه يا صاحبي احنا مش جايين علشانك احنا جايين عشان المز*ه اللي جوه ناسي ان مراتك دقنا*ها قبل كده وبصراحه طعمها عجبنا وعايزاك تطلعها عشان ندو*قها تاني وعايزاك تفك بقى عشان المره دي هندخل الاوضه عليه واحد واحد
 كريم جاي عشان يخش الاوضه اللي فيها نور
 محمد شده من ايديها
محمد اطلع بره 
كريم مش هطلع بره غير لما اقضي الليله مع مراتك وده اخر كلام عندي
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
كريم مش همشي غير لما اقضي الليله مع مراتك وده اخر كلام عندي 
محمد انت شكلك شارب ومكتر في الشرب بعد اذنك يا كريم خد احمد واطلع بره انا مش عايز اعمل معاكم مش*كله 
كريم هو انت بتسمع ولا مابتسمعش انا قلتلك اخر كلام عندي 
محمد انت كده هتخليني ام*د ايدي عليك وانا مش عايز كده
 كريم ابعد عن طريقي كده خليني ادخل لمراتك ادلع نفسي
 كريم لف ضهره علشان يفتح باب اوضة نور
 محمد انت مش ناوي تجيبها لبر بقى 
محمد مره واحده زق كريم وقعو على الارض 
كريم واحمد قاموا وفضلوا يضربوا في محمد لحد ما شافو فازة ورد وكسر*وها على دماغ محمد 
كريم واحمد اول ما شافو محمد بي*نزف دم والدم مغرق البيت كلها خافوا جدا وطلعوا يجروا بره البيت
 محمد كان عمال يصرخ من الوجع 
نور فتحت الباب وطلعت تجري على محمد وفضلت تص*وت ماكانتش عارفه تعمل اي والد*م مغرق هدوم محمد 
نور كلمت الدكتور وجاله البيت
 الدكتور مين اللي عمل فيه كده 
نور انا ما اعرفش انا كنت جوه معرفش ايه اللي حصل بالظبط
الدكتور انتي لازم تعملي محضر لاني ده يعتبر جر*يمه ق*تل وكمان لازم يتحول على المستشفى عشان يعملوا اللازم
نور عشان خاطري يا دكتور انا مش حمل مستشفى ومحضر والكلام ده كله اعتبرني اختك انا ماليش حد في الدنيا غير محمد اخويا الكبير معرفش فين وانا مليش حد جنبي مش عايزه اتمر*مط في المستشفى
الدكتور تمام حاضر فهمت كلامك انا حاليا قفلتله الجر*ح اللي في راسه لو ال 12 ساعه دول عدوا على خير من غير اي مشاكل هيبقى الحمد لله كده يكمل علاجه في البيت عادي لكن لو لا قدر الله حصل اي مش*كله هنضطر نحوله المستشفى لازم تبقى جنبه طول الليل وتلاحظي لو في اي تطورات او اي حاجه وحشه كلميني على الرقم ده 
نور حاضر يا دكتور شكرا جدا
الدكتور خرج ونور فضلت سهرانه جنب محمد
 محمد طول الليل ما كانش على لسانه غير اسم نور طول الليل بيحلم بيها وهي كانت مستغربه ليه بيكرر اسمها وهو نايم 
في القصر عند عزيز وحليمه
 عزيز كان مخنوق ماكانش بيتكلم مع حليمه وحليمه فضلت تتكلم معه وهو ومايردش عليه
حليمه هتفضل واخد جنب مني كده كتير 
عزيز واخد جنب منك ليه 
حليمه امال مالك متغير معايا من ساعه ما جينا من النادي 
عزيز لو سمحتي ممكن ماتتكلميش كتير معايا 
حليمه انا لازم اتكلم معاك مينفعش ما تتكلمش انت واخد فكره وحشه عني وانت اصلا ما تعرفش اي حاجه عني 
عزيز وما يهمنيش اني انا اعرف حياتك وانتي حره فيها انتي نسيتي احنا مع بعض ليه والمده قد اي
 حليمه لا منسيتش بس مش عايزه اقضي المده مع بعض وانت شايل مني انا هحكيلك كل حاجه 
عزيز لف بضهره
عزيز قلتلك مش عايز اعرف اي حاجه
حليمه لازم احكيلك وانت لزم تسمعني 
عزيز هتقولي اي يعني كل حاجه كانت وضحه زي الشمس
حليمه ممكن بلاش تجر*يح في كلامك 
 عزيز طب تقدري تقوليلي مين الي خاتيه وجريتي في النادي اول ما شوفتيه 
حليمه اللي انت شوفتو في النادي وكان بيحاول يتكلم معايا ده كان طليقي
 عزيز واقف قدامه ومسك*ه من شعره
عزيز قلتي مين 
حليمه عزيز انت بتعمل اي سي*ب شعري
عزيز واي اللي جاب طليقك النادي وايه عرفه اصلا مكانك غير انكم متفقين مع بعض انتي نسيتي يا ست هانم انك على ذمه راجل
 حليمه ارجوك بلاش تفهمني غلط انا عمري ما جر*حتك ولا جر*حت رجولتك 
عزيز بيض*غط علي شعره
عزيز انطقي كان عايزك ليه
حليمه سيب شعري مينفعش كده
عزيز ساب شعره وزق*ها علي الارض
حليمه الي حصل بين طليقي صعب اي حد يصدقه 
عزيز ردي عليا قوليلي اي اللي جابه وراكي كان عايز منك اي وليه اتكلمتو بعيد عني انتي بتستغفل*يني علشان انا ما بشوفش 
حليمه انا عمري ما استغفلتك انا والله العظيم ما كنت اعرف ان هو في النادي هو جالي مره واحده وكان عايز 
عزيز كان عايز اي ردي يرد عليا
حليمه كان عايز اننا نرجع لبعض تاني 
عزيز كان مصدوم من الي حليمه قالتو 
حليمه ممكن احكيلك على كل حاجه اقعد على الكرسي 
عزيز قعد علي الكرسي وحليمه قعدت على الارض ومسكت ايد عزيز 
حليمه انت عارف اني انا عمري ما عملت معاك حاجه وحشه انت معايا بقالك شهرين تعرفش عني اي حاجه لما قربت منك حسيت انك انسان كويس وقررت اني انا احكيلك كل حاجه
عزيز اتفضلي احكي قبل ما الدم يجر*ي في عروقي وارتك*ب جر*يمه
 حليمه انا كنت متجوزه من ست شهور بالضبط على حب استمر 10 سنين
 عزيز كانتي بتحبي جوزك 
حليمه لو في حاجه اكبر من كلمة حب كنت قلتها انا كنت بعشقه بقولك حب 10 سنين 
عزيز بدام بتحبي اوي كده اطلقتي ليه 
حليمه كان كويسين مع بعض لحد اليوم الي اي واحده تتمناه في الدنيا فرحت ولبست الفستان وكانت اسعد واحده في الدنيا جوزي جه وخدني على البيت اول ما دخلت البيت اتحول احسن يوم في حياتي لي او*سخ يوم في حياتي 
عزيز اي اللي حصل 
حليمه بدات ايديها تر*ترعش في ايد عزيز وعزيز حاسس انه خايفه 
عزيز مالك في اي
حليمه اول ما دخلت اوضه النوم كنت حاسه اني طايره من الفرحه اول ما دخلت لقيت تلات رجاله 
عزيز ايه اللي حصل وكانو بيعملوا اي الرجاله دي
 حليمه خلاص يا عزيز لحد هنا وماقدرش اكمل 
عزيز بس انا عايزه اكمل ممكن تكملي 
حليمه علشان خاطري بلاش 
عزيز رجع مسك ايديها وبدا يطمنه
عزيز بصوت واطي
عزيز اتكلمي انا جمبك
حليمه لقيت تلات رجاله خدوني واغتص*بوني قدام عيون جوزي
 عزيز نعم قلتي اي عيدي كده تاني اللي انتي قلتيه
 حليمه زي ما سمعت 
عزيز ازاي انا مش فاهم وجوزك كان فين ازاي يسمح لنفسه كده 
حليمه امه هي  اللي عملت فيه كده هي ماكانتش بتحبني وهو ماكانش يعرف بالخطه الي امه  عامله عليا 
عزيز وبعدين 
حليمه امه خلته يطلقني ومن ساعتها وهو عايز يرجعلي بس انا اللي مش راضيه ارجعلو 
عزيز وهو ازاي يسمح لنفسه ان هو يرجعلك بعد اللي عملو فيكي 
حليمه هو مالوش ذنب في اي حاجه ده كان من تخطيط امه 
عزيز وانتي لسه بتحبي 
حليمه بجد ماعرفش مش عارفه اذا كنت بحبه ولا كرهته في احساس من جوايا بيقولي سامحيه اني هو ملوش ذنب واحساس تاني بيقولي بلاش عشان هو مش هيقدر يحميكي 
عزيز بدا يج*ز على ايده ما كانش متحمل الكلام اللي هي بتقوله 
حليمه سكت ليه يا عزيز 
عزيز خلاص يا حليمه لو انتي فعلا لسه بتحبيه هطلقك وارجعيلو
 حليمه هي بالسهوله دي انا مابقتش احس معاه بالامان تاني 
عزيز خلاص سيبيه وربنا يعوضك بغيره
 حليمه مش قادره اطلعه من دماغي ده حب 10سنين
 عزيز بصوت عالي يوه خلاص اعملي اللي انتي عايزاه ما تقرفنيش بقى حليمه مره واحده رجعت لورا وعيونها بدات تدمع 
حليمه انا اسفه فكرتك هتحس بيا وطبطب عليا لكن انت من اول مشكله زهقت من قر*في 
حليمه مره واحده طلعت من الغرفه جري علي الجنينه وعزيز مكنش قادر يستحمل وكان مخنوق جدا من الكلام الي قالو ليها 
عزيز انا ليه بغير عليه اوي كده لا انا لازم افوق انا عمري ما احب واحده زي دي انا لزم امشيه من القصر واطلقه وأخرجه بره حياتي قبل ما اتعلق بيه اكتر من كده 
في الشقه عند محمد ونور بعد مرور 12ساعه محمد فاق من البنج 
محمد اه دماغي انا مش قادر 
نور جريت علي السرير
نور مالك يا محمد حاسس بي اي
محمد دماغي حاسس اني بموت 
نور لا بعد الشر عليك ده مسكن خده وهترتاح 
محمد خد المسكن وبعد شويه ارتاح 
نور الحمد لله بقيت احسن 
محمد الحمد لله 
محمد مسك ايد نور 
محمد شكرا جدا علي كل الي عملتيه معايا 
نور لا ده انا الي بشكرك اوي علشان حافظت عليا من الكلاب دول 
محمد انا حافظة علي شرفي انتي مراتي و
نور كمل و اي
محمد انتي اكيد كانتي سهرانه طول الليل ادخلي نامي 
نور مش هنام غير لما اعرف مين نور الي اسمه علي اسمي دي 
محمد مش فاهم 
نور انت طول ما انت في البنج مفيش علي لسانك غير نور نور يبخته 
محمد فعلا يبخته لانه شكلها خدت قلبي 
نور يسلام يسلام لينا قعده مع بعض بس لما تقوم بسلامه 
محمد انا هقوم واسيبلك الأوضه تنامي برحتك 
نور تقوم فين يا عم انت قادر تكح اصلا انت مش شايف نفسك 
محمد نعم تحب اوريكي 
نور متفت*حش صدرك اوي كده انت قادر تقف علي رجلك 
محمد قام وشالها علي ايديها وفضل يبص في عينيها
محمد تحبي تشوفي اكتر من كده
نور دفن*ت راسها في حضن محمد من الخجل 
نور نزلني 
محمد نزلها 
محمد ياريت بقا تتكلمي علي قدك 
نور طب ممكن تنام علشان انت فعلا تعبان 
محمد خلاص انا هنام بس انتي كمان لزم تنامي
نور لا مش هنام واسيبك
محمد خلاص عندي حل يرضي جميع الأطراف
نور ها قول يعم
محمد هنام انا وانتي علي سرير واحد
نور انت بتقول اي ياض انت 
محمد اي يعم اهداي شويه هتضربني وآله اي
نور انا ازاي هنام جمبك يعم  
محمد انتي بجد مش هتكوني مطمنه وانتي نايمه جنبي 
نور بجد انا فعلا بحس بالامان وانا معاك 
محمد خلاص تعالي نامي جمبي انتي شكلك تعبانه 
نور نامت جمب محمد ومحمد طول ما هي نايمه سرحان في جمالها
في القصر عند عزيز وحليمه 
عزيز كان مستني حليمه في الغرفه 
حليمه دخلت الغرفه 
عزيز انتي جيتي 
حليمه في حاجه 
عزيز ايوه انا كانت عايزك في موضوع مهم 
حليمه اتفضل 
عزيز قاطعوا البواب 
البواب لو سمحتي يا مدام حليمه في واحد عايزك بره 
حليمه واحد مين واسمو اي 
البواب بيقول انه اسمه مراد 
عزيز هو 
حليمه ايوه نشوفه عايز اي وارجعلك 
عزيز لا استني خديني معاكي انا عايز اتكلم معه
حليمه مابلاش انا همشي وهرجع علطول
عزيز انا عايز اجي معاكي خديني يله
حليمه مسكت ايده ونزلو وكان مراد قاعد في الصالون
حليمه انت عايز مني اي متسيبني في حالي بقا
عزيز استني انتي ومتتكلميش
مراد انا مش همشي غير وانتي معايا 
عزيز حليمه انا النهارده بديكي الحريه انتي بتحبي مراد وهو بيحبك ودلوقتي اهو انا بخيرك بيني وبينه لو اختارتيه انا اوعدك هسيبك تعيش حياتك انا مش عاوز اكون عق*به في حياتك 
حليمه اي الكلام الي انت بتقوله ده 
مراد وانا اوعدك لو اختارتك انت انا هخت*في من حياته 
عزيز بضحكه خبيثه 
عزيز لا هي هتختارك انت 
مراد اختاري يا حليمه يا انا يا هو
عزيز كان ماسك نفسه وكان متاكد انه هتختار مراد
حليمه ذكريات مراد وحبهم لبعض كان شريط بيدور قدام حليمه 
عزيز اختاري يا حليمه 
حليمه بدات تحن لمراد 
حليمه انا اختارات................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
حليمه انا اختارت 
عزيز كان قلبه هيقف من الخوف وكان متاكد اني حليمه هتختار مراد وهتسيبه لوحده 
حليمه قربت من عزيز ومسكت ايده 
حليمه انا اه بقالي معاك شهرين بس في الشهرين دول حسيت معاك باحسن احساس في حياتي حسيت اني في حضن بابا الي اتحرمت منه بجد
حليمه قربت من مراد ووقفت قصاده
حليمه انا اه حبيتك وحب عشر سنين مرينا بحاجات حلوه وحاجات وحشه انا عارفه انك حبتني بجد بس انا عمري ما هقدر ارجعلك تاني انا فقدت معاك اكتر حاجه محتاجه اي ست الامان والواحده بدام فقدت الامان مع جوزها عمره ماهتقدر تعيش معه تاني انا اه حبيتك بس ده مكنش حب حقيقي للاسف ده كان حب مرهقه انا سمحتك من قلبي بس بجد مش هقدر ارجعلك لاني مبقيتش حاسه باي حاجه من ناحيتك ياريت تلاقي انسانه تحتويك وتكون مبسوط معه 
مراد بدات دمو*عه تنزل
حليمه رجعت وقفت قدام عزيز الي كان عمال يج*ز علي أيده من الخو*ف
حليمه انا بجد معرفتش الحب الحقيقي غير معاك انت انا اختارك يا عزيز 
عزيز زي ما يكون روحه رداتاله تاني 
عزيز شد حليمه في حضنه لانه مكنش مصدق الكلام الي قالته 
مراد اول ما سمع الكلام ده فضل وقف ومت*جمد وحليمه كانت في حضن عزيز 
مراد سحب نفسه ومشي بهدوء 
حليمه هتفضل حضني كده كتير 
عزيز فك*ها من حضنه 
عزيز انا عارف انك مش بتحبيني وكل الكلام ده قولتي علشان تبعدي مراد عنك 
حليمه مصدومه لانه مفهمش أنه فعلا بدات تحبه 
حليمه ايوه ياريت تكون فاهم كده كويس 
عزيز اتصدم من رده 
عزيز طب انا عاوز انام ممكن توديني اوضتي 
حليمه حاضر 
مراد رجع البيت وكان في حالة صدمه ومش قادر يصدق الي حصل واني حليمه فعلا مبقيتش تحبه
وفجاء تليفونه رن 
خديجه برن عليك بقالي كتير مبترودش ليه 
مراد خير يا خديجه 
خديجه عاوزه اعرف عملت اي شوفت حليمه وآله لا 
مراد انتي كان معاكي حق فعلا انا لازم انسي حليمه وابداء من جديد 
خديجه ده الي كانت عاوزه اوصلهولك هي خالص عاشت حياته انت كمان لزم تعيش حياتك 
مراد تفتكري هقدر انسها
خديجه انا معاك ومش هسيبك غير لما تنسها وتبدأ حياه جديده 
مراد انتي ليه بتعملي معايه كل ده 
خديجه مش عارفه حابه اني اسعدك لانك كانت ضحيت كل ده
مراد شكرا بجد يا خديجه 
خديجه العفو يا مراد انت متعرفش غلاوتك عندي عامله ازاي
مراد انا تعبان وعاوز ارتاح هكلمك بكره 
خديجه الف سلامه عليك نام وارتاح والي جاي احسن
بعد مرور شهرين ونص 
في الشقه عند محمد
نور قوم بقا يعم المغرب هياذن
محمد الازعاج الرسمي وصل 
نور انا شكها اني في خيانه 
محمد خيانه اعوذ بالله 
نور انت مش عليك تطبخ النهارده 
محمد خلاص يستي حاضر تحبي تأكلي اي
نور بتحط أيده علي خده وبتفكر 
نور عاوزه اكل بيتزا
محمد خلاص يستي هطلبلك بيتزاء
نور قامت وقفت علي السرير بتعيط زي البيبي الصغير وبت*خبط برجله علي السرير
نور لالا انا عاوزه بيتزاء وانت الي تعمله انت بتضحك عليا
محمد قام من علي السر*ير شالها ودخلو المطبخ وقعده علي الرخامه
محمد زي ما اكون متجوز طفله 
نور ايوه طفله عندك مانع
محمد واحلي طفله في الدنيا 
نور بتم*سك الس*كينه وبتهد*اد بيه محمد 
نور انت بتع*كسني 
محمد لالا يا باشا انا اقدر اعكسك 
نور بحسب يعني يله بقا ابدا اعمل البيتزا وياريت تطلع حلوه لانه لو مش حلوه 
محمد ياخو*افي من الي هيحصل فيا 
محمد بداء يعمل في البيتزا ونور 
محمد بعد ما خلص البيتزاء
محمد الاكل جاهز ياست هانم 
نور بدات تاكل في البيتزا
نور حلوه مش بطاله 
محمد كان عمال يبصلها وهي بتاكل ويبتسم 
نور انت بتضحك ليه بقا 
محمد اصلك زي القمر 
نور انت بتعكسني تاني 
محمد نفسي اق*ص لسانك ده
نور عادي ايدي موجوده تحب تشوف 
محمد  احب اوي 
نور فضلت تجري في الشقه ومحمد يجري وراها
في الكافيه 
مراد انا بجد مش عارف اشكرك ازاي انتي دخلتي حياتي وغيرتيها بجد نسيتيني وج*عي وحز*ني 
خديجه يله يعم عد الجمايل 
مراد قوليلي يا خديجه هو في حد في حياتك
خديجه لا حياتي كله في الدراسه وبس 
مراد تعرفي اني كل يوم بت*شد ليكي بجد 
خديجه ليه بقا علشان شكل حليمه ووخده طبعها 
مراد صدقيني حليمه مبقيتش في دماغي انا بجد نسيتها خالص والبركه فيكي 
خديجه طب اي بقا مفيش حب جديد 
مراد هو في انجذاب لكن حب لسه مش متاكد 
خديجه بفضول مين بقا ان شالله 
مراد لما اتاكد من مشاعري هبقى اقولك مين هيا 
خديجه ماشي يعم 
مراد انتي جميله اوي يا خديجه تعرفي انتي اجمل انسانه شوفتها في حياتي 
خديجه وشه احمر من الخجل
خديجه انا لزم امشي 
مراد طب استني هوصلك 
في القصر عند عزيز وحليمه 
حليمه بتحط المنبه علي ودن عزيز
حليمه ده كله نوم 
عزيز صباح الخير 
عزيز بيحط ايده علي عينيه
حليمه صباح النور بردو عينك بتوجعك
عزيز بردو حاسس انه بتحرقني 
حليمه طب قوم غسل وانت هتبقي كويس انا هجهزالك الحمام 
حليمه دخلت تجهز الحمام لعزيز 
عزيز بيشيل ايده من علي عينه وكانت المفاجأة اني عزيز رجعله نظروه
عزيز مكنش مصدق نفسه كان حاسس انه بيحلم كان عمال يلف حوالين منه 
مره وحده طلعت بنت جميله جدا من الحمام لبسه شورت وبادي كات
حليمه هتفضل واقف كده ادخل يله اغسل عينك 
عزيز انتي مين 
حليمه انت عينك اصرت علي ودنك وآله اي انا حليمه 
عزيز مش معقول
حليمه وبعدين يا عزيز ادخل يله انا جهزتالك الحمام بطل دلع
حليمه ماسكة التليفون ونامت علي السرير وعزيز كان عمال يبص عليه مش مصدق نفسه من جمالها 
عزيز دخل الحمام وفضل يفكر مع نفسه وقرار أنه ميعرفش اي حد أنه رجع يشوف تاني لانه خاف لحليمه تسيبه بعد ماتعرف
عزيو اول ما خلص الحمام بتاعه 
حليمه حمام الهنا
 عزيز شكرا
 حليمه احسن دلوقتي 
عزيز احسن الحمد لله
 حليمه طب يلا عشان تاكل وتاخد العلاج
حليمه بتعدي من قدام عزيز 
عزيز بيش*ده لحضنه ووقعوا علي السرير
عزيز كتف حليمه في حضنه وهو بالبورنس 
حليمه انت هتعمل اي 
عزيز انتي طلعتي زي القمر 
حليمه قصدك اي وسبني ياما والله 
عزيز مش هسيبك غير لما توصفيالي نفسك 
حليمه هو انا مش وصفتالك نفسي مره عايز مني اي تاني 
عزيز كلك نظر انا عايزاك المره دي توصفيلي جسم*ك ايه رايك اشوف انا بنفسي 
حليمه انت قل*يل الادب سيبني بقى عيب كده 
عزيز بس مستحيل يكون معايا واحده قمر زي ده واسيبه 
حليمه انت مالك النهارده يا عزيز مش على بعضك ليه 
عزيز انا بجد مش قادر اشوف الجمال ده قدامي واسكت 
حليمه معنى كلامك انك انت شايفني 
عزيز انا مش محتاج اشوفك انا من اول يوم ظهرتي في حياتي حاسس انك زي القمر
حليمه طب انت من غير هدوم وكده مينفعش عي*ب سيبني
عزيز لا مش هسيبك
حليمه عايز مني اي
عزيز واحد حاضن مراته وعلي السرير وقالع بالبورنس هيكون عاوز منه اي 
حليمه وشها احمر من الكسوف واول مره عزيز يشوف كسوفها
وفجاه الباب خبط 
عزيز مين الر*خم ده الي بيخبط علينا 
حليمه وقامت من علي عزيز 
حليمه علشان تعرف نيتك كانت وح*شه 
عزيز هتروحي مني فين 
حليمه جريت فتحت الباب
رجاء انتم لسه نايمين
حليمه لا صحينا يا رجاء هانم
رجاء طب تعالي عاوزكي في الجنينه
حليمه حاضر 
عزيز مين الي كان علي الباب ده 
حليمه دي رجاء هانم هنزل اشوفها عاوزه اي
عزيز طب خديني معاكي 
حليمه لا خليك وانا هاجي بسرعه 
عزيز طب البسي حاجه متنزليش كده 
حليمه انت شايف انا لبسه اي 
عزيز لا مشوفتش انا حساست وآله نسيتي انك كانتي في حضني من شويه
عزيز بدا يغمز لي حليمه ويشاور علي السرير
حليمه بضحكه جميله 
حليمه انا قولت انك قل*يل الادب 
حليمه لبست ونزلت لرجاء هانم 
حليمه خير يا رجاء هانم 
رجاء خدي الورق ده خالي عزيز يمضي عليه
حليمه ورق اي ده 
رجاء انتي متساليش انتي تنفيذي وبس وخدي الفلوس دول 
رجاء رم*ت الفلوس لحليمه علي التربيزه ومشيت
حليمه فتحت الورق لقت ده عقد بيع علي كل ممتلكات عزيز وأبوه باسم رجاء
حليمه ينهار اسو*د هو اي ده 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
حليمه مكنتش عارفه تعمل اي مع عزيز 
حليمه راحت لرجاء 
حليمه انتي ازاي عايزاني اخلي عزيز يمضي علي الورق ده انتي عارفه ده ورق اي
رجاء لا مستني واحده جا*هله زيك تقولي ده اي وانتي اصلا مش من حقك تفتحي الورق ودي غلطه وهخليكي تتع*قبي عليه 
حليمه اعملي الي انتي عايزه بس انا مش هسمح اخو*ن ضميري في واحد حط كل ثقته فيا 
رجاء انتي شكلك عايزه تطر*دي زي الكل*به بره 
حليمه انتي مستحيل تطرود*يني لاني عزيز مش هيسمح بكده 
رجاء ولو خليته هو الي بايده يرم*يكي بره انتي ناسيه انك شاركتي في كل حاجه 
حليمه بكس*رة نفس 
حليمه بلاش تاذ*ي عزيز كفايه الي عملتيه فيه بقالك 10سنين 
رجاء عزيز ده عقب*ة حياتي ولازم اطر*دو بره ويبقا في الشارع كل العز ده هيبقى ليا انا وابني وعزيز وأبوه دول مكانهم الشارع
حليمه انتي شي*طانه 
رجاء لو خليتي عزيز يمضي علي الورق ده هديكي مكافاه 100000ج
حليمه قولتي كام 
رجاء ده مبلغ لو اشتغلتي انتي وأهلك كلهم عمركم ما هتجمعوه اعملي الي قولتلك عليه علشان ماروحش احكي كل حاجه لعزيز واخليه يطر*دك بره
حليمه ودموعها بتنزل منها
حليمه انا مش هعمل الي انتي قولتي عليه ده
رجاء كده كده الي انا عايزه هيتم سواء بيكي أو من غيرك انتي أولي بلفلوس انا خدت امضات راشد ولسه عزيز ودي مهمتك قدامك لحد بكره الساعه 10الصبح تجيبي الورق ممضي عليه
حليمه مكنتش عارفه تعمل اي
عزيز في الأوضه مكنش مصدق نفسه وكان فرحان أنه رجع يشوف تاني وحياته رجعتله
 عزيز بيفتح درج التسريحه شاف حاجه صد*مته 
عزيز شاف في الدرج بتاع حليمه فلوس فوق 70الف  وشرايط برشام كتير اوي 
عزيز كان مستغرب أي كمية الفلوس دي كلها والدوء ده وقرار يفهم اي الي حصل 
عزيز رجع كل حاجه زي ما كانت
حليمه دخلت علي عزيز وكانت دموعها علي خده 
عزيز انتي جيتي 
حليمه بصوت مهزوز ايوه 
عزيز اي ده مال صوتك 
حليمه مفيش 
عزيز قرب منه وبدا يلمس وشها 
عزيز اي ده انتي بتعيطي
حليمه بعد اذنك سيبني يا عزيز 
حليمه بتدور علشان تمشي عزيز شده لحضنه 
حليمه بدات تعيط اوي في حضن عزيز وعزيز مكنش فاهم اي حاجه بعد شويه حليمه زقت عزيز بعيد عنها وجريت علي الحمام 
عزيز كان مخنوق علي حالة حليمه ومكنش عارف اي الي بيحصل 
حليمه دخلت الحمام وكانت بتحاول تمسك اعصابه ورجعت لعزيز تاني وكان قاعد علي الكرسي
عزيز كان شايف في ايد حليمه اوراق 
حليمه في اوراق لزم تمضي عليه
عزيز اوراق اي
حليمه اوراق جاتلك من الشركه 
عزيز فين الاوراق دي وانا امضي عليه 
حليمه من غير ما تعرف اي الي فيه 
عزيز انا بثق فيكي وبثق انك عمرك ما تخليني اندم اني وثقت فيكي يا حليمه انتي بقيتي عنيا الي بشوف بيها 
حليمه دموعها نزلت بس كانت ماسكه نفسها علشان متبينش لعزيز 
عزيز فين الورق ده وانا همضي عليه 
حليمه قربت من المكتب وحطط الورق علي المكتب وجابت ورقه فاضيه وقلم وادتهم لعزيز 
حليمه امضي هنا 
عزيز كان مستغرب ليه خبت الورق الي في ايديها وجابت ورق تاني والغربيه اني الورق ده كان ابيض 
عزيز كان في حالة تشتت بس مع ذالك مضي علشان حليمه متشكش أنه بيشوف وعلشان يعرف في اي بالظبط
عزيز كده كويس 
حليمه كويس 
عزيز ممكن تعمليلي فنجان قهوه 
حليمه حاضر
حليمه كل ده وفكره اني عزيز مابيشوفش
اول ما حليمه خرجت من الأوضه عزيز جري علي المكتب يشوف اي الورق الي حليمه كانت عاوزه يمضي عليه بس مش قدرت تخليه يمضي 
عزيز اتصدم لما شاف الورق ده وعرف اني ده ورق تنازل عن كل أملاكه وثروته 
عزيز ربط الفلوس بالعلاج بالورق كل الاحداث ببعض بس بردو كان واثق اني حليمه عمره ما تغشه وتضحك عليه واني فيه حاجه غلط
عزيز بداء يبحث علي النت لحد ما عرف اني العلاج الي في الدرج بتاع حليمه ده لينهي قرنية العين 
عزيز بدا يشك في حليمه بس قلبه كان حاسس اني في حاجه غلط 
حليمه دخلت علي عزيز 
حليمه القهوه 
عزيز شكرا 
حليمه العفو مالك يا عزيز في حاجه 
عزيز لا انا بس دماغي مشغوله دلوقتي سيبيني وانا هبقي كويس
حليمه طب مش هتنام 
عزيز لو سمحتي يا حليمه سيبني لوحدي 
حليمه خلاص انا هنزل الجنينه لحد ما تبقي كويس 
حليمه نزلت الجنينه وعزيز فضل يفكر هيعمل اي 
في الشقه عند محمد
محمد اول ما دخل من باب الشقه 
نور استني عندك 
محمد اي هتفتش وآله اي
نور جيبت شيبسي 
محمد ايوه 
نور وبيبيسي
محمد ايوه 
نور وحتة جلاكسي 
محمد صبرني يارب ايوه 
نور  جبت كانز 
محمد يبنتي مهو البيبسي موجود 
نور يعني مجبتش الكانز 
محمد لا مجبتش اي هتعدميني 
نور انا شكلي دلعتك علي الاخر 
محمد ده انا حلم حياتي انك تدلعيني 
نور احم احم لم نفسك
محمد وربنا حاسس اني متجوز واحد صاحبي يبت انتي معندكيش انوثه خالص 
نور لا والله عندي 
محمد عندك فين يبنتي وانتي شبه محمد صلاح كده 
نور انت بتشك في أنوثتي 
محمد ايوه ده لو كان عندك انوثه اصلا 
نور انا هوريك الانوثه 
نور دخلت اوضتها
محمد ده الي انتي شاطره فيه لما بتز*نقي في الكلام بتروحي تنامي نامي نامت عليكي حيطه 
محمد غير هدومه وقعد قدام التلفزيون نور بعد نص ساعه بدات تنادي علي محمد 
نور محمد يا محمد 
محمد عايز اي اتخ*مدي
نور تعال عايزك 
محمد تعالي انتي 
نور بطل رخا*مه تعالي بس 
محمد ام اشوف اخرتها معاك 
محمد اول ما دخل الأوضه فضل يدور علي نور 
محمد هو احنا هنلعب خلاو*يص وآله اي انتي فين 
نور بدات تطفي النور وتشغل نور السهره ولونه احمر 
محمد اول ما شاف نور اتوهم من الي هو شافه
نور دخلت لبست قميص نوم كان مبين تفاصيل جس*مها وفرده شعره وحطه برفان شيك جدا 
محمد بدا يقرب منها وكان تايه في جمالها وجمال جسمها 
محمد وقف قدامه 
محمد اي القمر الي انا شايفه ده
نور اي رايك بقا في الانوثه الي عندي
محمد يله*وي يااااابا انتي طلعتي صار*وخ 
نور شوفت بقا الانوثه يله اطلع بره 
نور لفت ضهره لمحمد والقميص كان شف*اف ومبين تفاصيل جس*مها 
محمد بدا يحض*نها من ضهره ويمشي شفايفه علي رقبتها 
نور بصوت واطي 
محمد انت بتعمل اي 
محمد لف ايده حوالين وسطها 
محمد بدا يلفها بايده 
نور سيبني يا محمد 
محمد بدا يقرب من شفاي*فها لحد ما اتقبلو شف*ايفهم ببو*سه فضلت ممتده ربع ساعه
محمد ز*ق نور علي السرير وبداء يقلع هدومه 
نور استسلمت لمحمد وتم بينهم علا*قه كامله نور ومحمد كانو مبسوطين بيها اوي 
صحيو الصبح كل واحد فيهم كان من غير هدوم نور كانت نايمه في حضن محمد 
نور صحيت من النوم شافت المنظر صر*خت مره واحده 
محمد اي في اي 
نور اول ما شافت محمد من غير هدوم لفت وشها الناحيه التانيه 
نور هو اي الي حصل احنا عملنا اي بالظبط
محمد بدا يضحك بغمزاته الجميله 
محمد انا معنديش مانع افكرك بالي حصل امبارح 
نور بس يا قلي*ل الادب هو ازاي حصل كده انت اكيد شربتني حاجه 
محمد ياريت اعرف انتي كانتي شاربه اي امبارح علشان اشربك منه كل يوم بجد انتي كانتي زي القمر امبارح 
نور قامت علشان تضرب*و كتفها في حضنه 
محمد بجد انتي مش فكره الي حصل امبارح 
نور ممكن تسيبني والله ابلغ البوليس 
محمد طب هسالك سوال غيرو 
نور اسال وخل*صني 
محمد بجد انتي مكنتيش مبسوطه في حضني امبارح 
نور بدات خدوده تحمر من الكسوف
محمد ردي عليا 
نور زقت محمد وجريت علي الحمام 
محمد كان مبسوط اوي بالي حصل بينه وبين نور 
بعد مرور أربع ساعات 
محمد اي يبنتي هتنامي في الحمام بقالك أربع ساعات 
نور انت عاوزني اطلع علشان تضحك عليا زي امبارح 
محمد انا شكلي اتجوزت مجنونه يبنتي ما كلو كان بمزاجك 
نور لا مش بمزاجي 
محمد لا والله بمزاجك انا معملتش حاجه غصب عنك 
نور فتحت باب الحمام ووقفت قدام محمد
نور بصوت عالي 
نور لا مش بمزاجي انا عملت كده معاك علشان بحبك
محمد اتصدم من اللي نور قالته 
محمد مسكها من ايديها
محمد انتي قلتي اي
 نور لا ما قولتش حاجه 
محمد لا انتي قلتي حاجه انتي عملتي معايا كده علشان اي
 نور بعد اذنك انا عاوزه انام 
محمد مسك ايد نور تاني
 محمد انا مستحيل اكون سمعت غلط انتي عملتي كده علشان بتحبيني انتي بجد بتحبيني 
نور ببرود لا سيبني بقى عشان عايزه انام 
محمد خلاص روحي اتخم*دي
 نور طب متزقش بس 
محمد جاي علشان يمسك نور ونورجريت وقفلت باب الاوضه على نفسها
 محمد وربنا انا متجوز طفله 
عند عزيز وحليمه في القصر 
عزيز فضل سهران طول الليل يفكر في كل اللي بيحصل وقرار ان هو يراقب حليمه ويشوف هي بتعمل اي واي اللي هي عاوزه توصله 
حليمه صحيت من النوم وكان عزيز سهران
حليمه انت لسه سهران
 عزيز ايوه لسه منمتش
 حليمه ماشي هجهزلك حاجه تفطر بيها
 عزيز شكرا
 حليمه هي الساعه كام
 عزيز ما اعرفش انتي بتحرجيني عشان انا مبشوفش
 حليمه لا والله ما اقصدش بس انا فعلا تعبانه 
حليمه بصيت في الساعه وكانت الساعه 10:00 الصبح وده كان معادها مع رجاء علشان تديها الورق وهو مامضي عليه
 حليمه اول ما شافت الساعه اتخ*ضت وماكانتش عارفه تعمل اي
 في بيت ام حليمه الباب بيخبط
 ام حليمه فتحت الباب 
ام حليمه انت تاني يا ابني انت عايز منا اي ما تسيبنا في حالنا بقى
 مراد ممكن تفتكريلي اي حاجه حلوه حصلت مني انا مش عاوزكم في حاجه وحشه انا عاوزكم في كل خير ممكن ادخل 
حليمه اللهم اخزي*ك يا شيطان تعال يا ابني اتفضل 
مراد دخل وقعد على الكرسي 
ام حليمه خير عايز اي وياريت متفتحش سيره حليمه تاني علشان مزعلش منك الموضوع اللي بينكم خلاص اتقفل وهي دلوقتي في حياتها مع جوزها 
مراد صدقيني يا امي انا مش هجيب سيره حليمه خالص في كلامي ربنا يسعدها ويهنيها في حياتها
 ام حليمه امال انت عايز اي يا ابني 
مراد اللي انا عايزه منك يا ريت تنسي كل اللي فات كاني لسه بخبط بابك دلوقتي 
ام حليمه انا مش فاهمه حاجه
 مراد انا عايز اطلب ايد خديجه بنتك
.............................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مراد انا جاي اطلب ايد بنتك خديجه 
ام حليمه خديجه مين
 مراد بنتك
 ام حليمه انت اتج*ننت انت ازاي تطلب ايد بنتي وانت كانت متجوز اختها
مراد هو انا كده عملت حاجه غلط انا بطلب بنتك على سنه الله ورسوله
اي الغلط في كده
 ام حليمه وانت ازاي جالك عين تيجي تطلب ايد بنتي هو بلاها حليمه خد خديجه 
مراد انتي اللي جبتي سيرة حليمه مش انا قلتلك اني حليمه خالص  انا عايز اطلب ايد بنتك خديجه واتجوزها وانتي عرفاني كويس 
ام حليمه امشي اطلع بره ياما اصوت والم عليك الناس 
مراد طب انا همشي دلوقتي وهسيبك تفكري في كل الكلام اللي انا قلتهولك وياريت تاخدي راي خديجه بنتك في الاول انا هعدي عليكي كمان يومين تكوني فكرتي كويس اوي 
خديجه بنتي لو عرفت الكلام ده هي اللي بايديها هتر*ميك بره 
مراد خلاص اساليها ولو هي قالتلك لا اعتبريني ماقلتش اي حاجه خالص بعد اذنك 
مراد خرج من البيت وام حليمه قعدت على الكرسي مكانتش قادره تقف على رجلها 
شويه وخديجه جت من بره 
خديجه اي يا ماما عملتي اكل اي انا جعانه اوي 
ام حليمه مطبختش النهارده يا بنتي كنت تعبانه خشي شوفي لك اي حاجه اعمليه وكلي
 خديجه تعبانه مالك يا ماما في اي طمنيني عليكي
 ام حليمه مفيش يا حبيبتي خشي كلي عشان انتي جعانه 
خديجه لا يا ماما انتي شكلك متغير اكيد في حاجه 
ام حليمه المجن*ون ده اللي هو كان متجوز اختك
خديجه مراد ماله مراد يا ماما حصله حاجه 
ام حليمه ومالك ملهو*فه عليه كده ليه 
خديجه ردي عليا يا ماما مراد كويس 
ام حليمه كويس ياختي كويس
 خديجه امال اي يا ماما مالك في اي
 ام حليمه مراد كان كان لسه هنا من شويه 
خديجه بجد طب هو فين 
ام حليمه انا طردته
 خديجه طردتيه ليه يا ماما مينفعش تعملي كده
 ام حليمه انتي عارفه كان عايز اي
 خديجه هيكون عايز ايه يعني يا ماما 
ام حليمه كان جاي قال يطلب ايدك للجواز بس متخافيش انا اديته على دماغه 
خديجه فرحت اوي من الي سمعته وفي لحظه الفرحه الي جوها اتحولت لخوف
خديجه وليه عملتي كده يا ماما ليه طردتيه
 ام حليمه باستغراب انتي كانتي عايزاني اعمل اي جوز اختك وكان جاي يطلب ايدك كنت عايزاني ازغرط والم الناس 
خديجه اديكي قولتي كان جوز اختي وخلاص اصلا محصلش بينهم اي حاجه يعني كان جواز على ورق بس وهم دلوقتي مطلقين يعني مفيهاش اي حاجه مستدعيه انك تطرديه 
ام حليمه قصدك اي انت موافقه على الكلام ده 
خديجه مراد شاب كويس مفيش فيه حاجه وحشه يا ماما هو مهندس ومحترم واهله محترمين 
ام حليمه انت نسيتي اللي عمله في اختك 
خديجه مش هو اللي عمل كده يا ماما وحليمه قالتلك بنفسها امه اللي كانت مرتبه لكل ده وهو مكنش يعرف اي حاجه عن الي هيحصل في حليمه دلوقتي حليمه اتجوزت ومبسوطه مع جوزها وهو كذلك نسيها وشالها من دماغه يعني ما فيش مشكله لو وافقتي على الجوازه دي 
ام حليمه انتي شكلك اتجننتي انتي عارفه انتي بتقولي اي
 خديجه ماما انا بحب مراد وعايزاه وموافقه على الجواز ده وسواء انتي قبلتي او رافضتي انا هتجوزه 
ام حليمه ضرب/ت خديجه بالقلم على وشها لدرجه خديجه مقدرتش تتكلم ولا كلمه وجريت على اوضتها 
خديجه رنت على مراد 
خديجه الو 
مراد اي وصلتي البيت 
خديجه انت اي اللي انت عملته ده 
مراد عملت اي 
خديجه احنا ماينفعش نتكلم في التليفون انا عايزه اقابلك دلوقتي حالا
 مراد خلاص ماشي هعدي عليكي بالعربيه اخدك من قدام البيت 
خديجه تمام انا مستنياك 
مراد اول ما وصل البيت خديجه نزلتله خدها بالعربيه ووقف في نص الطريق 
خديجه نزلت من العربيه ومراد نزل وراها 
مراد في اي يا بنتي مالك 
خديجه انت ازاي تروح تطلب ايدي من غير ما تاخد رايي
مراد انا عملت الصح والاصول انا مبحبش آلف والدوران وانتي ليكي الحريه توفقي أو ترفضي انا مش هزعل من موقفك
خديجه بدات تعيط 
خديجه انا موافقه وعايزاك وبحبك بس مش عارف انت عملت كده ازاي كان لازم تعرفني عشان نرتبها مع بعض 
مراد اهدي بدام انتي عايزاني وانا عايزك انشاء الله هنكون لبعض كل اللي علينا اننا نتحدى العالم كله 
خديجه يعني انت بتحبني يا مراد 
مراد مش عارف بس يومي بيبقى ناقص من غيرك دايما بفكر فيكي حاسس اني انا عايز ابقى معاكي الوقت كله حتى لما كان معايا حليمه كنت دايما بحس ان في حاجه ناقصاني بس لما عرفتك كملت النقص اللي في حياتي انا لو مش عايزك مكنتش رحت عملت خطوه كبيره زي دي واتكلمت مع مامتك 
خديجه مره واحده اترم*ت في حضن مراد وفضلت تعيط
 مراد فضل يحسس على شعرها ويهديها 
خديجه انا خايفه ليرفضوا ويبعدونا عن بعض 
مراد الحب اللي بينا هيبقى اقوى منهم ان شاء الله وربنا هيكرمنا ونكون لبعض 
حليمه يارب افضل جمبك علطول 
مراد يلا عشان ما ينفعش كده احنا في الشارع 
خديجه حاسه اني مش عايزه اسيب حضنك
 مراد باس راسها 
مراد ان شاء الله هتكوني جنبي وفي حضني العمر كله اهم حاجه ارجعي البيت والي ربنا عايزه هيكون 
خديجه حاضر 
مراد ولو حصل اي حاجه كلميني 
خديجه حاضر
خديجه روحت البيت
 في الشقه عند محمد ونور 
نور كان بقلها تلات ايام متغيره مع محمد مبتتكلمش معاه خالص 
محمد اول ما دخل من باب الشقه نور كانت داخله على اوضة النوم بتاعته
 محمد استني يا نور 
نور نعم يا محمد
 محمد استنى عايزه اتكلم معاكي 
نور انا تعبانه ممكن اتكلم في اي وقت تاني 
محمد لا هنتكلم دلوقتي وانتي هتسمعيني 
نور ممكن تسيبني في حالي بقى 
محمد انا عايز اعرف ليه متغيره معايا من يوم اللي حصل بينا وانتي متغيره خالص انا مبقتش عارف في اي بالظبط 
نور بعد اذنك يا محمد انا هدخل علشان ارتاح 
محمد مسك ايد نور انا مش هسيبك
 نور انت عايز مني اي قلتلك سيبني في حالي انا مش اتكلمت معاك ولا طايقه اتكلم معاك 
محمد بعد عنها بسبب صوتها العالي
 محمد كل الكلام ده ليا انا 
نور ايوه ليك انت ابعد عني بقى 
محمد كل ده علشان اليوم الي حصل فيه 
نور متكملش ده كان يوم من أوله غلط احنا ضعفنا اليوم ده ودي نتيجة الي حصل 
محمد اللي حصل بينا ده طبيعي يحصل بين اي اتنين متجوزين ولازم اقول لك انا عملت معاكي كده علشان
 نور بتقاطعه بكلامها 
نور اكيد ضعفت زي ما انا ضعفت بالضبط 
محمد هو انت بجد مكنتيش عايزاني المسك
 نور ما كانش ينفع انك تلمسني انت عارف جوازنا من الاول كان ايه
محمد اه انا كده فهمت كل حاجه 
نور فهمت اي بالظبط 
محمد فهمت اللي كان لازم افهمو جوازنا من الاول كان غلطه جوازنا كان لسبب والسبب اني استر عليكي لمدة شهرين تلاته 
نور صح كده يعني ما ينفعش انك تقربلي او تلمسني 
محمد يعني انتي دلوقتي عايزاني اطلقك 
نور اظن اللي احنا اتجوزنا عشانه خلاص حصل ما فيش داعي نفضل متجوزين اكتر من كده
 محمد برع*شه في ايده ومش قادر يتلم على اعصابه 
محمد هتقدري تبعدي عني وتسيبيني 
نور بخوف وبدموع في عينيها
نور ايوه هقدر 
نور دخلت اوضتها وقفلت الباب 
محمد دموعه نزلت منه مكانش مصدق ان نور هتطلب انها تطلق وهيرجع يعيش لوحده تاني زي ما كان هو ما صدق يكون ليه وانس في البيت يونسوا 
نور كانت ماليه عليه البيت غير كده ان هو بيحبها مكانش عايزها تبعد عنه 
نور من جواها بتحب محمد اوي اوي بس هي خافت يحصل غلط اكتر من كده هي كانت فاكره ان محمد ما بيحبهاش قررت تدوس على قلبها عشان ما تجر*حش نفسه اكتر من كده 
محمد جاب المذكره بتاعته وفضل يكتب فيها مذكراته وهو بيعيط مره واحده غصب عنه نام على الركنه من التعب 
نور فتحت الباب عشان تطمن على محمد شافته نايم على الركنه قاعدة على الارض وفضلت تتامل فيه وهو نايم وكانت حاسه انها هتكون اخر ليل معاه غطيته بالبطانيه
 وهي داخله تنام شافت المذكره بتاعته على الركنه كان عندها حب فضول تفتح اللي فيها بس كانت خايفه قوي ومع ذلك اتشجعت وخدت المذكره ودخلت اوضتها فتحت المذكره وقرات فيها كل حاجه كتبها محمد وعرفت قد اي محمد بيحبها من اول يوم دخلت حياته 
محمد كان بيوصف حبه ليها على المذكره اني النور الي نور حياته
 ونور كانت بتقراء المذكره وبتبكي لانها فهمته غلط متاكده ان هو بيحبها زي ما هي بتحبه مش عارفه تعمل اي حاجه غير انها رجعت المذكره زي ما كانت 
تاني يوم الصبح 
محمد صباح الخير 
نور صباح النور 
محمد انتي قاعده هنا من امتى 
نور انا لسه طالعه دلوقتي 
محمد انا معرفش راحت عليا نومه ازاي 
نور عادي ولا يهمك
محمد طب انتي قاعده كده ليه 
نور مستنيه رد للكلام بتاع امبارح انت مردتش عليا
 محمد انتي مستعجله اوي كده ليه
 نور بدام محدش فينا بيحب التاني يبقى نفضل مع بعض ليه 
محمد عندك حق يا نور وانا هعملك اللي انتي عايزاه 
محمد دخل الحمام ونور فضلت مستنيه لحد ما خرج
 نور يلا طلقني دلوقتي 
محمد اطلق*ك دلوقتي للدرجه دي مستعجله
نور ايوه 
محمد مش هطلقك يا نور والي انتي عايزه اعمليه 
محمد دخل أوضته وكان مخنوق اوي ونور كانت فرحانه اوي
في الفيلا عند عزيز وحليمه حليمه الميعاد بقى الساعه 10:00
 والمفروض تنزل تقابل رجاء هانم وفعلا نزلت قبلتها في الجنينه 
رجاء اي يا حليمه عملتي اللي اتفقنا عليه
 حليمه........
 رجاء ساكته ليه انطقي عزيز مضي علي الاوراق 
حليمه..........
 رجاء ايه حكايتك النهارده هتفضلي ساكته كده وريني الاوراق دي
رجاء شدات الاوراق من ايد حليمه بس الصدمه اني الورق مكانش مامضي عليه 
رجاء يا نهار ابوكي اس*ود انتي لسه مخلتيش عزيز يمضي علي الورق
 حليمه لا ومش هيمضيه
رجاء انتي بتتكلمي معايا كده ليه 
حليمه لان ده جوزي وانا ماسمحش لاي حاجه في الدنيا دي تاذي 
رجاء انتي نسيتي نفسك ولا اي انتي عارفه انا ممكن اعمل فيكي اي
 حليمه تعملي اللي تعمليه اهم حاجه اني انا مش هاذي عزيز باي حاجه وآله هسمح لاي حد ياذي
 رجاء انتي لازم تخليه يمضي على الاوراق دي والنهارده يا اما والله العظيم اقتل*ك واخل*ص منك 
حليمه وانا قلتلك مش هيمضي علي حاجه كفايه بقى اي انتي شي*طانه رجاء مره واحده رفعت ايديه عشان تضر*بها بالقلم على وشها بس الصدمه ان عزيز مسك ايد رجاء قبل ما تنزل على وش حليمه 
عزيز كان واقف وسامع كل الكلام
حليمه كانت مصدومه ورجاء صدمتها اكتر من صدمه حليمه 
رجاء بصوت مهزوز 
رجاء اي ده عزيز 
عزيز بصلها باحتقار 
حليمه جريت على عزيز وحضنته 
حليمه 1000 مبروك انت بتشوف صح فرحني قولي انك بتشوف 
عزيز هز راسه بنعم 
حليمه كانت فرحانه اوي
 رجاء كانت هتموت من الح*سره ازاي فتح وازاي رجع يشوف تاني كانت مصدومه من اللي بيحصل 
عزيز بقى انتي اللي مديه الورق ده لمراتي عشان تخليني امضي عليه
 رجاء لا مش انا مراتك بتعمل كده لنفسه
حليمه انتي كذاب انتي اللي مدياني الورقه ده امبارح وقلتيلي اخلي عزيز يمضي عليه بس انا اللي مرضيتش اخليه يمضي عليه لان انا مش عايزه اااذيه في اي حاجه
 رجاء انتي كذ*ابه انتي متتكلميش خالص 
عزيز انا عايز افهم في اي بالضبط 
رجاء انا هفهمك في اي طالما الحقيقه بانت يبقى لازم كل حاجه تبان
 ايوه انا اللي قلتلها تخليك تمضي على اوراق التنازل دي عارف ليه لان انا كنت خايفه عليك وعلى فلوسك وعلى حاجتك واملاكك لما عرفت اني هي انسانه طماعه قدرت تضحك عليك وتستغل اللي انت فيه وتاخذ منك فلوسك واملاكك قررت اني انا اكتب كل حاجه عندك باسمي لحد ما ترجع تقف على رجلك تاني وبعد كده ارجعلك كل املاكك هو ده اللي كان في نيتي 
حليمه اي التفكير ده لا لا يا عزيز كل الكلام اللي هي قالته ده غلط 
رجاء انتي تس*كتي خالص وماتتكلميش هي دي اللي كانت بتديك حبوب بتضعف النظر وتعدم القرنيه عندك عشان تعرف تستغلك كويس وكمان كانت بتاخد مني كل شهر 20 الف جنيه عشان تخلي بالها منك ده غير  الي متفق مع راشد بيه عليه يعني كل اللي هي عملته ليك كان مدفوع تمنه 
حليمه ما تصدقهاش يا عزيز ماحصلش ولا كلمه من الكلام اللي هي قالته ده انا افهمك كل حاجه 
عزيز اطلعي لمي هدومك وامشي 
حليمه انت بتقول اي 
عزيز بصوت عالي ودموعه في عينيه 
عزيزاطلعي لمي هدومك وامشي دلوقتي
حليمه انت صدقتها 
عزيز لا انا صدقت عينيا فعلا فوق في الدرج بتاعك في فلوس كتير قوي وبرشام اللي قالت عليه رجاء يعني هي مابتكذبش الكدابه هو انتي ولازم تخرجي بره دلوقتي ابويا غلطان لما جاب وحده كلب*ه زيك من الشارع اطلعي بره يله
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
حليمه لمت هدومها ولمت كل حاجه تخصها واتجهت الى الاسماعيليه
 اول ما وصلت البيت خبطت على الباب ومره واحده ام حليمه فتحت الباب
 ام حليمه اي ده انا مش مصدقه نفسي بنتي حبيبتي 
ام حليمه بدات تحضن وتبوس بنتها اللي غايبه عنها بقلها خمس شهور ومش مصدقه أنها رجعت 
حليمه كانت حالتها صعبه كانت منهاره من الدموع مش مصدقه اني عزيز يتخلى عنها بسهوله اوي كده كانت حزينه قوي انها مش هتشوفه تاني 
ام حليمه مالك يا بنتي من ساعه ما جيتي وانتي ساكته في اي يا حبيبتي طمنيني عليكي
 حليمه بنبره حزن
حليمه انا تعبانه اوي يا ماما 
ام حليمه حضنت بنتها وفضلت تبكي علي دموع بنتها 
ام حليمه مالك يا حبيبتي في اي احكيلي وجوزك مجاش معاكي ليه
 حليمه دي حكايه طويله اوي يا ماما هبقى احكيهالك بعدين انا دلوقتي تعبانه وعايزه ارتاح 
ام حليمه ادخلي ارتاحي يا حبيبتي وانا هجهزلك حاجه تاكليها 
حليمه ما تتع*بيش نفسك يا ماما انا كويسه ومش جعانه انا هدخل انام ولما اصحى نبقى نتكلم في اللي انت عايزاه 
ام حليمه خشي يا حبيبتي ربنا يريح قلبك
حليمه دخلت الاوضه ترتاح 
ام حليمه دخلت على خديجه 
ام حليمه انت يا بت انت اختك هنا اوعى تفتحي معاها موضوع مراد عشان والله مش هتعرفي اي اللي هيحصلك 
خديجه ايه ده حليمه جت دي وحشاني اوي 
ام حليمه سمعتي قلتلك اي قف*لي على موضوع مراد اختك شكلها جايه ومتخانقه مع جوزها بلاش تفتحي معاها الموضوع ده سمعتي قلتلك اي 
خديجه انا مالي ومال حليمه حليمه ليها حياتها وانا ليا حياتي وبصراحه انا اخترت مراد وهيا كده كده هتعرف سوء دلوقتي أو بعدين
 ام حليمه اصو*ت والم عليكي الناس سمعتي قلتلك اي
 ام حليمه خرجت من الاوضه 
خديجه كانت متضايقه اوي وحاسه اني الموضوع بقى صعب عليها بس قرارات متستسلمش حبها لمراد كان اقوى من اي حاجه
 في البيت عند عزيز 
رجاء ايوه كده كويس انك طلعتها بره القصر كانت هتخرب علينا حياتنا منه لله
 عزيز الكلام بينا لسه مخلصش لسه في بينا حساب كبير انتي نسيتي انك كانتي شريكاته في كل حاجه انا سمعت كل كلمه بينكم بس حسابك لما اروق من اللي انا فيه 
رجاء بدات تبلع عرقها من الخوف ومره واحده جريت على اوضتها 
عزيز دخل الاوضه كان حزين على فراق حليمه ماكانش قادر يوقف دموعه احساس جواه بيقول له انها مظلومه واحساس تاني بيقوله انها كانت بتستغله وبتضحك عليه
في البيت عند محمد ونور 
محمد انا فكرت في كلامك جوازنا من الاول كان لسبب وخلاص ده وقته اننا ننهي الجوازه دي 
نور مكنتش مصدقه كانت فاكره اني هو هيتمسك بيها اكتر من كده 
نور كويس انك عرفت يلا مستني اي انهي الجوازه دلوقتي
 محمد قرب منها وقف قدامها
محمد انتي
 وقبل ما يكمل الكلمه نور حطت ايديها على بوق محمد 
 نور طب ابقي انطقها كده شوف انا هعمل فيك اي
 محمد ابتسم لها من كلامها 
محمد ما هو مش ذنبي اني انا اتجوز واحده مجنونه 
نور انت مش كنت هتطلقني انت وحش
محمد عمري ما كنت هطلقك يا مجنونه 
نور امال كنت هتقول اي
 محمد كنت هقولك انتي حبيبتي وروحي وعمري انتي الحاجه الحلوه اللي ظهرت في حياتي حد يسيب روحه 
نور طب ياريتني كنت سبتك تقول الكلام الحلو ده 
محمد شدها من وسطها لحضنه
 محمد طب ما احنا لسه فيها
نور بس علشان بتكسف
محمد انا مبقتش فاهم اي حاجه انتي عايزه اي بالظبط
نور حاولت تفك نفسها من حضنه علشان تجري وتقفل على نفسها
 الاوضه بس محمد ما كانش مديها فرصه 
محمد لو اتقلبتي قرده مش هسيبك الا ما تقوليلي انتي عايزه مني اي بالظبط 
نور.........
 محمد هتفضلي ساكته كده 
نور وشها احمر وخدودها احمرت من الكسوف 
محمد بدا يقرب من شفايفها 
محمد انطقي 
نور حضنت محمد اوي 
نور انا ما كنتش عايزاك تطلقني 
محمد طب وليه طلبتي اني انا اطلقك من الاول
نور كنت عايزه اعرف اذا كنت بتحبني ولا لا 
محمد وعرفتي 
نور ايوه 
محمد طب وانتي اي
 نور بعدت عن حضنه مره واحده وحبت تجري على الاوضه بس محمد مسكه من ايديها 
محمد هو وانتي فاكره نفسك هتهربي مني زي كل مره 
محمد رجع شدها تاني لحضنه 
نور بصت في عينيه اللي كانت كلها حب وبدات تبتسمله وهو كان تايها في جمالها وفي عز لحظه سكوت
 نور بحبك 
محمد قلتي اي
 نور متحلمش اني هقولها تاني انا اصلا قلتها بالعافيه 
طب لو قلتلك وحياتي عندك تقوليها تاني 
نور حطت راسها على صدر محمد وايديها حوالين وسطه 
نور بحبك 
محمد رجع تاني يبص في عينيه وبدا يغمزلها 
نور مره واحده جريت على الاوضه وقفلت الباب 
محمد مش انا قلت انك مجنونه 
نور من وره الباب
نور انت فكرني هتضحك عليا زي ما ضحكت عليا قبل كده 
محمد اوعدك هقعد موادب 
نور امشي يا نصاب انت فكرني هامنلك بعد ما غمزتالي بعينك الحلوه دي وآله غمزاتك الي عايزه تتاكل 
محمد اي ده انا بتعاكس بقا يبت افتحي
 نور انا نمت 
محمد بحبك يا مجنونه 
محمد دخل الاوضه التانيه ونام وكان فرحان اوي
الساعه جت 12:00 بالليل نور لبست قميص نوم شيك جدا وحضرت هديه تحفه ودخلت على محمد وهو نايم بدات تلعب في شعره مره واحده محمد صحي من النوم اول ما شافها قدامه ما كانش مصدق نفسه 
محمد شدها لحضنه
 محمد اي الحلاوه دي واي القمي*ص الجامد ده 
نور اوعى تفهمني غلط 
محمد ده انا كده فهمك صح الصح واحده قمر لابسه قم*يص نوم تحفه  وجايه لجوزها على السرير هتكون عايزه منه اي عايزه يطعمه يعني
 نور كل سنه وانت طيب عيد ميلاد سعيد النهارده عيد ميلادك 
محمد قام اتنف*ض من على السرير
 محمد باستغراب عيد ميلادي انا 
نور ايوه 
محمد انتي عرفتي ازاي عيد ميلادي 
نور اللي بيحب حد بيعرف كل حاجه عنه
محمد تعرفي انا اول واحده تقولي كل سنه وانت طيب وتفكرني بعيد ميلادي 
نور  واخر واحده ان شاء الله اتفضل هديه بسيطه كل سنه وانت طيب
 محمد فتح الهديه وشاف المحفظه اللي كانت جايبهاله محفظه شيك جدا 
محمد مسك ايديها وبدا يبوسها
محمد ربنا يخليكي ليا 
نور يلا كمل نوم بقى عايز حاجه 
نور جت عشان تقوم من على السرير محمد شده تاني لحضنه
 محمد هو اي اللي عايز حاجه انت رايحه فين 
نور هروح انام 
محمد طب والهديه بتاعتي 
نور انت بتضحك عليا مش انت لسه واخدها 
محمد تعرفي ماما كانت بتعمل اي يوم عيد ميلادي 
نور كانت بتعمل اي
 محمد كانت بتاخدني في حضنها 
نور انت قلي*ل الادب 
محمد قفل النور 
محمد انتي لسه شفتي قل*ه الادب 
تاني يوم الصبح 
حليمه صحيت على صوت رنت تليفونه 
حليمه الو 
رامي اي يا مدام حاولت اكلمك كتير وانتي مابترديش عليا 
حليمه معلش يا دكتور رامي اصل انا مش في القاهره 
رامي امال انتي فين 
نور انا في الاسماعيليه 
رامي وازاي سبتي عزيز لوحده 
حليمه عزيز ما بقاش محتاج حد واول ما فتح عينه طردني من البيت
 رامي يعني عزيز بجد رجع يشوف تاني
حليمه الحمد لله رجع يشوف
رامي ده خبر حلو اوي طب ممكن اعرف هو طردك ليه 
حليمه عادي يا دكتور ماحصلش نصيب بينا بعد اذنك انا تعبانه وعايزه ارتاح عايز حاجه 
رامي لا عايز سلامتك خلي بالك من نفسك ولو احتاجتي اي حاجه كلميني 
حليمه شكرا يا دكتور
حليمه خربت من الاوضه بتاعته كانت خديجه ومامتها قاعدين بيفطروا
 خديجه قامت سلمت على اختها
خديجه انتي وحشتيني اوي يا حبيبتي 
حليمه وانتي كمان يا حبيبتي 
خديجه عامله اي وجوزك ما جاش معاكي ليه 
حليمه هحكيلكم بعدين 
ام حليمه تعالي يا ب*ت اقعدي افطري 
حليمه قاعدة تفطر 
خديجه يعني انتي وعزيز كويسين 
حليمه بدات تفكر ومش عارفه تقول لهم اي
 حليمه ماتشغليش بالك يا حبيبتي خليكي بس في مذاكرتك انتي خلاص بقيتي عروسه وعلى وش جواز كمان
خديجه بما انك فتحتي الموضوع ده فانا عايزه اتكلم معاكي في موضوع مهم
ام حليمه اسك*تي يا بنت سيبي اختك تفطر 
حليمه لا يا ماما خليها تتكلم اتكلمي يا حبيبتي في اي
 ام حليمه قلتلكم ما فيش كلام على الاكل وانتي يا خديجه خلصي عشان تقومي تروحي تشوفي مذاكرتك 
خديجه احنا مش هنفضل نخ*بي على حليمه يا ماما هي لازم تعرف كل حاجه لانها اختي الكبيره ولازم تكون علي علم بكل حاجه 
حليمه في اي يا جماعه انتم كده قلق*توني 
خديجه بصراحه يا حليمه انا جايلي عريس وبحبه وعايزاه 
ام حليمه ياله*وي يا ب*ت اسكتي وما تتكلميش 
حليمه وتسكت ليه يا ماما ده خبر حلو اوي الف مبروك يا حبيبتي انا طبعا موافقه طالما انتي عايزاه وبتحبيه ربنا يسعدك ويخليك يعني انتي بجد 
موافقه حليمه وانا هرفض ليه يا حبيبتي دي حياتك وانتي حره فيها وبدام انتي بتحبيه خلاص 
خديجه مش عايز تعرفي مين هو 
حليمه هو انا اعرفه 
خديجه ايوه تعرفيهو تعرفيه اوي كمان 
حليمه مين هو سعيد الحظ اللي هياخد حبيبتي ونور عيني 
خديجه العريس ده يكون
 ام حليمه يا ب*ت اسك*تي 
خديجه العريس ده يكون مراد اللي كان جوزك عايز يتجوزني وانا موافقه وكمان انا بحبه 
حليمه ينهار اسو*د مراد
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
حليمه يا نهار اس*ود مراد 
خديجه ماله مراد يعني شاب كويس ومتعلم ومحترم اي اللي فيه غلط علشان ترفضو
 خديجه لفيتي الدنيا كلها ملقتيش غير جوز اختك وتحبيه وتتجوزيه
 خديجه كان جوز اختي هو دلوقتي مش جوزك انتي دلوقتي على ذمه راجل تاني انا بحبه وعايزاه وهو كمان بيحبني 
حليمه حب اي يا بنتي انتي لسه صغيره انت تعرفي يعني ايه حب
 خديجه على فكره انا ما بقتش صغيره انا كبيره كله كام شهر وهدخل الكليه يعني فاهمه كل حاجه 
حليمه اشمعنا مراد بالذات 
خديجه علشان هو كمان بيحبني 
حليمه مين قالك ان هو بيحبك هو قالك كده 
خديجه ايوه هو قالي انو بيحبني وانا كمان بحبه 
حليمه ده واحد بيضحك عليكي عايز ين*تقم مني فيكي عايز يد*مرنا الاول دمر*ني ودلوقتي عايز يدم*رك انتي نسيتي عملوا فيا اي
 خديجه انتي بلسانك قلتي ان هو مالوش ذنب في كل الي حصلك
حليمه انا كنت فاكره كده بس بعد اللي انتي بتقولي دلوقتي اتاكدت اني ده كان تخطيط مراد وامه علشان يدم*روني ولما دمر*وني لف عليكي انتي كمان عشان يدم*روكي انتي كمان انا مش عارفه الناس دي عايزه منا اي 
خديجه انا ماليش دعوه بكل الكلام اللي انتي بتقوليه ده انا واثقه في مراد وعارفه ان هو بيحبني 
حليمه عمره ما حبك مراد عاش 10 سنين يوهمني ان هو بيحبني في يوم وليله نسي حبي وحبك انتي ده دليل ياكدلك ان هو انسان كد*اب
 خديجه انا مش عايزه نصايح من حد مراد جاي بالليل عشان يتفق على كل حاجه ياريت الاقي منكم مقابله كويسه علشان مش عاوزه اعمل حاجه تزعلكم 
خديجه دخلت اوضتها 
حليمه عجبك الكلام اللي بتقوله بنتك ده يا ماما
 ام حليمه انا تعبت معاها يا بنت وهي دماغها ناش*فه 
حليمه الناس تقول علينا اي هي لازم ترجع على اللي في دماغها ده انا عمري ما هامن على اختي مع واحد زي ده ولو صممت على اللي في دماغها انا هيبقالي كلام تاني معها
 حليمه دخلت اوضتها وفضلت تفكر هتعمل اي مع خديجه
 في الفيلا عند عزيز 
رامي دخل على عزيز وهو قاعد في الجنينه 
رامي اخص عليك اعرف ان ربنا شفاك من بره ورجعت تشوف تاني وماترنش عليا تعرفني 
عزيز ازيك يا رامي عامل اي
 رامي انا كويس الف الف مبروك يا صاحبي 
عزيز الله يبارك فيك البركه فيك انت 
رامي لا البركه في مراتك هي السبب في شفاك 
عزيز ممكن ماتجيبليش سيرتها وهي اصلا داخلها اي باللي انا فيه دلوقتي استنى يا رامي هو مين عرفك اني انا رجعت اشوف تاني 
رامي عرفت من مراتك
 عزيز مراتي ازاي انت تعرف مكانها
 رامي لا كلمتها في التليفون وهي اللي قالتلي 
عزيز انت جبت رقمها منين وبتتكلمو من امتى واي الموضوع بالظبط
 رامي قبل اي حاجه وقبل ما احكيلك اي حاجه مراتك بتحبك وبتحبك اوي كمان 
عزيز بتحبني ازاي وهيا بتضحك عليا وبتستغل اللي انا فيه وتستغ*فلني
 رامي كل حاجه في دماغك من ناحية حليمه غلط وانا هعرفك الصح دلوقتي
 رامي بدا يحكي كل حاجه لعزيز 
عزيز انت ازاي ما تقوليش حاجه زي دي  
 رامي بصراحه حليمه كانت عايزه تقولك كل حاجه من اول يوم اكتشفت فيه بس انا اللي قلتلها لا لاني ده كان هياثر على علاجك
 عزيز يعني اي 
رامي يعني انت ظلمت مراتك مراتك الوحيده اللي وقفت جنبك وهي اللي خلتك تقف على رجلك وترجعلك نظرك وحياتك واول ما تفتح عينك وتبدا تشوف الدنيا تطر*دها من حياتك بدل ما تشكرها 
عزيز ازاي انا شايف الفلوس والعلاج في الدرج بتاعها 
رامي ما هي دي كانت خطتي انا انا اللي قلتلها تاخد العلاج والفلوس كل شهر من رجاء هانم عشان رجاء ما تشكش في حاجه وتبدا تفكر لك في مقلب جديد ومن ناحيه ثانيه كانت حليمه بتشتري لك دواء اللي انا بكتبه لها وتديه لك لحد ما ربنا تم شفاك على خير
عزيز خلاص مبقاش ينفع الكلام تاني الي حصل حصل
رامي وليه ماينفعش 
عزيز لاني هي خلاص طلعت من حياتي 
رامي انت طلقتها 
عزيز لا 
رامي افتكر كويس طلقتها ولا لا 
رامي انا مجاش في بالي موضوع الطلاق خالص كل اللي جه في بالي  ساعته اني انا اطردها بره البيت انا نسيت خالص موضوع الطلاق ده
 رامي خلاص يا عم تبقى هي لسه لحد الان مراتك تقدر ترجعها في اي وقت 
عزيز بس انا معرفش مكانها ولا اعرف اهلها ولا اعرف حتى عنوانها 
رامي خلاص الموضوع ده سهل انت معاك قسيمه الجواز ممكن تعرف عنوانها من البطاقه بتاعتها اللي متسجله في قسيمه الجواز 
عزيز تفتكر هي هترضى ترجعلي بعد اللي عملته فيها 
رامي هي اكيد لو بتحبك هترجعلك بس قبل ما ترجعها البيت لازم تخلص من مرات ابوك لانها طول ما هي في حياتك هتفضل تخر*بلك حياتك 
عزيز مرات ابويا ليها روقها بس لما ارجع حليمه البيت ابقى اشوف هعمل معاه ايه 
رامي خلاص يا صاحبي لو احتجت اي حاجه انا جنبك 
عزيز هي قالتلك انها بتحبني 
رامي من غير ما تقول باين من كلامها ومن عينيها أنها بتحبك وباين في عينك كمان انك بتحبها يلا يا عم فرصتك انك ترجعها واحمد ربنا انك مطلقتهاش 
عزيز بدا يحاول يدور على عنوان حليمه لحد ما لقاه وقرر يسافر اسماعيليه لي حليمه عشان يرجعه معاه
بالليل الباب خبط عند حليمه 
اول ما حليمه فتحت شافت مراد شايل بوكيه ورد وواقف على الباب
 خديجه جريت على الباب وزقت حليمه ومسكت في ايد مراد ودخلته جوه
 خديجه ادخل يا مراد 
مراد دخل وكان بيبص في عين حليمه اللي كانت عيونها كلها استغراب
 خديجه دخلت الصالون مع مراد وحليمه دخلت وراهم
 حليمه منور يا استاذ مراد 
مراد ده نورك يا حليمه
حليمه خير في اي جاي ليه
 مراد اظن انتي عندك خلفيه في اللي انا عايزه 
حليمه احب اسمع منك 
مراد انا جاي اطلب ايد خديجه 
حليمه بصوت عالي 
حليمه انت ازاي ليك عين تيجي تطلب ايد اختي 
مراد هو الجواز اليومين دول بقى عيب او حرام 
حليمه انت فاهم قصدي اي كويس اوي 
مراد لا انا مش فاهم حاجه ممكن حضرتك تفهميني 
حليمه ممكن تسيب اختي في حالها بقى وتخرج من حياتنا 
مراد ياريتني اقدر اخرج من حياتكم العيله دي مكتوبه عليا وانا بصراحه عايز خديجه على سنه الله ورسوله 
ام حليمه دخلت عليهم 
ام حليمه انت اي مابتف*همش قلتلك معنديش بنات للجواز ويلا اطلع بره
 خديجه اي اللي انتي بتقوليه ده يا ماما 
حليمه اسك*تي انتي وادخلي اوضتك 
حليمه لا مش هدخل 
مراد خديجه ادخلي اوضتك واسمعي الكلام
 خديجه لا مش هدخل واسيبك لوحدك
مراد قلتلك ادخلي جوه 
خديجه حاضر 
خديجه دخلت اوضتها بس كانت ودنها معاهم 
مراد انتوا ليه عايزين تفرقوا بيني وبينها 
حليمه لانك انسان واط*ي وحق*ير معرفتش تقدر عليا قلت اما اخد اختها عايز تن*تقم مني عشان فضلت عليك واحد تاني واتجوزته وعايز تعمل مع اختي اللي انت عملته معايا انت وامك بس انا عمري ما هسمح حد يلمس شعره من اختي واللي هيلمس شعره منها انا همحيه من على وش الدنيا يلا اطلع بره واياك تدخل البيت ده تاني 
مراد بصو انا مش هكتر في الكلام بس خديجه ليا سواء النهارده او بكره هي هتفضل ليا انا وبس ياريت تفكروا في كلامي كويس وانا انشاء الله هاجيلكم قريب بعد ما تهدوا وتكونوا اخدتوا القرار 
مراد خرج بره الشقه 
حليمه انا مبقتش عارفه اعمل اي يا امي من ناحيه خايفه على اختي ومن ناحيه تانيه مش عايزه اكسر قلبها وانا مش فاهمه اي هي نوايا مراد من ناحيتنا انا مابقتش عارفه اعمل اي 
ام حليمه اهدي يا حبيبتي ماتشيليش هم الدنيا فوق دماغك هدخل اعمل لينا لقمه ناكلها ونفكر براحتنا هنعمل اي
 ام حليمه دخلت عملت سندوتشات وطلعت لحليمه 
ام حليمه خدي يا بنتي كلي انت ما اكلتيش حاجه من الصبح 
حليمه ومين ليه نفس للاكل يا ماما 
ام حليمه لازم تاكلي عشان تعرفي تفكري عشان خاطري متكس*ريش بنفس امك وخدي الساندوتش ده من ايديه 
حليمه اخدت ساندوتش من ايد امها
 ومره واحده جرس الباب رن حليمه قامت عشان تفتح اول ما فتحت الباب شافت عزيز قدام منها 
حليمه كانت طايره من الفرحه بس افتكرت اللي عملو فيها 
عزيز القمر بنفسو اللي فاتح الباب واي ده وماسكه ساندوتش كمان 
عزيز بدا ياكل حته من الساندوتش 
عزيز الله ايه الحلاوه دي بس اقولك حاجه ناقص حبه ملح 
حليمه كانت واقفه مبرقه مش قادره تصدق وآله قادره تتكلم
 عزيز هتفضلي واقفه كده انا ماعنديش مانع بس هخلص السندوتش بتاعك 
ام حليمه مين يا بنتي على الباب 
عزيز اي ده دي حماتي صح وسعي كده يا شيخه خليني اتعرف على حماتي 
عزيز دخل على ام حليمه
ام حليمه مين انت يا ابني 
عزيز انتي اكيد ام حليمه صح
ام حليمه ايوه انا انت مين 
عزيز وانا اقول حليمه طالعه قمر لمين طبعا طالعه زي مامتها 
ام حليمه مين انت يا ابني وعارف بنتي منين 
عزيز انا مش هلوم عليكي انا هلوم على بنتك اللي معرفتنيش على حماتي وكمان معرفتكيش على جوز بنتك 
ام حليمه جوز بنتي هو انت جوز حليمه 
عزيز ايوه يا حماتي 
ام حليمه قامت فرحانه ام حليمه قامت وبدات تسلم على عزيز وعزيز يسلم عليها 
ام حليمه يادي النور يادي الهنا شرفتنا ونورتنا يا ابني 
عزيز البيت منور باصحابه
 حليمه بت واقفه كده ليه تعالي سلمي على جوزك 
حليمه مكانتش مستوعبه كل اللي بيحصل 
عزيز سيبيها يا حماتي خليها متن*حه كده المهم انتي عامله اي وصحتك عامله اي
 ام حليمه انا كويسه يا ابني مش كنت تعرفنا كنا عملنا الواجب 
عزيز كفايه مقابلتك ليا يا حماتي مش زي مقابله ناس وبدا يل*قح على حليمه 
مره واحده خديجه طلعت من الاوضه وكانت عيونها منفوخه من الدموع
 ام حليمه تعالي يا بنتي سلمي على جوز اختك
 خديجه طلعت اول ما شافت عزيز ابتسمت ابتسامه خفيفه 
عزيز انتي اخت حليمه صح
خديجه هزت راسها بنعم
 عزيز انتي شكلك تعبانه 
خديجه شويه 
عزيز طب اطلبلك الدكتور 
خديجه لا شكرا انا هدخل ارتاح طبعا البيت بيتك 
عزيز ربنا يخليكي
 خديجه دخلت اوضتها تاني 
عزيز وقف قدام حليمه 
عزيز هتفضلي متن*حه كده لحد امتى عرفيني لو هطولي ادخل انام شويه وابقى اصحى تاني 
حليمه انت اي اللي جابك هنا 
ام حليمه انتي ازاي تكلمي جوزك كده 
حليمه بعد اذنك يا ماما بلاش تدخلي بيني وبين جوزي رد عليا انت اي اللي جابك هنا 
عزيز جاي علشانك 
حليمه انت مش طردتني من البيت بعد اذنك اطلع بره 
ام حليمه يا بت عيب اسكتي 
عزيز بعد اذنك يا حماتي هي فين اوضه حليمه
 ام حليمه هي اللي قدامك دي يا ابني 
عزيز شال حليمه على ايده 
عزيز بعد اذنك بقى يا حماتي هدخل اصالحها وارجعلك تاني 
حليمه نزلني انا مش عايزه اتصالح بقولك نزلني 
عزيز دخل بيها على جوه وقفل الباب وراه 
خديجه كانت مخنوقه اوي وكانت منهاره من العياط ما كانتش عارفه تعمل اي
 مره واحده قامت لبست واتسحبت وطلعت من البيت وراحت على بيت مراد طلعت الشقه وخبطت على الباب
مراد فتح الباب مراد
 مراد مالك يا حبيبتي وايه اللي جابك هنا 
خديجه انت بتحبني 
مراد انتي جايه هنا عشان تقولي انت بتحبني 
خديجه رد عليا بقولك بتحبني 
مراد ايوه بحبك لو مش بحبك هعمل كل ده علشانك ليه 
خديجه خلاص لو بتحبني بجد تيجي بينا نطلع نتجوز دلوقتي
 مراد مش فاهم 
خديجه يعني انا مش صغيره واقدر اتجوز لوحدي واحط اهلي قدام الامر الواقع يلا بينا نطلع على الماذون ونتجوز دلوقتي
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
خديجه لو بتحبني يا مراد تعال دلوقتي نطلع نتجوز ونحط اهلي قدام الامر الواقع المهم انا عايزه ابقى معاك
مرات اي الكلام اللي انتي بتقوليه ده انتي عارفه انتي بتقولي ايه
خديجه كل اللي انا عارفه اني انا عايزه ابقى جنبك حتى لو هتحدي العالم كله المهم انك تبقى معايا
مراد طب اهدي يا خديجه وتعالي نطلع نتكلم في حته تانيه غير هنا
 خديجه طب وليه منتكلمش هنا 
مراد علشان انا لوحدي ومينفعش ادخلك الشقه وانا لوحدي
 خديجه بس انا واثقه فيك 
مراد لا مينفعش نبقى في شقه لوحدنا هنطلع نتكلم بره في مكان عام احسن 
مراد خد خديجه بالعربيه ووصلها قدام بيتها
 خديجه انت ليه جبتني هنا 
مراد انا جبتك لبيتك اللي المفروض تبقي فيه 
خديجه بس انا مش عايزه ابقى هنا انا عايزه ابقى معاك
مراد انشاء الله هتبقى معايا الكلام اللي انتي قولتيه مش حل لموضوعنا
 خديجه هم عمرهم ما هيوفقو علي جوازنا 
مراد الصبر انشاء الله في الاخر هنكون مع بعض انا عايزك قدام الناس كلها عايز اعملك فرح كبير عايز احطك في مكان انتي تستاهليه مش عايز بسببي اخليكي تخسري حد من اهلك 
خديجه انت كده مبتحبنيش 
مراد لا انا كده بحبك وعايز احافظ عليكي وعايزك تيجي بيتي ملكه رافعه راسك مش عايزك تدخلي بيتي وانتي كاسره عينك وخايفه من اهلك 
خديجه انا بجد مش هقدر ابعد عنك
مراد انزلي يا خديجه واطلعي نامي واطمني واللي ربنا عايزه هيكون ولو انتي نصيبي هاخدك غصب عن الدنيا كلها 
خديجه جت عشان تحضن مراد مراد صدها بايده 
مراد احنا في الشارع ومش من حقي حتي احضنك
 خديجه فضلت تدمع وانهارت من البكاء 
مراد مراد ما كانش عارف يعمل لها اي حاجه وكان متكتف
 مراد سامحيني بس انا فعلا عايزه احافظ عليكي 
في الاوضه عند عزيز وحليمه 
حليمه سيبني بقولك سيبني ونزلني 
عزيز لا مش هنزلك هفضل شايلك كده لحد ما تقولي حقي برقبتي
 حليمه بقولك نزلني 
عزيز مره واحده نزل حليمه 
حليمه انت عايز مني اي احنا مش خلاص فضينا الموضوع ده
 عزيز هو احنا كنا بنلعب دور كوتشينه انتي نسيتي يا بت انك انتي مراتي ولا اي
 حليمه انا كنت مراتك عشان اخلي بالي منك دلوقتي انت تقدر تخلي بالك من نفسك فلو سمحت طلقني
 عزيز وانتي فاكراني بقى اهبل هتقوليلي طلقني هطلقك على طول صح
 حليمه ايوه انت عايز مني اي
 عزيز فضل يقرب منها وحليمه ترجع لورا لحد ما لب*ست في الحيطه حبه تهرب من عزيز لكن عزيز كتفها بايدو
حليمه انت هتعمل اي 
عزيز وحشتيني 
حليمه ممكن تبعد عني 
عزيز حقك عليا انا عارف اني جيت عليكي لكن سامحيني وكمان عرف انك السبب في نظري يرجعلي بجد انا اسف 
حليمه وانت فاكر اني اسف دي هتصالح الي انكسر جوايا 
عزيز بص في عنيها
عزيز وحشتك 
حليمه لا 
عزيز ليه عينك بتهرب مني 
حليمه ممكن تسيبني 
عزيز حطي عينك في عنيا 
حليمه اهو 
عزيز وحشتك 
حليمه مكنتش قادره تنطق 
عزيز شده من وسطها لحضنه
عزيز كانو بيقولو زمان اني السكوت علامة الرضا
حليمه ممكن تسيبني 
عزيز مش قبل ما تقوليلي انك مش زعلانه مني 
حليمه خلاص مش زعلانه ارتحت 
عزيز وحشتك 
حليمه تاهت في عيون عزيز 
حليمه وحشتني اوي اوي 
عزيز بدا يقرب من شفايف حليمه ومره واحده سمعو صوت من بره 
حليمه وعزيز طلعو يجروا علي بره
حليمه في اي يا ماما بتعيطي ليه 
عزيز في اي يا حماتي مالك 
ام حليمه اختك مش لاقياها في اوضتها 
حليمه ما يمكن هنا ولا هنا يا ماما انتي دورتي في الشقه كويس 
ام حليمه انا قلبت البيت كله مش لاقياه انا خايفه عليها اوي 
حليمه مش يمكن تكون راحت لحد من صحابها 
ام حليمه هي عمرها ما خرجت بره البيت من غير ما تعرفني ويوم ما تخرج تخرج بالليل في وقت متاخر زي ده
 عزيز طب اهدي يا طنط وانا هنزل ادور عليه
 ام حليمه والنبي يا ابني ماتجيش من غيرها انا خايفه لتعمل في نفسها حاجه
حليمه لا يا ماما انشاء الله خير انا هنزل مع عزيز ندور عليها وانشاء الله هنجيبها معانا واحنا جايين اهم حاجه انتي ماتقلقيش عشان ما تتعبيش
 حليمه وعزيز بيفتحوا باب الشقه عشان يطلعوا يدوروا على خديجه ومره واحده خديجه كانت على باب الشقه 
حليمه انتي كانتي فين 
خديجه حليمه شدة خديجه اختها ودخلتها جوه وقفلت الباب 
حليمه قلتلك انتي كانتي فين 
عزيز اهدي شويه يا حليمه مش كده اتكلمي معاها بالراحه
 حليمه بعد اذنك يا عزيز ماتدخلش بيني وبين اختي ردي عليا يا بت انتي كانتي فين 
ام حليمه بقولك انطقي بدل ما اج*يبك من شعرك
 خديجه كانت عند مراد ارتاحو بقا
حليمه كانت في حاله صدمه لما سمعت كده
ام حليمه ما كانتش قادره تقف وقاعده على الكرسي
 حليمه قربت من اختها 
حليمه اوعي يكون حصل حاجه ردي انطقي عمل فيكي اي
 خديجه لا ماحصلش مراد بيخاف عليا اكتر منكم هو قالي ان هو عمره ما هياذيني عارفه لدرجه اي لدرجه اني انا رحتله البيت برجلي وقلتله اني انا موافقه اتجوزك من ورا اهلي وموافقه احطهم قدام الامر الواقع لكن هو مرضيش وقالي انا عايز اتجوزك قدام الناس كلها عمري ما هخليكي تعملي اي حاجه غلط وكمان جابني لحد هنا وقالي ان هو بيحبني 
حليمه ضربت خديجه قلم على وشها وكانت اول مره تضربها 
حليمه شكلي دلعي فيكي هو اللي خلاكي كده تروحي لواحد لحد باب بيته وتقوليله اتجوزني من ورا اهلي امال سبتي اي لبن*ات الشارع امك اللي تعبت عشان تربيكي وسهره الليالي علينا عايزه تتجوزي من وراها وانا انا اللي ضحيت بحياتي كلها عشان خاطرك عايزه تروحي وتتجوزي من غيري انا عمري ما هسامحك على اللي انتي عملتيه فينا
 عزيز اهدي يا حليمه مش كده خشي جوه يا خديجه ارتاحي ونتكلم بعدين 
خديجه دخلت على اوضتها 
عزيز انا مش فاهم حاجه ممكن حد يفهمني في اي
 حليمه بلاش تشغل دماغك بالموضوع ده انت ليك انك ترتاح عندنا يوم واحد وبعد كده ترجع مكان ما جيت
 عزيز نعم ارجع مكان ما جيت ليه انتي مش ناويه ترجعي معايا ولا اي
 حليمه ارجع المكان الي اطردت منه
عزيز اي ده احنا مش اتصالحنا وآله اي 
حليمه ليه انا عيله صغيره هتصالحني بكلمتين 
عزيز طب ما تيجي اصالحك جوه بالفعل 
حليمه لم نفسك امي تسمعنا
عزيز هترجعي معايا وآله اسمع الحاجه
حليمه عمري ما هرجع غير لما اطمن على اختي
 عزيز ومالو نطمن عليها سوا وبعدين نرجع 
حليمه مش عايزه اعطلك 
عزيز وانا عمري ما هسيبك في ظرف لوحدك احكيلي في اي
 حليمه انا مش عايز ادو*شك بمشاكلي انا هحل المشكله لوحدي 
عزيز انا قبل ما اكون جوزك فانا اخو خديجه وعايز اعرف بالظبط اي الحكايه ولو ماقلتليش انا هدخل لحماتي واعرف منها كل حاجه 
حليمه خديجه بتحب واحد ومصممه انها تتجوزوا واحنا مش موافقين عليه 
عزيز بدام بتحبه وهو بيحبها ليه انتم مش موافقين
حليمه لانه ما بيحبهاش هو بيضحك عليها عايز يستغلها وعايز ينتقم مني في اختي 
عزيز انا مش فاهم حاجه ممكن تفهميني 
حليمه انت فاكر مراد طليقي 
عزيز ايوه فاكره ساعتها خيرتك بيني وبينه وانت اخترتيني انا 
حليمه ايوه هو ساعتها بقى لف على اختي وفي خلال شهرين ونص اقنعها ان هو بيحبها وعايز يتجوزها 
عزيز يعني كل الحوار ده على طليقك ازاي اختك عايزه تتجوز الي كان متجوز اختها
 حليمه انا مش عارفه افكر انا لازم اشوف حل 
عزيز مسك ايد حليمه 
عزيز انا معاكي وهفضل معاكي على طول وان شاء الله هنشوف حل للموضوع سوا بس عايزك تفكري بحكمه هي بتحبه لدرجة انها راحتله لحد عندها وقالتله اني انا موافقه اتجوزك ولو هو واحد عايز ينتقم منها او بيضحك عليها كان استغل حاجه زي دي ودخلها جوه وعمل اللي هو عايزه وضحك عليه لكن هو جابه لحد هنا لازم تفكري شويه في النقطه دي 
حليمه انا لازم اروحله واتكلم معاه لوحدنا بعد اذنك يا عزيز هروح اتكلم معي وهبقى ارجعلك تاني 
عزيز خدي يا بنت هنا هتروحي تتكلمي مع مين وانتي عارفه عنوانه منين
 حليمه هروح اتكلم مع مراد هشوف هو عايز ايه بالظبط انت ناسي اني ده كان عنواني 
عزيز هو انا كرومبه ولا اي تتكلمي معه لوحدكم ازاي
حليمه مش فاهمه 
عزيز يعني انتي عايزه تروحي لطليقك البيت عشان تتكلمي معاه وانا قاعد هنا 
حليمه طب هو ده وقته غيره 
عزيز بلاش اتج*نن عليكي انا رجلي على رجلك في اي مكان 
حليمه وانا هروح لوحدي 
عزيز مسكها من ايديها وقرص عليها 
عزيز قلت اي
 حليمه خلاص هاخدك معايا
 حليمه وعزيز راحوا عند مراد الشقه 
حليمه ممكن اعرف انت عايز من اختي اي بالضبط 
مراد عايزها على سنه الله ورسوله عايزه تبقى مراتي وتشيل اسمي
 حليمه بلاش بقى فكرة انك انت حبيتها والكلام الفاضي ده 
مراد انا ماقدرش اوصفلك الاحساس اللي انا حاسه من ناحيته بس انا فعلا عايزه وبحبها 
عزيز ازاي عايز تتجوز اخت طليقتك انت اي حكايتك بالظبط انت من شهرين ونص كنت واقف قدامي ومنهار عشان حليمه ترجعلك دلوقتي نسيت حليمه وبتحب خديجه 
مراد حليمه دي كانت حب في حياتي بس ما كانش حب حقيقي كنت دايما بحس معاه ان في حاجه ناقصاني بدليل ان هي لما سابتني اللي واقف جنبي ساعتها هي اختها خديجه فضلت واقفه جنبي لحد ما وقفت على رجلي تاني حسيت اني انا بتعلق بيها 
حليمه وانا اي الي يضمنلي انك ما تعملش فيها نفس اللي عملته فيا
 مراد صعب الواحد يغلط مرتين والله العظيم انا مكان ليا اي دخل في اللي حصلك من امي انا لو كانت عاوز ااذيها كانت هاذيه لما جاتلي لوحده 
 حليمه يعني انا لو وافقت على جوازك من اختي هتقدر تحافظ عليها وتحميها
 مراد انا هشيلها في عيني من جوه لو في يوم قصرت معاها في حاجه يبقى من حقك تعملي اي حاجه انتي عايزاها 
عزيز بص انت لو فاكر دول اتنين بنات لوحدهم من غير راجل اتسلى بيهم شويه انا ساعتها هدف*عك التمن غالي اوي لان دول يخصوني 
 مراد انا عمري ما اخاف طالما نيتي سليمه 
حليمه جهز نفسك كتب الكتاب هيبقى بكره بس والله لو جيت على اختي او عملتلها اي حاجه لق*تلك بايد*يا دي مش هيهمني اي حاجه يلا يا عزيز 
حليمه وعزيز طلعوا من البيت 
عزيز صح اللي انتي عملتيه ده 
حليمه انا مش عارفه عملت الصح وآله الغلط ومش عارفه اي هو رد فعل ماما لما تعرف اني انا وافقت علي الجوزه دي 
عزيز هي بتحبه وكده كده كانت هتتجوزه سواء انتم موافقين او لا فالاحسن تكونوا موافقين بدل ما تعمل حاجه من وراكم واحنا معاها انشاء الله مش هيحصل اي حاجه وحشه لازم هي تاخد التجربه دي وتجرب بنفسها 
حليمه ربنا يسترها ويكون كل اللي في دماغي غلط 
عزيز وحليمه وصلوا البيت اول ما دخلوا من باب الشقه خديجه اول ما شافت حليمه حبت تدخل اوضتها لكن حليمه مسكتها من ايديها
 خديجه ممكن تسيبيني انا عايزه انام 
حليمه مش قبل ما ننزل نختار ليكي فستان فرحك يا احلي عروسه
خديجه ما كانتش مصدقه نفسها 
حليمه بجد وافقتي على جوازي من مراد 
حليمه وافقت وربنا يسترها معاكي ويجعل حظك احسن من حظي
 خديجه فضلت تبوس وتحضن في اختها كانت فرحانه اوي 
ام حليمه ليه عملتي كده 
حليمه خلاص ياما احنا لازم نستسلم للامر الواقع كده كده هي هتتجوزه وبدل ما تعمل حاجه من ورانا تعملها قدامنا ان شاء الله خير
 عزيز ما تقلقيش يا حماتي انا معاكم ومش هسيبكم
 حليمه مش عارفه من غيرك يا ابني كنا عملتنا اي
 حليمه يعني هو كان عمل اي يعني
 عزيز انا لحد الان معملتش حاجه بس لسه هعمل 
عزيز فضل يقرب من حليمه وحليمه جريت وقفلت الباب على نفسها
بالليل في كتب الكتاب 
الماذون بارك الله لكما وبارك عليكم وجمع بينكما في خير 
عزيز مبروك يا عروسه مبروك يا عريس 
مراد الله يبارك فيك
 حليمه خليك عارف يا مراد اني انا عند وعدي 
مراد فضل يبص على حليمه نظره سخريه 
مراد يلا يا خديجه 
خديجه يلا يا حبيبي 
خديجه بدات تسلم عليهم وكانوا كلهم بيعيطوا 
حليمه بصي يا حبيبتي خلي رقمي اول رقم في تليفونك عشان لو حصل اي حاجه ترني عليا
خديجه ما تقلقيش انا واثقه في مراد 
حليمه كانت بتدعي ربنا ان ربنا يوفقها في حياته
مراد وخديج مشيوا على البيت اول ما دخلوا من باب الشقه 
مراد ادخلي يا عروسه نورتي بيتك 
في البيت عند حليمه
 حليمه كانت قلقانه اوي ومش عارفه حاسه اني قلبها مقبوض واني في حاجه غلط 
ام حليمه ادخلي يا بنتي خدي جوزك وارتاحوا
 حليمه مش عارفه يا ماما حاسه ان في حاجه غلط حاسه ان اختي بتمر بحاجه وحشه انا قلبي مقبوض اوي يا ماما
 عزيز انتي واهمه نفسك اكيد ما فيش حاجه من الكلام ده اختك دلوقتي مع جوزها 
حليمه وانا كنت مع جوزي وحصل فيه اللي حصل 
عزيز يوووووووه جوزي جوزي ما خلصنا بقى هو انا مش مالي عينك ولا اي
 ام حليمه اهدى يا ابني هي مش قصدها حاجه 
حليمه هو انا في ايه انا في حكايه اختي دلوقتي ممكن لو عندك كلمه خليها لنفسك يا اما تدخل تنام
ء ام حليمه احترمي نفسك وكلامي جوزك كويس حليمه انا حاسه ان اختي فيها حاجه انا هروح اشوف اختي واطمن عليها 
عزيز هتروحي فين يا مجن*ونه احنا الساعه 2:00 بالليل 
حليمه ان شاء الله لو الساعه اي هروح اشوف اختي واطمن عليها انا قلبي مقبوض ومتاكده ان اختي فيها حاجه
 عزيز استني هاجي معاكي
 حليمه لا مش عايزه اتعب حضرتك ادخل نام 
عزيز قلت هاجي معاكي يلا 
حليمه ركبه العربيه مع عزيز ووصلوا قدام شقة مراد بس اتفاجئوا بصوت عالي جوه الشقه
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عزيز وحليمه اول ما وصلو قدام شقة مراد سمعو صوت غريب
حليمه اي الصوت ده 
عزيز غلط الي احنا بنعملو ده 
حليمه غلط اني اطمن علي اختي 
عزيز انتي عارفه الساعه كام ودول عرايس اكيد في وضع حرج مع بعض
حليمه انت سامع الصوت ده
عزيز ايوه اي ده 
حليمه انا قولتلك قلبي مش مطمن اكيد فيه حاجه 
في الشقه عند مراد وخديجه 
مراد مبروك يا حبيبتي
خديجه مش مصدقه نفسي انا معاك لوحدنا
مراد وبقيتي مراتي كمان 
خديجه ربنا يخليك ليا
مراد انا هشغل المزيكا لحد ما تغيري هدومك هسيبك في الاوضه برحتك 
خديجه طب ممكن تفتحالي السوسته
مراد رجع شعر خديجه قدمه وبدا يفتحاله السوسته ويحسس علي ضهره بايدو
خديجه شكرا يا مراد 
مراد هستناكي بره 
خديجه تمام 
مراد خرج من الغرفه وطلع قاع الجاكت بتاعه علي الركنه وقعد علي الكرسي ورجع رأسه لورا 
بعد ربع ساعه سمع صوت الباب بيخبط جامد 
خديجه طلعت بالبجامه 
خديجه اي الصوت ده يا مراد
مراد جري وفتح الباب وكان عزيز وحليمه واقفين
حليمه  فين اختي عملت فيها اي
اول ما حليمه شافت اخته واقفه بعيد جريت عليه وحضنته
حليمه انتي كويسه يا حبيبتي طمنيني عليكي
خديجه انا كويسه انتي اي الي جابك في وقت متأخر زي ه
حليمه خوفت عليكي وجيت اطمن انتي بخير
خديجه مسكت ايد حليمه
خديجه متخفيش عليا انا كويسه انا فهمه انتي ليه خايفه عليا 
حليمه ........
خديجه متخفيش مراد كويس والله ومفيش اي حاجه انا اهو قدامك وكويسه اطمني
عزيز احنا اسفين يا جماعه قلقتكم علي الفاضي
مراد البيت بيتكم انت تشرفو في اي وقت 
حليمه كان في صوت وانا داخله صوت اي
مراد دي المزيكا 
عزيز يله يا حليمه وخليهم يرتاحو
حليمه خالي بالك من نفسك 
خديجه اطمني عليا مراد هيشلني في عنيه 
حليمه وعزيز مشيو 
مراد اول ما قفل الباب رجع قعد علي الكرسي تاني وخديجه قعدت جمبه
خديجه انا اسفه 
مراد بتتاسفي ليه اختك وحقها تخاف عليكي وهي شكلها بتحبك اوي 
خديجه انت شكلك مضايق انها جت هنا
مراد لا بالعكس 
خديجه امال مالك حاسه انك متغير 
مراد متشغليش بالك ادخلي نامي 
خديجه وانت مش هتيجي تنام معايا 
مراد نشرب سيجاره وهحصلك 
خديجه بس انت مبدخنش 
مراد ممكن اسالك سوال 
خديجه اتفضل 
مراد ليه وفقتي عليا وازاي مش خايفه مني 
خديجه انت مصدر الامان ليه لو الوحده خافت من جوزها يوم مبتعرفش تعيش معه ساعه ووفقت عليك علشان عارفه انك من جواك طيب وكويس وانا حبيتك اوي 
مراد طب اي بقا مش هتغيري هدومك 
خديجه ما كده كويس 
مراد ادخلي غيري هدومك في حاجه حلوه هتلاقيه في الدرج الي في الدولاب افتحيها والبسيه لحد ما اجيلك 
خديجه حاضر بس متتاخرش عليا 
مراد هاجي وراكي علطول 
خديجه دخلت وفتحت الشنطه الي في الدرج واكتشفت اني مراد جيبلها قميص نوم وعاوزه تلبسو 
خديجه بدون تردد لبسته وفضلت قاعده مستني مراد علي السرير
في البيت عند حليمه
حليمه وعزيز في الغرفه 
عزيز قرب من حليمه وهي وقفه قدام المرايا وحضنها من ضهره
عزيز الجميل زعلان ليه
حليمه مش زعلانه ممكن تسيبني
عزيز انا عارف اني زهقت عليكي كتير النهارده بس كانت مضغوط سامحيني
حليمه حصل خير 
عزيز بدا يبو*س رقبتها
حليمه انت بتعمل اي 
عزيز مش هنعمل ليلة الداخله احنا كمان وآله اي
حليمه ممكن تسيبني 
عزيز ساب حليمه وهي جريت علي السرير وغطت نفسها
عزيز شد الغطا من علي حليمه
حليمه متهزرش بقا انا عاوزه انام بجد
عزيز وبعدين يا حليمه هتفضلي علي الوضع ده كتير 
حليمه وضع اي 
عزيز هتفضلي لحد امته بتمنعي نفسك عني 
حليمه لاني احنا مينفعش نكون مع بعض
عزيز اي الي انتي بتقولي ده
حليمه دي الحقيقه انت الي جابك من القاهره لهنا رغبتك بس انت عمرك ما حبتني الي جابك ليا شهوتك وبعد ما تاخدها مني هترميني 
عزيز لدرجادي انتي شايفني حقير 
حليمه...........
عزيز انا الي جابني هنا هو اني بحبك مش رغبتي زي ما بتقولي 
حليمه واول ما قال الكلمه ده قلبه اتخلع من مكانو
حليمه قولت اي 
عزيز تصبحي علي خير
عزيز فرد نفسه ونام علي الارض
حليمه ليه نايم علي الارض تعالي نام جنبي
عزيز بلاش علشان شهوتي متطلعش عليكي زي ما انتي فكره 
حليمه اتكسفت من نفسها ومن الكلام الي قالته
في البيت عند نور ومحمد 
محمد مالك يا حبيبتي وشك اصفر ليه
نور معرفش حاسه بصداع شكلي داخل عليا دور برد
محمد ماتيجي اكشف عليكي
نور ده وقته انا بجد تعبانه
محمد بس الي بيتعب بيبقا قمر كده
نور يسلام
محمد والنعمه قمر عارفه يا نور 
نور اي يا حبيبي
محمد انا بحبك اوي بجد 
نور نفسي اكل شاورما 
محمد اه يا ام بطن بقولك بحبك تقوليلي شاورما 
نور بدات تدبدب علي الارض 
نور بعياط مليش دعوه عايزه شاورما
محمد الساعه 3الفجر يا مجنونه
نور ماليش دعوه
 حاضر متجوز مجنونه والله
عند مراد وخديجه في الشقه 
خديجه لبست القميص وفضلت مستنيه مراد على السرير لكن مراد اتاخر قرارت تطلع تطمن عليه
خديجه لبست رواب عليها وطلعت شافت مراد قاعد على الكرسي بالبدله وعمال يدخن في سجاير 
خديجه في اي يا مراد انا عمري ما شفتك بتشرب
 مراد معلش سيبيني براحتي 
خديجه انت ليه متغير معايا النهارده يا مراد
 مراد مش متغير ولا حاجه انا بس متوتر 
خديجه متوتر من اي
 مراد لسه داخل حياه جديده ومش عارف حاسس اني مخنوق
 خديجه مش فاهمه مراد هو انت مخنوق انك انت اتجوزتني 
مراد لا مش عارف 
خديجه هو ايه اللي لا و مش عارف
 مراد بصي يا خديجه انا هكون صريح معاكي انا مشدود ليكي جدا وانتي عجباني اوي اوي وحاسس من ناحيتك باحساس حلو اوي محسيتوش قبل كده بس في حاجه جوايا مخوفاني من جوازنا ماعرفش هي اي
 خديجه على فكره انا بدات اخاف منك
مراد قرب منها وخده في حضنو
مراد انا مش بقولك كده عشان تخافي مني انا عايز اكون صريح معاكي
 خديجه هو سؤال واحد
 مراد اتفضلي
 خديجه انت بتحبني ولا لا ولو مابتحبنيش اتجوزتني ليه 
مراد مين قال اني مش بحبك انا لو مش بحبك فعلا ماكنتش اتحديت الدنيا كلها علشانك 
خديجه لو انت بتحبني فعلا ماكنتش اضايقت في يوم زي ده وكنت فرحت اني احنا خلاص اخيرا بقينا مع بعض 
مراد يمكن متضايق عشان ماحدش من اهلي عرف ولا اختي ولا امي ولا اي حد عرف موضوع جوازي 
خديجه والله دي مشكلتك وحلها مع نفسك عن اذنك انا داخله انام
 خديجه قامت عشان تدخل الاوضه مراد مسكها من ايديها
 مراد هتسيبيني وهتنامي 
خديجه شدت ايديها من ايده وجريت على اوضتها
 مراد قام قالع البدله ودخل عليها وهي نايمه على السرير وكانت بتعيط
 مراد بدا يقرب منها 
مراد انا عارف اني انا نكدت عليك في يوم زي ده انا اسف 
خديجه لو سمحت ممكن تطلع بره وتسيبني 
مراد انا جاي علشان اصالحك
 خديجه قلتلك ممكن تسيبني لوحدي
 مراد بدا يحسس على جسمها 
خديجه بدات تخاف منه
 مراد انتي طلعت حلوه قوي وجسمك جامد اوي
 خديجه كان باين عليها الرعب
 مراد خايفه
 خديجه هزت راسها بنعم
مراد ماتخافيش كل حاجه هتحصل دلوقتي هتعجبك اوي
مراد كان تايها في جماله
 مراد بدا يمسح دموعها بايده وبدا يقرب من شفايفها 
مراد باس*ها بوس*ه بع*نف طلع فيه كل تعبه وخنقته بوسه حست خديجه فيها اني هو فعلا بيحبها 
خديجه استسلمت ليه وحصل بينهم علاقه زي اي زوجين
في الشقه عند محمد ونور 
نور كانت معاها اختبار حمل صاحبتها كانت جايبهوله لما عرفت انها تعبانه بس نور مصدقتش صاحبتها وركنت الاختبار لكن لما التعب زاد عليها بجد قررت تعمل الاختبار 
محمد في المطبخ بيعمل الشاورما
 نور دخلت الحمام وعملت الاختبار وطلع النتيجه ايجابي وان نور فعلا حامل
 نور ساعتها فرحت اوي لما الشافت النتيجه ايجابي بس ساعتها خافت تقول لمحمد او محمد يتضايق من حاجه زي دي كانت بتفكر تقوله وبتفكر لا
نور طلعت من الحمام وكان جواها احساس فرح واحساس خوف وكانت متلخبطه خالص
محمد الشاورما جاهزه يا ست هانم الشيف جهزلك الشاورما
 نور هزت راسها بماشي 
محمد يلا مستنيه اي كلي مش ده اللي نفسك فيه
 نور...........
 محمد يا بنتي انتي مش قلتي عايزه شاورما يلا كلي ده انا عاملهالك بايديا الاتنين
نور ماليش نفس انا داخله عشان انام 
نور دخلت الاوضه ومحمد دخل وراها
محمد في اي يا نور
نور لا مافيش حاجه
محمد طبعا في حاجه واي اللي ماسكه في ايدك ده
 نور بدات تخبي اختبار الحمل من محمد 
محمد افتحي ايدك دي
 نور مافيش حاجه لو سمحت اطلع بره علشان عايزه انام 
محمد بقولك افتحي بالذوق ياما افتحهالك بالعافيه
 نور قلتلك مش هفتح ايدي 
محمد كتف نور وفتح ايديها بالعافيه 
محمد اول ما شاف اختبار الحمل في ايديه واني النتيجه ايجابيه 
محمد مره واحده فضل يتنطت على السرير كان عامل زي العيل الصغير
 محمد بت حامل صح حامل صح وآله بتهزري
نور اهدا مالك
 نور ما كانتش مصدقه ان هو هيبقى مبسوط للدرجه دي
 محمد ردي عليا انتي حامل يعني الاختبار ده بتاعك يعني في بطنك نونو ابني صح
 نور انت مبسوط 
محمد كان عامل زي العيل الصغير وعمال يجري في الاوضه كلها
 نور كانت مستغربه الفرحه اللي هو فيها 
نور انا كنت خايفه لتكون مضايق
 محمد هتضايق عشان حبيبتي خلاص حامل في ابني ده اسعد خبر في حياتي انا بحبك قوي 
نور بجد انت مبسوط يا محمد 
محمد اوي اوي اوي يا احلى ام في الدنيا كلها
 نور انا مش مصدقه نفسي بجد
 محمد بس بشرط
 نور بشرط اي
 محمد مايطلعش مجنون زي امه
 نور هتخليني اقوم اضربك
 محمد لا انتي لمده تسع شهور مفيش اي حركه انتي تقعدي ست هانم معززه مكرمه والشيف الشربيني هيشتغلك كل حاجه همسح واكنس وانضف واغسل المواعين ولو عايزاني امشي على الحيطه همشي على الحيط ماعنديش اي مانع اهم حاجه تسع شهور دول ما تتحركيش فيهم ابدا
 نور طب وبعد التسع شهور 
محمد ابني هيجيب حق ابوه من اللي انتي عملتيه فيه طول ما انتي
حامل
 نور ماشي يا عم اما نشوف انت وابنك هتعملو فيا اي هو انا قادره عليك عشان اقدر على ابنك قوم بقى وسع عشان اقوم اشوف حاجه اكلها لاني جعانه
 محمد قلتلك اقعدي اؤمري وانا انفذ
 نور خلاص عايزه كوبايه ميه واعمليلي عصير مانجا وهاتلي الشاورما عشان اكلها
 محمد علم وينفذ يا ست هانم 
في الشقه عند مراد وخديجه 
مراد اول مقام من العلاقه مع خديجه 
مراد انا اسف 
خديجه على اي يا حبيبي
 مراد انتي طالق يا خديجه
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مراد اول ما خلص العلاقه مع خديجه
مراد انتي طالق
خديجه سمعت الكلمه ولسانه وقف مكنتش قادره تتكلم وآله تستوعب الي بيقوله 
مراد لبس القميص والبنطلون وخرج الساعه 4الفجر كان ماشي بالعربيه وعمال يبكي مش عارف هو عمل كده ليه مكنش فاهم اي حاجه 
فجاء وصل قدام بيت نور ومحمد كان متردد يطلع بس في النهايه طلع لانه كان محتاج حد يتكلم معه وبفضفضله
اول ما خبط علي الباب كانت نور نايمه في حضن محمد
نور محمد اصحي الباب بيخبط
محمد غريبه مين هيجيلني دلوقتي الساعه 4ونص
نور هتفضل تسال قوم افتح
محمد خليكي هنا هشوف مين من العين السحريه واجيلك 
نور ماشي 
محمد او ما شاف مرادواقف علي الباب
محمد نور ده مراد اخوكي 
نور جريت من علي السرير وفتحت الباب اول ما شافت مراد اترمت في حضنه
نور وحشتني اوي لسه فاكر انك ليك اخت تسال عليه
مراد بداء يعيط نور بصتاله باستغراب
نور في ي يا مراد ماما حصلها حاجه
مراد لا اطمني امك كويسه
نور امال مالك يا حبيبي
محمد ادخل يا مراد هتفضل واقف بره كده 
نور مسكت ايد مراد ودخلته لحد الصاله 
نور اهداء يا حبيبي واقعد
مراد انا اسفه اني قلقتكم في وقت زي ده
محمد لا يعم البيت بيتك في اي وقت 
نور في اي يا مراد مالك ولبسك مالو وليه مش مظبط نفسك وشعرك مش مسرحه وعيونك حمراء انا عمري ما شوفت كده 
محمد طب هدخل جوه يمكن مراد مش عايز يحكي قدامي
مراد لا يا محمد اقعد انت اخويه 
محمد امال مالك يا عم 
مراد انا اتجوزت امبارح 
نور نعم اتجوزت ومن غير ما تعرفني 
مراد كانت فاكر لاخر لحظه اني الجوزه مش هتم 
نور مش فاهمه حاجه
مراد بداء يحكي كل حاجه لنور ومحمد
نور يعني انت عملت كل ده علشان حليمه ترجعلك 
مراد كانت الاول حاسس بانجذاب من ناحية خديجه شدتني ليه حسيت فعلا أنه تشبه حليمه في حاجات كتير وهي كمان حبتني اوي
نور وبعدين 
مراد اول ما ظهرت حليمه تاني في حياتي ورجعت البيت حسيت اني لسه فيه امل انينا نرجع لبعض 
نور حتي بعد ما اتجوزت 
مراد كانت فاكر يوم كتب الكتاب مش هتقدر اني اتجوز واحده غيره وسعتها الغيره تشتغل وترجعلي
نور وطبعا هيا مش في دماغها لانه اكيد بتحب جوزها وغرقانه معه في العسل كمل وبعدين
مراد لما اتجوزت خديجه كانت طول الوقت بفكر شكل حياتي هيبقا معه ازي اي انا معجب بيه وبطريقة كلمه وشكله وأسلوبه وكمان هي فيه حاجه تشد الواحد بس لسه موصلتش معه لدرجة الحب خوفت اظلمه طلقتها دلوقتي
نور حرام عليك بجد حرام تكسر قلب واحده كل ذنبها أنه حبيتك 
مراد مش ده الي تعبني
نور هو في حاجه تانيه حصلت
مراد انا 
نور سكت ليه كمل 
مراد عملت معها علاقه كامله ولما خلصت وقمت من علي السرير طلقته
نور كمان دمرت مستقبلها كل ده علشان تنتقم من اختها
مراد انا مش في دماغي انتقم ومعرفش ليه طلقتها والله ما كانت ناوي أطلقها مع اني كانت مبسوط معه في العلاقه بس بعد ما خلصت حسيت اني بظلمها معايا ومكنتش ناوي انام معها بس لما لبست القميص احلوت في عيني محسيتش بنفسي غير وانا بطلقها
نور وانت بتعيط وزعلان ليه
مراد مش عارف حاسس اني في حاجه ناقصاني حاسيس اني غلط واستعجلت هيا ملهاش ذنب في كل الي عملته فيه 
نور انت انسان اناني وعايز كل حاجه عايز حليمه وعايز خديجه بعت الي اشتراك واتحدات الدنيا علشانك وماسك في الي بعتك وبقت في حضن واحد تاني كان حليمه عنده حق لما قالت انك مبتعرفش حتي تحمي نفسك هتفضل طول عمرك لوحدك عمرك ما هتلاقي حد معاك انت واخواك الله يرحمه طالعين نسخه من امكم وانا الي بدفع التمن ا
نور فضلت تعيط وجريت علي أوضته وقفلت الباب
محمد متزعلش منه هيا زعلانه علي خديجه بس
مراد كل كلمه قالته صح مش غلط
محمد وانت هتعمل اي
مراد خلاص هي زمانه بتلم هدومها علشان تمشي
محمد بلاش يا مراد بلاش انت دمرت مستقبلها بلاش تدمر سمعتها
مراد قصدك اي
محمد الناس كلها عرفت انكم اتجوزتو لما الناس تشوفه رجعه يوم الداخله علي بيت أبوه مطلقه اول حاجه هتيجي في دماغهم انها مش كويسه ولما جوزه عرف طلقها ياريت تعمل حاجه صح معها تشفعلك عنده من كل الي انت عملته اركب عربيتك وباعلي سرعه علي شقتك امنعها انها تمشي فهمه وقعده معاك شهر وبعدين هي سعتها هتقول لناس متفهمناش وطلقني الناس مبترحمش وكفايه انك نم*ت معها وبعدين كسرت بخاطرها في سعتها 
مراد انا ازاي مجاش في بالي الحكايه دي طب اشوف نور الاول قبل ما امشي 
محمد متقلقش نور كويسه الحق انت مراتك وطمني 
مراد بدون تفكير طلع يجري علي العربيه ومشي باعلي سرعه
اول ما وصل قدام باب الشقه لسه بيفتح الباب شاف خديجه واقف لبسه بنطلون اسود وشميز اسود وبليز اسود ولفه شعره ببنسه وعنيه منفوخه من كتر العياط كانت واقفه ومعها شنطة هدومها 
مراد انتي راحه فين 
خديجه بتبصاله والدموع معرقه وشها
مراد خد شنطة الهدوم منه ودخله الاوضه تاني 
خديجه اتجهت ناحية الباب وكأنه بتقوله مش فارق معايا الهدوم 
مراد مسكها من معصمها وشده لحد اوضة النوم ورمها علي السرير
خديجه قامت بعصبيه وبصوت عالي مراد كان أول مره يشوفها بالحاله دي 
خديجه انت عايز مني اي انت مش طلقتني سيبني في حالي بقا 
خديجه كانت هتخرج من الغرفه ومراد مسك ايديها 
مراد قولتلك اسمعيني مش هتمشي من هنا لما تسمعيني 
خديجه وقفت تسمعو
مراد انا عارف اني طلقتك وعارف اني كسرتك ومكنش ينفع اعمل الي عملتوا معاكي بس دلوقتي مينفعش ترجعي لاهللك بالحاله لسه متجوزين امبارح والنهارده جيبه هدومك ورجعلهم مافكرتيش الناس بتقول اي 
خديجه يقولو الي يقولو اهم حاجه اني مش هعيش مع انسان كداب وغشاش زيك
مراد طب سيبك منك انتي مفكرتيش في امك ازاي هترفع وشها بين الناس وبناته الاتنين رجعوا من يوم الدخله بلاش تفكري في نفسك فكري في امك
 خديجه والمطلوب مني عايزني اعمل اي
 مراد لازم تفضلي معايا هنا على الاقل شهر 
خديجه انت بتحلم وآله يوم واحد انت عايزني اعيش معاك بعد اللي انت عملتو معايا 
مراد اوعدك اني مفيش اي كلمه هتجمعنا سوا شهر واحد بس وبعد كده وقتها هنكون عندنا حجه اننا نتطلق بيها انينا متفهمناش مع بعض وساعتها تقدري تعيشي حياتك
 خديجه...........
 ومراد موافقه على الكلام اللي قولته واله هتمشي بردو
خديجه والدموع بتنزل من عينيها زي البركان
 خديجه انا موافقه اني اقعد معاك هنا شهر بس الشهر ده وشوشنا حتى مش هتتقابل 
مراد بتنهيده وانا اوعدك اني طول ما انتي موجوده انا عمري ما هضايقك باي حاجه 
خديجه طلعت من الاوضه على الحمام 
مراد كان حساس أنه فرحان اني خديجه هتفضل معه خوفا على سمعتها وكلام الناس 
خديجه دخلت الحمام شغلت الدش ونزلت تحت الدش بهدومها وكان صوت عياطها في الحمام مسمع البيت كله حتى مراد كان بيعيط على دموعها ومكنش قادر يعمل حاجه وهو واقف متكتف لانه عارف اني هو السبب في كل ده
بعد شويه الباب خبط 
خديجه لبست بيجامه شيك وطلعت فتحت الباب 
كانت حليمه وعزيز وامها جايين يطمنوا عليها 
قبلتهم خديجه بحب ولهفه ولا كان شيئا حصل
 ام حليمه وحشتيني اوي يا بنتي عامله ايه البيت وحش من غيرك
 خديجه انا كويسه يا ست الكل انت اللي وحشتيني اوي 
حليمه طمنيني عليكي يا حبيبتي انتي كويسه مراد كويس معاكي وآله في حاجه حصلت بينكم
 خديجه بدموع بس كانت بتحاول تخبي دموعها
 حليمه اه كويس 
مره واحده مراد طلع من الغرفه اللي كان نايم فيها وقعد جنب خديجه وحط ايده على كتفها
 خديجه ماحبتش تبين اي حاجه 
عزيز الحمد لله انكم بخير احنا برده مش هنطول عليكم جينا بس نشوفكم ونطمن عليكم
 مراد تسلم يا غالي
عزيز هتعوزي حاجه يا حليمه انا هسافر النهارده ان شاء الله لو عوزتي اي حاجه رني عليا وانا هاجيلك على طول اعتبريني اخوكي
 خديجه هزت راسها بنعم حليمه 
حليمه كانت شاكه اني في حاجه غريبه بينهم بس كانت بتكدب نفسها
اهل حليمه واقفين على الباب 
 ام حليمه خلي بالك من خديجه شيلها في عينيك هي بتحبك حافظ عليها 
مراد بص لخديجه نظره لوم وعتاب ومره واحده شدها من وسطها في حضنو قدامهم كلهم
 مراد وهو بيبص في عيون خديجه 
مراد انت بتوصيني على مراتي وحبيبتي ونور عيني ما تخافيش يا حماتي خديجه دي في عينيا 
حليمه اطمنت لما شافت مراد بيعمل كده مع خديجه 
خديجه كانت بتحاول تخبي دموعها اول مامشيو وقفل الباب
 خديجه زقت مراد وقعته علي الارض ودخلت الأوضه وقفلت علي نفسها
في الشقه عند ام حليمه 
عزيز جهز هدومه ولبس 
عزيز انا ماشي 
حليمه انت بجد هتمشي
 عزيز ايوه هتعوزي حاجه
 حليمه انت لسه زعلان مني بسبب كلام امبارح
 عزيز وانا هزعل ليه وعلى فكره انا لو بجري ورا شهوتي كان زماني في حضن بدل البنت 10 بنات بس لما جيتلك هنا جيتلك عشان انتي مراتي وانا حبيتك بس انتي فهمتي حبي غلط 
حليمه ما هو انت كل اللي في دماغك الحاجه دي وبس 
عزيز الحاجه دي لازم تحصل بين اي زوجين بيحبوا بعض وانت حتى رفضه تديني حق من حقوقي يبقى خلاص بلاش منها الجوازه دي احسن طالما هفضل طول عمري كده 
حليمه قصدك اي يا عزيز
 قرب من حليمه واقف قدامها كانت عينه كلها غضب 
عزيز انا ماشي يا حليمه وورقة طلاقك هتوصلك قبل ما انا اوصل القاهره عن اذنك 
عزيز جاهز نفسو وركب عربيته واتجاه ناحيه القاهره وهو في الطريق كلم المحامي يخلص اوراق الطلاق
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عزيز اول ما وصل القصر 
عزيز ام عمر 
ام عمر نعم يا باشا حمدله علي السلامه 
عزيز الله يسلمك اي اخبار القصر 
ام عمر كله تمام الست هانم لسه واصله البيت قبل حضرتك بربع ساعه 
عزيز راشد بيه لسه منزلش
ام عمر كلمنا وقال هينزل كمان اسبوع 
عزيز كويس انا تعبان وطالع ارتاح 
ام عمر مش هحضر لحضرتك الاكل 
عزيز لا مليش نفس 
عزيز طلع الغرفه اول ما دخل قلع القميص وقعد علي الكرسي واتفاجت من وراها بحد بيخبي عنيه 
بقلم ايه عرفات 
في الشقه عند مراد وخديجه 
كل واحد كان في اوضه خديجه طلعت تعمل حاجه تشربه كان باب غرفة مراد مفتوح اتفاجات بمراد نايم علي السرير وعمال يخترف ويكح قربت منه اول ما شفتها لقت جسمه كلها عرقان حاولت تحط ايديها علي رأسه اكتشفت اني درجة حرارته مرتفعه جدا بسرعه كلمت الدكتور وكشف عليه اول ما الدكتور مشي 
خديجه قعدت جمب مراد وهو نايم وفضلت تعيط ومسكت ايده وفضلت تبوسه مراد كان حاسس بكل حاجه بس مش قادر يتكلم
خديجه فضلت سهرانه طول الليل جمب مراد تعمله كمادات وتديلو العلاج لحد ما النهار طلع ودرجة حرارة مراد بدات تنزل 
مراد فاق من النوم وكانت خديجه نايمه علي الكرسي جمبه 
مراد اول ما شاف خديجه جمبه عرف انها فضلت طول الليل سهرانه جمبه 
مراد مره واحده بداء يكح وخديجه صحيت وجريت عليه علي السرير
خديجه انت كويس 
مراد كويس الحمد لله 
خديجه الحمد لله حرارتك نزلت 
مراد هو اي الي حصل 
خديجه وله حاجه بعد اذنك 
خديجه جت علشان تقوم مراد مسك ايديها 
مراد شكرا جدا
خديجه بدات دموعه تنزل وشدات ايديها وطلعت تجري علي غرفتها 
بقلم ايه عرفات 
 عزيز كان قاعد علي الكرسي ومره واحده حد من وره بيخبي عنيه 
عزيز استغرب اوي 
عزيز بيدور وشه شاف حليمه وقفه وراه 
عزيز اول ما شافه زي ما يكون روحه رداتاله تاني 
عزيز بتكبر 
عزيز اي الي جابك ورايا 
حليمه ملكش دعوه انا جايه بيت جوزي 
عزيز جوزك بامرة اي 
حليمه بامرة اني بحبك اوي 
عزيز بفرحه 
عزيز قولتي اي 
حليمه قولت بحبك اوي 
عزيز من الفرحه حضنها ولف بيها 
عزيز بجد بتحبيني 
حليمه بحبك يا متهور ازاي يجيلك قلب تسيبني وتمشي 
عزيز مبحبش افرد نفسي علي حد مش عوازني 
حليمه انا بشكرك اوي علي وقفتك جمب امي واختي 
عزيز قوليلي بقا انتي جيتي ازاي
حليمه جيت بالقطر مقدرش اسيب حبيبي زعلان مني 
عزيز شده لحضنه وبدا يقرب منها 
عزيز طب اي بقا مش هنتجوزك
حليمه سلامتك يا حبيبي ما احنا متجوزين 
عزيز انا تعبان بقا مش قادر اتحمل وانتي زي القمر كده 
حليمه اه فهمتك انت عاوز قلة اداب 
عزيز يبت يله دوختيني وراكي انا مش قادر 
عزيز بدا يقرب من شفايف حليمه وحليمه حطط ايديها علي شفايفه
حليمه مش دلوقتي 
عزيز بصي بقا انت لو موفقتيش بالذوق انا هغت*صبك
حليمه اوعدك هيحصل بس مش دلوقتي 
عزيز امال امته 
حليمه بليل 
عزيز وليه ميبقاش دلوقتي 
حليمه خليني علي راحتي 
عزيز طب بوسه طيب 
حليمه الااااااااااااا
عزيز ماشي نستنا بليل 
بقلم ايه عرفات 
في الشقه عند محمد ونور 
نور بتصحي محمد الساعه ٣الفجر 
محمد اي يا حبيبي في حاجه البيبي في حاجه
نور لا اطمن يا حبيبي انا كويسه 
محمد مش مهم انتي المهم البيبي
نور والله طب البيبي بعتالك رساله معاك
محمد بجد بعتالي اي بقا 
نور بيقولك فسحني 
محمد نعم 
نور يله قوم فسحني 
محمد افسحك فين يا مجنونه عارفه الساعه كام 
نور عارفه بس انا كيفي كده ياما والله ازعل وانكد علي ابنك
محمد عاوزه تروحي فين يا اخرت صبري 
نور عاوزه اركب المرجيحه 
محمد يا مجنووووونه مرجيحة اي دلوقتي 
نور مش ليه دعوه 
محمد طب متقفلي النور وتجيالي وانتي زي القمر كده 
نور هتعمل اي 
محمد هطمن علي الواد 
نور انت قليل الادب وانت مالك عامل كده ليه 
محمد عامل اي 
نور زي القمر كده ليه وانت قايم من النوم 
محمد انا بقول نقفل النور علشان نطمن علي الواد 
بقلم ايه عرفات
في القصر 
الساعه دقت 10بليل 
عزيز كان قاعد عمال يجز علي اسنانه وحليمه قعده لبسه كاش مايوه مبين جسمه ونايمه علي السرير
عزيز اي بقا 
حليمه اي عايز اي 
عزيز شبعت من النظري عاوز عملي 
حليمه كل شي باوانه يا حبيبي 
عزيز انتي مش قولتي بليل واهو احنا بليل 
حليمه انا قولت النهارده بليل انا قولت بليل وخلاص لكن بليل امته محديتش 
عزيز نعم يا روح امك قولتي اي 
حليمه قامت من علي السرير ووقفت قدام عزيز 
حليمه اهداء يا حبيبي انت مستعجل ليه 
عزيز شده وقعده علي رجلو
عزيز بدا يلعب في شعره 
عزيز وبعدين معاكي يا حليمه ليه بتعملي فيه كده انتي مش عاوزاني 
حليمه بدات تقرب من وحضنته وهي علي رجلو
حليمه اوعي تقول كده انا بحبك اوي 
عزيز والي يحب حد يعذبه وبعدين اي الي انتي لبسه ده بدام مش عاوزه النهارده 
حليمه انا طول الوقت عاوزاك بس خايفه 
عزيز حد يخاف من حبيبو 
عزيز وحليمه فضلو يقربو من بعض لحد قابلو بعض ببوسه طولت عن 10دقايق وكانو اول مره عزيز يبوس حليمه 
حليمه انت عملت اي 
عزيز عملت كده 
عزيز بدا يبوس في رقبتها وجسمها 
حليمه لا يا عزيز ابعد عني 
حليمه قامت من علي رجل عزيز 
عزيز قام وقرب من ورجع تاني يحضنها
عزيز متخفيش انا هكون حنين معاكي 
حليمه بعدات عن عزيز تاني 
عزيز وبعدين معاكي 
حليمه يا عزيز انا مش مستعده دلوقتي 
عزيز الحاجه دي مفيهاش استعداد خصوصا لو الواحده بتحب جوزها بتعمل اي حاجه هو عايزها
حليمه انت عارف اني بحبك
عزيز بلا حب بلا زفت بقا انتي كرهتيني في نفسي
حليمه بصوت عالي
حليمه انت اهم حاجه عندك الي في دماغك وبس عندك الحب بالحاجه دي خلاص اتفضل اعمل الي انت عايزه 
حليمه شقت الكاش مايو وأعضاء جسمه كلها بانت وعزيز اتوهم لما شاف جسمه بس قرار يمسك نفسه
عزيز انا عمري ما اعمل معاكي حاجه غصب عنك انا مبرميش نفسي علي حد غطي جسمك 
عزيز خرج من الغرفه وحليمه اترمت علي الارض وفضلت تعيط 
بقلم ايه عرفات 
في الشقه عند مراد وخديجه 
مراد معظم وقته في شغله مكنش بييجي البيت غير بليل كان بيقعد 4ايام ميشوفش خديجه ييجي من بره يلاقيه قفله اوضته
مراد كان بيلاقي كل حاجه مترتبه وفي مكانه  هدومه كانت بتبقي في مكانها ومكويه وخديجه كانت كل يوم تجهزله العشاء علي التربيزه وتدخل أوضته علشان لما ييجي يتعشاء كانت ديما بتقوم بوجبات الزوجه من غير ما تتكلم مع مراد 
فات شهر ومفيش كلمة جمعت بين خديجه ومراد بس مراد كان كل يوم بيعجب بيه وبيتشد ليها اكتر واكتر 
مراد حس فعلا أنه من جوه فعلا بدا يحب خديجه بجد
بعد مرور شهر خديجه حسيت أنه تعبانه قرارات تروح تحلل 
خديجه خير يا دكتور 
الدكتور مبروك انتي حامل 
خديجه يا خبر اسود 
...................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
الدكتور مبروك انتي حامل
 خديجه ماكانتش مصدقه اللي هي سامعه حاولت تكدب نفسها
 خديجه حضرتك قولت اي يا دكتور
 الدكتور بقولك انتي حامل الف مبروك 
خديجه حامل ازاي يا دكتور
 الدكتور هو انتي مش متجوزه 
خديجه لا متجوزه بس حامل ازاي انا ماحصلش حاجه بيني وبين جوزي
 الدكتور نعم قصدك اي امال الحمل ده جه ازاي
 خديجه مش قصدي يا دكتور بس انا ماحصلش علاقه بيني وبين جوزي غير هي مره واحده يوم دخلتنا وبعد كده ماحصلش اي حاجه هو ممكن يحصل حمل من مره واحده 
الدكتور طبعا ممكن ومن لحظه كمان الف مبروك
 خديجه الف مبروك اي يا دكتور انا حاليا ماشيه في اجراءات طلاقي ومش عايزه اظلم طفل معايا حضرتك ممكن تساعدني في المشكله دي
 الدكتور اساعدك ازاي مش فاهم 
خديجه عايزه انزل اللي في بطني عشان خاطري يا دكتور ساعدني
 الدكتور قام بصوت عالي 
الدكتور اطلعي بره يا مدام
 خديجه لو سمحت ماتسبنيش ساعدني انا ظروفي وحشه جدا ماينفعش اربط نفسي بطفل 
الدكتور دي عياده محترمه ممكن حضرتك تطلعي بره 
خديجه بكثره نفس 
خديجه انا اسفه يا دكتور
 خديجه طلعت وماسكة ورق التحليل في ايديها مش عارفه تروح فين فضلت تتمشى في الشوارع لحد ما وصلت قدام عياده دكتور نساء قررت تدخل تتكلم معاه
 اول ما دخلت على الدكتور 
الدكتور نورتي يا مدام اتفضلي بتشتكي من اي
 خديجه حضرتك انا حامل وعايزه انزل اللي في بطني يا دكتور
الدكتور اسكتي ماتتكلميش كده
 الدكتور طلع يجري وقفل الباب
 الدكتور انتي يا خديجه حامل في الكام
خديجه لسه في الشهر الاول 
الدكتور وده حصل عن علاقه حرام يعني
 خديجه لا طبعا انا متجوزه بس 
الدكتور مدام متجوزه عايزه تنزلي اللي في بطنك ليه
 خديجه لاني في مشاكل بيني وبين جوزي مش عايزه اظلم طفل معايا حضرتك ممكن تساعدني
 الدكتور بس ده هيكلفك فلوس كتير اوي
 خديجه انا مستعده لاي حاجه انت عايزها اهم حاجه اخلص من اللي في بطني وفي اسرع وقت 
الدكتور خلاص انتي تجيلي على العنوان ده بعد بكره الساعه 10:00 بالليل وانا هعملك العمليه 
خديجه طب حضرتك دلوقتي هيكون الوقت متاخر ما ينفعش قبل كده
 الدكتور حضرتك دي عمليه بتبقى في السر وماينفعش الا في الميعاد ده
 خديجه طب هي هتطول 
الدكتور ساعتين وهتكوني في البيت 
خديجه خلاص ماشي يا دكتور 
الدكتور تجيبي الفلوس معاكي وانتي جايه
 خديجه حاضر يا دكتور 
خديجه طلعت ووصلت البيت اول ما دخلت كان مراد قاعد قدام التلفزيون
خديجه دخلت من غير ما تتكلم على المطبخ عملت كوبايه عصير وشربتها فضلت تتمشى في الشقه قدام مراد وتفكر هتعمل اي ومراد مش فاهم اي حاجه فضل مستغرب الي هي بتعمله
 خديجه دخلت اوضتها وقفلت على نفسها الباب 
مراد كان بيحاول يقرب من اوضتها ويتكلم معاها لكن كانت في حاجه بتمنعه 
بقلم اية حسام عرفات
عند حليمه وعزيز
 عدى اسبوع على خناقه حليمه وعزيز 
عزيز كان بينام في اوضه وحليمه كانت في اوضه مره واحده قاعدين في الجنينه كل واحد مركز في تليفونه دخل عليهم راشد
 عزيز طلع يجري على ابوه وحضنه 
راشد انا مش مصدق نفسي انت شايفني يا ابني
 عزيز ايوه شايفك يا بابا انت وحشتني اوي 
بداوا يحضنوا بعض راشد قرب من حليمه
 راشد مش عارف اشكرك ازاي يا بنتي
حليمه لا ماتشكرنيش يا عمي انا عملت واجبي البركه في ربنا 
راشد انا هطلع ارتاح شويه يا بنتي ولما انزل هديكي كل فلوسك اللي اتفقنا عليها وزياده كمان وبالليل انشاء الله هكلم المحامي يجي يطلقك عشان تشوفي حياتك 
عزيز بص لحليمه باستغراب 
حليمه فضلت مستنيه عزيز يتكلم بس عزيز ماتكلمش 
راشد امال فين رجاء 
عزيز اطلع يا بابا ارتاح ولما تنزل نبقى نتكلم 
اول ما راشد طلع 
حليمه هو اي الي باباك بيقوله ده 
عزيز هو بابا قال حاجه غريبه 
حليمه انت مش سامعه بيقول اي محامي اي اللي هييجي يطلقنا انت بجد هتطلقني 
عزيز هو احنا اتجوزنا عشان نتطلق
 حليمه لو سمحت ماتكلمنيش بالطريقه دي 
عزيز طريقه اي احنا جوازنا كان على ورق وهينتهي بردو على ورق واظن بابا ماقالش حاجه غلط انتم متفقين علي كل حاجه قبل ما تدخلي البيت
 حليمه يعني انت موافق انك تطلقني 
عزيز بص في عينيها اللي كانت مليانه دموع وقرب منها 
عزيز ايوه هطلقك 
حليمه دموعها نزلت من عينيها طلعت تجري على اوضتها وقفلت الباب عليها بقلم ايه حسام عرفات
خديجه قرارت تتكلم مع مراد بس من غير ما تجباله موضوع الحمل 
خديجه مراد 
مراد اي ده مش مصدق انتي بتنادي عليا 
خديجه لو سمحت ممكن نتكلم شويه 
مراد نعم اتفضلي اتكلمي 
خديجه مش شايف اني خلاص جه الوقت الي نعرف الناس فيه انينا مطلقين 
مراد نعم طب وانتي مستعجله ليه ما كل الناس هتعرف بس استني شويه كمان علشان الناس متشكش
خديجه وآله خايف تبين للناس قد اي انت انسان قذر 
مراد انا يا خديجه ده انا عمري ما عملت معاكي حاجه وحشه
خديجه بضحكه استهزاء
خديجه انت معملتش معايا غير الحاجه الوحشه بس حابه اسالك سوال انا ذنبي اي تنتقم مني ليه
مراد ربنا لوحده الي يشهد انا عمري ما فكرت اني انتقم منك وآله ااذيكي
خديجه امال عملت فيا كده ليه ده ذنبي اني وثقت فيك و
مراد سكتي ليه كملي
خديجه ملوش داعي الكلام ياريت تبعت الماذون علشان نطلق رسمي 
مراد اهدي شويه كده كده هطلقك رسمي بس كل حاجه في وقته 
خديجه لفت ضهره علشان تمشي 
خديجه نسيت اقولك حاجه 
مراد اتفضلي
خديجه انت كسرت فرحتي يوم فرحي طلقتني وانا كانت في حضنك خيبت ثقتي في كل الناس وانا هنتقم منك اشد انتقام 
مراد انتي ليه مش قادره تفهميني 
خديجه انا الي عاوزك تفهم كله 3ايام وحقي هاخدو منك وعينك دي انا هكسرهالك 
خديجه دخلت أوضاع وقفلت الباب علي نفسه ومراد فضل يفكر مع نفسو
مراد يتري هيا ناويه تعمل اي كمان 3ايام وماله مش علي بعضه ليه 
بقلم ايه حسام عرفات 
في القصر راشد كلم المحامي وهو علي وصول 
راشد أجهزو يا ولاد المحامي علي وصول 
حليمه كانت بتبص لعزيز باستغراب وهو ازاي ساكت ومستسلم لدرجادي 
حليمه قربت من عزيز 
حليمه هو انت هتفضل ساكت كل ده 
عزيز اللي هو اي
 حليمه لو سمحت ما تختبرش صبري اكتر من كده
 عزيز انا مش فاهم انتي قصدك اي فكريني كده هو انتي مش كانتي متفقه مع بابا انه لما يرجع من السفر كل واحد هيروح لحاله مقابل فلوس واديكي هتاخدي الفلوس اللي انتي عايزاها وبزياده كمان عايزه ايه تاني 
حليمه انت صح مش عايزه حاجه تاني وانا اصلا غلطانه اني انا بتكلم معاك 
حليمه كانت هتموت من غيظها وعزيز كان فرحان ان هو بيستفزه وكان فعلا ناوي انها يطلقها 
المحامي وصل حليمه كان عندها امل ان عزيز يعمل اي حاجه بس اللي كانت شايفاه قدامها ان هو فعلا موافق على كلام ابوه
 راشد اتفضل يا عزمي بيه نورت القصر
 عزمي ده نورك يا باشا حمد لله على السلامه
 راشد الله يسلمك جاهز بالاوراق اللي قلتلك عليها 
عزمي ايوه جاهز ده الشيك اللي حضرتك طلبته مني باسم حليمه وانا جاهز وأوراق الطلاق جاهزه 
راشد ده كويس جدا
راشد اتجه ناحية حليمه
 راشد اتفضلي يا حليمه الشيك ده بتاعك انتي في اكتر من المبلغ اللي اتفقنا عليه 
حليمه كلها نظرتها على عزيز مستنياه يعمل حاجه
عزيز خد الشيك من ايد ابوي وقرب من حليمه
عزيز مدي ايدك وخدي الشيك ده في اكتر من اللي انتي كانتي عايزه
حليمه مادت ايديها  وخدت الشيك من عزيز وعيونها كلها دموع
 راشد يلا يا عزمي بيه ابدا في اجراءات الطلاق 
بقلم ايه حسام عرفات
 في البيت عند خديجه
 خديجه بترن على مي صحبتها
 خديجه الو اي يا مي عامله اي
 مي انا كويسه الحمد لله مال صوتك
 خديجه انا محتاجاكي معايا بكره الساعه 10:00 بالليل
 مي على فين انشاء الله مش شايفه اني الوقت هيكون متاخر 
خديجه قولي لمامتك انك هتباتي معايا بكره وهي اكيد مش هتقولك حاجه
مي طب افهم هنروح فين 
خديجه انا حامل يا مي 
مي حامل بجد الف الف مبروك ايه الخبر الحلو ده
 خديجه انتي بتتكلمي ازاي
 مي في اي هو ده خبر وحش
 خديجه الميعاد اللي المفروض اخده بكره عشان انزل اللي في بطني وده معادي مع الدكتور
 مي يا نهارك اسود تنزلي اللي في بطنك انت ازاي تعملي كده انتي عبيطه
خديجه هبقى عبيطه فعلا لما افرض نفسي على حد مش عايزني واجيب منه عيل كمان
مي الامور مابتتحلش كده اهدي واحنا هنحل كل حاجه
 خديجه لا مش ههده لازم اعمل ايجهاض قبل ما مراد يحس باي حاجه هستناكي بكره اكتبي العنوان عندك في ورقه
 مي كتبت العنوان وقفلت مع خديجه 
مي مكانتش عارفه تعمل اي وازاي تنقذ صاحبتها 
بقلم ايه حسام عرفات
 في القصر عند حليمه وعزيز 
عزمي ارمي عليا يمين الطلاق
 حليمه كان عندها امل اني عزيز يعمل اي حاجه لكن اللي شايفاه فعلا اني عزيز هيطلقها بجد
 راشد يلا يا ابني ارمي عليها يمين الطلاق قلها انتي طالق 
عزيز لسانه اتكتف ماكانش عارف يتكلم
 عزيز بدا يقرب منها وحليه كان دموعها مغرقه وشها 
عزيز محسش بنفسه غير وهو بيشدها لحضنه
 حليمه فضلت تبكي زي العيله الصغيره وهي في حضنه وهو كان حضنها لدرجه ان هو خايف لطير منه
 راشد الا انا شايفه ده انت بتعمل ايه يا عزيز 
عزيز لو سمحت يا بابا اجل كل حاجه لبكره 
راشد ازاي ااجلها والاوراق الموجوده هعمل فيها اي
 عزيز مش هيجرا حاجه لما ناجل الطلاق لبكره كده كده الطلاق هيحصل بس انا دلوقتي فعلا تعبان 
عزيز طلع يجري على اوضته ما كانش قادر يمسك نفسه
 حليمه طلعت على الجنينه وكانت بتجري في الجنينه زي الطفله وكانت مبسوطه اوي اني عزيز طلقهاش
عزيز كان شايف كل حاجه من البلكونه ابتسامته كانت مغرقه وشه
 بقلم ايه حسام عرفات
 في الشركه عند مراد
 واحده دخلت علي مراد غريبه اول مره يشوفها 
مراد اهلا وسهلا مين حضرتك 
مي انا مي صاحبه خديجه يا مراد 
مراد اه تفضلي اي النور ده 
مي انا ماعرفش اللي انا بعمله صح ولا غلط بس كل اللي اعرفه اني عايزه انقذ صاحبتي من اللي هي فيه 
مراد انا مش فاهم حاجه في اي
 مي خديجه حامل يا مراد
 مراد قام واقف مره واحده من الصدمه 
مراد قلتي اي حامل ازاي
 مي فاكر الليله اللي قضيتوها مع بعض ربنا اراد وهي حملت في الليله دي 
مراد بجد يعني دلوقتي هي حامل في ابني طب بعد اذنك انا هروحلها مي استنا يا مراد انا مكملتش كلامي
 مراد هو في حاجه تانيه خديجه حصلها حاجه 
مي لحد الان لسه محصلهاش لكن نص ساعه وهيحصلها 
مراد انا مش فاهم حاجه
 مي خديجه راحت تعمل عمليه اجهاض دلوقتي وميعادها عند الدكتور كمان نص ساعه يمكن تلحقها ويمكن ماتلحقهاش 
مراد صرخ بصوت عالي
مراد هي ازاي تعمل حاجه زي دي هي فين
 مي هي كاتبه العنوان في ورقه 
مراد فين الورقه دي هاتيها 
مي فتحت شنطتها عشان تجيب الورقه 
مي اي ده هي الورقه راحت فين
 مراد انتي بتقولي اي
 مي شكل الورقه اللي فيها العنوان وقعت مني وانا ما اعرفش العنوان فين 
مراد يعني ايه ابني هيموت
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مراد يعني اي ابني هيموت 
مي انشالله هتلاقي طريقه تانيه نعرف مكانها فين 
مراد وكمان تليفونه مقفول
مي متقلقش 
مراد ازاي هيا تفكر في حاجه زي كده عارفه لو ابني حصلو حاجه انا مش هرحم*ها
مي بدل ما نتكلم نشوف هنعمل اي
مراد انا بجد مش قادر اقف علي رجلي حاولي كده تفكري وديتي العنون فين
مي بجد مش فاكر ممكن اكون نسيتو في البيت 
مراد طب يله نطلع علي البيت نجيبو
مي مفضلش غير ربع ساعه مش هنلحق 
مراد كلمي حد من اهلك يشوفه 
مي تصدق فكره 
مي كلمت اخته تدور علي الورقه وفعلا لقتها وقعه علي الارض في اوضة مي 
مي مراد لقيت الورقه اختي هتفتحه وتقولي العنوان
اول ما مي كتبت العنوان في ورقه تانيه مراد خد الورقه وطلع يجري علي عربيته 
مراد كان بيمشي باعلي سرعه لدرجة أنه كان هيعمل كذا حادث
بقلم ايه حسام عرفات 
في الشقه الي خديجه هتعمل فيها العمليه
الدكتور جاهزه يا مدام خديجه انا هدخل غرفة العمليات وانتي اجهزي
خديجه بدات تحط ايديها علي بطنها من الرعب وبدأت تكلم نفسها 
خديجه انا عارفه يا حبيب ماما انك ملكش ذنب بس سمحني علي عيني اني هتحرم منك كان نفسي تيجي وتملا حياتي سعاده وهنا بس الله يسمحه الي كان السبب انت اكتر واحد حاسس بيه ووبوجعي 
خديجه هدومه اتغرقت من الدموع شويه والممرضه دخلته اوضة العمليات 
الدكتور لا مش عاوزك تخافي كل حاجه سهله العمليه مش هتاخد نص ساعه 
خديجه ابدا يا دكتور 
خديجه نامت علي السرير والدكتور بداء يجهز حقنة البنج
اول ما مراد وصل الشقه الي خديجه بتعمل فيها العمليه ضرب الباب خبطها برجلو من قوة الخبطه دي الباب أتقسم نصين 
الممرضه انت من 
مراد اول ما فتح الأوضه الي فيه خديجه وكانت نايمه علي السرير فاقده الوعي
مراد بصوت مهزوز انت عملت العمليه 
بقلم ايه حسام عرفات
في القصر عند حليمه 
حليمه دخلت علي عزيز الأوضه الي بينام فيها 
مراد كان قالع هدومه كلها ومش لبس غير الملابس الداخليه
حليمه اي ده انا اسفه دخلت من غير ما اخبط
عزيز كان نايم علي السرير وفارد نفسه 
حليمه انا همشي
عزيز شاورلها بايدو أنه تدخل وتقعد جمبه علي السرير
حليمه كانت مكسوفه جدا ووشها في الأرض اول مره تشوف عزيز بالملابس دي 
حليمه دخلت وقعدات جمبه علي السرير 
عزيز قام واتعدل وقعد جمبه علي السرير
حليمه حاولت تتكلم لكن عزيز شاورلها أنه تسكت وكان بيتملا في جماله
عزيز مراه واحده وبدن اي مقدمات شدها لحضنه وباس*ها بوس*ه طلع فيه كل زهقو وصبرو عليها 
حليمه استسلمت للبوسه الي استمرات ربع ساعه 
حليمه بعد اذنك انا ماشيه 
عزيز شده من ايديها 
عزيز هفضل صابر عليكي كده كتير انا صبري خلاص هينفذ
حليمه ليه مش كانت عاوز تطلقني 
عزيز لانك مش عاوزاني 
حليمه مين قالك كده انا عاوزاك وبح
عزيز متكمليها الحب مش كلام الي تخاف من جوزها يلمسها يبقا مبتحبوش
حليمه لو انت شايف كده براحتك 
عزيز بصي يا حليمه اعتبري كلامي ده هيكون اخر كلام عندي انا صابر عليكي بقالي ٦شهور لو محصلش بينا اي حاجه من هنا لبكره بليل صدقيني انا فعلا هطلقك وده وعد مني ليكي
حليمه انت رابط جوازنا بالحاجه دي 
عزيز الحاجه دي بتبني اي علاقه ناجحه بين الزوجين
حليمه لا طبعا التفاهم والحب هما اهم حاجه
عزيز انا قولت كلامي وانتي ليكي حرية التصرف
حليمه انا مش هعمل الي في دماغك ولو عايز تطلقني طلقني 
حليمه سابت عزيز ودخلت أوضته 
عزيز كان متغاظ منه اوي بس صابر عليه علشان فعلا بيحبها 
حليمه فاكره اني الحكايه عند وعايزه هي الي تكسب 
بقلم اي حسام عرفات 
مراد اول ما دخل علي خديجه وكانت فاقده الوعي 
مراد انت عملت العمليه 
الدكتور مين انت وازاي تدخل كده
مراد مسك الدكتور من رقبته 
مراد انا هوديك في ستين داهي*ه انت عملت اي
الدكتور انت مين انت 
مراد انا جوزها انطق نزلت الي في بطنها 
الدكتور لسه معملتش اي حاجه والله هي لسه حامل
مراد وانا اي الي يخليني اصدق كلامك 
الدكتور تعاله بنفسك وانا هوريك الحمل في السونار 
مراد اول ما شاف البيبي في السونار وسمع دقات قلبه مكنش مصدق نفسه حاسس اني قلبه اتخلع من الفرحه 
الدكتور صدقت بقا انها كويسه 
مراد امال هيا ماله نايمه ليه ومبتتكلمش انت عملت فيها اي
الدكتور لسه والله حتي مدتهاش حقنة البنج هي فاقده الوعي تأثير الخوف والخضه 
مراد انت عارف لو كانت عملت فيها حاجه انا هوديك في ست*ين داهيه 
الدكتور بدام انت بتحبها اوي كده ليه جايه تنزل الي في بطنها 
مراد خليك في شغلك 
مراد شال حليمه علي ايدو ونزلو وحطه في العربيه وطلعو علي الشقه بتاعتهم
بقلم ايه حسام عرفات 
عند نور ومحمد 
نور انت هتيجي من الشغل امته 
محمد معرفش والله يا حبيبي بس ممكن اتاخر 
نور ربنا يستر 
محمد الاكل جاهز علي التسخين يا حبيبي وانتي ارتاحي ومتعمليش اي مجهود علشان حازم 
نور اي ده انت بجد هتسمي حازم 
محمد مش عجبك الاسم 
نور لا طبعا انت عارف الاسم ده غالي عليا قد اي 
محمد وغالي عليا انا كمان ده اسم اغلي صاحب في حياتي ربنا يرحمه 
نور حبيبي بلاش نروح الشغل النهارده 
محمد غمزلها 
محمد اي بقا وحشتك اقلع الهدوم 
نور بس يا سا*فل مش قصدي
محمد امال اي 
نور قلبي مقبوض مش عارفه ليه حاسه اني خايفه النهارده 
محمد هرمونات حمل يا روحي منا بسيبك كل يوم اي الجديد يعني 
نور ربنا يستر حاول متتاخرش 
محمد حاضر مش هتاخر 
محمد باسها من راسها ومن بطنها 
محمد هتوحشوني
نور وانت كمان 
محمد خرج علي شغله ونور كانت خايفه اليوم ده وحاسه أنه هيحصل حاجه 
بقلم ايه حسام عرفات 
في القصر 
حليمه رنت علي عزيز 
عزيز خير في اي 
حليمه بصوت عالي انا بموو*وت الحقني 
عزيز انتي بتقولي اي 
حليمه بطني بتت*قطع هم*وت الحقني 
عزيز طلع يجري في القصر وهو بالملابس الداخليه علي الأوضه الي فيها حليمه 
في الشقه بتاعت نور 
نور كانت قاعده قدام التلفزيون وفجاء الباب بيتفتح 
نور انت جيت بسرعه اهو متاخرتش ادخل بقا اعملي نسكافيه 
نور بتلف وشه لقت شابين دخلو وبيقفلو الباب 
نور انتم مين 
كريم انتي نستينا احنا اول بختك يا حلوه احنا الي اغتصبناكي وجايين علشان وحشتينا ونعيد الذكريات 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
كريم احنا الي اغتsب'ناكي وجيينا نعيد الذكريات 
نور بر'عب وخو'ف مسكة بط'نها 
نور انتم عاوزين مني اي اوعي اي حد يقربالي انا حاl'مل سيبوني في حالي 
احمد اي ده انتي بجد حاl'مل 
نور والله العظيم حاl'مل ولو محمد عرف انكم دخلتو هنا في غيابه هيق'ت'لكم 
احمد دي حاl'مل يا كريم لو قربناله هيحصلها حاجه يله ياعم نمشي
كريم اجمد ياض احنا مش هنخرج من هنا غير لما ناخد الي احنا عاوزينه 
نور طلعت تجري علي الاوضه وقفلت علي نفسه الباب كريم فضل يخبط علي الباب 
كريم افتحي هك'سر الباب 
احمد احنا لازم نمشي من هنا كفايه علينا كده لو محمد جه مش هير'حمنا 
كريم يووووووه بقا احنا جينا هنا علشان نروق دماغنا لو هتع'كنن عليا امشي انت 
احمد حتي لو عرفنه ندخل اكيد هيحصلها حاجه ونروح في دlهيه 
كريم متقلقش جوزه الي انت خاlيف منه ده هو اول واحد عمل فيها كده 
احمد انا قلبي مش مطمن ممكن تكلم محمد وييجي يودينا في دlهيه 
كريم متقلقش تلفونه هنا اهو 
كريم بدا يخبط علي الباب وبيحاول يفتح الباب 
كريم لو مطلعتيش هك'سر الباب 
نور علشان خاطر حازم الله يرحمه صحابكم سيبوني في حالي وانا اوعدكم مش هجيب سيره لمحمد
كريم انتي لو خاl'يفه علي سبع البرمبه بتاعك اطلعي قدامك ١٠دقايق لو مطلعتيش لبسه حاجه حلوه انا هكسر الباب وهقتلك انتي والي في بطنك 
نور مكنتش عارفه تعمل اي حاجه راحت علي التليفون الارضي الي في الأوضه فضلت ترن علي محمد والتليفون غير متاح مكنتش عارفه تعمل اي رنت علي مراد 
مراد كان سهران جمب خديجه مستنيه تفوق 
فجاء التليفون الارضي رن مكنش عاوز يرد لكن مع ذن التليفون رد 
مراد الو مين 
نور الحقني يا مراد
مراد نور مالك بتتكلمي كده ليه 
نور في ناس هنا وعاوزين يغت's'بو'ني الحقني تعالي بسرعه 
مراد رما سماعة التليفون من ايده وطلع يجري علي العربيه وطلع علي شقة نور 
بعد ١٠دقايق 
كريم يعني مش هتفتحي 
نور ابوس ايديكم سبوني في حالي انا بمو'ت 
كريم كده هتخليني ازعل احمد 
احمد عاوز اي 
كريم ك'سر الباب 
احمد لو حد حس بينا هنروح في حديد 
كريم بقالك ك'سر الباب يله 
احمد بدا يفتح في الباب وفضلو يخبطو في الباب لحد ما انفتح ونور كانت عماله تصوت لكن محدش سمعها
كريم اول ما دخل ض'r'ب نور بالقلم علي وشها ورمها علي السرير
 احمد مسك كريم من ايدو 
احمد اي خبطه ممكن يحصله حاجه شوفت ماسكه بط'نها ازاي 
كريم انا هنا يا قاl'تل يا مقتو'ل لازم اجيب منخير محمد الارض وافعه تمن الي عملو فينا 
كريم بدا يفك حازم البنطلون ومره واحده باب الشقه انك'سر
عزيز اول ما حليمه قفلت معه طلع يجري علي اوضة حليمه وهو بالملابس الدl'خليه 
اول ما دخل الأوضه ملقاش حليمه في الأوضه دخل وقفل الباب وبدا يدور علي حليمه في الاوضه
مره واحده حليمه حضنت عزيز من ضهره
عزيز سعته كان مصد'وم 
حليمه مكنتش اعرف انك بتحبني اوي كده 
عزيز اول ما لف ضهره شاف حليمه لبسه قميص نوم وسايبه شعرها وحطه ميك اب خفيف وكان تفاصيل جسمها باlينه
عزيز ايه اللي انتي عامله ده 
حليمه ايه مش حلو 
عزيز هو ينفع انك تخضيني عليكي اوي كده
 حليمه يعني اتخضيت عليا بجد 
عزيز طبعا 
حليمه بدات تقرب منه واحده واحده 
حليمه اصلك وحشتني
عزيز منا كانت لسه معاكي
حليمه بدات تقرب من شفايفه 
عزيز بلاش تضغطي عليا علشان انا علي أخري
حليمه بقولك وحشتني
عزيز عن اذنك انا نمشي لاني مش قادر
حليمه جريت علي عزيز وحضنته 
حليمه متسبنيش كفايه بعيد عني بقالك اسبوع 
عزيز منا لو قعدت هنا اكتر من كده هعمل حاجات كتير تزعلك وانتي زاي القمر كده 
حليمه وانا من ايدك دي لايدك دي
عزيز يعني اي 
حليمه بدات تحسس علي صد'ره وعضلاته باديه النعمه 
حليمه يعني بحبك 
عزيز مش خاl'يفه مني 
حليمه الحب الي في قلبي ليك اكبر بكتير من الخو'ف الي جوايا 
عزيز شده لحضه وفضل يبو'س فيها 
عزيز هنقضي الليله واحنا واقفين 
حليمه امال هنعمل اي 
عزيز شاله وحد'فها علي السرير 
عزيز هقولك انا احنا هنعمل اي 
بقلم ايه حسام عرفات
مراد دخل وكسر الباب 
اول ما دخل شاف كريم نايم علي نور وبيحاول يقل'عها هدو'مها 
مراد شد كريم وفضل يض'r'ب فيه لحد ما نز*ف د*m واتر*ما علي الارض 
احمد سحب نفسه وطلع يجري من غير ما مراد يحس بيه
مراد راح لي نور حضنها 
مراد انتي كويسه 
نور ايوه 
مراد حد عملك حاجه 
نور لا الحمد لله ملحقوش
مراد مين دول وعايزين منك اي 
نور ده واحد من ضمن الي اغ'ت's'بوني 
مراد سمع الكلمه دي وفضل يضرب في كريم لحد ما كان هيم*و'ت في ايده 
مراد انا هسلمك للشرطه يا ك'لب 
كريم قبل ما تسلميني سلم نسيبك معايا هو كان معايا وقت اغت's'اl'ب اختك
مراد قصدك مين 
كريم جوز اختك كان واحد من ضمن الي اغت's'بو اختك 
مراد بص لنور 
مراد هو الكلام الي الواد بيقوله ده صح 
نور .......
كريم ايوه صح لو هتوديني في دllهيه نروح كلنا 
مراد فضل يض'r'ب فيه لحد ما نور جريت علي مراد 
نور علشان خاطري يا مراد سيبو 
مراد ده ك'لب انا همو'تو مش هسيبو
نور علشان خاطر حازم الله يرحمو سيبو حرام تضيع مستقبلك علشان واحد تاlفه زي ده مراد رامها بطول ايدو 
مراد وديني لو شوفتك في طريقي أو طريق اختي لق'تلك سمعت قولت اي غو'ر في دlهيه 
كريم طلع يجري ومراد مسك نور من ايديها 
مراد ليه مقولتليش اني محمد من ضمن الي اغت's'بوكي 
نور...........
مراد ردي عليا 
نور خلاص يا مراد الي حصل حصل محمد دلوقتي جوزي 
مراد هيط'لـ.ـقـ.ـك انتي ازاي تسمحي لنفسك تعيش مع واحد زباl'له زي ده ادخلي لمي هدومك وتعالي معايا
نور لا يا مراد انا مش همشي واسيب بيتي 
مراد لا هتيجي معايا ورجلك فوق رقبتك ومحمد ده حسابي معها بعدين 
نور مينفعش اجي معاك لسببين الأول هو اني بحب محمد اوي هو اه غلط بس صلح غلطه لما اتجوزني وستر عليا وعوضني عن كل حاجه في الدنيا انا عمري ما حسيت بحلاوة الدنيا غير وانا معها 
مراد قدر يضحك عليكي ويوهمك أنه بيحبك اي الدليل أنه هو بيحبك 
نور الدليل ابنه الي بيكبر كل يوم في بطني انا حاl'مل يا مراد 
مراد اي بتقولي اي 
نور زي ما سمعت علشان خاطري بلاش تعمل حاجه وحشه لمحمد علشان خاطر الي في بطني 
مراد انا عمري ما هامن عليكي هنا 
نور متخفش عليا انا معايا رl'جل هيقدر يحافظ عليا 
مراد انا مقدرش افرض عليكي حاجه انتي مش عاوزه برحتك ولو احتاجتي اي حاجه انا في ضهرك ومعاكي 
نور حضنة مراد 
نور ربنا ما يحر'مني منك 
بقلم ايه حسام عرفات
عزيز وحليمه قامو من النوم حليمه حضنت عزيز وهو نايم ومره وحده عزيز قفل ايدو عليها 
عزيز وحشتيني 
حليمه وحشتك وانا في حضنك 
عزيز تصدقي اه انتي فعلا وحشتيني 
حليمه وسع ايدك دي 
عزيز بص في عنيه وسرح في جماله 
عزيز بحبك 
حليمه قامت من علي السرير مره واحده 
حليمه قولت اي 
عزيز بحبك 
حليمه انت اول مره تقولي الكلمه دي 
عزيز وهفضل اقولهلك العمر كله انا فعلا بحبك 
حليمه انا بجد في حضنك مش مصدقه ازاي حصل بينا الي حصل ده محستش باي حاجه معاك غير اني مكنتش عاوزك تسيب حضني 
عزيز مش قولتلك هتنبسطي اوي معايا 
حليمه ربنا يجعلك ديما بتبسطني 
عزيز شده من ايديها ونايمه علي رجله 
 عزيز ده انتي طلعتي عيني علي ما وصلتلك انا كانت خلاص قربت انحرlف وامشي علي حل شعري
حليمه طب كانت اعمل كده وشوف انا هعمل فيك اي 
عزيز انتي بجد يا حليمه عملتي معايا كده علشان خو'فتي اط'لقك
حليمه تصدقني لو قولتلك لا انا لما جيتلك الاوضه بتاعتك وحضنتني هناك حسيت اني فعلا بحبك وعايزاك 
عزيز يعني لو حضنتك دلوقتي هتعوزيني تاني 
حليمه لا انت كده زودتها نام 
عزيز انا هنام بس معاكى 
بقلم ايه حسام عرفات 
مراد رجع البيت مهمو'م ومضاlيق علي نور اخته وخو'فه عليه اول ما دخل الشقه داخل علي اوضة خديجه والغريبه أنه كانت لسه نايمه 
مراد كده بقاله ١٣ ساعه نايمه لا انا لازم اصحيه واطمن عليها
مراد بدا يصحي خديجه والصد'مه انها مكنتش بتصحي وآله بتتنفس
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مراد اول ما دخل على خديجه فضل يصحي فيها لكن الصدمه اني خديجه مابتصحاش 
مراد صراخ بصوت عالي
مراد خديجه خديجه فوقي 
خديجه...............
 مراد ابوس ايديكي اوعي تروحي مني كفايه اللي راحوا قومي
 خديجه..............
 مراد شال خديجه وطلع بيها على المستشفى
 مرا. خير يا دكتور 
الدكتور مكانش وصلها اكسجين شكلها اتعرضت لحاله زعل علشان كده حصلها كده 
مراد يعني حضرتك هي كويسه 
دكتور احنا حطيناها على اجهزه الاكسجين حاليا بدات ضربات القلب تبقا طبيعيه 
مراد بالنسبه للجنين هو كويس يا دكتور 
الدكتور اه طبعا الجنين كويس جدا ربنا يقومهالك بالسلامه 
مراد دخل على خديجه ماسك ايديها وفضل يتكلم معاها
 مراد انا مش عارف ازاي اتعلقت بيكي وازاي حبيتك بس الحقيقه اني فعلا حبيتك مكنتش عارف اتجوزتك ليه بس لما اتجوزتك حسيت من جوايا حاجه شداني ليكي انا عارف اني كسرت فرحتك وعارف انك بتحبيني يمكن طلبت من ربنا حاجه تبين اني انا بحبك ربنا استجابلي وجعلك حامل مني وده اكبر دليل اني انا فعلا بحبك 
خديجه كانت سامعه كل كلمه مراد بيقولها 
بعد ساعه خديجه فاقت
 خديجه انا فين 
مراد ما تخافيش انا جنبك 
خديجه سيب ايدي لو سمحت انا فين واي اللي جابني هنا 
مراد انتي في المستشفى الحمد لله لحقت العامله السوداء اللي كانتي هتعمليها 
خديجه هو اي اللي حصل 
مراد ازاي جالك قلب انك تقت*لي ابنك 
خديجه مسكت بطنها واتكلمت بصوت مهزوز 
خديجه هو ابني حصله حاجه 
مراد الحمد لله ربنا جابني في الوقت المناسب 
خديجه الحمد لله
 مراد حمد لله على سلامتك 
خديجه شكرا ممكن توديني على بيت ماما
مراد لا انتي دلوقتي هترجعي على بيتي انا
 خديجه انت عايز مني اي انت مش طلقتني سيبني في حالي بقى وابنك في الاول وفي الاخر هو هيفضل ابنك 
مراد بس انا مش عايز ابني انا عايزك انتي
 خديجه انت كداب انت مش عايز غير نفسك ومبتحبش ايله نفسك وبس
 مراد اكتشفت اني بحبك اكتر من نفسي
 خديجه انت بتعمل كل ده لما عرفت اني انا حامل
 مراد احلفلك بايه اني اللي في بطنك ده مش فارق عندي انا فعلا اكتشفت اني بحبك اوي 
خديجه انا عمري ما هامنلك واصدقك تاني 
مراد خلاص انا مش بطلب منك انك تصدقيني انا بطلب منك تديني فرصه اثبتلك فيها حبي ليكي
 خديجه مابقتش ينفع اعيش معاك اكتر من كده انت ناسي انك انت مطلقني 
مراد وانا جاهز ارجعك تاني بس انتي توفقي ابوس ايدك بلاش تبعديني عنك انا فعلا ماقدرش اعيش من غيرك 
خديجه وانا عمري ما هقدر اسامحك 
مراد لما تعرفي قد ايه بحبك هتسامحيني انا بطلب منك فرصه تديني فرصه واحده بس 
خديجه مش عارفه تفكر ولا عارفه تعمل اي حطت ايديها على بطنها
 خديجه انا موافقه اديك فرصه تانيه مش علشانك علشان للي في بطني الي ملوش ذنب في اي حاجه 
مراد انا عمري ما هجرحك تاني
خديجه هنفضل زي ما كنا قبل كده هنعيش مع بعض بس كل واحد لوحده لحد متاكد انك فعلا بتحبني
 مراد وانا موافق بس متبعديش عني 
مراد راجع خديجه تاني على ذمته 
بقلم ايه حسام عرفات
في البيت عند نور 
نور كانت قاعده على الارض ضمها نفسها وعماله تعيط 
محمد اول ما فتح الباب نور طلعت تجري وترامت في حضنه وفضلت تعيط في حضن محمد 
محمد فضل يحسس على شعرها ويهدي فيها ومكانش عارف هي مالها
 محمد اهدي يا حبيبتي في اي
 نور ماتبعدش عني تاني وتسيبني 
محمد اهدي يا روحي انا جنبك في اي ومالك بتعيطي ليه كده وجسمك بيرتعش ليه اوعى يكون حازم حصله حاجه 
نور لا حازم كويس 
محمد امال مالك في اي
نور خافت تحكي لمحمد علشان ميتهورش ويعمل حاجه 
نور ما فيش حاجه بس كنت واحشني 
محمد متاكده اني مافيش حاجه
 نور تحب احضرلك حاجه تاكلها 
محمد في اي اتكلمي 
نور حاولت تمسك نفسها قدام محمد
 نور فعلا مفيش حاجه اطمن انا كويس
 محمد شاف جرح في رقبة نور
 محمد الجرح اللي في رقبتك ده من اي
 نور..........
 محمد ردي عليا ايه اللي فرقتك ده
 نور رجعت حضنة محمد وفضلت تعيط 
محمد بقولك في اي ردي عليا متسيبنيش كده 
نور اوعدني انك مش هتعمل اي حاجه وحشه 
محمد اوعدك بس احكيلي في اي
 نور حكت لمحمد كل حاجه 
محمد صرخ بصوت عالي
محمد هم ازاي يستجروا يدخلوا البيت ده ويتهج*موا على مراتي انا هقت*لهم 
محمد كان خارج من باب الشقه نور اترمت على الارض ومسكة رجل محمد
 نور ابوس رجلك ماتعملش حاجه عشان خاطري انا ماليش في الدنيا غيرك عشان خاطري ماتضيعش مستقبلك والله العظيم مراد اللي لحقني وجابلي حقي منهم علشان خاطري ما تروحلهمش عشان خاطر حازم الله يرحمه وخاطر ابنك 
محمد قعد على الارض ورجع حضن نور تاني 
محمد حقك عليا يا حبيبتي انا السبب معلش 
نور لا مش انت السبب متحملش نفسك حمل كبير زي ده
 محمد انا فعلا كنت ناسي اني انا مديهم نسخه من المفتاح من زمان اوي ايام حازم الله يرحمه
نور خلاص الحمد لله ربنا سترني ومحبش يفضحني ابدا 
محمد ما تعيطيش انا مش هعمل اي حاجه بدام انتي مش عايزاني اعمل حاجه بس اول حاجه هعملها هقوم اغير كلون الشقه اقولك حاجه انا هغير الباب كله 
محمد رجع حضن نور وشالها من على الارض وحطها على السرير جوه
 محمد جه عشان يقوم من جنبها نور مسكت ايده ورجعت اترمت في حضنه تاني 
نور انا بحبك اوي 
محمد وانا بعشقك يا روح قلب محمد
بقلم ايه حسام عرفات
في القصر عند عزيز وحليمه 
حليمه كانت نايمه في حضن عزيز
عزيز حليمه حبيبتي 
حليمه صحيت من النوم 
حليمه صباحيه مباركه يا عريس 
عزيز الله يبارك فيكي يا احلى واجمل عروسه في الدنيا
 حليمه بتصحيني ليه في اي عايز اي
 عزيز معلش يا روح قلبي بابا كلمني عايزني انا وانتي دلوقتي قومي غيري هدومك علشان ننزل 
حليمه غريبه يعني عمو عايزنا في اي
 عزيز لو انتي مش عايزه تنزلي انا موافق يعني ماعنديش مانع اقولك يلا نكمل نوم 
حليمه لم نفسك ما بتشبعش يلا ننزل نشوف عمو عايز اي
 كل واحد فيهم خد شاور مع بعض 
راشد قاعد في الصالون ومعها عزمي المحامي
 حلميه اول ما شافتهم قلبها اتقبض 
راشد تعال يا عزيز جنبي 
عزيز بدا يتحرك وكل حركه بيتحركها كان حاسس بالخوف 
راشد امضي على الاوراق دي 
عزيز اوراق اي دي يا بابا 
راشد دي اوراق الطلاق امضي عليها وارمي عليها يمين الطلاق عايزين نخلص من الموضوع ده 
عزيز بص لحليمه الي كانت واقفه مرعوبه وعيونها مليانه دموع 
عزيز مره واحده كسر القلم اللي في ايده 
راشد اي اللي انت عملته ده 
عزيز لاني مش هطلق حليمه يا بابا
 راشد لو هي طمعانه في زياده ارميلها اللي هي عايزاه بس طلقها وخلصني 
حليمه لا يا راشد بيه انا مش طمعانه في حاجه الشيك اللي حضرتك كتبتهوالي اهو 
حليمه قطعت الشيك ورمته على الارض 
عزيز بص لحليمه وابتسم ابتسامه جميله 
حليمه انا عندي عزيز اغلى من كنوز الدنيا كلها 
راشد بس مش هو ده كان اتفقنا 
عزيز وانا مش بايدي انا حبيتها وعشقتها هي خلاص مراتي شرعا وقانونا هي مراتي
مراد دي مش من مستوانا عشان تتجوزها وتعيش معاها انا لما جبتها هنا عشان تحافظ عليك في غيابي وتشوف طلباتك 
عزيز وحضرتك مسالتنيش على رجاء هانم لي 
راشد انا ميفرقش معايا رجاء ولا غيرها دلوقتي كل اللي يفرق معايا هو انت 
عزيز رجاء هانم هي السبب في كل حاجه بقلها 10 سنين بتخدعني وبتديني علاج غلط علشان خاطر افضل كفيف وما اشوفش وحليمه الوحيده اللي عرفت كل ده ورجعتني لحياتي تاني ورجعت نظري هي حليمه هي البنت الي قدرت تخطف قلبي حتي قبل ما اشوفها انا بحبها يا بابا وعمري في حياتي ما هسيبها ولو حضرتك رفضت انا هسيب القصر وامشي 
حليمه طلعت تجري اترمت في حضن عزيز 
راشد طب بعد اذنك يا عزمي ارجع انت على مكتبك لو في اي حاجه هكلمك 
عزمي يعني الغي اوراق الطلق
 راشد بص ليهم وهم في حضن بعض
 راشد الغيها يا عزمي سعادة ابني اغلى من اي حاجه في الدنيا 
راشد بس عايزك تحضرلي اوراق الطلاق انا ورجاء 
عزمي اللي انت شايفه يا راشد بيه
بقلم ايه حسام عرفات
بعد مرور سنه ونص
 محمد ونور ربنا رزقهم بولد زي القمر وسموه حازم على اسم اخو نور الله يرحمه 
حازم اول ما جاء حياتهم اتملت حب وسعاده وكل واحد فيهم بيعشق التاني
 انما بقى خديجه ومراد جابو بنت زي القمر 
خديجه اتاكدت اني مراد بيحبها من افعاله وكل حاجه 
مراد حبيبي سرحان في اي
 خديجه حبيبي احضرك حاجه تاكلها 
مراد شدها وقاعده على رجله 
مراد مش قبل ما اعرف انتي كانتي سرحانه في اي
 خديجه هتصدقني لو قلتلك اني انا كنت سرحانه فيك انت 
مراد وحشتك
خديجه اوي
 مراد امال هي فين الصغنونه بتاعتنا 
خديجه يا دوبك لسه مغيراله هدومها ودخلك نامت على طول
 مراد شال خديجه علي اوضة النوم
خديجه طب انا عايزك في موضوع سر في الأوضاع
 خديجه دفنت راسها في حضن مراد 
لما صحيو من النوم خديجه كانت في حضن مراد 
خديجه انا بحبك اوي 
مراد وانا بعشقك 
خديجه كنت عايزه تجيبلي حاجه معاك وانت جاي بكره 
مراد حاجه واحده بس الي انتي عايزاه يا روح قلبي 
خديجه كنت بتوحم علي رمان انت عارفه الحمل وتعبه
 مراد اتنفض من على السرير مره واحده 
مراد بضحكه جميله انتي 
خديجه ايوه انا حامل 
مراد حضن خديجه جامد 
خديجه انت فعلا عايزه اجيب منك عيال كتير اوي
مراد ربنا ميحرمنيش منك ابدا ويملأ حياتنا بالاطفال 
في القصر عن حليمه وعزيز 
عزيز قاعد بيلعب على اللاب توب وحليمه قاعده على السرير 
عزيز قاعد جنب حليمه 
عزيز مالك يا روح قلبي من ساعه ما جيت من الشغل وانتي مخنوقه في حاجه حصلت
حليمه لا مافيش حاجه 
عزيز هتخبي عليا في اي
 حليمه احنا بقلنا سنه ونص متجوزين وماحصلش حمل وكده 
مراد واي يعني لو محصلش 
حليمه لا انا خايفه ان يكون العيب مني ساعتها انا مش عايزه اظلمك معايا 
عزيز يعني اي بقى 
حليمه يعني لو العيب مني انا هسيبك تعيش حياتك
 عزيز طب لو العيب مني انا هتسيبيني بردو
 حليمه انا عمري ما هسيبك في حياتي 
عزيز شدها لحضنه 
عزيز لو بتحبيني فعلا شيلي الموضوع ده من دماغك علشان خاطري
حليمه علشان خاطري يمكن تكون المشكله بسيطه وتيجي بالعلاج 
عزيز انا رافض فكره الكشف وانتي عارفه
حليمه علشان خاطري 
 عزيز خلاص بكره ان شاء الله هعدي عليكي بعد ما اخلص شغل ونروح للدكتور بس اهم حاجه روقي كده مش عاوز حاجه تكون مضايقاكي
حليمه حضنت عزيز جامد 
حليمه انا بحبك اوي 
عزيز طب بقولك اي متيجي نجيب بيبي دلوقتي 
حليمه بس يا سا*فل 
عزيز ما بشبعش منك يا روحي
 تاني يوم حليمه وعزيز عند الدكتور 
حليمه خير يا دكتور انا عايزه اعرف ايه سبب تاخير الحمل ده علشان خاطري لو في حاجه او محتاجه عمليه او في اي حاجه عرفني 
عزيز اهدي يا حبيبتي خير يا دكتور 
الدكتور اهدوا يا جماعه انتم مش محتاجين ولا علاج ولا عمليه ولا اي حاجه خالص 
حليمه يعني اي يا دكتور يعني ما فيش امل 
الدكتور مبروك يا هانم انتي حامل في نص الشهر التاني 
عزيزه نعم 
حليمه بدموع وعياط 
حليمه لا انت كداب صح بتكدب عليا 
الدكتور وانا هكذب عليكي في حاجه زي دي ليه الف مبروك
عزيز انا اسف يا دكتور من الصدمه بس مش قادره تستوعب معلش
حليمه عزيز بيقولك انا حامل 
حليمه بدات تتنطط في الاوضه 
عزيز اياكي تتحركي عشان ما تضربكيش بوكس اجيبك الارض
حليمه انا حامل 
عزيز الف مبروك يا حبيبتي مش قلتلك كل ما بنصبر ربنا بيراضينا 
حليمه يلا ننزل انا نفسي اجري اطير نفسي اعرف الناس اني انا حامل
 عزيز شال حليمه من على الارض 
عزيز وعد مني من هنا لحد ما تولدي مش هخليكيش تتحركي خطوه واحده علي الارض
 عزيز شال حليمه قدام الناس كلها لحد ما وصلوا العربيه 
حليمه انا بحبك اوي
عزيز ربنا ما يحرمنيش منك ابدا يا روح قلبي 
بعد تسع 7شهر حليمه جابت ولد زي القمر 
كل واحد منهم عاش حياته الزوجيه في سعاده وهناء وكل واحد منهم كان بيعشق التاني
الي اللقاء في روايه جديده 
رايكم يهمني
......................................................
قطعه صغيره من الروايه الجديده
اقتباس 
وعد مزيف 
عشق الف مبروك يا حبيبي اخيرا اتخرجت
 يامن انا بجد مش مصدق نفسي 
عشق يعني مفيش حجه هتروح تكلم باباك عليا 
يامن طبعا اول ما اوصل البيت هكلمه على طول وقريب ان شاء الله هنبقى مع بعض في بيتنا 
عشق انا بحبك اوي
 يامن مش اكتر مني ربنا يخليكي ليا ويجعلنا دايما مع بعض 
في فيلا يامن 
يامن انا عايز حضرتك في موضوع يا بابا
 الاب انا اللي عايزك في موضوع مهم 
يامن اي هو الموضوع ده 
الاب انا خلاص اتكلمت لخوك على عروسه وكتب الكتاب هيكون بالليل
 يامن بجد ده خبر كويس جدا 
الاب قولي بقا كنت عايز اي
 يامن خلاص يا بابا بعد الفرح ان شاء الله هبقى اقولك عايز اي
 الاب اللي انت شايفه يا حبيبي 
في فيلا عشق 
عاصم تعالي يا عشق علشان عايزك في موضوع 
عشق خير يا بابا 
عاصم عمك راضي طلب ايدك للجواز من ابنه انتي اي رايك
عشق بكسوف وخجل عيونها في الارض اللي انت شايفه يا بابا 
عاصم افهم من الابتسامه الحلوه دي انك موافقه 
عشق متكسفنيش بقا يا بابا
 عاصم طب جهزي نفسك عشان كتب الكتاب والفرح هيبقى بالليل
 عشق بالليل ازاي يا بابا 
عاصم انا كنت متفق مع راضي وقلتله وقت تخرج عشق نبقى نعمل الفرح وانتي الحمد لله اتخرجتي جهزي نفسك
 عشق كانت بتحاول توصل ليامن بس يامن كان مشغول مع اخوه في ترتيبات الفرح 
بالليل في الفرح الكل موجود عشق كانت فرحانه قوي
 الماذون موافقه يا بنتي على جوازك من ابن الاستاذ راضي
 عشق موافقه 
في اللحظه دي كان يامن معاه تليفون في الجنينه 
عشق كانت مكسوفه وطلعت مع اصحابها 
الماذون يلا يا عريس 
الماذون بدا يكتب كتب الكتاب 
الماذون بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير 
ساعتها كانت لحظه دخول يامن عليهم 
يامن خلاص يا اسد تركت العزوبيه
 اسد الحمد لله الواحد كان جاب اخره
 يامن امال فين العروسه انا مش شايفها خالص لحد الان ما تعرفتش عليها 
اسد جرى ايه يا يامن العروسه تبقى عشق بنت عاصم بيه
يامن بصدمه

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-