رواية تحت قبضة الاسد من الفصل الاول للاخير بقلم اسراء محمد

رواية تحت قبضة الاسد من الفصل الاول للاخير بقلم اسراء محمد


رواية تحت قبضة الاسد من الفصل الاول للاخير هى رواية من كتابة اسراء محمد رواية تحت قبضة الاسد من الفصل الاول للاخير صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية تحت قبضة الاسد من الفصل الاول للاخير حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية تحت قبضة الاسد من الفصل الاول للاخير
رواية تحت قبضة الاسد بقلم اسراء محمد

رواية تحت قبضة الاسد من الفصل الاول للاخير

كانو يجلسون جميعا فقال صفوان كبير عائله المنشاوي 
أنا النهارده جمعتكو أهنيه عشان اعرفك انك هتتچوز يا اسد 
رد اسد بعصبيه قائلا وه عافيه هو اياااك الجواز ي ابوي
قام صفوان وخبط بالعصاه علي الارض هتعصاني اياك ايوه وهتتچوز بنت عمك هتاچي من مصر علي أهنه
رد اسد بصدمه اكبر هتچوزني بالعافيه وكمان بنت البندر 
رد صفوان قائلا لحمنا ودمنا امال عايزني اسيبها مع امها اياك كل يوم مع راچل شكل والبت تجبلنا العار 
اسد لسه هيتكلم 
صفوان قال الكلام خلص 
وذهب الي مكتبه وترك اسد الدار بأكمله 
دخلت ورائه سعديه وقالت بغل وكره هتچوز ابني بنت البندر  
صفوان قال بعصبيه هتعصيني ولا اي ومتنسيش انها بنت اخوي 
ردت سعديه بزعيق اه نسيت بنت المحروس صاينه اللي راح اتچوز من مصر ومرضيش يتجوز من اهنه وعصاكو 
قال صفوان بحسم خلص الكلام ولو هتعلي حسك عليا مره تانيه مش هيحصل خير همليني دلوج 
وخرجت سعديه وهي تغل من داخلها فهي تكره أخاه كثيرا وتكره سلفتها
في القاهره كانت تلم ثيابها وتستعد للذهاب وودعت أمها وذهبت 
في الصعيد
دخل اسد الدار وجد جده يجلس 
قال صفوان بحسم مروحتش جبت اللي هتكون مرتك يعني 
قال اسد معلش وبعدين لحجت جت عاد ثم اكمل بسخريه ولا ما صدجت عشان الفلوس مفكره هتضحك عليا زي امها ضحكت علي عمي 
قام صفوان وضربه بالقلم وقال له عشان تبقي تطول لسانك تاني هتفضل جاعد معانا لحد ما بت عمك توصل اهنيه وهتستجبلها معانا وهتعاملها حلو 
اسد قال حاضر ي ابوي وقال ف سره ايامك سوده معايا انتي اللي جبتي لنفسك 
جاء المساء ودخلت ابنت عمه وكانت الصدمة صدم الجميع😱😱
اعذروني فاللغه الصعيديه علي قدي 😂😂
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
جاء المساء وجاءت ابنه عمه وكانت الصدمه أنها ترتدي ملابس مثيره  للغايه ترتدي بنطلون جينز ضيق وتيشرت كت قصير للغايه يبين جزء من بطنها  وكان شعرها الأشقر منسدل علي ظهرها ولكن لم تضع أي ميكب وهذا جعلها مثيره وجميله للغايه 
دخلت راحت سلمت علي عمها وقالت برقه ازيك ي عمو عامل اي 
عمها خدها ف حضنه وقال زين زين ي بتي وانتي كيف اخبارك 
ردت تالين وقالت كويسه وسلمت عليه سعديه وعلي اسد اللي منبهر ومصدوم بجمالها وعلى اخوات اسد 
اسد فاق من صدمته وقال بصوت عالي وغضب جايه من كبار"يه عاد اتحشمي بلبسك ده 
قلم نزل علي وجهه من ابوه وقال له بغضب اعرف انت بتكلم مين دي بنت عمك بنت اخوي من لحمي ومن دمي والزم حدك معاها واوعاك تغلط فيها 
تالين زعلت من كلام اسد عليها وقالت بحزن فين اوضتي ي عمو 
صفوان قال بحنو بالغ فهي بنت أخيه واحس بطيبتها وأنه ظلمها عندما ظن فيها ظن السوء وجعل ابنه يتزوجها حتي لا تأتي لهم بال"عار لكنه ظلمها فهي بريئه للغايه و طيبه متزعليش ي بتي من كلام اسد يلا اطلعي علي الاوضه هخلي الخدامه توصلك وجهزي نفسك عشان دخلتكو بكره عاد 
تالين قالت بحزن بردو مصمم ي عمو أننا نتجوز غصب أنا ممكن اعيش معاكو هنا علي طول بس بلاش اتجوزه غصب حضرتك مش شايف هو بيعاملني ازاي
رد صفوان لا ي بتي مشيليش هم حاجه واصل وبعدين أنا عايز اطمن عليكي أنتي بت اخويا الوحيد يلا اطلعي مع رشوانه هتوصلك اوضتك وطلعت تالين مع رشوانه 
قال صفوان بغضب عجبك أكده بت عمك خايفه منيك بسبب طريجتك اوعي طول مانا عايش علي وش الدنيا تزعلها وسابه وخرج 
جه تاني يوم وتسريع الاحداث 
عملو فرح وكتبو الكتاب الرجاله كانت برا والستات جوا في الدار 
طلع اسد الاوضه لقاها قاعده وحاطه الطرحه علي وشها قامت وشالت الطرحه وقالت هو هو انا هنام فين 
اسد ابتسم بسخرية هيكون فين يعني هنا 
تالين قالت ببراءة طب أنا عايزه اكل وانام 
اسد قال بسخرية تنامي اي ي عروسه مش دي دخ"لتنا بردو 
تالين قالت يعني يعني اي مش فاهمه
اسد قال تعملي نفسك مش فاهمه عاد ي بنت البندر تلاجيكي فاهمه كل حاجه يلا اخلصي عايزين نعرف احنا والناس اللي تحت اذا كنتي ش"ريفه عايزين نشوفو شر"فك ونعرف اذا كنتي ب"نت ولا 
تالين قالت بعي"اط حرام اهئ اهئ أنا مش فاهمه انت تقصد اي وبتعاملني كده لي ي ابيه اسد وبصت ف عيونه بعياط ودموع 
اسد سرح ف عيونه وفاق من سرحانه وقال مش فاهمه لي عيله صغيره ده انتي حتي جايه من البندر وبنات البندر فاهمين كل حاجه من وهما عيال انتي عنك كام سنه 
تالين قالت بعياط عندي ١٦سنه 
اسد قال بصدمه اي ١٦ انتي طلعتي عيله صغيره أنا فكرتك كبيره وقال ف نفسه دي طفله قاصر شكلها مش فاهمه حاجه بجد باين عليها الطفوله والبراءه اكيد ابوي كان يعرف ومكنش عايز يجولي عشان عارف اني مش هجبل اتجوز قاصر ماشي ي ابوي 
اسد فاق من تفكيره وقال احم خلاص بطلي عياط 
تالين مسحت دموعها بضهر أيدها زي الاطفال وقالت ماشي هو انت كنت تقصد اي اني انا عروسه انتي عاوزني اعمل اي 
اسد قال ودي اشرحهالها كيف دي دي  باين عيله مش فاهمه حاجه خالص اسد قال ولا حاجه يلا غيري عشان ناكلو سوا 
تالين قالت حاضر وبعد كده حضنته وقالت أنت حنين اوووي ي ابيه حنين وطيب اوووي
اسد  الاول استغرب ومن جواه حس بإحساس غريب وبادلها الحضن وطبطب عليها 
وهي قامت تغير دخلت الحمام 
الباب خبط وكانت سعديه أمه وقال بخبث اييي ي ولدي ده كله عاد ولا اي الناس مستنين شرف'ها 
اسد قال محدش هيتفرچ ولا هيشوف ش"رف مرتي غيري 
سعديه قالت بغضب وهتنسي عوايدنا عاد لحقت غيرتك ولعبت ف دماغك بنت البندر 
اسد قال ف سره وبعدين بقي مش ههنخلص ومش هعرف اخلص من امي وزنها وكلامها وكمان هتتهم تالين ف شرفها 
اسد قال خلاص ي أما خمس دجايج وهطلع ليكو بي 
ابتسمت سعديه بخبث ومر خمس دقائق وأسد جاب سكينه وجرح ايده وطلع رماهم لي والزغاريط عليت وضرب الن"ار اشتغل 
ودخل ولكن اتصدم لما لقا تالين ..
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
ودخل ولكن اتصدم لما لقا تالين بتعيط بخوف جري عليها واغمي عليها بين ايده 
اسد بيحاول يفوقها تالين تالين مالك شالها حطها علي السرير وبيحاول يشممها برفيوم لحد ما فاقت 
اسد قالها تالين مالك انتي كويسه تالين رجعت تعيط تاني 
اسد خدها ف حضنه وطبطب عليها بحنيه بس ي حبيبتي اهدي اي اللي حصل بس 
تالين قالت بخوف وعياط أنا شهقه خوفت شهقه 
اسد قال بس اهدي الاول وبعدين اتكلمي 
تالين هديت وابتدت تتكلم بدموع أنا خوفت عشان صوت ضرب نار وانت والدم عورت نفسك هو هو في اي مش فاهمه 
اسد قال طب اهدي مفيش حاجه ده بيضربو نار عشان الفرح وأيدي هبقي افهمك بعدين ماشي ده تعويره صغيره ممكن بقي تهدي وتبطلي عياط 
تالين قالت ببراءة حاضر ي ابيه انا جعانه  اووي
اسد ابتسم وقال حاضر هجيب الاكل ناكلو 
وجاب اكل كان عباره عن بط وحمام وفراخ وجلاش ومحاشي قعدو يكلو وبعد كده خلصو وغسلو ايدهم 
تالين ببتاوب أنا عايزه انام ي ابيه 
اسد قال تالي حبيبتي بلاش ابيه دي أنا جوزك ولا اقولك قوليلي ابيه هنا بس هنا قوليلي اي حاجه انتي عايزاها بس متقوليش ليا كده قدام اي حد ومتتكلميش مع حد فاي حاجه تخصنا لو اي حد سالك عاملين اي قولي كويسين وبس 
تالين قالت حاضر ي ابيه ممكن انام بق 
اسد قال يلا نامي ونامت وهو ابتسم ونام جنبها وراحو فالنوم العميق 
تاني يوم صحيوا وجهزو ونزلوا يفطروا تحت 
سعديه قالت بغل  على السفره اي ي مرت ابني مش بتاكلي ولا اكلنا مش عاجبك عاد 
ردت تالين ببراءه لا ي طنط الاكل حلو اووي تسلم ايدك 
سعديه مردتش عليها 
لحد ما دخلت فتاه لابسه لبس مكشوف مبين كل ج"سمها وطلعت تجري علي الأسد وحضنته و...
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
لحد ما دخلت فتاه لابسه لبس مكشوف مبين كل ج"سمها وطلعت تجري علي الأسد وحضنته و قالت اسد عامل اي وحشتني اوووي
اسد طلعها من حضنه وقال كويس ي رانيا 
اسد وجه كلامه ل تالين اللي كانت واقفه مصدومه و فعينها دموع وقال دي رانيا بت عمتي وزي خيتي 
رانيا قالت بقر*ف مين دي ي اسد 
اسد قال دي تبقي تالين مرتي تالين بت عمي 
رانيا قالت بصدمه انت اتجوزت ي اسد اممممممم أنا عارفهاا بنت عمك اللي كان متجوز ف مصر  اهلا ي حلوه 
تالين قالت اهلا وسهلا
وقعدو كملو اكل ورانيا قعدت وقالت اي ي خالو مش فرحان أن أنا جيت 
صفوان قال بقرف لا ي بت خيتي أنا معرفش اي اللي چابك عاد أنا مش متبري من امك راحت اتچوزت فالسر واحد من مصر وسايباكي أكده لبسك كيف الراجصات ومبتحكمكيش 
رانيا قالت سوري ي خالو بس هنا عوايد قديمه الدنيا اتطورت ومامي معملتش حاجه غلط 
صفوان بصلها وقال كلي ي رانيا وانتي ساكته وبلاش نتكلمو فالماضي ورانيا بدأت تاكل 
خلصو عشا وأسد و تالين طلعو جناحهم 
تالين دخلت وقعدت علي السرير ودموعها نزلت 
اسد بصلها وقال بخضه مالك ي تالين بتبكي لي عاد 
تالين قالت له ببراءة رانيا دي حضنتك كده ازاي ازاي تسبها تعمل كده 
اسد قال بضحك بتبكي عشان أكده اي ي تالين بتغيري ولا اي عادي رانيا بت عمتي وكيف خيتي وهي طريجتها أكده وكلنا عارفين 
تالين قالت بطفوله وعياط متخليهاش تحضنك تاني أنت بتاعي أنا وبس بتاع تالي وبس وحضنته 
اسد فرح من جواه أنها قالت كده وضحك وقال مانتي بتحضنيني اهو بتغيري كيف العيال الصغيره ي تالين 
تالين قالت والله لو عملت كده تاني لهضربها واجبها من شعرها
اسد ضحك جامد وقال ده القطه طلعت بتخربش اهي 
عند رانيا رايحه جايه بغيظ فالاوضه بقي اسد يسبني انا ويروح يتجوز المعفنه دي ماشي ي اسد والله ما هسيبك وبعد كده جتلها فكره وابتسمت بخبث 
عند اسد وتالين كانو بيستعدو للنوم ونامو 
تاني يوم الصبح اسد صحي علي صوت رسايل فونه وفتح الفون واتصدم وقال بغضب تالين
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تاني يوم الصبح اسد صحي علي صوت رسايل فونه وفتح الفون واتصدم وقال بغضب تالين
تالين صحيت مفزوعه وقالت بخوف في اي في اي ي ابيه 
اسد وراها صور ليها ع الفون و هي مع شاب في وضع مش كويس وقالها بغضب جحي"مي اي ده 
تالين قالت بعياط اي ده ي ابيه الله مانا 
اسد قالها بصوت عال مش انتي ضربها بالقلم ومسكها من شعرها وهي بتترجاه والنبي ي ابيه سيبني والله مانا رانيا واقفه من برا الأوضه بتسمع وبتتمتع ب عذ"ابها وضحكت بخب"ث
وراحت ع اوضتها 
عند اسد نزل تحت ملقاش حد فالبيت 
خرج ورجع بعد ساعتين طلع لقي تالين لسه قاعده زي ماهي وبتعيط جامد صعبت عليه وراحلها وقال تالين حبيبتي انتي كويسه 
تالين قالت بعياط والله ي ابيه مانا والنبي مش تضربني تاني وبترجع بضهرها لورا خوفا منه 
اسد صعبت عليه اوي لدرجه انه عينه دمعت راحلها وقال تالين حبيبتي انتي خايفه مني 
تالين هزت راسها باه مش تضربني والنبي والله مانا 
اسد خدها ف حضنه وقعد يطبطب عليها وقال بس ي حبيبتي متخافيش حقك علي عيني ي نور عيني وهي عيطت جامد لحد ما هديت 
اسد قالها مسك أيدها مكان الضربه قالت اههه
اسد قالها وجعاكي 
تالين قالت  بعياط اه اوووي 
اسد شالها حطها علي السرير وجاب مرهم وحطلها علي الكدمات اللي ف أيدها مكان الضربه وبيملس علي وشها 
اسد قال حقك عليا اسف باس أيدها ورأسها وقال انتي عارفه غصب عني حطي نفسك مكاني لو حد بعتلك صور مش كويسه مراتي مع حد هيكون ردك اي بس لما قعدت مع نفسي ومن جوايا عارف انك مش انتي واوعدك اللي عمل كده والله ما هرحمه 
تالين قالت ببراءة خلاص مش زعلانه منك ي ابيه وحضنته وطبطبت عليه بكفوفها الرقيقه 
اسد طلعها من حضنه وقال ي حنينه انتي ي غلبانه ي نور عيني
تالين قالت ببراءة ابيه أنا عايزه اقولك حاجه بس خايفه 
اسد قال بحنو قالي ومتخافيش 
تالين قالت ببراءة اللي ف صوره معايا ده ابن خالتو عايش في مصر كان عايش معانا بس انا والله مش عارفه مين عمل لينا صور كده انا عمري ما تصورت معاه اصلا 
اسد قال بحنو يعني هو ابن خالتك بس ممكن لو انتي ي حبيبتي اتصورتي معاه صور عاديه خالص عادي حد ياخدها و يعمل كده فوتوشوب
تالين قالت ببراءة لا ي ابيه أنا مكنتش بتصور معاه خالص ولا بتعامل معاه عشان انا مش بحبه عشان هو كان عايز يقل"عني الهد"وم وعورن"ي د"م 😱😱
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
اسد قال بحنو يعني هو ابن خالتك بس ممكن لو انتي ي حبيبتي اتصورتي معاه صور عاديه خالص عادي حد ياخدها و يعمل كده فوتوشوب
تالين قالت ببراءة لا ي ابيه أنا مكنتش بتصور معاه خالص ولا بتعامل معاه عشان انا مش بحبه عشان هو كان عايز يقل"عني الهد"وم وعورن"ي د"م
اسد عيونه احمرت وقال بغضب عورك دم ازاي 
تالين خافت وابتدت تعيط 
اسد بيحاول يهدي نفسه ورجع يتكلم بحنو تالين حبيبتي مقصدش ثم اكمل بخوف عورك ازاي عملك اي مش انتي شاطره وهتقولي ليا عملك اي ي حبيبتي قولي متخافيش 
تالين قالت ببراءة هو كان عايز يقل"عني الهد'وم وانا فضلت ازقه راح قطعلي الهدوم وقعد يعضني ف رقبتي 
اسد قال يعضك
تالين قالت ببراءة اه يعضني وانا زقيته راح خربشني علي جس"مي كله واتعورت دم 
اسد ارتاح بعض ما وقال يعني ي حبيبتي معملش حاجه تاني 
تالين قالت ببراءة مش فاهمه حاجه اي 
اسد قال لا ي حبيبتي متاخديش ف بالك اي رايك نخرج 
تالين قالت بجد هقوم البس وراحت جهزت و هو جهز وخرجتو
خرجو اتبسطو ورجعو ورانيا كانت قاعده جريت علي اسد اول ما دخل وقالت اسد شوفت اللي حصل 
اسد قال حصل اي ي رانيا خير
الصور دي نازله لتالين مراتك علي النت وهي مع واحد غريب منتشره في كل حته ده الناس كلها شافتها ع النت وخالو عرف
دخل ابوه وقال اي اللي نازل لمرتك ده 
اسد قال ده مش حجيجه ي ابوي وبعدين انت اكتر واحد عارف تالين وكنت بتحاول تجنعني بيها عشان اتجوزها وبتقولي أنها بريئه دلوج مسدج عليها الحديت الماسخ ده 
جت سعديه وقالت ميسدجش لي ما هي فاجره زي امها ودخلت علينا بوش الطيبه الله اعلم اي بيحوصل واحنا منعرفش ومكناش عايشين معاها فالبندر ما يمكن تكون مش بنته 
صفوان قال كلام امك صح ولازم نجيب لها الحكيمه تكشف عليها وتشوفها اذا كانت بنته ولا لا 
اسد بعصبيه ......
رانيا ابتسمت بخبث 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
صفوان قال كلام امك صح ولازم نجيب لها الحكيمه تكشف عليها وتشوفها اذا كانت بنته ولا لا 
اسد بعصبيه مستحيل ده يوحصل ف مرتي ده كله وتالين بتعيط جامد 
اسد خدها ف حضنه ومسح دموعها وقال تالي حبيبتي اطلعي فوق استنيني وملكيش دعوه باي حاجه يلا 
تالين طلعت فوق 
اسد انت بتجول اي ي ابوي انت عايزني اكشف علي مرتي عشان تشوفها بنته ولا لا وبعدين أنا دخلت عليها وهي كانت بنته وانتو اخدتو شرفها مني 
صفوان قال مفكرني عبي*ط اياك تلاجيك عورت حالك أنا متأكد انك لسه مدخلتش عليها سعديه كلمي الدا*يه ام السعد يلا 
اسد قال بعصبيه مش هيحصل فاهمين 
وطلع فوق لقي تالين بتعيط جامد وقال بحنان تالي حبيبتي اهدي أنا جنبك اهو والله اهدي متخافيش 
تالين قالت ببراءة هما عايزين يكش"فو عليا لي عشان يشوفوني أنا عملت حاجه وح"شه مع حد ولا لا 
اسد قال اه بس انا واثق فيكي ومش هيحصل حاجه 
تالين قالت ببراءة بس هما هيك"شفو عليا ازاي أنا خايفه اووي ي ابيه والله ما عملتش حاجه وحشه 
اسد خدها ف حضنه وقال مصدقك ي عيوني والله وعارف وواثق اهدي 
الباب خبط تالين خافت اكتر دخلت سعديه وام السعد ورانيا ورانيا ده كله بتتفرج بش'ماته وخب"ث 
اسد خد تالين ف حضنه محدش هيكشف علي مرتي 
الدايه راحت لعند تالين مسكتها جامد ورانيا وسعديه وصفوان كتف اسد وطلعو برا غصب وهما ماسكين تالين جامد وقفلو الباب وتالين بتصرخ ي اسد الحقني 
اسد عمال يبعد ابوه عنه لدرجه انه ابوه وقع بدون قصد 
صفوان قال بصدمه بتوجع ابوك 
اسد مش عارف يعمل اي مد ايده لابوه بسرعه وقومه وقال مجصدش جه يدخل لتالين ده كله تحت صراخاها وعياطها ووجعها حاجه صعبه جدا 
الدايه طلعت وقالت مش بنته 
اسد وعيونه احمرت و.......
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
الدايه طلعت وقالت مش بنته 
اسد وعيونه احمرت وقال بتقولي ايييي
الدايه قالت بخوف اي مش بنته 
اسد راح مسك ف رقبتها كان هيخنقها انتي بتقولي اي عاد جولي مين قالك تجولي أكده 
ابوه بيحاول يبعده عنها سيب ي ولدي الم"ره هتموت فيدك سيبها
اسد بعد عنها وقاله دي كدابه ي ابوي أنا متاكد اني في حد جالها تجول أكده 
صفوان قاله كلت عجلك بنت البندر عاد لدرجه انك مش مصدج وهتشك فينا 
الدايه مشيت 
وسعديه قالت بخبث اغسل عارك بيدك ي ولدي 
صفوان قال كلامها صوح
اسد قال محدش لي دعوه وانا مش مصدق الكلام الفاضي ده ودخل جري لتالين وقفل الباب ف وشهم  
اسد جري علي تالين تالي حبيبتي
كانت تالين نايمه علي السرير مستغطيه بالملا"يه بس وكانت بتعيط وتشهق جامد 
تالين قالت بعياط أبيه اسد وحضنته ابيه شهقه والله شهقه 
اسد قعد يهديها وقال اهدي ي حبيبتي الاول واتكلمي براحتك
تالين هديت الي حد ما وقالت أنا معملتش حاجه ي ابيه وحشه والله 
اسد قال مصدقك ي عيون ابيه 
تالين قالت بعياط هي هي عملت ومكملتش 
اسد فهم وقال بدموع حقك علي عيني حاولت ادخل بس معرفتش والله حقك علي قلبي ي نن عيني 
تالين قالت بعياط هي هي قليله الادب اووي وقلع"تني الهدوم وبعد كده ومكملتش وانهارت 
اسد قال شششش عارف متكمليش اهدي وانسي 
تالين قالت بعياط أبيه
اسد قال عيون ابيه 
تالين قالت أنا عايزه اقولك ادخل الحمام بس مش قادره عشان أنا تعبانه 
اسد خدها ف حضنه وقال حقك عليا منهم لله معلش تعالي 
تالين قالت مش هعرف اقوم مش مش لابسه 
اسد قالها بحنان قومي زي مانتي بالملايا ثم اكمل أنا جوزك متخافيش مني 
وسند تالين للحمام وملئ ليها البانيو مايه دافيه وقعدها في وبعد كده جابلها هدوم ولبسها وسندها السرير وهي كانت فغاايه الاحراج 
اسد قال نامي ي حبيبتي شويه 
وفضل يطبطب عليها لحد ما راحت فالنوم سابها وقام راح لاوضه رانيا خبط ودخل وقال بابتسامه كويس ي رانيا انك عملتي كده الخطه نجحت🙂🙂
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
وقال بابتسامه كويس ي رانيا انك عملتي كده الخطه نجحت🙂🙂
رانيا قالت بتوتر عملت اي مش فاهمه وخطه اي
اسد قال متخافيش أنا عارف ان دي خطه وانتي اللي عامله كل ده بس انا فرحان ع الاقل اخلص منها عشان أنا مش عيل صغير ابويا يجوزني غصب 
رانيا قالت بضحك بجد اه أنا اللي عملت كده يعني انت مش بتحبها 
اسد قال بخبث احبها اي ي بنتي جدعه والله انك عملتي كده اهو نخلص منها عشان أنا تعبت بقي ده حتي عيله مش عارف اخد منها حقوقي الشرعيه 
رانيا قالت بخبث وهي تقترب منه و تعبث بملابسه امممم يعني أنت مش عارف تاخد حقوقك منها طب وياللي يديهالك 
اسد قال بخبث هكأفو واقترب منها و................
بعد فتره عده ساعات استيقظ اسد وجد نفسه نائم بجانب رانيا ولا تسترهم سوي الملا"يه فقط 
اسد بيصحي رانيا رانيا رانيا اصحي 
رانيا صحيت 
اسد قال قومي البسي وانا هلبس واتسحب أخرج قبل ما حد يشوفنا 
رانيا قالت بخبث اممممممم طب ولما توحشني 
اقترب منها اسد وقال في أذنيها هبقي اجيلك 
وقام يريد أن يرتدي ملابسه ولكن كانت الصدمه عندما دخلت تالين و..........
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
وقام يريد أن يرتدي ملابسه ولكن كانت الصدمه عندما دخلت تالين وشاهدتهم وصدمت 
شهقت رانيا وأسد اسد قال بصدمه تالين انتي فاهمه غلط تأبين تساقطت دموعها وتعالت شهقاتها وجريت الي الخارج جري اسد وراءها وجدها في حمام غرفتهم 
خبط اسد علي الباب وقال بحنان ودموع تالي حبيبتي افتحي 
تالين لا رد 
قال اسد تالي والله انتي فاهمه غلط افتحي وانا اشرحلك 
تالين بدموع فتحت الباب وقالت فاهمه غلط ازاي ي ابيه رد عليا يمكن أنا عميه 
اسد خدها بهدوء وقعدها علي السرير وقعد قدامها وقال بحنان هحكيلك بس وعد متوقعيش باللكلام قدام اي حد حتي لو اي 
تالين قالت وعد مش هعرف حد حاجه 
قص اسد لها كل شىء
تالين قالت بصدمه يعني يعني دي خطه وانت يعني ثم أكملت باحراج معملتش حاجه وحشه وعيب معاها
اسد قال بحنان لا ي حبيبتي دي خطه أنا مستحيل هلمس ست غيرك ي تالي عايز ادخل جنتك هحس اني ملكت الدنيا ومافيها بس مش هضغط عليكي بس عايزك تعرفي أن من ساعه ما اتجوزتك وانا ملمستش ست ولا هلمس ست غيرك تالين أنا بحبك 
قالها نعم قالها اعترف لها قال لها للمره الاولى بحبك ويبدو أنها ليست ستكون المره الاخيره فهو يعشقها كثيرا تراقص قلب تالين من الفرحه فهي تشعر معه بالأمان واحببته أيضا 
تالين قالت بفرحه انت بتحبني بجد 
اسد قال ايوه بعشقك وبموت فيكي 
تالين قالت بحب وسعاده وبراءه مثل الملائكه وانا كمان بحبك اووي ي اسد مش مصدقه انك بتحبني بحبك بحبك وحضنته
بادلها اسد الحضن بسعاده ويشعر شعور غريب لقد نادته باسمه لاول مرة أسد وليست ابيه اسد كما كانت تقول له شعر أن اسمه جميل للغايه يريد أن يسمعه منها مره اخري وقالت له بحبك اعترفت له للمره الاولي تقولها 
ثم قال لها اسد دخليني جنتك ي تالين
تالين قالت ببراءة موافقه بس خايفه 
اسد قال طول مانا معاكي متخافيش واقترب منها قبلها قبله عميقه يبث لها عن كم العشق والمشاعر تالين كانت بريئه لم تعرف ماذا تفعل ولكن بعد دقيقه بادلته القبله ثم ابتعد عنها للتنفس ثم اخذها في جنته ودخل جنتها وذهبو الي بحور عشقهم 
كان مجنون معها فهو خبير بالعلاقات النسائيه ونسي انها اول مره لها تعامل معها بجنون نسي انها اول مره لها لانه لم يقدر يسيطر علي مشاعره عندما أصبحت بين يديه 
بعد فتره ليست بقليله ابتعد عنها وهو سعيد وينهج بسعاده ويشعر بكم من المشاعر 
كانت تالين بريئه للغايه وهذا زاده جنون وحب اكتر معها 
تنهدت تالين بتعب وكسوف لم تنظر له حتي 
باس اسد جبينها وقال لها بحنان اسف تعبتك أنا عارف بس لما بقيتي بين أيدي معرفتش ابعد عنك 
تالين قالت بكسوف وهي تختبئ في صدره عادي ي حبيبي ولا يهمك مش تعبانه 
عند رانيا كانت سعيده فهي صدقت خطه اسد ووقعت في الفخ 
(هنعرف الخطه مع الاحداث اللي جايه)
عند تالين وأسد صدمت تالين عندما......
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
صدمت تالين عندما رأت بقعه من الدم وقالت بخفوت دم 
ضحك اسد علي براءتها 
ثم قال لها تعالي هفهمك وفهمها 
تالين قالت امممم فهمت ي ابيه 
اسد ضحك مره ثانيه بشده وقال بعد ده كله ابيه
احمرت تالين من الكسوف وقالت بس بقي 
عدي اليوم بدون اي تفاصيل 
تاني يوم اسد صحي لقي تالين نايمه ف حضنه تلقائي ابتسم
وقام بالراحه دخل الحمام اخد شاور وطلع تالين كانت لسه نايمه 
اسد راح يصحيها تالين تالي اصحي يلا 
تالين اممممم بس بقي والنبي سبني انام 
اسد قالها قومي عندي ليكي مفاجاه يلا 
تالين قامت مسرعه مفاجاه اي 
ضحك اسد عليها ثم قال هنروح ڤيلتي اللي في فالقاهره فتره صغننه كده لحد ما أثبت كل حاجه 
تالين قالت ماشي هقوم اجهز
وبدأوا يجهزو وخدو الشنط ونزلو
كانت رانيا وسعديه وايضا صفوان يجلسون علي طاوله الافطار 
نظر الجميع لهم وقال اسد بجمود أنا رايح القاهره ومش هرجع دلوج عشان شغل
تشاعلت رانيا وراي اسد ذلك ولكن أحب أن يبين لها أنه مازال يضحك علي تالين غمز لها بطرف عينيه وقال يلا يلا ي رانيا 
فرحت رانيا كثيرا وظنت أنه مازال يضحك علي تالين وأنه يحبها وقعت في الفخ أنها حمقا**ء
في الخارج ركب كلا اسد وتالين السياره وظلو يضحكون علي حما"قه رانيا 
تالين قالت ها بقي اي الخطوه الجايه 
اسد هو يفكر بخبث لما نروح هقولك 
الكل هيتكشف 
في مكان ما 
مجهول يتحدث مع شخص 
-ها نفذت
-‏القنبله دلوقتي فالعربيه ي باشا ويبقي كده سلام هو والسنيوره بتاعته 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عند رانيا بتلم هدومها وهتسافر علي القاهره 
عند مازن ابن خالت وعد 
بعد ساعات سافرت ووصلت 
مازن قال حمد الله علي السلامه 
رانيا حضنته وقالت هاي بيبي 
مازن قال كله تمام والخطه خلاص تقريبا اتنفذت 
رانيا قالت كويس اوووووي بس انا كنت بحب اسد مش عايزه يموت 
مازن قال بسخرية انتي هتستهبلي انتي بتحبي فلوس اسد وبتحبي نفسك وان ازاي هو يشوف تالين احسن منك لكن مش بتحبي اسد 
رانيا قالت بسخرية اسم الله عليك انت ما هي تالين اللي انت هتموتها دي بنت خالتك 
مازن قال مش هتموت 
رانيا قالت يعني اي 
مازن قال بخبث سوري رانيا معرفتكيش الجزء الاخير من الخطه اني هخلي تالين عايشه عشان عارف دماغك وكنتي هتبوظي الخطه لو قلتلك 
رانيا قالت بجنون يعني اي لا لا أنا اصلا كنت عايزه اموت تالين مش اسد أنا بكرها بكرها 
مازن قال ادخل 
دخل شخص وكانت الصدمه أنه شبيه اسد بالظبط 
صدمت رانيا
مازن قال اي رايك هفهمك بعدين 
رانيا قالت كده هتحلو اوووي 
عند اسد وتالين 
العربيه انفجرت بيهم ومبقاش فيها حته سليمه 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عند تالين  وأسد 
فالطياره الخاصه باسد ف طريقهم لجزر المالديف 
تالين قالت انا فرحانه اوووي هيييي هنروح المالديف 
اسد باس أيدها وقال ده شهر عسلنا وتعويض عن كل حاجه حصلت فيكي من امي أو ابويا أو رانيا أو حتي مازن ابن خالتك 
تالين اتنهدت بحزن وقالت أنا لحد دلوقتي مش مصدقه أن مازن كان حاطت لينا قنبله كويس انك كنت عارف 
فلاااش بااااك 
راكبين فالعربيه نزلو وسابوها وراحو عربيه تانيه 
تالين سألت اسد ابيه احنا سبنا العربيه ليه 
اسد اتنهد بحزن وقال هفهمك ي تالين مش انا كنت حاكيلك اني عامل خطه علي رانيا بوقعها وقولتلك أن محصلش اصلا بينا حاجه لاني رشيت مخدر وهي نامت محستش خليت الشغاله تق*لعها هدومها وانا قل"عت ونمت جنبها وهي فكرت حصل بينا حاجه وانا عملت الخطه دي عشان بعد موضوع الصور عرفت أن اللي عامل كده مازن ورانيا متفقين مع بعض لان مازن اصلا هو اللي بعت رانيا تعيش معانا واتفقوا أن هو ياخدك و وانا اتجوز رانيا وهو يتجوزك وبعد ما جت اتفقت مع امي بس هي اتفقت مع امي بس علي الموضوع الدايه أما كشفت عليكي اتفقو معاها أنها تقول انك مش بنت لكن امي متعرفش اي حاجه بالخطط التانيه المهم مش انا كنت حاكيلك ده كله 
تالين قالت اه 
اسد قال عرفت بقي لاني أنا عندي جاسوس من رجاله مازن عرفت أنه هيحط قنبله لينا فالعربيه عشان كده بدلت العربيه 
تالين قالت بصدمه وخوف قنبله 
اسد قال للاسف اه ده تخطيط مازن ورانيا 
بااااك 
تالين حضنت اسد وقالت أنا فرحانه اوووي 
عند مازن ورانيا 
جاله تليفون ها عملت اي 
للاسف ي باشا العربيه انفجرت بيهم هما الاتنين معرفناش تخطف البنت قبل ما تنفجر 
مازن قال اي انتو بتقولو اي ي اغبيه
رانيا قالت اي اللي حصل 
مازن قال العربيه انفجرت بيهم هما الاتنين الاتنين ماتو أنا لما غيرت الخطه كنت هخ"طف تالين قبل ما العربيه تنفج"ر وهخليها عايشه وهخلي شبيه اسد يعيش معاها علي اساس أنه هو وكمان محدش هيشك أنه مات لان ده هيكون عايش ع اساس أنه هو واحنا كنا هناخد الفلوس  وفالاخر أنا هاخد تالين 
رانيا قالت يعني اي طب والحل 
شبيه اسد رد وقال أنا عندي الحل 
الاتنين انتبهوا لي 
هنعمل ............
رانيا ومازن بصدمه اييييي مستحيل 
عند اسد وتالين وصلو تالين مبهوره ومش مصدقه نفسها وفرحانه وعماله تجري 
اسد جاله فون 
ها عملت اي 
بتقول اي يعني لما غير الخطه كان عايز يخطف تالين وتعيش علي اساس أن أنا 
ايوه 
طب تمام كويس أنهم معرفوش يخطفوها أنا دلوقتي وصلت  وهقولك تقولهم اي .................
تمام أنا قولت كذا كذا 
اسد قاله تمام كده حلو اووي كويس انك قولت كده كده انت اتصرفت صح 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عند اسد وتالين 
اسد خلص الفون وتالين جت وقالت اسد 
نعم ي حبيبتي
تالين قالت مالك 
اسد قال مفيش ي حبيبتي تعالي يلا ناكل وبدأ يأكلو خلصو اكل وأسد دخل اخد شاور وغير هدومه وطلع طلع اللاب وقعد عليه يشوف الاخبار لقي إن الجرايد كلها كاتبه عن وفاه رجل الأعمال اسد وزوجته عن اثر حادث اليم 
تالين قعدت فتره فالحمام 
اسد قال تالي حبيبتي ده كله انتي كويسه
ردت تالين ايوه ي حبيبي ثانيه واحده 
وطلعت كانت لابسه لانج"يري قصير وتركت لشعرها العنان ووضعت احمر شفاه صارخ مع بياضها الناصع صدم اسد من جمالها وقال بذهول اي ده 
تالين قالت بكسوف اتاخرت عشان كده وحش
اسد قال بتوهان وحش اي بس اي الحلاوه دي 
ثم اقترب منها قبل'ها علي شفت'يها برقه وهي تجاوبت معه ابتعد عنها ليتنفس ثم ابتسم قائلا بحبك 
تالين قالت بخجل وانا كمااان 
وذهبوا الي عالمهم الخاص عالم لا يلتقي فيه إلا العشاق 
عند مازن ورانيا 
كانو قاعدين 
رانيا قالت تفتكر الخطه هتنجح 
مازن قال ايوه كل حاجه مظبوطه اي اللي يخليها متنجحش 
فلاااش بااااك
شبيه اسد رد وقال أنا عندي الحل 
الاتنين انتبهوا لي 
شبيه اسد قال مش انتو عاملين ده كله عشان الفلوس خلاص هروح اعيش علي اساس اني اسد معاهم وكل الشركه هتبقي ملكي والفلوس وكله وهنعمل شويه حجات وهناخد الفلوس والشركه 
مازن قال بس كنت جايبك تعيش مع تالين علي اساس انك اسد مش عشان الفلوس بس كنت هخليها تعيش عشان أنا عايزها بحبها 
رانيا  قالت بسخرية بتحبها اي انت عايزها عشان الفلوس ثم أكملت بغضب وبعدين انت مكنتش معرفني بالجزء الأخير بتاع الخطه مش احنا متفقين مع بعض المفروض تعرفني وبعدين مانا كنت عايزه اسد يعيش وبحبه اشمعنا انت بقي خليت تالين ومردتش تخلي اسد 
مازن قال اه اخلي اسد عشانك وتالين عشاني وأسد يفضل عايش ومناخدش الفلوس 
رانيا قالت طب ماكنا نخلي اسد عايش وتالين تموت اشمعنا تالين هي اللي تعيش عشان انت عايز كده انت احسن مني في أي أنا زي زيك وليا اني اختار واقول راي احنا شركاء 
مازن قال انتي هب"له ي بت انتي ولا عبيطه ده شغل اطفال اي اللي مين احسن من مين ومين يختار واشمعنا أنت وأنا لا فوقي ي ماما ده قت"ل اصلا اللي انتي بتتخانقي عليه 
شبيه اسد قال انتو الاتنين هدفكو الأساسي الفلوس وكده كده ي مازن باشا تالين مات"ت أو مامت"تش مش مهم كده كده هي ماتت نفكر بقي فيي اللي جاي لأنك انت اهم عندك الفلوس واظن انتي كمان ي أستاذه رانيا مش بتحبوهم بجد يعني أنا دلوقتي هروح علي البيت علي اساس اني اسد وطبعا الشرطه هتتحقق معايا هقول اني معرفش حاجه ولما العربيه حصل حادثه وشميت ريحه بنزين  أنا طلعت بالعافيه وحاولت اطلع مراتي بس العربيه انفج"رت وانا حصلي كس*ر وحاجات بسيطه 
بااااك 
شبيه اسد راح البيت دخل كان معلق دراعه وعامل شويه حاجات كده 
سعديه قالت بصدمه اسد ولدي لساتك عايش وجريت عليه حضنته وكذلك صفوان 
قال بتمثيل الحزن والدموع تالين ماتت ي ماما وملهاش جثه حتي عشان ندفنها وابقي ازورها 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عدت الايام وشبيه اسد ده عايش مع صفوان وسعديه وبيتعامل علي اساس أنه اسد 
أما عند اسد وتالين 
تالين نايمه اسد بيصحي فيها تالي تالي اصحي بقي كفايه نوم 
تالين قامت بكسل وقالت صباح الخير ي أسدي وباسته من خده 
اسد قال بخبث علي فكره البوسه مبتبقاش كده 
تالين قالت ببراءة امال ازاي 
اسد قال كده واقترب منها قبل شف"تيها بشغف وحنان ثم ابتعد عنها ليتنفس اقتربت منه تالين بكسوف وقالت له بحبك يا اسدي واحتضنته وابتسم اسد علي كسوفها وبراءتها 
عند مازن ورانيا كانت رانيا نايمه 
والفون عمال يرن
رانيا قالت اوووف ومسكت الفون فصلته ورجعت كملت نوم 
مازن طلع من الحمام لقاها لسه نايمه اقترب منها وبدء أن يفيقها رانيا رانيا قومي تليفونك كان بيرن
رانيا قالت بكسل عايزه انام بق سبني 
مازن قال قومي ي رانيا كفايه نوم انتي مبتعمليش حاجه غير بتنامي بس 
رانيا قامت بكسل وقالت خير في أي ورايا اي اعمله جوزي استنيه بعد ما يرجع من الشغل ولا العيال ولا اقولك الديوان 
مازن قال بغضب انتي بتتريقي عليا لا ي حبيبتي قومي ليا 
رانيا جابت علبه السجاير من علي الكومود وطلعت سيجاره وابتدت تشربها وبصتله من فوق لتحت بج*راءه ف كان هو عاري لا يستره سوي منشفه علي خصره والمياه تتساقط من شعره 
فهم هو تلك نظراتها وقال بوق"احه عاجبك أنا صح 
رانيا قالت بوقا"حه اكبر اووي ثم ق"بلو بعض بع"نف وفعلو ما حرمه الله ولكن هناك من كان يراقبهم ويصورهم بتلك الكاميرا الصغيره الموضوعه في غرفه النوم 
عند اسد وتالين 
اسد قال تالين يلا اجهزي هنرجع كده كده احلوت اوووي 
وكل حاجه بقت ثابته عليهم بالدليل 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
اسد قال تالين يلا اجهزي هنرجع كده كده احلوت اوووي 
وكل حاجه بقت ثابته عليهم بالدليل 
وفعلا جهزو وركبو الطياره 
بعد وقت طويل جدا اخيرا وصلو 
بس راحو قعدو فاوتيل 
تالين مش فاهمه حاجه 
اسد قالها هفهمك فاكره لما قولتلك أن مازن غير الخطه عشان يخطفك صح وانا عرفت بعد اللي حصل صح كان هو عايز يجيب شبيهي يعيش معاكي علي اساس أنا شبيهي ده اخويا التؤام 
تالين قالت شبيهك وانت ليك تؤام أنا مش فاهمه حاجه 
اسد قال هفهمك تالين أنا ليا اخ تؤام اسمه امير ولما ماما ولدت بعد اسبوع المفروض امير اتوفي بس امير متوفاش امير اتخطف واللي خطفه باعه لناس اغنيه اوي ربوه أنا لسه عارف من فتره صغيره أنه عايش ساعتها هو ظهر لمازن ومازن اتفق معاه علي كده طبعا هو ظهر لمازن باتفاق معايا يعني أنا وهو متفقين وهو مسجل ليهم كل حاجه فهمتي 
تالين فاتحه بقها وقالت شويه صغننه 
اسد ضحك عليها 
تاني يوم هو كلم امير اخوه وقاله يجمع رانيا ومازن باي شكل وجمعهم فالدار 
صفوان قال مين ده ي رانيا
مازن قال بتمثيل الحزن أنا بقي ابن خالت تالين الله يرحمها 
صفوان قال بحزن الله يرحمها يولدي ايوه أتذكركتك بس اي اللي جايبك مع رانيا 
لسه هيتكلم 
صوت خطوات دخل اسد وتالين مع بعض 
الكل اتصدم 
اسد قال هفهمك أنا وقص ليهم ما حدث من بدايه اتفاق رانيا ومازن  والصور واتفاق سعديه مع رانيا ف موضوع الدكتوره بس لكن هي مكنتش تعرف اي حاجه عن الاتفاقات التانيه وكل حاجه وسمعهم التسجيلات وعرفهم موضوع امير اخوه 
صفوان بصدمه قال ده كله حصل 
اسد شغل فلاشه علي التي ڤي وفيها رانيا ومازن يفعلون ما حرمه الله 
اسد قال ومش بس كده يا بابا دي كمان جابتلنا العا"ر 
صفوان راح نزل فيها الضرب وقال هجتلها الفاچ"ره دي وأسد قاله مالوش لزم والشرطه اقتحمت المكان لانه قدم التسجيلات ليهم من اول ما رانيا اعترفت أنها اللي فبركت الصور و اتفقت مع الدكتوره لحد جرايم القت'ل وكله 
رانيا قالت بغل لا مانا مش هموت لوحدي وشدت المسدس وصوبته ناحيه تالين وطلعت رصاصه و..........
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
رانيا قالت بغل لا مانا مش هموت لوحدي وشدت المسدس وصوبته ناحيه تالين وطلعت رصاصه لكن سعديه وقفت قدام تالين والرصاصه جت فيها 
تالين صرخت وقالت طنط 
وأسد جري عليها وقال ماما 
وصفوان جري عليها والحكومه خدت رانيا و مازن 
اسد بيعيط وكمان تالين 
سعديه قالت بتعب سامحيني ي بنتي 
تالين قالت مش زعلانه والله مسمحاكي 
سعديه غمضت عينها اسد دموعه بتنزل بس 
الإسعاف جت خدتها وأسد وتالين وراهم بالعربيه و صفوان راكب الاسعاف معاهم 
وصلو المستشفي دخلت العمليات 
قعدت ساعه 
الدكتوره طلعت الكل جري عليها 
الدكتوره قالت الحمد لله طلعنا الرصاصه الرصاصه كانت قريبه من القلب بس الحمد لله طلعناها وكمان ساعتين هتفوق وتقدرو تشوفوها 
تالين حاضنه اسد وبتطبطب عليه بحنيه وهو بيعيط علي مامته زي العيل الصغير
عدي ساعتين وفاقت ونقلوها اوضه عاديه ودخلو شافوها 
اسد جري عليها وقال بعياط ماما 
سعديه رفعت أيدها بتعب ومسحت دموعه وقالت بحنان أنا كويسه ي نن عين امك سامحني ي بني 
اسد قال مسامحك والله 
تالين قالت حمد الله علي سلامتك ي طنط 
سعديه قالت سامحيني ي بنتي انا جيت عليكي كتير وظلمتك وطعنتك ف شرفك بس انا الله مكنتش اعرف اي حاجه من اللي هما عملو ولا كنت اعرف مازن ده من اصلو أنا اتفقت بس مع الحكيمه ورانيا هي اللي اتفقت معايا علي كده بس انا معرفش ولا اتفجت علي حاجه تانيه 
تالين قالت بحنيه عارفه ي طنط انك ملكيش دعوه بحاجه تانيه ومسمحاكي 
اسد وتالين طلعو وسابو صفوان يطمن علي سعديه
عدي يومين وسعديه بقت كويسه ورجعت الدار 
 وكانو كلهم متجمعين واخوات اسد لما عرفوا اللي حصل جم من مصر اخين متجوزين وعندو اخت اصغر واحده فيهم فاولي جامعه فالقاهره بردو بتدرس وقاعده ف سكن 
وفجاه دخلت ام تالين وقالت لصفوان اي ي جوزي العزيز مش هترحب بيا 
صدمه حلت علي الجميع الصمت حل المكان 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
صدمه حلت علي الجميع الصمت حل المكان 
اسد قال بصدمه ايييي
وتالين قالت بدموع ماما انتي بتقولي اي انتي بتحبي بابي الله يرحمه صح 
ام تالين اسمها اميره 
اميره ردت وقالت لا دي الحقيقه
صفوان قال بتعلثم اميره مرتي علي سنه الله ورسوله وبجالنا سنه متجوزين 
الكل اتصدم 
وسعديه وقعت اغمي عليها الكل جري عليها ماعدا أميرة 
اسد بص لابوه بحزن وشالها ودخلها الجناح وحاول يفوقها وفاقت 
سعديه قعدت تعيط اتجوزت عليا ارمله اخوك وانا اجول مطايجش كلمه عليها واصل لي اه ياربي طلجني ي صفوان أنا مهعيشيش معاك تاني اسد وديني دار ابوي اجعد فيه لحالي لحد ما ابوك يطلجني مهعيشيش معاه واصل 
اسد بيحاول يهديها واقنعها أنها تقعد حاليا لأنها تعبانه خصوصا أن ابوه مقالش اي رد فعل ولا حاول يدافع عن نفسه ويقول إنه جواز عادي او علي الورق
وطلع وخد تالين اللي منهارة ودخلو جناحهم وكل واحد دخل الجناح وصفوان مع اميره 
تالين قعدت تعيط واسد متضايق دخل الحمام 
وطلع كانت لسه هي بتعيط خايفه لاسد يسبها 
اسد راح لها طبطب عليها بحنيه قالت بعياط اسد والله أنا مليش دعوه باي حاجه ومكنتش اعرف واتصدمت والله أنا ماليش دعوه بماما ومش وحشه زيها والله أنا تقريبا مفيش علاقه بيني وبينها تخيل يا اسد مسالتش عليا لما موتتت لما عملنا التمثيليه دي هي مكنتش تعرف انها تمثيليه والمفروض اني كنت ميته مسالتش عليا تخيل مفيش بيني وبينها علاقه لدرجه اي اه كنت عايشه معاها بس مفيش بيني وبينها علاقه اسد والله ماليا ذنب متسبنيش 
اسد خدها ف حضنه وطبطب عليها بحنيه وقال ششششششش مصدقك وعارف انك ملكيش ذنب ي تالين وعارف أن مفيش بينك وبينها علاقه ام وبنتها لدرجه انها لما موتي مسالتش ثم اكمل بشك بس معقول قلبها اي دي امك ازاي هتهوني عليها كده 
تالين انفجرت فالعياط بوجوع فهي يعتبر يتيمه الاب متوفي ولام مسالتش لما ماتت معقول للدرجه دي 
اسد صعبت عليه لدرجه انه عيط علي عياطها وقال بدموع خلاص والنبي عشان خاطري وقعدو الاتنين يعيطو 
عند صفوان واميره
صفوان اي اللي جابك اهنيه ي اميره واي اللي عملتيه ده 
اميره قالت له بدلع اي موحشتكش 
صفوان بعد عنها وقال متغيريش الحديت عاد لي عملتي أكده 
اميره قالت بغضب انت هتعملهم عليا ي صفوان في أي مالك هتعمل زعلان علي حزن اسد وأخواته علي امهم  مش لما يكون اسد ابنك الحقيقي أنا وأنت عارفين أن اسد مش ابنك ولا ابن سعديه ي صفوان  وان تالين تبقي بنتك انت مش من اخوك
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
اميره قالت بغضب انت هتعملهم عليا ي صفوان في أي مالك هتعمل زعلان علي حزن اسد وأخواته علي امهم  مش لما يكون اسد ابنك الحقيقي أنا وأنت عارفين أن اسد مش ابنك ولا ابن سعديه ي صفوان  وان تالين تبقي بنتك انت مش من اخوك 
صفوان مسكها من شعرها بغضب انتي هتكدبي الكدبه وتصدقيها انتي مفكراني مصدق الكلام الفاضي ده لما انتي جتيلي بعد ما تجوزتي اخويا وكنتي مخلفه تالين وقولتيلي أنها بنتي عشان أنا وانتي كنا علي علا**قه قبل جوازك بخويا قولتيلي انك حملتي مني مصدقتش وعملت تحاليل وطلعت مش بتي وعملت نفسي مصدجك وعلي فكره بجي اخوي أنا عرفته كل حاجه قبل ما يموت
اميره قالت بصدمه انت انت بتقول وده كله بتضحك عليا واتجوزتني لي 
صفوان قال عشان غبيه وعشان ارجع حج اخوي وفلوسو منك وف نفس الوقت عشان تالين بنت اخوي  انتي دلوجتي بح خلاص انتي طالج بالتلاته أنا أكده خلاص خدت فلوس اخوي ورجعتها وانا مطمن علي تالين مع اسد ابني صوح اسد مش ابني واحنا لاجيناه فالشارع وربيناه واحنا مش أهله الحقيقين بس انا بعتبره ابني بجد بعتبره حته مني وطردها 
وجمع الكل والكل عرف وتالين حزنت وقعدت تعيط مهمها كان دي امها وهي دلوقتي يعتبر بقت يتيمه أما صفوان محكاش لاسد طبعا أنه مش ابنهم الحقيقي عشان مش عايز حد يعرف بالموضوع ده لان محدش يعرف بالموضوع ده غير هو وسعديه وأخوه الله يرحمه واميره 
وعدت ايام وتالين زعلانه 
وأسد جنبها وبيواسيها وكان ليها نعم الاب والزوج والاخ والصديق والحبيب 
ف يوم كان الكل قاعد واخوات اسد رجعو سافرو من تاني كده مفيش غير اسد وتالين وسعديه وصفوان هما اللي فالدار وسعديه بردو واخده موقف من صفوان 
ودخلت ام رانيا اللي هي اخت صفوان 
وقالت كده ي صفوان بتسجن بنت اختك 
صفوان قال بقرف اي اللي جابك اهني أنا مش متبري منك جبتيلنا العار لما هربتي واتجوزتني فمصر وكمان بنتك هي اللي بدأت 
أخته واسمها ليلي 
ليلي قالت دي مهما كان بنت اختك ي صفوان بنتي الوحيده وكل ده عشان مين عشان ست المحروسه بنت اخويا اللي بردو اتجوز من مصر ده كفايه بس ان أمها دايره علي حل شعرها واكيد هي زيها بنتي مغلطتش 
صفوان ضربها بالقلم لما تتحدتي تتحدتي بأدب واحترام ي قليله الربايه 
ليلي قالت بغل كده وده كله عشان ست السنيوره طب أنا بقي هخلصكو منها وخدت السكينه اللي محطوطه علي طبق الفاكهة وبغل ضربت تالين ف بطنها 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
ليلي قالت بغل كده وده كله عشان ست السنيوره طب أنا بقي هخلصكو منها وخدت الس"كينه اللي محطوطه علي طبق الفاكهة وبغل ضربت تالين ف بطنها 
ال"دم عمال يسيل تالين وقعت في الأرض بين ايد اسد سعديه بتصوت 
ليلي هربت بسرعه 
تالين بين ايد اسد بتعيط انا انا بحبك اووي ي اسد 
اسد قال ببكاء  شديد تالين حبيبتي متتكلميش انتي هتكوني كويسه 
تالين رفعت أيدها مسحت دموعه وقالت بخفوت بحبك وغمضت عينها 
اسد قال لا لا تالين قال كده بصريخ
صفوان قاله بسرعه ي ولدي فوج لازم ناخدها علي المستوصف 
اسد شالها بجنون وسعديه وصفوان وراه اسد ركب قدام وصفوان جنبه تالين ورا علي رجل سعديه التي بتعيط بحزن 
وصلو المستوصف ونزل وقال دكتور بسرعه 
جه دكتور وقال دخلها هنا بسرعه ودخلت وهما واقفين برا 
اسد بيعيط وكمان سعديه وصفوان حزين جدا وبيحاول يتماسك عشان اسد
اسد بيفتكر كل ذكرياته معاها 
وبيعيط 
لحد ما الدكتور طلع وقاله البقاء لله
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
لحد ما الدكتور طلع وقاله البقاء لله 
اسد قال بصراخ ماتت لا لا 
الدكتور قال بسرعه لا اهدي المدام كانت حامل والجنين اتو"في لكن المدام عايشه والحمدلله قدرنا ننقظها وهي دلوقتي تحت تاثير البنج ساعتين او تلاته بكتير اوي هتفوق 
اسد قال بصدمه كانت حامل طيب هي يعني حالتها كويسه دلوقتي 
الدكتور ربت علي كتفه  وقاله اطمن والله كويسه وزي ما قولت لحضرتك ساعتين او تلاته كتير اوي هتفوق 
صفوان ربت علي كتفه وقال تتعوض ي ولدي اهم حاجه أن مرتك صحتها بخير
اسد هز رأسه بعد شويه تالين طلعت اتنقلت اوضه عاديه وفاقت 
اسد جري عليها بلهفه تالين حبيبتي حمد الله علي السلامه انتي كويسه ها وكانت الدموع تتساقط منه بغزاره 
تالين رفعت أيدها مسحت دموعه وطبطبت عليه وقالت بتعب أنا كويسه اطمن 
سعديه الف سلامه عليكي ي بتي وصفوان كذلك 
تالين ردت بتعب الله يسلمكو 
عدت ايام تالين صحتها كويسه جدا 
وليلي اتقبض عليها وكده رانيا ومازن و كمان ليلي اتسجنو 
نيجي بقي لموضوع شبيه اسد كانو قاعدين فالدار 
اسد دخل وقاله ادخل دخل شبيه 
سلم علي صفوان وعلي سعديه وتالين 
اسد قال طبعا أنا لما جيت فهمتكو أن ده شبيهي ومازن جابه يعيش علي اساس أنه أنا  بس انا كنت متفق معاه وكنت عارف كل حاجه بس ده مش شبيهي ده اخويا تؤامي أنا طلع ليا تؤام 
كلهم اتصدمو 
اسد قال ايوه والله أنا مقولتلكوش من الاول وقولت ليكو أنه شبيهي وساعدني عشان كنت عايز اثبث أنه تؤامي وفعلا طلع تؤامي بس اللي عايز اعرفه ازاي تاه منكو واحنا صغيرين لما اتولدنا وانتو عمركو ما جبتو ليا سيره زي دي ولا اه نسيت اقولكو عشان أنا مش ابنكو الحقيقي وانتو لاقيني فالشارع وربتوني 
صفوان وسعديه بصو لبعض 
اسد قال بدموع أنا عرفت متستغربوش
تالين قالت بصدمه يعني أنت 
اسد قال ايوه ي تالين مش ابنهم أنا واخويا يتامه حد خدني رماني فالشارع وانا معرفش الحد ده مين  وخد اخويا وحطه فمكان تاني هو ناس لقوه وحطوه فدار الايتام وانا لقوني وربوني 
سعديه راحت مسحت دموعه وقالت متزعلش منينا بس احنا بنعتبرك ولدنا بجد وحضنته جامد وقعدو يعيطو 
عدت شهور بل سنه وتالين حامل وبتولد 
وكانت الولاده صعبه 
بعد فتره الدكتور طلع وشايل بنت وقاله المدام أتوفت اسد اتصدم وكذلك الكل وأسد جري علي جوه ومكنش مصدق والكل حزين وعملو عزاء 
وأسد حزن حزن السنين علي حبيبته وطفلته وبنته 
اميره امها ماشيه فالشوراع اتجننت بعد ما صفوان رجع حق وفلوس اخوه منها وهي خسرت كل حاجه 
ليلي ورانيا ومازن اتحكم عليهم بالاع'دام لأن دول جرايم ق"تل 
بعد سنين 
اسد قاعد قدام التربه وماسك ورد وقال بحزن النهارده سنويتك بقالك ١٠سنين سيباني جبتلك الورد اللي انتي بتحبيه اهو 
جت بنته وسماها تالين علي اسم امها وحضنته وطبطبت عليه وعيطت وقالتله كان نفسي اشوف ماما حبيبتي اووي ي بابا كل البنات صحابي عندهم ماما وانا لا 
اسد حضنها بحزن وقال اقرئ ليها قراءن ي حبيبيتي يلا وهي حاسه بيكي وسمعاكي 
وقعدو يقرءوا قراءن ويعيطو 
The End
مامتتش لما اتضربت بالسكينه بس ماتت وهي بتولد 
ده النصيب 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-