رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل العاشر 10 بقلم شهد وائل

رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل العاشر 10 بقلم شهد وائل

رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل العاشر 10 هى رواية من كتابة شهد وائل رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل العاشر 10 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل العاشر 10 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل العاشر 10

رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق بقلم شهد وائل

رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل العاشر 10

عشق وصفعته بقوه وقالت بسخريه اي وجعتك ي سلطان بيه الانصاري ولا انته مبتحسش بتحب تضرب بس وكملت بنظره تحدي و احب اعرفك أنا المنافس بتاعك ف شركتك واه أنا اللي خدت الصفقه منك 
سلطان وكان لسه في صدمه من صفعتها لي وقال بغضب جنوني ومسكها من شعرها أنا أقدر اقتلك قدامي وامحي اسمك من علي وجه الأرض وعشق كنت بتحاول تفلت منه وهو زقها بعنف علي الارض ومن شده الواقع انجرحت 
رغد بخوف وعياط مامي انتي كويسه انكل محمد مامي بتنز*ف 
رعد بنظره حقد وتحدي صدقني هندمككك علي اللي عملتو ف ماما بكرهك وراح لمامته يطمن عليها 
عشق رعد اعتذر دلوقتي لباباك يلا اتفضل قدامي واخر كلامي يلاا 
رعد أنا اسف ي سلطان بيه عشق ونظرة لي نظره أنا اسف ي بابا 
رغد بدموع مامي انتي دماغك بتجيب د*م لازم نروح مستشفى صح ي انكل 
فريدة متخفيش ي حبيبتي دي حاجه بسيطه وقومي يلا ي عشق عيالك خايفين عليكي 
بهية عشق وجريت عليها وعشق كنت مصدومه من رد فعلها وبهية حضنتها وهي بتعيط 
بهية بدموع وحشتيني اوي ي عشق عرفنا قيمتك يبنتي وقالت بصوت واطي والحربايه اللي اسمها منه دي كمان بومه 
عشق بدموع وانتي كمان ي ماما وحشتيني طمنيني عليكم وماما وسلمي عامله أي 
بهية بتوتر ها كويسين الحمدالله مخفيش عليهم 
عشق بقلق ماما كويسه هي فيها حاجه ردي عليا 
رهف وقربت منها مامتك الله يرحمها ويغفر لها يعشق 
عشق بصراخ ماتت ازاي انا كنت ناويه اروح ليها لا انتوا كدابين وقعدت علي الارض ورعد ورغد حواليها وحضنوها 
سلطان بغضب بقولك اي انتي تخدي شوية العيال دي وشوفي انتي راحه فين وشوفي العيال دي عيال مين ي عشق علي اخر الزمن اربي عيال ولاد حرام كمان 
عشق وقامت لي وفتحت الشنطه وطلعت منها ورق كتير كان في تحاليل ورامتها ف وشه اتفضل ي استاذ دي تحايل تثبت أن رغد ورعد عيالك  ومسكتهم وقبل ما تمشي وقفت علي صوت حد هي عارفه كويس 
منه بخبث وانتي راجعه تاني لي ي عشق شوفي اللي كنتي بتخوني سلطان معا ي عشق وكملت بسخريه 
عشق وتوجهت نحوها ومسكتها من شعرها لا بقولك اي ي منه انتي تيجي عندي وتقفي انتي فاهمه وبقاش غيرك انتي ي منه اللي تتكلمي علي العيب والحرام ده الزمن اتغير يولاد 
منه وبتحاول تفلت منها الحقني ي سلطان خليها تسبني شعري سبيني اااه 
سلطان وبعد عشق عنها بعنف وعشق طلعت من البيت ولكن صوت ناده عليها وكان شاكر 
شاكر بقا كدا تمشي من غير ما تحضني أبوكي ي عشق 
عشق وجريت علي وهي بتعيط وحشتني اوي  اسفه اني فتره فاتت معرفتكش حاجه عني 
شاكر بحب بقا كدا ي عشق كنت هموت من قلق عليكي طول الفتره دي معرفش عنك حاجة وقرب من رغد ورعد ولاد الكلب دول مش يسالو علي جدو ولا يجرو علي 
رعد بضحك اصل لو كنا قربنا منك يا جدو كنا اتعمل مننا فراخ شاورما بسبب الست ماما ممنوع تروحو لجدو عشان محدش يعرف انه كان بيساعدنا 
شاكر بقا كدا يست عشق ماشي سماح المره دي 
رعد سماح ولا سامح هق هق هق سكر عارف نفسي 
شاكر متقعدش مع محمد كتير هيخليك زيه 
محمد يوه وانا مالي هو اللي بيحب يقعد معايا وعشان البت وعد بنتي ابن ابنك شقي ي عمي 
شاكر طالع لابوه وشبه بضبط الخلق الناطق ابوك 
رعد مش عايز اكون زيه وسبهم وراح العربيه وعشق بصت علي بحزن
شاكر لسه برضوا ي عشق مش بيحبه حاولي معا ي عشق
عشق بتعب من ابنها تعبت منه ي بابا كل يوم علي الحال ده وكمان مكنش عايز يجي معانا 
سلطان وكان وراهم وقرب من شاكر يعني طول الفتره دي كنت تعرف مكانها ي بابا 
شاكر اه كانت عارف مكانها واي اللي جابك ورايه ويلا ي عشق خلي بالك من نفسك 
عشق حاضر يبابا وشالت رغد عشان كنت بتنام وخدتها وركبت عربيتها وانطلقوا كلهم علي بيت اللي هي قعدوا في 
جوري فهد ممكن اطلب منك طلب بليزززز 
فهد اممم لا 
جوري يوووه بقا انته رخم علي فكره وسبته وطلعت 
فهد طب تعالي خلاص قولي عايزه اي ي شبر ونص 
جوري بفرحه بص يسطا احنا عايزين نروح رحله لي مكان زي كملي ي بت 
ماسه بس يسطا عايزين نروح الصعيد بصلاة علي النبي كدا يخويا 
فهد ااااه يسطا؟ واي كمان كملي يختي مقعدين معانا سواقين ميكروباص 
جوري معلش يزميل ها قولت ايي بليززز 
فهد خلاص موافق وهخدكم عند واحد صاحبي من ايام مكنت ماسك القسم هناك وجهزو نفسكم هنسافر علي بليل 
جوري وماسه فرحو وحضنو فهد وجوري وهي حضنه أنا بحبك اوي ي فهد شكرا اويييي
فهد وكان فرحان بس افتكر انها باعتبار أنه زي اخوها مش اكتر وبعدها عنه بهدوء وهي فهمت وبعدت تروح اوضتها 
عشق كانت نايمه علي سرير بس قلبها وجعها مره واحده قامت تروح تشوف عيالها وتطمن عليهم ولقت طيف حد قدامها وخبطها علي دماغهاا وووووووووووووووووووووو 
يتبعععع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات