رواية حارسي الخاص فرحه وتميم الفصل السادس عشر 16 بقلم رنا تامر النشار

رواية حارسي الخاص فرحه وتميم الفصل السادس عشر 16 بقلم رنا تامر النشار

رواية حارسي الخاص فرحه وتميم الفصل السادس عشر 16 هى رواية من كتابة رنا تامر النشار رواية حارسي الخاص فرحه وتميم الفصل السادس عشر 16 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية حارسي الخاص فرحه وتميم الفصل السادس عشر 16 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية حارسي الخاص فرحه وتميم الفصل السادس عشر 16

رواية حارسي الخاص فرحه وتميم الفصل السادس عشر 16

عادل بصدمه/ ايييييه.. طب اقفل.. اقفل. 
عادل اغلق الهاتف وكان سيذهب ل فرحه ولكن هدئه بعض الشئ ونظر الي الفراغ بإبتسامة غير مبشره بالخير تماما. 
عادل وهو يحدث نفسه بتوعد/ وديني لهندمكوا علي اللحظه اللي اتخلقتوا فيها. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
بعد مرور يومين..
فرحه وتميم قد اتمموا عمليه الملف واتجهوا للخطوه التاليه بمساعده الاخرين. 
اما عادل فكان يجهز خطه عظيمه لينتقم بها من فرحه وتميم. 
فاطمه كانت تساعد صديقتها بكل حب وكانت تتمني ان صديقتها تنتهي من هذا الكابوس في اسرع وقت. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
مساااااءااااا.. 
في فيلا تميم.. 
في غرفته.. 
كان يجلس علي فراشه ويتذكر ما حدث قبل اسبوع عندما ذهب الي رشدي والد فرحه.. 
𝒇𝒍𝒂𝒔𝒉 𝒃𝒂𝒄𝒌..
في فيلا رشدي.. 
دق باب الفيلا وقام رشدي ب فتح الباب. 
رشدي بترحيب/ اهلا يا تميم يا ابني اتفضل ادخل. 
تميم دخل بهدوء وذهبوا هما الاثنين ساويا وجلسوا في غرفه الضيوف. 
تميم بإبتسامة/ ازاي حضرتك يا رشدي بيه. 
رشدي بإبتسامة خافته/ اكيد مش كويس وبنتي بعيده عني.. بس اهو الحمدلله علي كل شيء. 
تميم بتساؤل/ خير يا رشدي بيه حضرتك كلمتني وقولتلي اجي عشان في موضوع مهم لازم اعرفه يا تري ايه هو الموضوع ده. 
رشدي بتنهيده/ هقولك يا بني بس قبل ما تعرف اي حاجه لازم توعدني انك مش هتقول ل فرحه اي حاجه. 
تميم بهدوء/ هو انا مش فاهم حاجه بس اوعدك اني مش هقول ل فرحه اي حاجه. 
رشدي بإرتياح/ كويس انا كده هقولك وانا مرتاح.. ثم اكمل بجديه.. شوف يا تميم انا هحكيلك علي كل حاجه بس لوسمحت متقطعنيش لحد ما اخلص كل كلامي.. من سبع سنين كانت فرحه لسه مدخلتش الجامعه وكانت لسه في المرحله الثانويه.. ساعتها كان عادل سايب تعليمه وكان بيشتغل مع اكبر تاجر مخدرات وانا ساعتها كنت لسه في امن الدوله ومكنتش لسه قدمت استقالتي وانا في الوقت ده كنت متكلف ب مهمه القبض علي تاجر المخدرات ده ولما بحثت وراه وعرفت عنه كل حاجه وعرفت مين اللي بيساعدوا  وبيشتغلوا معاه.. عرفت انه عادل من ضمن اللي بيساعدوا وهو كان جزء رئيسي من خطط تاجر المخدرات ده.. وقبل اليوم اللي كنا هنقبض فيه علي تاجر المخدرات واللي معاه انا كلمت عادل قولت مهما كان هو ابن اخويا واخويا الله يرحمه هو كان موصيني عليه.. ساعتها جه فعلا وفرحه كانت في مدرستها.. اما جه وعرفته انه انا عارف عنه كل حاجه وحظرته انه يبعد عن الراجل ده عشان ميتمسكش معاه هو رفض كلامي وحب يكمل في الطريق اللي هو ماشي فيه.. المهم جه اليوم اللي المفروض هنقبض فيه علي تاجر المخدرات واعوانه وبفضل الله قدرنا نمسكهم كلهم بس ماعدا عادل كانه فص ملح وداب.. وعدي فتره علي الموضوع ده بعد محاولات مني كتير فاني الاقيه بس في الاخر فقدت الامل في اني الاقيه.. فرحه بفضل الله جابت مجموع عالي وقدر يدخلها طب وكانت اول سنه ليها في الجامعه.. قبل ما تبدأ دراستها في الجامعه.. ظهر عادل وجه الفيلا ولحسن الحظ انه فرحه كانت عند صحبتها.. المهم عادل جه وهددني انه لو انا مساعدتهوش انه يخرج من برا البلد من غير ما حد يكشفه ساعتها هو هيقتل فرحه وانا اول ما سمعته بيجيب سيره فرحه نسيت كل حاجه في الدنيا وتخيلت لو فرحه جرالها حاجه انت متعرفش يا تميم فرحه بالنسبالي ايه فرحه دي مش بنتي بس فرحه كل حاجه في حياتي بعد ما مامتها اتوفت.. المهم انا وافقت بدون ما افكر وعشان هو يضمن اني فعلا مش هغدر بيه خلاني امضي علي ورقه تثبت فيها انه هو و فرحه متجوزين بمعني اصح قسيمه جواز.. وهو وعدني انه هو مش هيعمل بيها حاجه غير انه هضمن بيها اني مش هغدر بيه او اسلمه للشرطه وللاسف انا صدقته وساعدته يخرج من برا البلد ونسيت مهنتي وشغلي واي عواقب ممكن تحصلي لو الموضوع ده اتكشف وبعد كده قدمت استقالتي عشان مكنتش هقدر اكمل طول ما انا شايف اني خنت شغلي ومهنتي ولغايه اللحظه اللي انا فيها محدش يعرف السر ده غيري انا وعادل..واللي خلاني احكي كل ده لاني فعلا عايز انقذ بنتي ومش عارف ازاي..حتي عادل هددني كتير انه لو انا حكيت اي حاجه هو هيقتل فرحه بس انا مش قادر اسكت اكتر من كده.. ثم اكمل بتنهيده.. واديك دلوقتي انت كمان بقيت عارف السر اللي اتخبي لمده سبع سنين ودلوقتي انا خلصت كلامي لو عندك حاجه تقولها اتفضل اتكلم اكيد اي كلمه هتقولها هيبقي من حقك يا ابني. 
تميم كان يستمع للحديث بصمت وصدمه. 
تميم بعدم استيعاب/ والله يا رشدي بيه انا مش مصدق اللي حضرتك بتقوله.. مش عارف استوعب اي حاجه. 
رشدي بحسره/ عندك حق هي فعلا حاجه متتصدقش بس هقول ايه للاسف ده اللي حصل. 
تميم بإستغراب/ ومخوفتش من العقوبه وحضرتك بتحكيلي. 
رشدي بحسره وحزن/ بص يا تميم انا واحد بنته شبه مخطوفه ومحدش عارف ينقذها وهي نفسها مش عارفه تنقذ نفسها.. ف حكايه العقوبه دي انا فكرت فيها كتير.. وزي ما قولتلك انه فرحه اهم من اي حاجه في حياتي وانا لما حكيتلك مكنتش بفكر انا هتبقي اي عقوبتي.. قد ما كنت شايل هم فرحه.. لكن انت دلوقتي عرفت كل حاجه ودلوقتي تقدر تنقذها من اللي اسمه عادل.. ولو عايز تسلمني للشرطه دلوقتي انا جاهز. 
تميم بحيره/ والله يا رشدي بيه هو انا كل اللي هقدر اعمله دلوقتي اني انقذ فرحه اما حضرتك ف انا مش عارف والله اقولك ايه حقيقي انا اول مره اتحط في موقف زي ده.. مش عارف الحقيقه افكر ازاي ولا اعمل ايه. 
رشدي بتفهم/ انا فهمك يا بني روح انت بس دلوقتي ومتشلش هم.. انا هتصرف.. بس كل اللي هاممني انك تنقذ فرحه. 
تميم بنفس عميق/ متقلقش يا رشدي بيه.. فرحه هنقذها و هتبقي بخير. 
رشدي بإرتياح/ انا كده ارتحت وهبقي مطمن عليها طول ما هي معاك. 
 تميم نظر له بإبتسامة خفيفه ومن ثم ودعه وذهب. 
𝒃𝒂𝒄𝒌..
تميم بتهنيده/ انا بجد مبقتش عارف اتصرف ازاي.. ثم اكمل بجديه.. بس كل اللي اقدر اقوله انه عادل نهايته قربت واوي كمان. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
صبااااحاااا.. 
في قصر عادل.. 
كان يجلس كلا من عادل وفرحه علي مائده الافطار. 
عادل بإبتسامة/ فروح. 
فرحه بإبتسامة مزيفه/ نعم يا عادوله. 
عادل بإبتسامة/ اعملي حسابك اني عزمك بليل علي العشا.. هوديكي افخم مكان في الشرق الاوسط. 
فرحه في نفسها بقلق/ مش مطمنالك يا عادل انت اكيد في خطه بتحاول تنتقم مني بيها.. بس للاسف مش عليا انا هوريك. 
فرحه بإبتسامة/ سبني افكر اصل دي اول مره نخرج فيها مع بعض ف من حقي افكر ولا ايه. 
عادل بإبتسامة/ اه طبعا اوي اوي.. فكريّ زي ما انتي عايزه.. وهستني ردك بعد ما ترجعي من الجامعه. 
فرحه بإبتسامة مزيفه/ من عيوني يا عادوله يلا تشااااووو. 
عادل بإبتسامة مزيفه/ تشاااااوووو يا بيبي. 
ذهبت فرحه وعادل نظر للفراغ بإبتسامة خبيثه وتحدث بإبتسامة شريره/ و بكده اقدر اقول انه عادل الحريري هيقدر ينتصر للمره التانيه. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
في القطاع.. 
في مكتب اللواء منير.. 
اللواء منير بجديه/ ادخل. 
دخل تميم وتحدث بجديه/ خير يا فندم حصل حاجه جديده. 
منير بجديه/ انا وصلتلي اخبار انه عادل الحريري عرف انك ظابط سري.. ممكن تقولي هتحل المشكله دي ازاي. 
تميم بصدمه/ وهيكون عرف منين يا فندم انا كنت واخد بالي من كل حاجه انا بعملها.. وحضرتك اكتر واحد عارف انا شغلي بعمله بدقه ازاي. 
منير بحيره/ وعشان كده انا بسالك.. ثم اكمل بجديه.. المشكله دي لو متحلتش في اسرع وقت يا تميم انت هتتوقف عن العمل.. مفهوووم. 
تميم بتماسك/ مفهوم يا فندم مفهوم.. عن اذنك. 
خرج تميم وهو غاضب ومن ثم قابل باسل وهو في طريقه للخروج من القطاع. 
باسل بإستغراب/ ايه يا تميم رايح علي فين كده.
تميم في سرعه/ تعالي معايا وهفهمك بعدين. 
خرجوا هما الاثنين من القطاع و ركبوا السياره وذهبوا الي الجامعه. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
في الجامعه.. 
في الكافيه.. 
كانوا يجلسون جميعا.. فرحه وفاطمه وباسل وتميم. 
فرحه بسخريه/ قال ايه عادل عازمني انهارده علي العشا. 
فاطمه بتساؤل/ وانتي قولتيله ايه. 
فرحه بسخريه/ هقوله ايه يعني.. قولتله هفكر.. ثم اكملت بشك.. للصراحه انا مش مطمناله حاسه انه في خطه بيلعبها عليا. 
تميم بحسره/ اكيد عشان عرف انه انا ظابط سري. 
جميعهم بصدمه/ اييييييييه. 
تميم نظر الي من ينظر اليهم في الكافيه بإبتسامة مزيفه ومن ثم نظر اليهم وتحدث بغيظ/ انتو ايه هبل ما اقوم اجبلكم ميكرفون بالمره. 
باسل بصدمه/ عرف ازاي يعني. 
تميم بحيره/ معرفش انا هتجنن معرفش عرف ازاي. 
فرحه بتساؤل/ وايه الحل. 
تميم بجديه/ خططنا هتتغير.. بما انه عادل عازمك علي العشا يبقي انتي هتوفقي وهتروحي معاه.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
مساااااءااااا.. 
في قصر عادل..
هبطت فرحه وهي كامل اناقتها وكانت احلي من الاميرات. 
عادل كان يجلس في انتظارها وعندما رأها شرد فيها قليلا ومن ثم اتجه اليها وقبل يديها وتحدث بإبتسامة/ احلي واحده في الدنيا.
فرحه بضحك/ دي عينك هي اللي حلوه يا روحي.. ثم اكملت بإبتسامة.. مش يلا بقي ولا ايه.. عايزين نلحق السهره من اؤلها. 
عادل بإبتسامة/ طبعا طبعا.. يلا ياروحي. 
خرجوا هما الاثنين سويا وركبوا السياره وفرحه نظرت الي المراءه وابتسمت ابتسامه امان وتذكرت ما خططته مع تميم.
𝒇𝒍𝒂𝒔𝒉 𝒃𝒂𝒄𝒌..
تميم بجديه/ خططنا هتتغير.. بما انه عادل عازمك علي العشا يبقي انتي هتوفقي وهتروحي معاه.. ثم اخرج شيء صغير من جيبه ومن ثم اكمل حديثه.. وهتكون معاكي دي. 
فرحه وهي تمسك بالشئ الصغير هذا وتنظر له بإستغراب وتتحدث بتساؤل/ ايه البتاعه دي هعمل بيها ايه. 
تميم بسخريه/ هتلعبي بيها يا روحي.. ثم اكمل بغيظ.. هتكوني هتعملي بيها ايه مثلا يا اخره صبري.
فاطمه بمرح/ احنا اسفين يا صلاح.. اتفضل كمل وبهدوء الله يرضي عليك احنا في الجامعه ومش عايزين حد ياخد باله. 
تميم بنفس عميق/ دي سماعه وجهاز تتبع في نفس الوقت.. انا هفضل متابعك بيها عشان انا متاكد انه عادل هيغدر.. وعشان كده هفضل متابعك وهبقي وراكي خطوه ب خطوه مش هسيبك متقلقيش.. المهم انا عايزك تطمني وتفضلي واثقه من نفسك ومتخفيش ولو ل ثانيه واحده.. انتي فهماني.
فرحه بإبتسامة ثقه/ فاهمه يا روحي فاهمه. 
𝒃𝒂𝒄𝒌..
فرحه في نفسها بحماس/ كده اللعب هيحلو. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
عند تميم في السياره.. 
كان هو و باسل سويا ويراقبون الوضع من بعيد. 
باسل بجديه/ متقلقش يا صاحبي انت هتفضل وراها وهتنقذها. 
تميم بهدوء/ مقدرش انكر اني قلقان عليها.. بس اللي مطمني شويه انه فرحه مبتستسلمش بسهوله.. وعشان كده انا واثق منها و واثق اني هنقذها وانها مش هيجرلها حاجه ان شاءلله. 
باسل بإبتسامة/ خير ان شاء الله. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
في سياره احمد.. 
كان يسير بخطوات هادئه ومن ثم تحدثت فاطمه بتساؤل/ احم هو انت هتقبض علي عادل لوحدك.
احمد بضحكه خفيفه/ ليه بتقولي كده. 
فاطمه بإستغراب/ مش شايفه يعني الرجاله اللي انت سحبهم معاك في اي حته.. او حتي الرجاله اللي بشوفهم في التلفزيون وبيبقوا جايين يقبضوا علي الناس من غير سبب. 
احمد لم يتحمل نفسه وظل يضحك بشده. 
فاطمه بغيظ/ انت بتتضحك علي ايه يا حبيبي. 
احمد هدأ بعض الشيء وتحدث بجديه/ اولا هما مسموهمش رجاله اسمهم رجال شرطه.. رجاله دي تقوليها لما تكوني بتكلمي بلطجي وساحب رجلته وراه فهماني.. وبعدين هو احنا بنيجي نقبض علي الناس من غير سبب كده ازاي يعني.. يعني احنا لاقينا نفسنا فاضين مثلا ف قولنا ننزل نتسلي شويه ونقبض علي اي حد من غير سبب كده. 
فاطمه بحيره/ معرفش والله يا احمد يا حبيبي انا قولتلك اللي بشوفه في التليفزيون وبس.
احمد ضحك بخفه ومن ثم تحدث بهدوء/ عموما يا فاطوم.. عربيه البوكس زمانها جايه هتلحقنا متقلقيش.. 
نظر امامه وظل يسير بهدوء ورأ سياره تميم. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
في سياره عادل.. 
فرحه بإبتسامة/ مقولتليش بقي يا عادل.. انت واخدني علي فين. 
عادل بإبتسامة/ مكان هتحبيه اوي انا واثق من ده.. تاكدي انه اليوم ده عمرك ما هتنسيه في حياتك. 
فرحه بإبتسامة مزيفه/ اكيد طبعا هو كل ايامي معاك دي تتنسي يا عادوله. 
عادل بإبتسامة خبيثه/ لا بس اليوم ده بالذات.. انا متاكد انك عمرك ما هتنسيه. 
فرحه بإبتسامة قلق/ خير خير 🙂. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ✦
في القسم.. 
دخل القسم وهو منكسر وحاسس ب شعور سيء. 
سال عن الظابط سامي ودخل عنده. 
سامي بترحيب/ اهلا اهلا رشدي بيه بنفسه عندي.. انا لما عرفت انك ننا مصدقتش. 
رشدي بإبتسامة مزيفه/ لا صدق يا سامي.. ثم اكمل بنفس عميق.. في الحقيقه انا كنت جاي في موضوع مهم. 
سامي بإبتسامة/ اتفضل يا رشدي بيه.. بس الاول تشرب ايه. 
رشدي بإبتسامة مزيفه/ لا ولا اي حاجه خالص.. ثم اكمل بجديه.. انا جيت عشان اسلم نفسي. 
يــتــبــع🌚.. 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات