رواية اثارة انتقام صهيب ورهف الفصل الثاني 2 بقلم دنيا ثروت

رواية اثارة انتقام صهيب ورهف الفصل الثاني 2 بقلم دنيا ثروت

رواية اثارة انتقام صهيب ورهف الفصل الثاني 2 هى رواية من كتابة دنيا ثروت رواية اثارة انتقام صهيب ورهف الفصل الثاني 2 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية اثارة انتقام صهيب ورهف الفصل الثاني 2 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية اثارة انتقام صهيب ورهف الفصل الثاني 2

رواية اثارة انتقام صهيب ورهف بقلم دنيا ثروت

رواية اثارة انتقام صهيب ورهف الفصل الثاني 2

يلمس شفتاها الذي تشبه الكرز.. تتحرك يديه حتي أعلي صدرها وهي ذات الحين ترتعش قلبها بينبض بسرعه
تتكلم بتلعثم:ص. صهيب
صهيب بيحط صباعه علي شفتها :ششششش
بيهمس في ودنها بعشق =أهلا بيكي ياحلالي 
بيجي الصباح الاتنين بيصحو ويبصو في وش بعض =بحبك 
بيحضنها =وانا بعشقك 
فلاااش بااك
بابا هي  لو موافقتش هتقتل'ها؟ 
صهيب بشر : هيكون رحمه ليها المو'ت 
ساره : حرام عشان خاطري 
مشي وسابها 
رهف برجاء : يابابا أنا بحبه وحتي بنته هتبقي بنتي بالظبط
عادل الدين : وأنا قولت لا يارهف كلامي يتسمع زي مايتسمع
حنان : يابنتي ابوكي عنده حق.. انتي جميله وألف حد يتمناكي لي تروحي تتجوزي راجل كان متجوز ومخلف لا وفوق جه تخدمي بنته
رهف : ماما انا بحبه.
حنان : والحب مش كل حاجه
رهف :ولما الحب مش كل حاجه تقدري تسيبي بابا لو اتجوز تاني
هاا ردي ياماما
ياجماعه اقتنعو انا حياتي مع صهيب وبس
وبالفعل بعد اصرار وافقو وصهيب عمل اجمل فرح في الدنيا
بعد ماخلصو الفرح طلعو الاوضه زي اي عروسه وفرحانه فتحت الباب لاقت حاجات مكنتش تتخيلها صور لاشعه وتحاليل وادويه وكرسي متحرك كأنها اوضه في مستشفى
صهيب جه من وراها دخلها بقوه وقفل بالمفتاح =اظن التمثيليله خلصت
رهف بصدمه : تمثيليه اي!!
صهيب : اوعي لتكوني مصدقه ان مصدق تمثيلك..متقلقيش فيس حد هيطلع هنا اتكلمي وانتي مطمنه رهف : صهيب انت بتقول اي
صهيب قرب عليها وفي عيونه شر =أفكرككك يارهف هانممم
رهف خافت من نبره صوته :ف. في. اي
صهيب بضحك بيطلع خاتم من جيبه : أفكرك ان حبيتك بسرعه ازاي
رهف حست بأستغراب وفي نفس الوقت قلبها بيترعش
مسك ايدها وخرجو  من الاوضه دخلو اوضه تانيه مزينه بالفعل للعرايس
صهيب :مانتي برضو مخدتيش بالك وروحتي اوضه بالغلط
بيرتب علي ايدها وهي اترعشت=متخافيش ياروحي بصي هسيبك تغيري براحتك هروح اشوف ساره
.. مشي ودخل عند ساره
ساره بصتله : أعترف يابابا
صهيب :بأي
ساره : قلبك دق
صهيب : اي كلام العيال ده ياساره.. أنا لا يمكن أحب تانى 
ساره بتمسك ايديه : لي بقا 
صهيب : عشان اللي عملته امك كل نساء العالم تعمله 
ساره : سامح رهف عشاني. 
صهيب يمسك ايدها : لو مسامحتها هتقدر تخليكي ترجعي تمشي هسامحها لكن مش هقدر ياساره 
يلا اسيبك تنامي.. باي 
باااااك 
صهيب صحي بص في عينها = صاحيه بدري يعني 
قامو لبسو.. وهما واقفين بيجهزو نفسهم 
رهف : ممكن أسألك سؤال 
صهيب : ها 
رهف : انت متجوزني لي؟! 
صهيب : وده سؤال يتسال ياروحي اكيد عشان بحبك. 
ساره بصوت عالي نسبيا : عشان تخدميني ياساره بابا مبيحبكيش!

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات