رواية رحم انثي الفصل الثاني 2 بقلم سيدة القصر

رواية رحم انثي الفصل الثاني 2 بقلم سيدة القصر

رواية رحم انثي الفصل الثاني 2 هى رواية من كتابة سيدة القصر رواية رحم انثي الفصل الثاني 2 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية رحم انثي الفصل الثاني 2 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية رحم انثي الفصل الثاني 2

رواية رحم انثي بقلم سيدة القصر

رواية رحم انثي الفصل الثاني 2

أنت نسيت أن فض'حت مراتي و نزلت صورها علي النت 
اللي متأكد منه انها ممكن تكون أنتح"رت بعد الفض'يحة اللي حصلت ليها !!
أنت مبسوط أنك عملت فيها كدا 
رد أمجد بقسوة: ولو مش ماتت همو'تها بلبطيء ..
كانت نايمة علي الرصيف فاقت و لقيت الد'م مغرقها حطت أيدها علي بطنها وقالت بصدمة : أبني ؟
بصت حوليها كان المكان فا"ضي قامت بدوخه و هدومها مقطعه قالت وحسه أن عروق و شها متجمدة..
حاولت تمشي ل أخر الشارع لحد ما وقعت قدام عربية كلها أغاني و صوت ضحك بنات 
فتحت عينيها و هي شايفه شب لابس سلسله و فاتح زر قميصه و بيبصلها باستغراب .. أنتي مين و أي اللي عامل فيكي كدا 
قالت بصراخ ألحقني ..بفقد أبني أنا حامل 
نزل البنات اللي كانت معاه و ركبها و ساق العربية بسرعه و هو بيشيل الشعر من علي عيونها ..قال بأعجاب !! حامل ازاي 
دي صغيره 
أخدها للمستشفي ودخلوها عناية و هو كان و قف لحد ما طلع الدكتور وقال بأسف : أحنا فقدنا الجنين لأنه تحت الخمس شهور و المدام عندها نزيف حاد و توتر زايد مأثر علي هرمونتها 
هي هتفضل شوية تحت نظرنا حضرتك تبقي مين !!
قال بتنهيدة: جوزها 
تمام ده علاج عايزه من الصيدلية هي أخدت الد'م اللازم ليها أبتسم أنس و دخل الصيدلية و أستغرب وقال بصوت داخل نفسه ..هي مين و فين أهلها وليه قولت مراتي 
عدا نص ساعه و رن تلفونه و كانت سالي صحبته ردت بمياعه ..أنت فين يا روحي 
في مشوار كدا روحتي بيتك 
قالت بتوتر : مش هتيجي تتجوزني يا أنس
ضحك أنس بستهزاء : اللي عمل فيكي كدا يصلح غلطته يا بت هو أنا مغفل 
صرخت سالي فيه : عايز بابا يقت'لني أنت عارف بابا يبقي اي 
يبقي اي يعني مدير بنك !!
بابا يبقي شيخ في الجامع راجل متتدين "
ضحك أنس بقوة : وعنده بنت اسمها سالي زيك ..
وبعدين أنا هتجوزك ولا هتجوز أبوكي ،أنتي مفهمة أبوكي أنك بتشتغلي بره و عايشه فيها دور البت اللي مفيش منها ونتي لمؤخذه ...
كلامك جارح اوي يا أنس و بعدين أنا بحبك 
بقولك أي يا بت أنا راجل أخد بنت محترمه دي حتي لو كانت مطلقة ولا اتجوزك 
قفلت سالي في وشه و نفخت بضيق ..أنا هكلم واحده تعملك ع'مل أنك تحبني و تدوب في هوايا يا أنس 
بتفوق زينة وهي أيدها بترتعش بيدخل أنس بتوتر .. ازيك يا جميلة 
بصت زينة في وشه و قالت : شكرا علي المساعدة 
بتمسك بطنها وقالت بهدوء ..المهم أن أبني في خير 
سكت أنس وقال بخوف عليها ؟ بس لاسف الطفل نزل يا مدام 
أتنفضت زينة من مكانها : أبنييييي 
يتبعععععع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات