رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثاني 2 بقلم نور محمد

رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثاني 2 بقلم نور محمد

رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثاني 2 هى رواية من كتابة نور محمد رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثاني 2 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثاني 2 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثاني 2

رواية خيانة بأسم الانتقام بقلم نور محمد

رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثاني 2

: انا مظلوم ياهند وعملت كده غصب عني انتي متعرفيش حصل معايا ايه في اليومين اللي فاتوا وانتي بعيده عني 
هند انصدمت من كلامه وقالت: انت قصدك ايه حصل معاك ايه ياهيثم في غيابي عن البيت؟!
رد هيثم بتعب ودموع: حصل معايا كتير اوي ياهند وانتي مستحيل تصدقي كلامي حتي لو حكته ليكي 
امه بحزن عليه:اهدي ياحبيبي مش كده هند بتحبك واكيد هتصدقك مش كده ياهند
هند بتشتت:اكيد ياحماتي بس لازم اعرف حصل معاه ايه الاول بقلم نور محمد
هيثم بتعب: تمام انا هحكيلك كل حاجه حصلت 
flash back قبل يومين 
في شركه هيثم 
:السلام عليكم يافندم انا الموظفه الجديده هنا
هيثم ببرود:تمام اتفضلي عرفي نفسك الاول
:انا اسمى مريم احمد وده السي في بتاعي اتفضل يافندم
مدت ايدها بالملف وهيثم اخده منها وراجعه وقال:تمام السي في بتاعك حلو اوي تقدري تستلمي شغلك دلوقتي حالا 
مريم بفرحه:شكرا اوي يافندم وبأذن الله هكون عند حسن ظنك فيا
هيثم ببسمه تشجيع:ان شاء الله ياأنسه مريم
خرجت مريم من عنده وبعد وقت سمع هيثم صوت خناقه كبيره خارج المكتب فطلع يشوف في ايه 
هيثم بغضب:ايه اللي بيحصل هنا؟!
الموظف بخوف:مفيش يافندم دي الموظفه الجديده حصل سوء تفاهم معاها هي وزملتها في المكتب 
هيثم بحده:يعني الخنافه دي كلها على موظفتين هنا وعلشان ايه؟
جرت عليه مريم بدموع:الحقني ياهيثم بيه سلمي سرقت مني خاتمي الدهب وانا لقيته عندها بس هي كذبتني وكمان ضربتني حتي شوف
قربت رقبتها منه مكان خدش صغير وكملت:وحاولت تخنقني كمان يافندم
هيثم تعصب اوي من كلامها بس سلمي جرت عليه بخوف وقالت:والله كذابه يافندم الخاتم ده اصلا بتاعي انا وانا اللي لقيته في شنطتها صدقني
هيثم تشتت منهم وقال:بااااس انا هعرف الحقيقه بطريقتي في كاميرات مراقبه هنا هتكشف كل حاجه 
مريم توترت وخافت تنكسف قدامه فمثلت التعب وقالت:اااه انا مش قادره حاسه نفسي دايخه اوي 
هيثم بقلق:انسه مريم انتي كويسه؟
مريم بتمثيل:لا انا تعبانه اوي يافندم ممكن اروح ارتاح شويه 
هيثم:تمام روحي ارتاحي في مكتبك وانا هعرف الحقيقه كامله
مريم بصت عليه بخبث وجرت على مكتبها وابتسمت بشر وقالت:انا كده كده مطمنه اوي لاني مخططه لكل حاجه واكيد الكاميرات هتثبت اني مظلومه كمان
وعند هيثم شغل كاميرا المراقبه وفعلا لقي سلمي كانت بتفتش في شنطه مريم الاول وهنا عرف الحقيقه ونادي بغضب:سلمي تعالي فورا 
سلمي بخوف:افندم ياهيثم بيه تأكدت من الكاميرا وعرفت اني مظلومه هي 
هيثم بحده:اكيد طبعا حتي شوفي بعينك.. ايه ده الكاميرا مش ظاهر فيها غير حضرتك وانتي بتفتشي في شنطه مريم يعني انتي الحراميه مش هي بقلمي نور محمد
سلمي بصدمه:لا والله يافندم ده اخر التسجيل انا فعلا فتشت في شنطتها لما خاتمي اختفي فشكيت فيها التسجيل ده ناقص اوله 
هيثم بغضب:لا ده اول التسجيل عندي ياأنسه سلمي وزي مانا شوفت انتي الحراميه هنا مش هي علشان كده انتي مفصوله ومش عاوز اشوف وشك هنا تاني
سلمي بدموع:والله انا مظلومه هي السبب و
هيثم بحده:اخرجي بره فورا خلص كلامي معاكي 
خرجت سلمي وهي منهاره ومريم بصت عليها بشماته وقالت:احسن تستاهلى علشان كونتي عاوزه تخربي عليا خطتي 
ودخلت عند هيثم بتمثيل وقالت:شوفت يافندم انا مظلومه ازاي؟
هيثم بأسف:انا اسف يامريم ظلمتك بس المهم الحقيقه ظهرت وانا طردتها من هنا وانتي هتبقي مكانها السكرتيره بتاعتي
فرحه مريم لان اول خطوه في خطتها نجحت وقالت:شكرا اوي اوي يافندم 
back
هيثم بضيق: ودي كانت اكبر غلطه انا عملتها اني صدقتها ياهند وبعدها اللي عملته معايا اجبرني اجوزها بقلم الكاتبه نور محمد
هند بعدم فهم: وبعدين ياهيثم انا برضو مفهمتش حاجه ولو كلامك ده صحيح وانت مجبور عليها ازاي توافق تقرب منها وكمان تنام في حضنها؟!! 
هيثم بحزن: صدقيني ياهند انا بكرها اوي وكمان بقرف منها بس عملت كده علشان اثبت برائتي قدام الناس بعد اللي عملته معايا في الشركه
هند بصدمه: عملت معاك ايه كمان ياهيثم في الشركه؟!! 
هيثم بحزن ودموع: فضحتني ياهند قدام الشركه كلها ومثلت قدامهم اني المجرم وهي الضحيه علشان كده انا حاولت اقرب منها دلوقتي وكونت ناوي اسجل لها حقيقتها بس دخولك علينا خرب كل حاجه 
هند بصدمه: انت بتقول ايه فضحتك ازاي يعني وانا موصلش ليا الكلام ده ليه؟ 
هيثم: علشان انا منعت أي حد يقولك حصل ايه معايا كونت مخطط اكشفها قدام الكل وبعدها اطلقها وارميها زي الكلاب بس كل حاجه خربت دلوقتي
هند بحزن عليه: طيب ياحبيبي احكيلي هي عملت معاك ايه في الشركه وانا هقف معاك ونكشفها سوى 
ابتسم هيثم بحزن وقال: انا واثق انك هتقفي جنبي ديما ياهند بس انا خايف لو عرفتي هي عملت ايه معايا هناك تبعدي عني 
هند بحب: ده مستحيل يحصل ياهيثم انا بحبك اوي وهقف جنبك لو حصل ايه لانك وثقت فيا وحكتلي كل حاجه
هيثم بخوف: حتي لو عرفتي انها حاولت *******
هند بصدمه كبيره: نعم انت بتقول ايه؟!! 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات