رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثالث 3 بقلم نور محمد

رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثالث 3 بقلم نور محمد

رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثالث 3 هى رواية من كتابة نور محمد رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثالث 3 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثالث 3 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثالث 3

رواية خيانة بأسم الانتقام بقلم نور محمد

رواية خيانة بأسم الانتقام الفصل الثالث 3

هند بحب: ده مستحيل يحصل ياهيثم انا بحبك اوي وهقف جنبك لو حصل ايه لانك وثقت فيا وحكتلي كل حاجه
هيثم بخوف: حتي لو عرفتي انها حاولت تقرب مني بطريقه مش كويسه علشان تفضحني ونجحت كمان 
هند بصدمه: نعم انت بتقول ايه؟!! 
هيثم بتوتر وخوف:والله هي فاجئتني ياهند وكانت مخططه لكل حاجه 
هند بضيق:احكيلي اللي حصل كله ياهيثم بسرعه قبل مااتهور واطلع اقتلها
هيثم بخوف وتوتر:حاضر ياحبيبتي اسمعي حصل ايه
flash back
في شركه هيثم 
هيثم برسميه:الوفد الاجنبي اجه ياأنسه مريم 
مريم ببسمه:ايوه يافندم ومنتظر حضرتك بره 
هيثم:تمام انا هخلص الملف ده بس وهطلع اشوفه وانتي اخرجي جهزي غرفه الاجتماعات
ابتسمت مريم بخبث:حاضر يافندم عن ازنك
هيثم بانشغال:اذنك معاكي يأنسه مريم 
مريم بصت عليه بخبث كبير وقربت من باب المكتب وقفلته كويس بالمفتاح من جوه ونظرها كله مصوب على هيثم اللي رفع نظره لها بصدمه 
وقال:انتي بتعملي ايه ياأنسه مريم وقفلتي الباب المكتب ليه؟!!
قربت مريم من مكتبه بخبث وقالت:اهدى يافندم انا هفهمك كل حاجه حالا 
هيثم توتر وخاف من نظرتها اللي كلها خبث ووقف بسرعه وقال:افتحي الباب ده فورا غلط كده انتي انتي بتعملي ايه؟؟
هيثم بص عليها بصدمه كبيره لما لقاها بتقـ'طع في هدومها بجنون وكمان نكشت شعرها ومسحت الميكب بتاعها بعنف وقالت:اهدي هتفهم كل حاجه دلوقتي استني بس دقيقه كمان 
هيثم بص بعيد بسرعه وقال بغضب:انتي مجنونه يابت والا ايه خدي جاكت البدله بتاعتي والبسيه بسرعه قبل ما حد يشوفك بشكلك الزباله ده 
ضحكت مريم بقوه عليه وقالت بخبث: وألبس الجاكت بتاعك ليه يافندم ما ده المطلوب فعلا استني دقيقه بس في ضيف لازم ياجي الاول 
هيثم سمعها بعدم فهم وفجأه سمع صوت الموظف من الخارج بيقول:هيثم بيه الوفد الاجنبي عاوز يشوف حضرتك فورا ادخله 
هيثم بلع ريقه بعد مافهم قصد مريم ومريم ابتسمت بخبث وقالت:اخيرا وصل الضيف المنتظر ودلوقتي هيبدأ العرض بجد 
خلصت جملتها من هنا وصرخت بقوه بعدها وقالت:الحقوووني ياناااااس المدير بيحاول يعـ'تدي عليا كفايه ياهيثم بيه حرام عليك اااااه 
هيثم برق فيها بصدمه كبيره اوي وتسمر مكانه وفجأه الموظفين بقوا بيحاولوا يكسروا الباب 
ومريم اول ماحست انهم خلاص هينجحوا في كسره جرت على هيثم ورمت نفسها عليه وهيثم المسكين لسه في عالم تاني مفقش منه غير على صوت الموظفين اللي تجمعوا في مكتبه واولهم الوفد الاجنبي 
مريم بدموع وتمثيل:حرام عليك ليه تعمل فيا كده انا عملتلك ايه علشان تضيع شر*في منك لله منك لله 
هيثم بص عليها بصدمه وقال:انا معملتش حاجه محدش يصدقها دي كذابه هي اللي عملت في نفسها كده
رد احد الموظفين:فعلا واضح انها عملت كده بادليل دخلنا لقناك حاضنها وهي باشكل ده 
هيثم بلع ريقه بخوف ومريم قالت:انا عاوزه حقي منه حد يتصل على الشرطه فورا
مسك احد الموظفين الفون وقال:ده حقك انا هتصل على الشرطه تاجي حالا 
هيثم بقى في حاله لايحسد عليها وفجأه خطر في باله كاميرا مكتبه فقال بسرعه:استني عندك انا عندي دليل برائتي كاميرا المراقبه هنا هتكشف كل حاجه 
الموظفين بصوا لبعض وقالوا:فعلا احنا نسينا كاميرا المراقبه هنا اكيد الحقيقه موجوده عليها
هيثم وفق بسرعه وجرى على اللاب بتاعه ومريم بلعت ريقها بتوتر وخوف 
وهيثم بدأ يدور على التسجيل بسرعه بس المفاجأه ان الكاميرا كانت مقفوله في الوقت ده 
هيثم بجنون:مين لعب في اللاب بتاعي وقفل الكاميرا في الوقت ده؟!
احد الموظفين بسخريه:اكيد حضرتك يافندم عملت كده علشان  متنكشفش عملتك المنيله دي قدامنا 
هيثم بغضب:احفظ لسانك معايا واعرف انك بتكلم مديرك في الشغل احسن ارميك زي الكلب من هنا
الموظف بحده:انا اصلا مش هقعد في الشركه دي دقيقه تاني بعد اللي شوفته ميشرفتيش ابقى موظف عند مدير حيوان زيك 
هيثم غضب اوي من كلامه وباقي الموظفين قالوا نفس الكلام كمان وفجأه حضرت الشرطه ودخلت بسرعه لقت الوضع كما هو عليه 
الظابط بحده:مين المتهم هنا؟!
مريم اشارت على هيثم بدموع التماسيح وقالت:هيثم بيه يافندم هو اللي عمل فيا كده 
قرب الظابط من هيثم بغضب وقال:اتفضل معايا ياهيثم بيه انت رهن الاعتقال
back
هيثم بدموع:وبعدها اخدوني للقسم وهناك مثلت مريم قدامهم اني المجرم وهي الضحيه وعلشان اطلع من الورطه دي قولت انا موافق اجوزها واصلح غلطتي معاها وانا مظلوم والله ياهند بس هي لعبتها صح قدام الكل 
هند بغضب:اه بابت الـ*** طب وديني لاندمها انا هروح اجيبها من شعرها دلوقتي حالا علشان تعترف بعملتها الزباله دي 
هيثم بتوتر:لا ياهند اهدي دي مش ساهله ابدا انا حاولت قبلك اعمل كده بس هي طلعت وفضحتني قدام الصحافه والاعلام وقالت اني بعزبها وبضربها كمان بدون شفقه 
هند بضيق:دي فعلا مش ساهله ابدا بس متقلقش ياحبيبي انا معاك وهقف جنبك علشان نكشفها سوى ونخلص منها 
ابتسم هيثم بحب وقرب اخدها في حضنه وقال:انا بحبك اوي ياهند ربنا مايحرمني منك ابدا ياقلبي 
هند بحب:وانا كمان بحبك ياهيثم وربنا مايحرمني منك ابدا ياحبيبي 
وهنا قالت ام هيثم بتوتر:ربنا يخليكم لبعض ياحبايبي بس هنعمل ايه مع البلوه اللي فوق دي 
هند بتخطيط:لا دي سبيها عليا انا ياحماتي احلق شعري ده كله لو مااخدتش حقك منها ياهيثم وهرميها بره القصر ده زي الكلاب و
قاطعها صوت مريم من فوق وهي بتنادي على هيثم:هيثم حبيبي اتأخرت كده ليه تحت تعال انا عاوزاك ضروري
هيثم بضيق:اهو بدأنا انا عاوز اطلع اخنقها بايدي والله واخلص من القرف ده كله 
هند ببسمه:معلش ياحبيبي اطلع شوفها عاوزه ايه بس خد بالك منها مش عاوزاك تغلط معاها أي غلطه في الوقت ده تمام
هيثم ببسمه:حاضر ياقلبي انا هنفذ كلامك بالحرف وبعد ماتنام هاجي ليكي فورا اوعي تنامي بدوني 
هند بحب:حاضر ياحبيبي 
وعند مريم في غرفتها كانت بتمشي بضيق وقلق من تأخر هيثم تحت حتي دخل هيثم 
وقال بضيق:افندم يامريم عاوزه مني ايه؟
قربت منه مريم بدلال وقالت:انا عاوزك انت ياهيثم احنا مش كونا مع بعض قبل ماترجع مراتك الحربايه دي و
قاطعها هيثم بحده وقال:اوعي لسانك ينطق حرف واحد عليها حتي مراتي هند خط احمر عندي فاهمه
مريم بخوف:حاضر ياهيثم فاهمه طبعا ياحبيبي المهم نكمل اللي كونا بنعمله من شويه والا ايه؟
هيثم ببرود:لا انا خلاص مبقاش ليا مزاج دلوقتي للكلام ده بكره ربنا يسهلها بقى
مريم بحده:يعني ايه الكلام ده ياهيثم النهاردا ليله دخلتنا ولازم تكمل 
هيثم بحده:قولتلك مبقاش ليا مزاج دلوقتي أيه هو غصب يعني والا ايه روحي نامي يامريم ربنا يهديكي 
نفخت مريم بضيق وقالت:تمام ياهيثم براحتك بس صدقني هتندم بعدين 
بص عليها هيثم بلامبالاه ومريم نامت على سريرها وقالت:طيب تعال نام جنبي والا ملكش مزاج تنام جنبي كمان ياهيثم 
قرب منها هيثم بضيق كبير وقال:حاضر هاجي انام جنبك 
وكمل في سره وقال:يارب تنام عليكي خيطه من الاربع حطان دول وارتاح منك 
نامت مريم بعد ماقربت وحضنت هيثم بغيظ فيه وهو نفخ بغضب وقال في سره:يارب اتقتلها دلوقتي وادخل فيها السجن انا بقرف حتي ابص في وشها علشان تقرب كمان تحضني كده روحي ياشيخه ربنا ياخدك بسرعه
وعند هند كانت في غرفتها ومقدرتش تمنع نفسها في التفكير ياترى الحربايه مريم دي قربت من حبيبها هيثم دلوقتي وحضنته وعند الفكره دي نزلت دموع هند غضب عنها ونار الغيره ولعت في قلبها من التفكير ده ياترى لو شافتها فعلا قريبه منه هتعمل فيها ايه مش بعيد تقتلها بدون وعي كمان و
قاطع افكارها دخول هيثم للغرفه بهدووء وهو بيقول ببسمه:اتأخرت عليكي مش كده ياقلبي انا اسف حاسس بمشاعرك دلوقتي بس صدقيني غصب عني ياهند
قربت هند منه بسرعه وحضنته بقوه وقالت:وحشتني اوي ياهيثم انا مكنتش هنام الليل كله وانت بعيد عني 
ابتسم هيثم بحب وبادلها الحضن بقوه وقال:وانتي كمان وحشتيني اوي ياهند وعيني مكنتش هنتام غير في حضنك انتي بس 
ابتسمت هند بفرحه وبعدت عنه وقالت:لدرجه دي بتحبني ياهيثم؟
قرب هيثم وجهه منها بحب وقال:انا بحبك اكتر من نفسي ياهند بحب كل حاجه فيكي وبدمنها كمان 
اتكسفت هند من كلامه اوي وخدودها بقت حمره وده ماذادها جمال فوق جمالها وهيثم عنيه بقت بتتأملها بحب كبير وركز على شفايفها برغبه وقرب منها بهدووء وقبلها قبله عميقه تاهت هند فيها وكمان هيثم تاه معاها لعالم تاني وفجأه في وسط لحظتم الرومانسيه دي اتفتح باب الغرفه بقوه ودخلت مريم بغضب وغيره 
وقالت:الله الله بقى من شويه مكنش ليك مزاج تقرب مني وهنا مقضيها بو*س مع حبيبه القلب بتاعتك وووو
يتبع... بقلمي نور محمد

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات