رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل السابع 7 بقلم شهد وائل

رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل السابع 7 بقلم شهد وائل

رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل السابع 7 هى رواية من كتابة شهد وائل رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الشفصل السابع 7 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل السابع 7 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل السابع 7

رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق بقلم شهد وائل

رواية طفلة وقعت بين احضاني سلطان وعشق الفصل السابع 7

فهد بمرح سوسو بصي جبتلك اي ي بت وفتح الباب
جوري بصراخ اطلع براااااا انته مين نزلت تحت البطانيه 
فهد انتي اللي مين وبتعملي هنا اي 
ماسه معلش ي فهد اطلع برا وهبقا ادخلك اوك 
فهد ماشي أما نشوف اخرتها ي ست ماسه وخد الباب معا وطلع وهي بصت ل جوري 
ماسه بغيظ مالك ي ست جوري صرختي كدا لي يختي شوفتي عفريت ولا جن 
جوري وطلعت معلشي ي ماسه بس خوفت وهو داخل بعضلاته دي ولا جسمه ده 
ماسه بضحك يبنتي عشان بيروح جيم اكيد الازم يكون كدا وغير أنه ظابط شرطه والمهم هفتح لي عشان مش يفضل برا كتير 
جوري طب استني مش عندك طرحه ألبسها او حاجه احطها علي دراعي ده 
ماسه اسنتي عندي خدي البسي وفتحت الباب وهو متعصب بسبب البنت دي  معلش ي فهد دي جوري بابا هيبقا يحكي ليك الموضوع وهي هتقعد عندنا 
فهد بغيظ تقعد عندنا اممم ده شكله موضوع وهعرف ما بابا تمام خدي الحاجات دي جبتها ليكي وبص عليها وعيونها سحرته وهي اتكسفت من نظراته بس تغيرت لغضب 
ماسه فهد ي فهد انته معايا ولا مع مين ي فهد فهددددد
فهد بعد ما فاق من سرحانه ها معاكي في أي 
ماسه بخبث اااه قولتلي طيب ي حنين يلا طريقك شوفوا بعيد تصبح علي خير 
فهد وضحك وانتي من أهله الخير يختي يلا سلام  
جوري اباي علي ده بارد برود يالهوي بس مو ابن الحلال 
ماسه يالهوي عليكم شويه فهد وشويه انتي سرحانه ف أي انتي كمان يختي 
جوري مش سرحانه يختي المهم دلوقتي عايزه نام ونامو وعده شهر وكنت المور حلوه مع الكل 
عشق سلطان ممكن اروح اشوف ماما اصلها تعبانه اوي وسلمي رنت عليا هي ومنه 
سلطان حاضر ي عشق قومي البسي ويلا نروح وفعلا وصلوا بيت ممدوح 
ممدوح اصلا ب جوز بنتي عامل اي بقا كدا متسالش عليا 
سلطان معلش ي ممدوح مره تانيه نبقا نسال أنا كويس 
ممدوح بخبث ومثل الزعل والله يبني الحال عندي مايل اوي والغيظ مبقاش جايب حاجه وحتي الجاموسه بتموت وفلوسي خلصت عليها وعلي الدكاترة 
سلطان وفهم قصده وطلع فلوس واداها لي خد ي ممدوح 
ممدوح بفرحه ربنا يبارك فيك ي ابني ومشي وهو فرحان 
عشق بخجل من تصرف والدها أنا اسفه ي سلطان هو بابا كدا اسفه جدا 
سلطان وحضنها مش تتاسفي ويلا امشي نشوف حماتي وخدها وهي لسه ف حضنه وداخلو عندها وكنت منه وماجدة قعدين 
ماجدة بحقد شوفي البت شوفي لابس بتاعها بان عليها العز بنت ثريا ااه يمراري منها 
منه بخبث هعرف اخلي ليا أنا وبس وهي لا وقامت راحت عندهم ازيك ي عشق عامله أي ي حبيبتي الف مبروك الجواز وبصت ل سلطان وقالت بدلع الف مبروك ي سلطان قصدي ي سلطان بيه ومشيت وهي بتدلع 
عشق وبتولع منها حربايه زي امك اباي عليكم مهو ارمي الدره علي فمها تطلع البت لامها نفس امك
سلطان وضحك مش قادر معلشي وقعدو شويه ومشيو وروحو البيت 
سلطان بموت مش قادر عايز انام مقولش ليكي هموت ونام بس ادخل استحمي الاول 
عشق بعد شر عنك تمام ادخل استحمي واطلع اكون جهزت هدومك وفعلا سلطان داخل وتلفون عشق رن ولما تفتح محدش يرد وتقفل سلطان كان طلع وعشق كنت بتتكلم ف تلفون وراح قافل وعشق  سابت الفون وراحت لسلطان 
سلطان بنبره فيها غضب كنتي بتكلمي مين ي عشق ف وقت متأخر ده 
عشق بتوتر وخوف مكنتش بكلم حد ي سلطان ويلا ننام 
سلطان وقالها تمام ونامو بس هو اللي صحي وخد تلفونها وفتح وشاف رساله علي واتساب وووووووووووووووووووووو 
يتبع 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات