رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل السابع 7 بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل السابع 7 بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل السابع 7 هى رواية من كتابة دنيا ثروت رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل السابع 7 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل السابع 7 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل السابع 7

رواية عشق مذبذب حور وعاصم بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل السابع 7

بيكتم نفسها بقوه بالمخده.... الباب خبط مشي ونط  من البلكونه
حور كانت بتاخد نفسها بصعوبه كأنها بتطلع في الروح فتحت النور كان عاصم دخل لاقاها بتنهج حاول يشربها مايه = في اي انتي كويسه
حور : عمي.. عمي انا لازم امشي لازم امشي قامت وهي متعبه بتلم هدومها
عاصم بيقوفها بأيديه : اهدى اهدى
حور : عمي هيقتل.. واغمى عليها
عاصم حطها علي السرير مايا صحيت وراحت للاوضه= انت بتعمل اي
عاصم : اغمى عليها تعالى شوفيها..
مايا جريت عليها : جوري انتي كويسة.. حصل اي قولي
عاصم : كانت بتهلوس بكلمه عمها وقالت هيقت.. واغمي عليها
قاسو ليها الضغط وسابوها ترتاح.. راحو اوضتهم عاصم مكنش قادر ينام من التفكير
تلفون حور مبطلش رن يحد ماصحيت :الو مين معايا
مليكة : الحقيني ياحور يزن في المستشفي
حور : اييي. انتي بتقولي اي
مليكه : حور عايزين صورة بطاقه عاصم لاما هيمشو يزن الحقيني
حور : طب طب استني اهدي هتصرف
مليكه : ازاي
حور : الصوره هبعتهالك واتس.. يلا اقفلي سلام
حور خبطت علي اوضتهم = معلشي ياعاصم هو ممكن بطاقتك
مايا بأستغراب : وعايزاها لي
حور : بصراحه كدا في برنامج شهر عسل قدمت ليكو فيه ومحتاجين ارقامكو القوميه.. معلشي اديني البطاقه وانا هحل المشكلة 
ادوها البطايق وهي بسرعه صورتها وبعتتها لمليكه
💫💫💫💫💫💫💫الصبح علي السفره 💫💫💫💫💫💫
سالم : عبير بفكر اكتب البيت بأسم أبني عاصم 
نزلو علي السفره وقعدو... سالم = اي ياولدي  مش هتجيب حفيد للعيله ولا اي 
مايا بمياصه  بتمسك دراعه = اكيد ياعمي ان شاء الله قريب اوويي
... خلصو الأكل طلعت علي اوضه حور كانت قافله علي نفسها بالخوف. 
فتحت الباب وقفلته بسرعه : جوري محتاجه مساعدتك 
حور : اي يامايا حبيبتي 
مايا : بصي أنتي عارفه ان من اول ماعرفنا بعض وانا معتبراكي اختي عشان كدا واثقه من اللي هحكيهولك دلوقتي 
حور وهي بتمسك ايدها بحنيه: قولي ياروحي. 
مايا : عايزاه يبات ليله في حضني ياجوري. 
حور : يعني اي!! 
مايا : مش بيجي جنبي اصلا من اول الجواز مدخلش عليا انتي متخيله ياجوري 
حور : طيب اهدي ان شاء الله شهر العسل هيبقي حلو عليكو وبعدين يابت متكونيش ناشفه خليكي تقيله. 
مايا : حاضر ياستي..يلا هسيبك انا بقا. 
حور بتفكير بعد مامشيت: مايا رغم فرق الطبقات بيني وبينها إلا أنها بتعاملني أختها واكتر كمان.. بس لازم أمشي من هنا.. لو فضلت اختي ويزن ممكن يم.. يارب 
أبراهيم : ماما عايز افاتحك في موضوع
عبير : اب ياحبيبي لاقيت عروسه. 
إبراهيم : بصراحة آه. 
عبير : قول مين مين دي ونروح نخطبهالك 
إبراهيم : جوري..!!!! 
بيدخل عليها عمها الاوضة : عامله اي ياجوري هانم 
بيقرب عليها وبترجع لضهرها للبلكونه: بخير في حاجه حضرتك 
سالم  بيقدم خطواته بالعصايه : وإمبارح بليل كنتي كويسه 
حور بصدمه : هو أنت! بصريخ بتقرب لي ابعددددد...... 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات