رواية جعلتني اقوي يونس وروح الفصل السابع 7 بقلم شيماء صبحي

رواية جعلتني اقوي يونس وروح الفصل السابع 7 بقلم شيماء صبحي

رواية جعلتني اقوي يونس وروح الفصل السابع 7 هى رواية من كتابة شيماء صبحي رواية جعلتني اقوي يونس وروح الفصل السابع 7 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جعلتني اقوي يونس وروح الفصل السابع 7 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جعلتني اقوي يونس وروح الفصل السابع 7

رواية جعلتني اقوي يونس وروح بقلم شيماء صبحي

رواية جعلتني اقوي يونس وروح الفصل السابع 7

صحيت عبير من نومها بقلق وهيا بتشهق بخضه وبتقول" رووح ..؟ 
مراد فتح عينيه علي حركتها واتصدم لما لقاها بترتعش وخايفه .. 
مراد قرب منها وقال بقلق" عبير  مالك ايه الي حصل .. عبير بصتله وهيا خايفه وبتقول .. انا عايزه روح انا عايزاها ..' 
مراد فضل باصصلها وهو مش عارف يرد يقولها ايه بس اكتفي انه يشدها لحض"نه علشان تهدي ..! 
عبير غمضت عينيها وهيا بتحاول تهدي نفسها لآنها حلمت بروح وكانت بتعيط وبتترجاها تساعدها..' 
مراد فضل يمسح علي شعر عبير وهوا بيقول بهمس" خلاص يا عبير اهدي متخافيش كل حاجه هتكون كويسه.!! 
عبير كانت سامعه صوت دقات قلبه اللي كانت بتدق بسرعه دليل عن الخضة ..فضلت مغمضه عينيها شويه لحد ما حست انها بقت كويسه بعدت عن صد"ر مراد وهيا بتبصله بخجل وبتقول" انا اسفه اصل حلمت بيها بتنادي عليا..! 
مراد حرك راسه وقال " متخافيش يا عبير دا مجرد حلم واكيد هيا كويسه ربنا مش هيسيبها..! 
عبير هزت راسها بحزن وقالت" اتمني انها تكون فعلا بخير .. 
مراد هز راسه وابتسملها وهيا بصتله وسكتت لان قلبها كان بيدق جامد لان نظرات مراد ليها كانت حلوه اوي وكانت دي المره الاولي الي عبير قلبها يدق فيها  وبالشكل دا ... 
 الباب خبط وكانت نورين مرات مراد بتنادي  عليه وبتقول" مرااد انت نسيت اني عيزاك ولا ايه انا مستنياك بقالي ساعتين.. 
مراد بص لعبير وغمض عينيه وقال" معلش بق انا هروح اشوف ايه اللي بيحصل وهرجعلك تاني.! 
عبير هزت راسها بالموافقه وهوا قام وقرب من الباب وفتحه وكانت نورين واقفه بلهفه واول مشافته قالت بغيره" مراد انت مجتش ليه انا مستنياك بقالي كتير..'
مراد بصلها واتنهد وقال" متخافيش يا حبيبتي انا بس نمت لاني كنت حاسس بتعب.. 
نورين بصت لعبير اللي كانت نايمه وكانت لابسه فستان عا"ري نوعا ما وكان شكلها جميل بصت لمراد بغيره عاليه وقالت" ومجتش تنام عندي ليه علي الاقل هتكون مرتاح اكتر.. 
مراد لاحظ نظراتها لعبير فلف وشه ولقي ان عبير نايمه وكان جزء كبير من جس"مها باين.. بص لنورين وقال بهدوء " انا نمت وخلاص يا نورين ومركزتش  بق دي اوضة مين علي العموم يا ستي انا هاجي وانام معا"كي ولا تزعلي.. 
نورين حركت راسها ومسكت ايديه وقالت بصوت عالي علشان  عبير تسمعها ..طيب ماشي بس يلا تعالي بسرعة علشان عايزاك في موضوع مهم.! 
مراد هز راسه وخرج معاها وقفل الباب علي عبير  ومشي معاها لاوضتهم!!!! 
وعند عبير في الاوضه اول ما لقته قفل الباب قعدت علي السرير وهيا بتاخد نفس وبتقول " انا ايه اللي بيحصلي دا ليه قلبي دق كدا لما قربت منه ..لا يا عبير اوعي تعملي كدا متنسيش ان الي بينكوا اتفاق وهوا بيحب مراته يعني انتي بالنسباله وقت وهيخلص اوعي تفكري فيه بالطريقه دي تاني.. 
فضلت تقول لنفسها الكلام دا علشان متفكرش فيه تاني وتعتبره مجرد شخص عابر وان اللي بينهم مجرد فتره وهتنتهي... 
________
في اوضة نورين دخلت هيا ومراد وقفلت عليهم الباب وقالت " انت مستعجل اوي كدا ليه متسيبها شويه وبعدين ابق روحلها..!
مراد بصلها بصدمه وقال" ايه الكلام اللي انتي بتقوليه دا يا نورين انا اصلا معملتش حاجه انا نمت بس وبعدين عبير مراتي زيها زيك بالظبط ومن حقها اني افضل معاها .. 
نورين فتحت عينيها بصدمه من كلامه وقالت" مراد احنا لسا بالنهار ودا مش وقت نوم خالص عايزني بق افكر في ايه غير انها عجبتك وعايزها هيا اكتر مني..؟ بقلمي شيماء صبحي 
مراد بصلها وقال " نورين يا حبيبتي انتي مراتي وحبيبتي وحب عمري انما هيا مجرد اتفاق بس يعني عمري مهفكر فيها غير كدا انما انتي حبيبتي والوحيده اللي ساكنه قلبي..! 
نورين ابتسمت لما سمعت كلامه وقالت بدلع وهيا بتشده من قميصه عليها " يعني انت بتحبني انا بس يا مراد ..!
مراد حرك راسه بايوا وقال" طبعا وبعدين انتي ناسيه اننا هناخد الطفل ويتسجل باسمك انتي يعني هيا مش هيبقي ليها وجود في حياتنا تاني ..
نورين ابتسمت وقالت" لا مش ناسيه بس برضوا انا مش عايزاك تروحلها عايزاك تفضل جمبي انا علشان كل ما بتخيل انك معاها بموت ..! 
مراد بصلها بهدوء وقال..بعد الشر عليكي يا روح قابي ...بس خلاص بق يا نورين خلينا نقفل الموضوع دا علشان دا مش وقت كلام خالص لانك وحشتيني اوي..
نورين بصتله وقالت بابتسامه ..بجد يا مراد انا وحشتك..!
مراد هز راسه وهوا بيبص علي جسم""ها وقال..طبعا وحشتيني اي رئيك بق اصالحك ..
نورين ضحكت علي كلامه وهزت راسها وهوا شالها وقال..يعني موافقه..
نورين بصتله بحب وقالت..موافقة يا حبيبي..' 
__________
وفي المطعم اللي موجود فيه يونس وروح ..
ناديه كانت رايحه التواليت وكانت بتبص علي اصحابها بضحك لانها فكراهم كانوا بيهزرو معاهم وهما كانوا واقفين بيبصولها  ومصدومين  ..ناديه لفت وشها بسخريه منهم لانهم مبيعرفوش يحوروا صح ... 
كانت عينيها لسا هتيجي علي طرابيزه يونس ولاكن الويتر ومعاه كام شخص كانوا بيقدموا الاطباق علي  الطرابيزه فكان يونس وروح مش ظاهرين وكان اللي ظاهر هوا عماد فقط .. ناديه ماخدتش بالها منهم  و دخلت التواليت 
وعند طرييزه يونس .. 
الاكل كان بيتزل وكان شكله مغري وجميل روح كانت متابعه الويتر وهما بينزلوا الاكل علي الطرابيزه ومتشوقه انها تاكل منه لانها اول مره تشوف الاصناف دي... 
الظابط عماد كان بيبصلها وملاحظ حماسها اللي بتحاول تخبيه وهيا بتبص علي الاكل ...؟
كان فاهم نظراتها  للاكل لانه عارف ان دايما في اي دار ايتام متعودين ياكلوا من نفس الاكل كل يوم واكيد دي حاجه جديده عليها.. 
روح مسكت المعلقه وهيا بتبص ليونس وبتستاذنه  علشان تاكل وهو استغرب حركتها ولاكنه هز راسه علشان ميحرجهاش وبدا ياكل هو كمان   ... 
عماد كان بيبصلهم ومبتسم لانهم لايقين علي بعض جدا ولاكنه أفتكر ان يونس خاطب فقال بابتسامه" يبق دي فرصه حلوه اوي ومش هتتكرر .. 
يونس لاحظ نظرات عماد المطوله لروح واتضايق لان الفرق اللي بينه وبينها كبير يعني مينفعش يفكر فيها باي طريقه لانها لسا صغيره..! 
روح كانت بتاكل وهيا مبتسمه لان الاكل كان طعمه حلو وعجبها شاورت لعماد بابتسامه وقالت بالاشاره.. الاكل حلو 
عماد هز راسه ليها ابتسم ولاكن يونس اتضايق جدا من حركتها دي وهيا لما بصتله علشان تعرفه ان الاكل عجبها لقته بيبصلها بغضب ..بعدت وشها عنه بخوف وهيا فكراه متضايق منها  لانها اكلت اكل كتير ...
 بصتله بحزت وقالت  بالاشاره انها هتروح للحمام علشان تغسل ايديها واول ماقالت كدا وقف عماد بعدما فهمها وقال" انا ممكن اوصلك .. 
يونس هز راسه برفض وقال" ملوش داعي يا عماد  انا هروح معاها.. 
روح بصتلهم هما الاتنين باستغراب ولاكنها وافقت ان يونس هوا اللي يروح معاها.. 
اتجه يونس وروح للتواليت وهناك كانت خارجه ناديه واول ماشفتهم اتصدمت وهيا بتقول " يونس انت بتعمل ايه هنا... 
روح بصتلها بصدمه وبصت ليونس وهوا رد عليها وهوا مستغرب وجودها في نفس المكان وقال" انا هنا مع صاحبي  ولاكن انتي ايه اللي بتعمليه هنا.. 
ناديه رجعت خصله  من شعرها ورا ودنها وقالت وهيا بتبص علي روح باستغراب" انا هنا مع اصحابي البنات بس غريبه يعني يا حضرت الظابط انك عندك وقت تخرج فيه ... 
يونس بصلها بضيق وقال" وايه الغريب يعني يا ناديه وبعدين احنا هنا علشان شغل ومش وقت فاضي ولا حاجه.. 
ناديه بصت لروح وقالت بسخريه وهيا بتشاور عليها من فوق لتحت " ودي بقت شغل.. 
روح اتحرجت جدا من كلامها وطريقتها في وصفها فسابتهم  يكملوا كلام ودخلت الحمام .. 
يونس بص عليها واتغاظ من ناديه اكتر لانها احرجتها فقال بضيق" طيب يا ناديه بما انك مع صحابك فاتفضلي روحيلهم .. 
ناديه هزت راسها وقالت" اكيد هروحلهم  بس انت مش حابب تعزم عليا اقعد معاكوا ولا ايه يا يونس.. 
يونس بصلها بضيق وقال " بقلك دا شغل يا ناديه !!! 
ناديه بصتله وهزت راسه ومشيت من قدامه بدلع ورفعت شعرها علشان يخبط في وشه ... 
يونس ضغط علي ايديه جامد وفضل واقف مكانه وهوا بيقول بغيظ..هتفضلي طول عمرك كدا ومش هتتغيري يا ناديه.. 
روح خلصت وفضلت واقفه جوا ومحروجه تخرج لانها عارفه ان ناديه خطيبت يونس اكيد عملت مشكله معاه بسببها .. 
ويونس فضل واقف قلقان عليها علشان اتاخرت فاول ما شاف بنت داخله وقفها وهوا بيقول" بو سمحتي يا انسه في بنت جوا ممكن بس تشوفيها علشان اتاخرت.. 
البنت بصت ليونس من فوق لتحت باعجاب وهزت راسها ودخلت علشان تشوف روح.. 
كانت روح واقفه في جنب وهيا ساكته فقربت منها البنت دي وقالت " انتي كويسه .. 
روح بصتلها وحركت راسها بمعني ايوا فالبنت كملت كلامها وقالت" في شاب برا بيسال عليكي وقلقان طلب مني اطمن عليكي.. 
روح رفعت راسها وقالت  بالاشاره" هو كان لوحده .. 
البنت بصتلها وهيا بتحاول تفهمها وقالت "انا اسفه ليكي بس انا مش فاهمه قصدك خالص بس لو انتي كويسه اخرجي للشاب اللي برا علشان واقف برا قلقان عليكي ...بقلمي شيماء صبحي 
روح هزت راسها والبنات بعدت عنها وبدات تغسل ايديها وروح عدلت هدومها وخرجت واول مشافت يونس بصت في الارض بخجل .. 
يونس اتضايق من زعلها لان ناديه غلست عليها  فقرب منها وقال "انتي كويسه يا روح..! 
روح حركت راسها بايوا وهوا قال" لو متضايقه من المكان خلينا نمشي 
يونس قرب منها ومسك ايديه وقال" روح ردي عليا متخافيش خلينا نمشي من هنا.. 
روح بصتله وهزت راسها وهوا راح للطرابيزه وبلغ عماد انهم هيمشوا علشان روح تعبانه شويه ومحتاجة ترتاح .. 
عماد وقف بقلق وقال" خير يا يونس هيا مالها.. يونس وقفه بايديه وقال" لا خليك انت انا هاخدها ونمشي المهم دلوقت انا عايز اكون معاك في المهمه دي علشان منصور دا انا لازم قبض عليه بنفسي.. 
عماد حرك راسه ويونس سابه ومشي ومسك ايد روح وخرجوا من المطعم ..
_______
ناديه واصحابها كانوا متابعين يونس والبنت اللي معاه وناديه اول مشافتهم خرجوا سابت اصحابها من غير اي كلمه ومشيت وراهم وقفت تبص عليهم وشافت يونس وهوا بيفتح الباب لروح وبيبتسملها اتغاظت جدا من البنت اللي معاه وفهمت انها مش مجرد بنت جارة ماجده زي مقالتلها وان في علاقه بينها وبين يونس .. 
يونس اتحرك بالعربيه وناديه ركبت  عربيتها  ومشيت وراهم .. 
يونس بص لروح ومسك ايديها وهو بيطمنها وبيقول" روح اهدي بق متخافيش وبعدين هيا ناديه كدا طول عمرها اسلوبها مش حلو وانا اسف اني سيبتها تبصلك كدا من غير ما اخدلك حقك.. 
روح ضمت حاجبها وقالت بالاشاره … انا مش زعلانه انا كويسه.. 
يونس رفع حاجبه وقال" بجد والله طيب وضمت حواجبك دي ايه.. 
روح حركت راسها وهيا بتقول بخجل" انا كدا … 
يونس ابتسم ومسكها من خدها وقال" اي رئيك اخدك في مكان تغيري جو..
روح بصتله وقالت بفرحه " بجد.. 
يونس حرك راسه بابتسامه وقال" اكيد طبعا .. قوليلي بق  نفسك تروحي فين.. 
روح حطت صوبعاها علي دماغها وهيا بتفكر وبعدها بصتله وقالت بالاشاره..عايزه اروح الملاهي .. 
يونس ضم عينه وهوا باصصلها وهيا ضحكت علي شكله ومسكت تلفونه وادتهوله وهوا فهم قصدها وفتحه واداهولها علشان تكتب اللي هيا عايزاه.. 
روح كتبت " انا عايزه اروح الملاهي .. 
يونس قرأ كلامها وهز راسه وقال" بس كدا دنتي تؤمري.. 
روح خجلت وهزت راسها وهوا قال " انا هاخدك لملاهي حلوه فيها العاب كتير وهتعجبك اوي.. 
روح هزت راسها وهوا غير اتجاه الطريق وكل دا وناديه ماشيه وراهم.. 
وصل يونس عند ملاهي كبيره ووقف بالعربيه ونزل هو الاول وفتح لروح العربيه وفكلها حزام الامان وبعدها مسك ايديها وخرجها ..
روح  كانت فرحانه لانها لاول مره هتجرب الملاهي اللي كان نفسها تشوفها من سنين… 
يونس دخل وروح ماسكه في ايديه واول حاجه روح شاورت عليها هيا نوع من انواع الالعاب الخطيره.. 
يونس بصلها وضم حاجبه وقال" بس دي خطرة اوي يا روح هتخافي.. 
روح حركت راسها بلا وشاورتله انها مبتخافش… 
يونس هز راسه بالموافقه وراح علشان يشتريلها تذكره روح شاورت عليه ..يونس قرب منها وهو بيقول " خير يا روح غيرتي رئيك.. روح هزت راسها بلا وشاورت عليه وقالت" مش هتركب معايا.. 
يونس قال " قصدك اني هركب معاكي.. 
روح ابتسمت بحماس وحركت راسها وهوا فضل يبصلها ومش عارف يقولها ايه هو ظابط وليه كاريزمته معقول هيركب لعبة زي دي  .. 
روح فضلت بصاله وهو لما لقاها مصره هز راسه وقطع تذكرتين للعبة دي ودخلوا هما الاتنين  وركبوها واول ما اللعبه اتحركت بدات روح تحس بسرعات قلبها بتزداد ولانها مبتتكلمش بقالها كتير مكنتش عارفه تعبر عن خوفها فمسكت جامد في ايد يونس وهوا لما بصلها لاقاها ضغطة جامد علي ايده ومغمضة عينيها .. 
فضل يضحك علي حركتها وهوا بيبص علي الارض لاحظ ناديه واقفه وبتبص عليه وهيا متضايقه .. يونس بص  لنفسه  واستغرب اللي هوا بيعمله  دي اول مره يركب فيها لعبة زي دي روح لاحظت انه مكشر فشاورتله وهيا بتضحك وهوا ابتسم ولما جه يبص تاني علي ناديه لقاها مش موجوده وشاف عربيتها وهيا ماشيه… 
يونس اتنهد بضيق وفضل يبتسم لروح لحدما الجوله انتهت ونزلوا من علي اللعبه.. 
يونس بص لروح وقال" حابه تجربي حاجه تانيه.. 
روح بصتله بتفكير وهزت راسها وكتبتله " بين الرعب عبير دايما بتحكيله عنه وبتقول انه مرعب بس انا مش هخاف علشان انت معايا.. 
يونس كان بيفكر ياخدها ويمشوا ولاكن لما قرأ كلامها رجع في كلامه وهز راسه وراح اشتري تذكرتين لبيت الرعب ودخلوا.. 
روح بصت ليونس برعب وهوا كان ماسك ايديها جامد علشان يطمنها ولاكنها اول مشافت شكل الدميه المخيفه بتقرب عليها  فضلت تصوت وهيا بتنده باسمه وبتقول " الحقني يا يونس… 
يونس بصلها بصدمه وهوا مش قادر يستوعب انها بتصرخ وبتنده باسمه فقال بصدمه" روح انتي اتكلمتي دلوقت .. يتبع بقلمي شيماء صبحي 🥀

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات