رواية زوجة الصقر صقر وحور الفصل التاسع 9 بقلم شغف الاعصار

رواية زوجة الصقر صقر وحور الفصل التاسع 9 بقلم شغف الاعصار

رواية زوجة الصقر صقر وحور الفصل التاسع 9 هى رواية من كتابة شغف الاعصار رواية زوجة الصقر صقر وحور الفصل التاسع 9 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية زوجة الصقر صقر وحور الفصل التاسع 9 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية زوجة الصقر صقر وحور الفصل التاسع 9

رواية زوجة الصقر صقر وحور بقلم شغف الاعصار

رواية زوجة الصقر صقر وحور الفصل التاسع 9


ذهب صقر الي بيته وجد حور تجلس الحديقه ذهب وجلس بجانبها 
صقر :حور 
حور وهي لا تنظر له:نعم 
صقر:انا اسف
حور بضحك :اسف علي اي علي كسرتك ليا ولا انك مش واثق فيا هتعتذر علي اي بس يا صقر باشا 
صقر:حور انا 
حور:خلاص يا صقر ولو سمحت انا عايزه اروح اشوف اهلي 
صقر:تمام هوديكي 
حور:عايزه اروح دلوقتي 
صقر:تمام يلا وذهبوا الي السياره وطول الطريق يحاول صقر فتح معاها موضوع وهي تصده وصلت لبيت اهلها دخلت وجدت اخوها كبير العائله غسان يجلس وبجانبه امها واختها الاثنين اللي متجوزين وبجانبهم زوجاتهم ذهبت وحضنت اخوها غسان 
بقلم (شغف إلاعصار 🌪️)
غسان:خيتي 
حور:اخوي وحشتني 
غسان:انت اكثر
وذهبت وحضنت امها واخواتها وسلمت علي زوجاتهم 
غسان:تعالي يا صقر واقف عندك ليه 
صقر:لا انا هامشي وهبقي اجي لحور بليل نروح ومشي 
قعدت حور معاهم 
حور:مش ناوي تتجوز يا غسان 
اخو غسان الاصغر:دا امها داعيه عليها ليله القدر اللي تجوز غسان 
غسان:بلاش انت يا محمود كل أسرارك معايا ها وهو يغمز اه 
محمود وينظر لمراته بتوتر:دا يسعدها اللي تتجوز غسان باشا
غسان:انا مش فاضي للجواز ورايا مصالح البلد ومش عايز اتجوز واحده اعذبها معايا 
حور:اخويا العاقل يا ناس 
وقعدت وقت هتشتاق ليه وجه الليل وأخذها صقر وذهب الي بيتهم
عند حياه نزلت نجيب الدواء لمامتها والوقت كان متأخر فجأه شعرت بحد يمشي خلفها أسرعت شوي ومازال اللي بتمشي وراها ماشي لما شعرت بالخوف بدأت تجري واللي خلفها جري أيضا 
حياه لما شعرت انو خلفها:لو سمحت سيبني 
الشاب:وهو فيه واحده محترمه تمشي في الوقت ده 
حياه وتنظر له:حازم 
حازم:اي اللي منزلك في الوقت ده 
حياه:كنت بجيب الدواء لماما
حازم:طب يلا علشان اروحك ودي اخر واول مره تطلعي متأخر كده اصل هتبقي مراتي وانا اخاف عليكي يا قلبي
حياه:لا شكرا وفي احلامك اكون مراتك 
حازم :يلا يا حياه اركبي العربيه علشان أنا معنديش خلق اتحايل
حياه:مش هركب انا حره 
حازم بغضب:اركبييي
حياه بخوف:انا اصلا ركبت وركبت
وصلها حازم لبيتها وطلع علي بيته 
عند حور كانت تجلس بالغرفه خرج صقر من الحمام ينشف شعره ويرتدي بنطلون فقط 
حور وتغمض عيونها:البس التيشيرت لو سمحت 
صقر وهو بيقرب:ليه 
حور:خائفه عليك لتاخد برد 
صقر:ياااه قلبك حنين قوي الله اكبر انا بحب انام كده 
حور وتفتح عيونها:وهو الي اللي بحب انام كده انا دلوقتي معاك في الأوضاع فنحترم بعض 
صقر ويقرب عليها وهي تبعد لغيت لما حاضرها بين ذراعيه وسرير ويقول وهو ينظر لعيونها:الاوضه اوضتي وانا حر فيها تمام ونظر لشفافيها 
حور بتوتر:تمام ممكن تبعد 
صقر:ثواني وهجم علي شفايفها وهي بتبعده بكل قوتها لكن مقدرتش 
صقر وبعد
حور:انت سافل ومش محترم 
صقر وهو ينام:دائما بيقولي كده 
بقلم (شغف إلاعصار 🌪️)
حور اخذت مخده وذهبت ونامت علي الكنبه 
عند دياب كان يجلس علي الطرح وهو يشرب الشاي والسيجاره عاري الصدر وينظر للسماء شعر بها تقف 
دياب:انزلي البسي طرحع واطلعي
قمر:بس الدنيا ليل محدش هيشوف 
دياب:سمعتي قولت اي 
قمر:حاضر وذهبت وارتدت طرحه وطلعت 
دياب:تعالي قربت قمر منه مسك يدها وبعدها بجانبه وحاوط كتفيها بذراعه 
قمر بتوتر من قربه:ممكن تبعد 
دياب:تؤ واقعدي ساكته خلي الواحد يتأمل شويه وبعد وقت نزلت قمر تنام ودياب أيضا 
في الصباح استيقظت حور وأتت بأوراق 
حور:انت هتطلقني يعني هتطلقني وقربت من صقر وجعلته يبصم علي الاوراق 
حور:وبكده بقيت حره وذهبت لتحضر شنطتها 
حور بصوت واطي في التليفون لحسن:انا جايه  ونزلت ومشيت قدام القصر نظرت له بنظره حزن 
ووصلت للمطار وسافرت مع حسن...

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات