رواية وقعني جذبها وعشقها من الفصل الاول للاخير بقلم مريم محمد

رواية وقعني جذبها وعشقها من الفصل الاول للاخير بقلم مريم محمد

رواية وقعني جذبها وعشقها من الفصل الاول للاخير هى رواية من كتابة مريم محمد رواية وقعني جذبها وعشقها من الفصل الاول للاخير صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية وقعني جذبها وعشقها من الفصل الاول للاخير حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية وقعني جذبها وعشقها من الفصل الاول للاخير

رواية وقعني جذبها وعشقها بقلم مريم محمد

رواية وقعني جذبها وعشقها من الفصل الاول للاخير

بوسه واحده بس ردت عليه بخجل زين ابعد بطل قلة ادب مسكها من وسطها و اتكلم بسفاله 
زين: بوسه وهبعد في ذلك الوقت دخل فهد 
فهد بغمزه وضحك: اي يا حاج مش هتبطل شقاوه 
نزلت خديجه مرات زين راسها بخجل 
زين بضحك: امشي يابن الكلب بره 
فهد: ما تطلع انت من المطبخ احج انا داخل اقول لامي اني جعانننن 
خديجه بحنيه: الاكل جهز اهو يا حبيبي و هحطه 
زين: اتفضل بقا بره قالت هتحط الاكل 
فهد بضحك: طب سلاموز هقعد بره 
(فهد بطل روايتنا عصبي و بارد بس مع امه و ابوه مرح هو وحيد امه و ابوه من اغني اغنياء البلد عنده 30سنه طويل وعريض ابيضاني مهندس معماري) 
في حته تانيه تنزل من علي سلم بتاع الفيلا بنشاط و شكلها الخجول طول الوقت 
عشق بخجل بتقرب تبوس خد ابوها الي قاعد علي سفره مستنيها: صباح الخير يا بابا 
عزت: صباح النور ياقلب بابا قعدي عشان تفطري 
قعدت عشق جنب ابوها تفطر
عزت: انهارده بعد ما اجي من الشغل هخدك و هنروح عند عمك عزمنا عنده انهارده 
(اعرفكم علي بطالتنا عشق تكون بنت عم فهد عندها 22سنه شكلها صغنن قصيره و جسمها حلو و مفرود بيضه و شعرها اصفر متخرجه من كلية حقوق) 
بليل في معاد العشا 
وصل عزت و معاه عشق عند بيت فهد 
و بعد ترحاب قعد الجميع و فهد عينه مش نزلت من علي عشق 
قامت عشق تدخل المطبخ تجيب مايه 
فتحت التلاجه خدت ازازة مايه و بتلف فاجأه خبطت في فهد الي مسكها من وسطها 
فهد بحب و ابتسامه اظهرت وسامته: وحشتيني يا بنوتي 
عشق بخجل: فهد خليك محترم و ابعد 
فهد بأبتسامه جانبيه: تؤ تؤ 
عشق بدلع: تؤ ابعد انا مخماك من المره الي فاتت وانت فاكر 
فهد: تؤ فكريني 
عشق: والله يعني مش فاكر لما فضلت الاسبوع الي فات تضحك مع زميلتك في الشغل 
فهد: يعني لسه زعلانه 
عشق: اه
فهد بغمزه: و انا هصالحك و قرب منها و باسها من شفايفها و هيا تاهت معاه و غرزت ايدها في شعره تقربه منها اكتر 
بعد فهد بعد وقت ليس بقليل 
فهد بخبث: لسه زعلانه 
عشق: قليل الادب 
فهد و بيقرب عشان يبوسها: يبقا لسه زعلانه 
عشق بسرعه: لا لا مش زعلانه 
فهد مسكها من وسطها و قربها منه و حضنها و فضل يملس علي شعرها 
فهد: هنتحجب امتي 
عشق: معرفش 
فهد: هتجوزك بس و ابقا اعرفك معرفش دي ووووو يتبعععع
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عشق بدلع وهيا بتلعب في قميصه: تؤ مش هتجوزك 
فهد: اه ماش متجوزنيش بس انا هتجوزك بالافعال بقا و خليها فضيحه و غمزلها وضحكت 
عشق بصدمه من كلامه: انت بقيت قليل الادب اوي كل يوم قلة ادبك بتزيد قرب فهد عشان يبوسها بس خديجه دخلت المطبخ 
خديجه بصحك: بتعملو اي يا ولاد 
فهد ببراءة مزيفه: بعمل الي الحاج كان عايز يعمله معاكي في المطبخ 
خديجه: ولد احترم نفسك 
عشق: ابقي ربي ابنك يا طنط 
خديجه: تعالي ساعديني نحط الاكل علي سفره يا عشق و انت اطلع بره 
فهد: كل حاجه اطلع بره اطلع بره 
عشق بطلع لسانها و بتغيظه: احسن 
فهد كمان طلعلها لسانه و طلع 
تاني يوم صحي فهد بنشاط و كان رايح يجيب عشق من بيتها عشان يخرجها بعد قليل وصل فهد عند الببت شاف عشق نازله من عربية واحد و بتضحك قرب منها بغضب بعد ما العربيه مشيت 
فهد مسك ايدها بغضب: مين ده 
عشق بألم: فهد ايدي ابعد عني 
فهد بصوت عالي: قولتلك مين دي
عشق بعصبيه: قولتلك سيب ايدي 
مسكها فهد من شعرها بغضب: انطقي 
عشق ببرود: انت مالك هو مين و سيب شعري و انا حره انت مين عشام تدخل في حياتي 
فهد بغيظ و عصبيه: انا مين تمام اوي و مسك ايدها و دخل عند ابوها في البيت 
فهد: عميييي 
عزت: فهد مالك 
فهد زق عشق علي ابوها: ابقا عرفها انا مين و مشي و سابهم 
عشق عيطت و حضنت ابوها 
عزت: في اي يا حبيبتي حصل اي 
عشق حكتله كل حاجه 
عزت بلوم: انتي غلطي في الاول انك مش قولتي لفهد مين الي كان معاكي في العربيه و انتي عارفه ان هو بيحبك و بيغير عليكي 
عشق: طب اعمل اي دلوقتي يا بابا 
عزت: امسحي دموعك و روحي صالحيه 
بعد قليل وصلت عشق البيت عند فهد و قابلت خديجه 
خديجه: عشق هو فهد مالو 
عشق: هطلع اشوفه الاول ولما انزل هحكيلك 
طلعت عشق بسرعه علي غرفة فهد خبطت و دخلت بسرعه وقفلت الباب شافت فهد قاعد علي سرير من غير تيشيرت عاري الصدر و لابس شورت قصير و بيشرب سيجاره بصتله بخجل و شكله كان عجبها و هو بيشرب السيجاره بعصبيه 
عشق بصوتها الرقيق: فهد 
فهد بصلها ببرود: عايزه اي و جايه ليه 
عشق ببكاء: انا اسفه حقك عليا بجد مش كان قصدي اقولك كدا 
فهد: امم ماشي ماشي خلاص قولتي الي عندك اطلعي بره
عشق بتبكي اكتر: انا اسفه ولسه هتطلع من الغرفه بس فهد قام و مسك ايدها و قربها منه حضنها 
فهد: خلاص انا مش زعلان 
عشق بصتله بفرحه: بجد
فهد قرب يبوسها من شفايفها وهو بيتكلم: بجد و خادها في قبله طويله سحرتها ووووو يتبعععع 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
بليل كان الجميع متجمع عشان فهد الي طلب كدا 
زين: مقولتش برضو يا فهد مجمعنا ليه 
فهد: طبعا انتوا عارفين ان انا وعشق بنحب بعض و طبعا انا عايز اسرع في الجواز و يكون اخر الاسبوع ده 
زين: بس مش هنلحق 
فهد: لا هنلحق 
زين: انت رائك اي يا عزت 
عزت: الرأي رأي عشق 
فهد: لو علي عشق هيا موافقه 
زين: نسمع رأيها بنفسنا 
عشق بخجل: موافقه يا عمو 
فهد بهزار: بتقولك موافقه يا عمو 
زين بجديه: طب كدا نبداء نشوف التجهيزات و نحضرها وانت عليك تاخد عروستك دلوقتي تختار فستان 
فهد: اشطاا يا حاج و كمل بغزل: يلا يا عشقي 
عشق بخجل: يلا 
ركبت عشق معاه العربيه 
بعد قليل وصله الاتيليه (مكان الفساتين) 
فهد بتحذير: تختاري حاجه محترمه انتي فاهمه يا عشق 
عشق: يا فهد ما انت معايا يعني لو مش عجبك هشوف غيره 
فضلت عشق اكتر من ساعتين بتختار و فهد قاعد يقول لا 
عشق: يا فهد هو كل حاجه لا لا لا اصل ده ضيق و ده شكله حلو عليكي ده في فاتحه لا لا مفيش منهم حاجه تنفع 
فهد ببرود: خلصتي 
عشق بغيظ: اه
فهد: طب شوفي غيره يلا 
بعد ساعه كانت عشق جابت فستان عجب فهد و روحه 
تاني يوم قامت عشق بكل نشاط تروح لفهد الشركه 
بعد نص ساعه كانت عشق جهزت و نزلت تروح لفهد 
في الشركه وصلت عشق و كانت هتدخل مكتب فهد بس السكرتيره وقفتها 
غاده: عشق هانم مينفعش تدخلي فهد بيه في اجتماع 
عشق: بس انا هدخل عادي
غاده: مينفع وقبل ما تكمل جملتها كانت عشق دخلت 
عشق بفرحه: فه و قبل ما تكمل شافت حاجه صدمتها و نزلت دمعه من عينها ووووو يتبعععع 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
فهد: عشقي تعالي 
عشق مسحت الدمعه الي نزلت منها: انتي يا بت انتي ازاي تمسكي ايد فهد 
فهد: عشق اهدي
عشق: اسكت انت يا خاين 
لارا بدلع مسكت ايد فهد و اتكلمت: مين دي يا فهد 
فهد: بنت عمي و فرحنا الاسبوع الي جاي 
عشق: ده في احلامك 
فهد بغضب: عشققق اسكتي 
عشق قربت من لارا ضربتها بالقلم و بصت لفهد بكسره و حزن و طلعت تجري من الشركه 
لارا: الجربوعه دي ازاي تضربني 
فهد بغضب: اخرسي سيرت عشق متجيش علي لسانك و من النهارده مفيش شغل بينا فهد قال اخر كلامه و طلع من الشركه شاف عشق واقفه بره بتعيط 
فهد: عشق
عشق: انت ملكش دعوه
فهد: ممكن تفهمي بقا هيا الي كل شويه تحط ايدها علي ايدي و انا اشيلها يعني كنت بصدها 
عشق: و لما زعقتلي قدامها 
فهد: عمري ما كنت هزعقلك قدامها بس لما قولتي ده في احلامك اتعصبت و ده خلاني ازعقلك 
عشق ببكاء: بس برضو مش هكلمك 
فهد: بعد ما انتي ضربتيها انا قولتلها كمان اني مش هشتغل معاها 
عشق: ويبقا اسمي بخرب لحضرتك شغلك 
فهد قرب منها خدها في حضنه: تؤ تؤ مش بتخربي حياتي لانك انتي حياتي 
عشق بفرحه بصتله: بجد يا فهدي 
فهد بهيام: بجد يا عيون فهدك 
وقرب منها عشان يبوسها 
عشق بتحذير: فهد احنا في الشارع
فهد: يلعن ابو الشارع و قرب باسها من شفايفها قبله طويله بعد قليل بعد عنها بصعوبه 
فهد: بحبك يا عشقي 
عشق: وانا بحبك يا فهدي 
بعد ايام في اخر الاسبوع تم كتب الكتاب 
بارك الله لكما و بارك عليكما و جمع بينكم في خير
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
في غرفة فهد و عشق خلصه صلاه و عشق قاعده بتفرك في ايدها قرب منها فهد 
فهد بغمزه: طب اي يا عشقي 
عشق بخجل و توتر: اي 
فهد مسكها من ايدها و خدها عند السرير 
عشق لسه هتنام
فهد: انتي هتعملي اي
عشق: هنام
فهد: مفيش نوم 
وقرب رجع شعرها ورا ضهرها و قرب جامد منها وباسها برقه من شفايفها و بداء يتعمق و نزل عند عنقها فاجأه عشق زقته 
عشق ببكاء: يا قليل الادب 
فهد بخضه: عشقي حبيبتي مالك
عشق: اااانت قليل الادب يا فهد 
فهد: ليه يا حبيبتي 
عشق: عشان عشان انت وسكتت
فهد: ياحبيبتي مش انتي عارفه ان ده حاجه عادي طلاما متجوزين 
عشق: اه بس ابعد عني ابعد 
فهد: طب خلاص اهدي يلا ننام 
عشق: ماشي بس خليك بعيد عني 
فهد بعصبيه: عشق انا قولت مش هعمل حاجه يبقا مش هعمل انا راجل يا عشق بعد كلامه قام و ساب الغرفه و عشق فضلت تعيط 
بره عند فهد كان قاعد علي كنبه بيشرب سجاير لدرجة خلص علبة السجاير و فتح غيرها 
في ذلك الوقت طلعت عشق من غرفتها راحت قعدت جنبه
عشق: فهد كفايه سجاير
فهد بهدوء: ادخلي نامي يا عشق و ملكيش دعوه 
عشق: لا انا عايزه انام جنبك 
فهد قام وقف بضيق و مسك ايدها و دخل الغرفه نام علي سرير و خدها في حضنه 
تاني يوم قامت عشق لقت نفسها في حضن فهد فضلت تحسس بأيدها علي لحيته(دقنه) و صدره 
فهد قام بنوم: بتعملي اي
عشق بخجل: مش بعمل يا فهدي 
قرب فهد من شفايفها باسها ووووو يتبعععع 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عشق بدلع: مش هتبطل قلة ادب
فهد: هيا لسه قلة الادب بدأت 
عشق: طب ابعد بقا عشان اقوم 
فهد: طب حضريلي هدومي نازل الشغل 
عشق: ازاي هتنزل و تسيبني اول يوم جواز 
فهد: عادي يا عشق بجواز من غير جواز احنا زي ما احنا كأننا اخوات
عشق بعصبيه: انت اي انت شايف ان الجواز كدا وبس شهو*تك وبس 
فهد بصدمه: شايف الجواز كدا و شهوتي 
عشق بصدمه:  فهد انا مكنش قصدي اقول كدا انا قص
فهد بعصبيه: اخرسي خالص يا عشق فاهمه 
دخل غير هدومه و نزل راح علي شركه و عشق قاعده مش بتعمل حاجه غير انها تعيط 
عدت الساعه 1بليل و فهد مرجعش و عشق قلقانه 
و فضل يعدي الوقت لحد ما بقا 3 و عشق و هتموت من القلق 
قامت لبست هدومها وقررت تروح الشركه تشوفه 
في الشركه وصلت عشق كانت الشركه فاضيه دخلت مكتب فهد كان نايم علي كرسي المكتب و رايح في النوم 
عشق قربت منه و اتكلمت بهمس: فهد 
فهد:.... لارد
عشق فضلت بصالو و قربت باسته من شايفه 
عشق: انا اسفه يا حبيبي 
قربت عشق لعبت في شعره وباسته تاني من شفايفه في ذلك الوقت فهد فتح عينه 
فهد: انتي بتعملي اي هنا 
عشق برتباك: قلقت عليك عشان الوقت اتأخر جيت اشوفك 
فهد بيبص للساعه و اتكلم بغضب: ازاي تنزلي في الوقت ده انتي مجنونه 
عشق ببكاء و شهقات: كنت خايفه عليك اوي يا فهد
فهد بصوت عالي: عيل صغير انا 
عشق ببكاء: انت اتغيرت اوي يا فهد انا اسفه. فهد خد مفتاح عربيته و تليفونه و مسك ايدها ببرود و طلع من الشركه ركب عربيته و راح البيت 
في البيت دخل فهد خد شاور و طلع لابس شورت قصير بس و راح قعد علي سرير و عشق قامت بسرعه دخلت الحمام و هو فضل قاعد بيشتغل علي لاب توب بعد نص ساعه طلعت عشق من الحمام. فهد بصلها بلا مبالاه بعدين اتصدم من الي شافه كانت عشق طالعه من الحمام لابسه قمي*ص نوم قصير جدا و مفتوح من كل حته و راحت قعدت جنبه بخجل 
فهد: اي ده 
عشق بخجل: ايه 
فهد: ايه الي انتي لبساه ده 
عشق بخجل: لبساه عشان فهدي 
فهد ببرود قفل اللاب توب: للاسف يا مدام عشق انا راجل مش بتاع شهوا*ت 
وفرد جسمه و نام 
قربت منه عشق ووووو يتبععععع 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عشق راحت قعدت علي رجله: انا بحظرك و بقولك انك لو فضلت زعلان مني هعيط 
فهد بضيق: عشق ابعدي 
عشق بعدت بحزن وهيا عارفه انها غلطانه وحقه يزعل منها: فهد انا مكنش قصدي اقول كدا انا بحبك 
فهد: ماشي 
عشق: حقك خلاص بقا 
فهد: خلاص يا عشق 
عشق: يعني مش زعلان 
فهد بأبتسامه: اه 
قربت عشق قعدت علي رجله تاني: وانا ايه الي يأكدلي انك مش زعلان مني 
فهد بخبث: انتي شايفه اي يأكدلك 
عشق بخجل: اممم انت عارف 
ضحك فهد علي خجلها و قرب منها باسها من شفايفها بشتياق و بداء يكمل بس فاجأه بعد لما حس انها خايفه 
قام راح قعد علي اريكه (الكنبه) الي موجوده في الغرفه 
عشق عدلت ملابسها و راحت قعدت جنبه: مالك يا فهد مكملتش و بعدت عني ليه 
فهد بضيق: هقرب منك بعدين يا عشق لان انتي دلوقتي مش مستعده 
عشق بعند: لا انا مستعده 
فهد: عشق يمكن انتي بتحسبي كدا لكن انتي خايفه جسمك بيقول كدا 
عشق بدموع: لا غلط لا غلط 
فهد بهدوء: انتي بتعيطي دلوقتي ليه 
عشق: مش عايزه اكون ملكك ب الاسم بس و كمان بالفعل خلينا روح واحده يا فهد 
فهد: انتي متأكده انك مستعده 
عشق: اه 
فهد بغمزه: انت الي جبته لنفسك يا جميل و قام شالها و هو بيقولها احد كلمات الغزل و عشق بتضحك برقه.....  وتصبح عشق ملك فهد اسم و فعلا 
ووووووو يتبععععع 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
فتحت عشق عينها علي حاجه راطبه علي شفايفها و كان فهد 
فهد بعد عن شفايفها و اتكلم: صباحيه مباركه يا عروسه 
عشق بخجل: الله يبارك فيك 
فهد قرب منها تاني باسها 
عشق: فهد بقا بطل قلة ادب 
فهد: تؤ تؤ انا عايز اعيد امجاد امبارح 
عشق لسه هتتكلم لكن سكتتها بوسة فهد وووو نسيبهم مع بعض شويه 
عند غاده سكرتيرة فهد كانت قاعده عند مكتبها بتخلص اخر حاجه في شغلها فاجأه دخل عزت ابو عشق 
عزت بستغراب: انتي مين 
غاده بخجل: انا غاده السكرتيره بتاعت مستر فهد 
عزت بأبتسامه: اه تمام انا عزت عم فهد 
غاده: طبعا عارفه حضرتك 
دخل عزت المكتب و هو حاسس ان قلبه اتقبض لما شاف غاده و حاسس ان هو عايز ياخدها في حضنه 
نرجع تاني عند فهد كان بيلبس 
عشق: يعني احنا رايحين فين دلوقتي 
فهد: الحاجه عزمانا علي غدا و هنروح 
عشق: امممم 
فهد: و بعد ما نخلص القاعده معاهم هروحك و اروح علي شغل 
عشق: شغل اي يا فهد و احنا بقالنا يومين متجوزين 
فهد: عندي شغل كتير 
عشق بصوت عالي: فهد انت بتهزر لا طبعا  
فهد: عشق صوتك يوطي 
عشق بحزن حست ان دموعها هتنزل بس مسكت نفسها: ماشي يا فهد 
فهد اتنهد بصوت عالي و اتكلم بعصبيه: يلا يا عشق 
عشق بصتله بلوم و لسه هتمشي بس فهد مسك ايدها و شدها لحضنه و فضل يلمس علي شعرها 
فهد: حقك عليا يا قلبي خلاص مفيش شغل يلعن ابو الشغل 
عشق بصتله بفرحه: يعني مش هتروح الشغل 
فهد بفرحه لفرحتها: تؤ تؤ 
قربت عشق بخجل باسته من شفايفه و بعدت 
ووووو يتبععععع 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
عشق: بحبك يا فهدي
فهد: وانا بعشقك يا قلب فهدك
عشق بخجل: فاكر الفيلم الي حصل امبارح
فهد بخبث: اممم
عشق: تيجي نعيده تاني
فهد بضحكه رجوليه شالها و دخل الغرفه و هو بيتكلم: وتالت و رابع 
عند عزت كان خلص شغل في الشركه و طلع شاف غاده كانت خارجه قلبه كان قاعد يقولو وقفها و كلمها 
عزت: غاده 
غاده بخجل: نعم يا عمو 
عزت: الوقت اتأخر انا هروحك 
غاده بأبتسامه بسيطه: لا شكرا 
عزت: معلش سيبيني اروحك عشان اكون اطمنت عليكي 
غاده: تمام
ركبت غاده مع عزت و وصلها بس قبل ما تنزل من العربيه 
عزت: وريني ايدك الشمال كدا 
غاده: بستغراب ليه 
عزت: احم عايز اتأكد من حاجه 
غاده نزلت منها دمعه: تتأكد اني بنتك 
عزت بصدمه: عرفتي ازاي 
غاده: عشان انا واحده ربتني من و انا صغيره و دلوقتي اتأكدت اني بنتك لما قولت عايز تشوف ايدي الشمال و حسيت اني بنتك 
عزت بحزن: غاده صدقيني اعدائي الي خطفوكي و دورت عليكي مش لقيتك 
غاده: مصدقاك 
عزت: بجد 
غاده: اه
عزت: طب حضري هدومك و تعالي معايا عشق هتفرح لما تعرف ان ليها اخت 
غاده: مش هقدر دلوقتي
عزت بحزن: ليه 
غاده: بكرا انشاء الله 
طلعت غاده علي سلم قابلت جارها علي سلم 
يوسف بعصبيه: الي مروحك متأخر كدا
غاده: وانت مالك 
يوسف: لا ليا انتي ملكي
غاده بعصبيه: انا مش ملك حد 
يوسف قرب منها خلاها تلزق في الحيطه و رزعها بوسه في شفايفها و بعد عنها 
غاده بصدمه: انت عملت اي 
يوسف قرب باسها من شفايفها تاني بس المره دي تعمق اكتر و هيا غرزت ايدها في شعره تقربه اكتر منها لانها بتعشقه 
بعد يوسف عنها و اتكلم 
يوسف: بحبك
غاده بخجل: انا كمان 
يوسف: يلا اطلعي 
عند عشق قامت اتعدلت علي سرير و فضلت تلعب في شعر فهد و هو نايم فاجأه فهد شدها تحتيه 
عشق بخجل: فهد ابعد ولسه هتكمل كلامها بس قبلة فهد سكتتها وووووو يتبععععع 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
الاخير
عدا شهرين كانت غاده راحت مع عزت و خدت مامتها معاها الي ربتها و هيا وعشق بقه قريبين من بعض و عشق الي حامل في شهرين و مجننه فهدها 
و غاده الي هتتجوز  يوسف بعد اسبوع 
عشق: فهدي قوم بقا يلا قوم 
فهد و هو مغمض عينه: حرام عليكي مش عارف انام عايز انام بقا 
عشق: قوم يا فهد 
فهد قام اتعدل ببرود و كاتم عصبيته: نعم 
عشق: اقعد معايا يا فهدي 
فهد بغيظ: حرام عليكي بقا ام هرموناتك دي مبقتش عارف انا ياشيخه 
عشق ببكاء: بقا كدا يا فهدي زهقت مني 
فهد خدها في حضنه بنفاذ صبر: انا اسف يا حبيبتي حقك عليا 
عشق بتمسح دموعها: لا انا زعلانه قوم جبلي شيكولاته بقا 
فهد بصدمه: نعم 
عشق عيطت بصوت عالي: شوكولاته يا فهد بقا 
فهد: طب خلاص متعيطيش 
عشق بطفوله: و مصاصه يا فهدي 
فهد: نامي يا عشق عشان مقتلكيش 
بعد اسبوع يوم فرح يوسف و غاده 
عشق: عايزه اقوم ارقص يا فهد ونبي بقا 
فهد: قولتلك رقص وانتي حامل لا 
عشق: فهد انا بحذرك لو مش خلتني ارقص هعيط 
فهد: عيطي 
عشق: حاضر و لسه كانت هتبكي بس كلمة فهد اوقفتها عن البكاء
فهد: لو عيطتي هبوسك قدام كل الناس دي 
عشق: قليل الادب 
بعد شهور 
عشق بتعب: فهد قوم بولد يا فهد 
فهد: ناني يا حبيبتي بقا مش كل يوم تقولي كدا 
عشق: بتكلم بجد يا فهد قوم 
فهد: ناني بقا 
عشق بصويت: بولد يا فهد قوم يابن الموكوسه 
فهد قام بخضه 
: يالهوي شكلك بتولدي بجد اعمل اي طب 
عشق بهدوء: مش احنا اتفقنا مفيش توتر يلا شيلني وديني المستشفي
فهد: اه انتي صح 
بعد قليل في المستشفي و كان الجميع موجود 
عشق وهيا داخله غرفة العمليات: انت السبب يا فهد منك لله انت الي غاوتني 
فهد: الله يخرب بيتك غاويتك اي انا كنت شاقطك 
عشق: منك لله يا فهد انت الي غاوتني طلقني يا بغل 
فهد: انا بغل 
عشق ببكاء: و بغل كبير كمان 
بعد ساعتين عشق اتنقلت غرفه عاديه و معاها البيبي بتاعها و الجميع اطمن عليها ومشي بس فهد فضل معاها 
فهد: هنسميه اي 
عشق: ادهم 
فهد بأبتسامه: ادهم فهد زين الجارحي 
#تمت 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات