رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الثاني عشر 12 بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الثاني عشر 12 بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الثاني عشر 12 هى رواية من كتابة دنيا ثروت رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الثاني عشر 12 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الثاني عشر 12 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الثاني عشر 12

رواية عشق مذبذب حور وعاصم بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الثاني عشر 12

مرات مين برو'ح أمك
إبراهيم : مراتي وأظن كلامي واضح
عاصم بغيره وعصبيه : سرقت وأذت امك وأهل البيت تتجوزها!!
إبراهيم: بقولك اي دلوقتي جوري مش بتخدم هنا.. جوري مرات اخوك الكبير واتمنى الكل توصلو المعلومه دي
كله كان في صدمة بما فيهم مايا
مايا بضحك بتقرب عليها: بقيتي رخيصه اوي بيتباع ويشتري فيكي
حور : ماتخليكي في حالك وجوزك احسن
إبراهيم بيمسكها من ايدها =يلا تصبحو علي خير.. عرسان جداد بقا وكدا.. حور بتبصله بضحكه بيطلعو الاوضه يقفل الباب عليهم
حور بتقرب منه : شكرا ياإبراهيم
إبراهيم : لو مكنتيش اخدتيني ورتيني بنت عمي في الوقت المناسب كنت لسه هعيش في وهم إن هما طيبين
حور : صدقني بابا وماما مأذوهمش ولا حتي بابا فكر ياخد حق عمي بس الدنيا الدنيا وحشة اوي وإحنا ولاد العم اللي انظلمنا في الاخر
إبراهيم : المهم لازم ننام ومن بكره هنخليهم يندمو
بالفعل حور نامت علي الكنبه وإبراهيم علي السرير
مليكه: ياحبيبي انت هتروح تقعد مع خالتو شوية وترجع 
يزن : بس عايز اقعد معاكي ياماما 
مليكه بدموع : لو بتحب ماما عشان خاطري 
يزن بطفوله وبراءه بيمسح دموعها : خلاث ياماما متعيطيث انا هروح لخالتو 
عاصم : إزاي يتجوزها إزااااي
مايا : وأنت مالك ياعنى يتجوزها ولا يطلقها هي كانت تخصك
عاصم : هنزل اقعد تحت شويه نامي انتي
نزل تحت وقعد في الحديقه بص على اوضتهم لاقاها ضلمه حس بنغزه وغيره كأنه مش عايز حد ياخدها غيره مش عايز حد يلمسها غيره
مايا كانت بتبص عليه بغيظ ودخلت الاوضة 
عبير : يتطلقو من طلوع النهار
سالم : لا
عبير : يعني اي لا انت مستوعب اللي حصل اي
سالم : عملت كدا عشان تلوي دراعنا.. لكن لما تعرف انه كله مكتوب بأسم عاصم هيبقي ولا كأنها عملت حاجه
عبير : هتفرق بينهم ياسالم
سالم بشر  : افرق بس ولاد اخوي مياخدوش جنيه واحد
بيصحو الصبح  بيقعدو علي السفر 
عبير : يلا ياسالم فرح عاصم 
مايا : في اي يامرات عمي 
سالم : كل خير في قرار مهم اخده وشايف هيفرحكو وبالذات حفيدي المستقبلي.. ههه
حور وإبراهيم بينزلو وبيتعالو في الضحكات بيقعدو علي السفره
الكل قاعده مش طايقهم بما فيهم الغيران والحقود علي ضحكتهم واللي عايز يطرده حتى لو ابنه! 
حور بمياصه : إبراهيم حبيبي ماتفرحهم زي مافرحتني 
إبراهيم بيمسك أيدها ويبص في عيونها : أنا اشتريت بيت لحوري 
الكل بصدمه......!!!!!!! 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات