رواية شغف الصقر صقر وشغف الفصل الثامن عشر 18 بقلم امينه محمد

رواية شغف الصقر صقر وشغف الفصل الثامن عشر 18 بقلم امينه محمد

رواية شغف الصقر صقر وشغف الفصل الثامن عشر 18 هى رواية من كتابة امينه محمد رواية شغف الصقر صقر وشغف الفصل الثامن عشر 18 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية شغف الصقر صقر وشغف الفصل الثامن عشر 18 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية شغف الصقر صقر وشغف الفصل الثامن عشر 18

رواية شغف الصقر صقر وشغف بقلم امينه محمد

رواية شغف الصقر صقر وشغف الفصل الثامن عشر 18

فضلوا قاعدين شوي 
صقر: الشيك لو سمحت 
شغف: خلينا شوي 
صقر: هنكمل السهر في البيت و كمان عشان تخدي علاجك 
حاسبوا و قاموا راحوا 
لاقوا الكبار طلعوا اوضهم 
صقر: اطلعي يا حبيبتي غير و خدي العلاج و نزلي وأنتو كمان يا بنات 
الكل:حاضر 
و طلعوا التفت صقر للشباب 
صقر: لحد ما ينزلوا هتكلم مع سليم شوي ده بعد اذنك طبعا 
سليم باستغراب: تمام مفيش مشكله 
و خدوا و ماشي 
ابراهيم: اقعد يا مصطفى 
إبراهيم: لي امت هتفضل تكبر 
مصطفى: قصدك اي 
ابراهيم: ولاه متصعش عليا و متنساش إني اكبر واحد فيكم 
و فاهمكم كويس 
مصطفى: عاوز تواصل لي اي يا ابراهيم بحبها ولا لا اه بحبها و بموت فيها مش من دلوقتي من هي صغيره و ما صدقت ان ابويا قال يجوزنا و يوم كتاب كتابي كنت هقولها بس رجعت في كلامي بسبب اللي سامعتوا 
ابراهيم: سمعت اي 
فلاش باك 
ورده: يا ماما انا مش عاوزه اتجوزوا 
ساميه: جدك امر يا ورده هتعاصي لازم تنفذي 
دخل عزت 
🌹 ملحوظه مصطفى و ورده كتابينا كتابهم قبل ما ابراهيم يسبهم و عزت يموت و الحوارات دي كلها 🌹 نكمل 
عزت: في مجهزتيش لي المأذون على واصلوا 
ورده بعيط: بابا الله يخليك مش عاوزه مصطفى 
عزت : نعم يا روح*** اسمعي معنديش بنات تقرر و البت لي ابن عمها عقلي بنتك يا ساميه و خرج 
باك 
عارف ان قولت كده لي لان تخيل اليوم اللي بتتمناه اي بنت علي حبيبها و او بعمناه اصح عشقها من صغره 
اتصدم مصطفى 
ورده يعيط: اه بعشق من وانا صغير لان بي بساطه فتحت عيوني على الدنيا لاقتك انت فاهم انت كنت اي بنسبالي تخيل بق بعد ما كنت مستنياه اليوم ده بي فراغ الصبر يوصلي رساله من بنت ابعد عن حبيبي حرام عليكي عاوزه تفرقي بنا لي مصطفى ما بيحبكيش 
مصطفى: لي مسالتنيش 
ورده: كنت جايلك اوضتك بس واقفت لم سمعتك بتكلم صحبك 
فلاش باك 
مصطفى: يا سطاا انا زهقت مش بحبها و مش عارفه اخلص منها اعمل اي بس 
باك 
ورده: اقولي بق لو مكاني هتعمل اي 
مصطفى: أنا كان قصدي على وأحده زملتي و هي تقريبا نفسها اللي بعتتلك الصورة عشان كانت بتحبيني وانا لا 
بس لي صدقت علطول للدرجه مش بتثقي فيا 
ورده: تصرفاتك هي السبب 
قرب من منها و مسك ايديها 
مصطفى: انا غلط لم مجتش اتكلمت معكي زي البنادمين الطبيعيين بس والله انا كنت مصدوم ورده انا... انا بحبك يا وردتي و حضها و لاف بيها و هي بتعيط من الفرح مش مصدقه إني حب الطفوله طالع بيحبها زي ماهي بتحبوا 
نزلها
مصطفى مسح دموعها: دول غالين اوي على انهم ينزلوا عشاني 
ورده: مش يمكن عشان انت غالي
مصطفى بحب: والله بحبك 
تمارا بصوت عالي: ما كفايه بق راعوا شعور السناجل 
عبدالرحمن اخوها من وراها: صوتك يا جزمه 
تمارا: اه يا سطا ايدك تقيله 
كل عامل يضحك عليهم
نسبهم و نروح لي سليم و صقر 
صقر: مكملتش الخطه بتاعتك لي 
سليم:  خطه اي مش فاهم 
صقر: انا عارف انك طيب و أن عزت كان بيقول أنك شبهو بس انت مش زيوا بدليل على كده انك كنت عاوز تنتقم مني و تفارقني أنا و شغف بس مقدرتش ترجعت لي يا سليم 
سليم: انا طول عمري لوحدي لا صاحب عدل لاقي ولا حد مكنش ليا غير ابراهيم و ولاد عمامي كلهم بعيد عني عشان فاكرين وحش و لم ابراهيم سبنا بقت وحش فعلا اه كنت هنتقم منك بس اللي خلاني اغير رايي إني قلبي دق و الاول مره قلبي يقدر يتغلب عليا علطول كنت انا إللي بتغلب عليها أنا حبت و يوم ام احب احب واحده مستحيل تحبني 
صقر: اولا مفيش حاجه اسمها مستحيل في الحب إللي بيحب حد بيحرب عشانوا و بيحاول مره و اتنين و الف و يتمرمط و يطلع عنها عشان يبقى مع حبيبتوا عشان سعات ما تبق معاها يعرف قميه بجد ميفكرش يزعلها حرب عشانها 
سليم: حتي لو كنت هكسر قلب صاحبك 
فهد من وراه: مين قالك انك هتكسر قلبي 
بصلوا سليم : انا عارف انك بتحب ورد 
فهد ابتسام: انا و ورد اصحاب و اخوات و ورد فاكرتني بي روفان اختي عشان كده بضحك معاها 
سليم: هو انت ليك أخوات 
فهد: دي حكايه طويل اوي هحكيلهاك بعدين المهم دلوقتي تسمع كلام صقر و حرب عشانها و خليها تحبك و علفكر شكلها معجب بيك 
سليم: خايف تكسرني او خايف ربنا يرد اللي كنت بعملوا فيها 
صقر: قرب من ربنا يا صاحبي و ربنا غفور رحيم 
فهد: احنا معاك و هنساعدك تبقي احسن 
صقر: اهم حاجه اول ما تقرر تعترف لي ورد تحكلها على كل حاجه 
سليم: انتم بجد جدعان اوي صقر لي بتعمل معايا كل ده وانا كنت هاذيك 
صقر: انت من دمي و زيك زي احمد بظبط و أنا لم بلاقي تايه بنصحوا عملت معك كده بس
حضنوا سليم: ربنا يخليك ليا بجد 
صقر: و يخليك و اوع تقول كلمه مليش حد دي تاني احنا كلنا في ضهرك و يلا بقى عشان مراتي واحشني 
ضحك سليم و فهد و دخلوا لاقوهم بيضحكوا 
صقر: خير ضحكوني معكم 
تمارا: اقولك انا يا ابيه ممكن اقولك أبيه عادي صح 
ضحك صقر: صح 
🌹 نسيت اقولكم إني تمارا مرحه جدا 🌹
تمارا: الاخ مصطفى كان فاكر اني ورده مش بتحبوا و الاخت ورده كانت فاكره أنو بيحب واحده تانيه و الاتنين لسه معترفين لي بعض و جايين يحبوا بعض هنا فا بقولهم كفاية محن راح الظلم الجبار ده و بتشاور على عبدالرحمن بيضربني يرضيكم 
الكل فطسان ضحك عليها 
صقر: معلش معلش 😂😂
شغف: بس عاوزين نقعد بق 
هنعمل ايه
صقر: نطلع ننام عشان الجامعة 
البنات بصدمة: نعم متفقنش على كده 
عشق: أنت مش قولت بكره اجازه و هنزل من اول الاسبوع 
مرام : علفكر احنا كان عندنا شهر عسل و مقضنهوش 
محمد: هخليكي تقضي يا حبيبتي بس هو فين الفرح معلش 
البنات طبعا مش فاهمين و الولاد ميتين على نفسهم من الضحك 
شغف: يا عيني يا بني انت نسيت اني فرحك كان من خمس ايام 
صقر: اسكتي يا هبله كان شكلك احسن وانتي ساكته 
الكل عمل يضحك و يهزر و قعدوا مع بعض شوي و النظرات راحه جايه ما بنا اربعه 
المجنونه و فهد 
ورد و سليم 
صقر: يلا بق على فوق عشان النوم 
شغف و عيونها كلها نوم : نقعد شوي🥱
صقر: انتي نايمه اصلا و شالها عن اذنكم 
و طلع 
محمد: مرام يا حبيبتي 
مرام: 😴😴😴
محمد: اه دي سافرت كده خلاص يلا تصبحوا على خير 
الكل ضحك عليها 
احمد: بغمزه لي عشق مش عاوزه تتشالي
صقر: من على السلم من فوق:  اتلم يا حيوان بدل من نزلك و يلا تمارا و ورده و ورد و زينه و عشق على الاوضه البنات طلعوا و هم بيضحكوا على الشباب 
الشباب كلهم: ربنا على الظلم 
طلعوا بعد ما طلعوا من بشوي 
شغف: مليش دعوه انا 
صقر: يا حبيبتي زمانها نامت اصحيها يعني 
شغف: انا وعدتها بعد اذنك روح هاتها 
صقر بنفذ صبر: امري لله 
و خرج
في نفس الوقت ده كنت ورد في بلكونه اوضه 
حاسه بي حركه وراه 
لافت ليها لاقتوا سعيد 
ورد: انت اتجننت اي دخلك هنا 
سعيد: اه وانتي اللي جننتني و قرب حاول يع*** عليها بس هي عاملها تصرخ جاه حد من وراه و شدوا 
و نزل فيها ضرب 
طبعاً ده كان سليم جاه صقر 
صقر: في أي 
بص لي ورد لاقه بتعيط 
سليم: الحيوان حاول يقرب منها 
سعيد بي سك**: على اساس انك محترم ما احنا متعودين 
سليم ضربوا بونايه تاني: انا عمري ما لمست بنت 
البيت كلو جاه على الصوت و عارفوا اللي حصل 
ضربوا ابوه كام قلم صح الصح 
اسامه :اطلع بره ملكش مكان وسطنا 
سلمي: لا يا اسامه قطعها اسامه 
اسامه: طردوا بره 
صقر: مش للدرجه يا المفروض نعرفوا غلط و نربي كويس مهما كان من دمنا 
سلمي بعيط:ابن انا عاوزه 
صقر لسه هيخرج وراه لاق الحرس دخل يجري 
الحراس: الحق يا باشا سعيد باشا في عربيه خبطوتوا 
سلمي: ابنييييييي و اغم عليها 
الكل جري عليها 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات