رواية حكم مسبق رحيم وروح الفصل الثاني 2 بقلم دنيا ثروت

رواية حكم مسبق رحيم وروح الفصل الثاني 2 بقلم دنيا ثروت

رواية حكم مسبق رحيم وروح الفصل الثاني 2 هى رواية من كتابة دنيا ثروت رواية حكم مسبق رحيم وروح الفصل الثاني 2 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية حكم مسبق رحيم وروح الفصل الثاني 2 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية حكم مسبق رحيم وروح الفصل الثاني 2

رواية حكم مسبق رحيم وروح بقلم دنيا ثروت

رواية حكم مسبق رحيم وروح الفصل الثاني 2

أنتي فاهمة اللي بتقوليه بابا لو عرف إنك لسه بنت هيقت.. 
ششش متقولهوش ولا تقولي لحد لو عرفو هروح فيها 
مش ده اللي كنتي هتمو'تي تتجوزيه اديكي بتشربي المر 
انتي كدا بتواسيني! 
نارين مسكتها من دراعها بحنيه : خلاص اتطلقي وانا جنبك
روح : هتطلق ويتفلقو
صابرين حماتها بتدخل عليها : هتطلقي اي.. ضحكتيني والله نارين اطلعي برا
نارين طلعي برا صابرين قربت عليها مسكت بوقها: بقولك اي يابت انتي ولا هتطلقي ولا زفت ولو الدنيا ضاقت واخليه يتجوز عليكي هخليه
روح بتزق ايديها بعصبيه:عالجيه ياستي عالجيييه اي ذنبي انا اي انا زي اي بنت
صابرين بتبص عليها وبتنزل روح بتقعد علي السرير بتعيط
يعني اي دي النتايج الاخيره.. انا لازم اتعالج
الدكتور بأسف : رحيم بيه صدقني مش في أيدي حاجه بس هنكمل في العلاج
رحيم : أنا ملمستش مراتي حتى الآن حرام حرااام
سليم : متعترضش علي قضاء ربنا يارحيم.. وبعدين هي لو عرفت مش هتسيبك
رحيم : لو عرفت هتسيبني وهتمشي.. انا مستحيل اظلمها معايا اكتر من كدا
في القصر...
صابرين : هي البت دي مالها مبتطلعش
محسن جوزها: خلاص بقا ياصابرين.. بعدين العيب من ابنك لما يرجع اقعدي معاه 
 قفلت علي نفسها الاوضة مكنتش بتخرج يحد ماجه من السفر
دخل عليها الاوضة اتعامل كأنه مش شايفها قربت عليه : عايزه اتطلق
رحيم ببرود: حلو هطلبلك دليفري طلاق وهيجي بعد ساعه
بتشده من دراعه بالقوة : بقولك زفت عايزه اطلق ياسيدي انا مش عايزة جواز ولا عايزة اعيش معاك طلقني طلقنييييي
رحيم قرب عليها وهمس في ودنها : أنتي طالق ياروحي
حست قلبها اتكسر وافتكرت كل حياتها كانت معاه ازاي لمت هدومها نزلت حماتها مسابتهاش في حالها ونزلت فيها خناق نارين جريت عليها علي باب البيت: روح انتي رايحه فين
روح بدموع: طلقني
نارين : روح متسيبهوش روح عشان خاطري متسيبهوش.. رحيم عنده الايد'ز...!!!!

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات