رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الواحد والعشرون 21 هى رواية من كتابة دنيا ثروت رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الواحد والعشرون 21 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الواحد والعشرون 21 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الواحد والعشرون 21

رواية عشق مذبذب حور وعاصم بقلم دنيا ثروت

رواية عشق مذبذب حور وعاصم الفصل الواحد والعشرون 21

 بيجس نبضه بر'عب: ما'ت
عبير بصويت: يلهواااااي يامصيبتييييي.
حور بتجري تاخد يزن وتدخل اوضه مليكه
مليكه بخوف : في اي ياحور
حور بدموع : عمك ما'ت يامليكه
مليكة صمتت للحظات بصت في عينها وهي كاتمه عياطها : الله يرحمه
يزن بيجري عليها بعياط : هو جدو ما'ت ياماما
مليكة بترفعه ليها وتحضنه : أنت عارف جدو راح في مكان احسن من هنا بكتير عارف الأشجار دي المكان اللي راحو ان شاء الله مليان باللون الأخضر الجميل ده
يزن بعياط : يعني مث هشوفه تاني ياماما.
بتحضنه وتحاول تحبس دمو'عها : ياروحي اهدي الله يرحمة
برا كان الدكاترة اتصرفو اخدو سالم للغسل.
إبراهيم كان قاعد علي الارض بكسره وإنهيار : ضهري اتكسر ياعاصم
عبير : مشيت ياسالم بدري مشيت بدري وسيبتني وسيبت عيالك.
عاصم بيحاول يكون ثابت: لكل أجل كتاب ياأمي هو في مكان احسن بكتير الله يرحمة ويغفر ليه
عبير بعياط : ربنا يسامحك ياسالم ربنا يسامحك ياحبيب عيوني
بيخلص اليوم وبيتم الد'فن بيرجعو كلهم القصر وهما مهمومين
مليكة كانت واقفه على الباب مش قادره تنسي منظر امها من سنين للحظة افتكرت سيناريوهات عاصم مسك ايدها : ادخلي انا معاكي
عبير بدموع وصموت في نفس الوقت : ورث سالم بإسم عاصم نقله وملحقش يقسم قبل مايمو'ت
انت وقرارك ياعاصم
عاصم بيروح لابراهبم : اللي عمله ابويا زمان مش هعمله في اخويا ياأمي
💫💫💫💫💫💫بعد مرور 3 سنين 💫💫💫💫💫💫💫
يامايا بقا غلبتيني
إبراهيم : قولتلك طالعه زيك
بتضر' به في كتفه : ومالها بقا يابيه
بيحضنها بعشق : هو أنا أطول ان يكون عندي اتنين حور
مليكه : مالك متشيك يابيه رايح فين
عاصم بيقرب عليها  ويسحبها ليه : لو عايزاني افضل معاكي مش هقول لا.
مليكة : اممم خليك طيب
عاصم : طيب ننزل نقعد معاهم ونطلع نشوف الحكايه دي
بينزلو تحت ويتجمعو عاصم بتساؤل : هو فين ماما
إبراهيم بيبص عليها: أهي جت... كنتي فين ياحجه
عبير : وزعت حاجات على روح سالم أقراو الفاتحه عليه ياحبايبي.
يزن : تيتا ممكن نقرأ لجدو صالح برضو.
حور ومليكه بيبتسمو كلهم بيرفعو إيدهم بصوت واحد :أمين
مليكه بكسوف: عايزة اقول حاجه كدا بتمسك ايد عاصم وقلبها بيدق بسرعه... أنا حامل..
حور بزغاريط : مبروك ياحبايبي
مايا : ماما.. ممكن تصو. ريني
حور : لا بقا متبقيش طماعه هههه هاتي الموبايل نتصور كلنا
دنيا : ماصوركو بدل ماتتعبي عيب برضو اكمنك حامل في السابع 😂♥️
يلا كله تشييييز...
تمت🥰💙

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات