رواية ضحية عشق نغم ويونس الفصل الثاني 2 بقلم مريم احمد

رواية ضحية عشق نغم ويونس الفصل الثاني 2 بقلم مريم احمد

رواية ضحية عشق نغم ويونس الفصل الثاني 2 هى رواية من كتابة مريم احمد رواية ضحية عشق نغم ويونس الفصل الثاني 2 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية ضحية عشق نغم ويونس الفصل الثاني 2 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية ضحية عشق نغم ويونس الفصل الثاني 2

رواية ضحية عشق نغم ويونس بقلم مريم احمد

رواية ضحية عشق نغم ويونس الفصل الثاني 2


يونس بغضب...نغم مش هتمشي من هنا و لو مشيت انا كمان همشي تمام؟
كانت لسه صباح هترد عليه بس حست بقضبه بتعـ ـصر قلبها و وقعت على الكنبه من غير ولا كلمه
صرخت سجده بخوف على امها و يونس حطلها جهاز الضغط بسرعه
جريت نغم على خالتها تطمن عليها بس زهقتها سجده بقوه لظرجة ان نغم كانت هتقع على الارض
سجده بغضب....ابعدي عننا بقى انتي اييييه شيطااانه
نزلت دموع غرام جامد و هي مش مصدقه الكلام الي بيتقالها من صاحبة عمرها الي ديما كانت بتعاملها كأنها اختها و يمكن اكتر كمان
بص يونس لنغم بغضب بعد م قاس ضغط صباح و قالها
يونس بزعيق....نغم خدي شنطتك و امشيييي
بصتله بصدمه و كأن لسانها اتشل حتى مقدرتش ترد و تدافع عن نفسها
زقتها سجده بغضب و قالتلها بزعيق
سجده....انتي ايييه البجاحه الي بتجري في دمك دي م تغوري ف داهيه بقى
مسكت نغم شنطتها و مشيت و هي بتحاول تداري وشها عن الخدم الي كانوا متجمعين عشان ميشوفوش دموعها
بص يونس حواليه و زعق للخدم
يونس...كل واحد يتنيل يشوف شغله في اييييه
جريوا كلهم بخوف على شغلهم
سجده بقلق...ماما مالها يا يونس
هز يونس راسه...هتبقى كويسه ، اطلعيي هاتيلي دوا الضغط بتاعها
هزت راسها و طلعت بسرعه على اوضة صباح
قعد يونس جمب امه الي كانت سانده راسها على ضهر الكنبه
يونس بغموض...متخافيش يا حبيبتي هتبقي كويسه مجرد ارتفاع ضغط بس
و طبعا ملقاش اي رد من صباح
نزلت سجده و هي ماسكه دوا صباح في ايدها و مدت ايدها ليونس
سجده...الدوا اهو يا يونس
خده منها و حطه على الطربيزه و مسك كوبايه المايه خد منها شويه على ايده و مسح وش امه بيها
اطمن قلب سجده لما لاقت صباح بتفتح دماغها
خد يونس الدوا و نازله لصباح
يونس...خدي دواكي اهو يا حبيبتي
خدته منه صباح و شربت مايه
صباح بتعب....هي فين
سجده...غارت في داهيه
بصت صباح ليونس...شوفت يا يونس عملت ف امك ايه
بصلها يونس و مسك ايدها باسها
كملت و هي بتعيط بتمثيل....دا انت متعرفش حاجه انا كنت عندها في الاوضه بجيبلها عصير عشان عارفه انها بتحب عصير الفراوله
راحت نطرت الكوبايه من ايدي و زقتني عشان اخرج من الاوضه نزلت هنا اتفرج على التليفزيون و قولت اسيبها تهدى لاقيتها نازلالي بشنطتها و بتزعق فيا و تشتمني
سجده بغضب...طب تبقى تقرب ناحيتنا تاني
 و انا اقطـ ـعلها رجليها
يونس بهدوء...خلاص يا جماعه اهدوا اهي مشيت و انتي يا امي متعيطيش
صباح بدموع...انا معرفش يابني هي بتعمل فيا كدا ليه دي لا يمكن تتجوزها الحمدلله انها بعدت عنك يا حبيبي
هز يونس راسه بهدوء و قام
صباح...رايح فين
يونس...هطلع اريح شويه على م الاكل يجهز
هزت صباح راسها...ماشي يا حبيبي
كملت و هي بتبص لسجده
صباح...و انتي يا جوجو اطلعي يا حبيبتي معلش صحيتي على خضه
حضنتها سجده بحب...لا يا حبيبتي متقوليش كدا حمدلله على سلامتك
ابتسمتلها صباح بحب
و سجده طلعت
بصت صباح للتليفزيون تاني و قالت جوا نفسها بخبث
صباح...ابقي وريني بقى هتتجوزي ابني ازاي يا بنت احلام يا زباله انتي
.................
كانت راكبه تاكسي و هي دموعها نازله بغزاره على وشها
فتحت شنطتها و خرجت تليفونها الي كان بيرن
مسحت دموعها لما شافت اسم هاله و فتحت المكالمه و اتكلمت بصوتها المبحوح بسبب العياط
نغم....الو
هاله...من غير كلام كتير مالك يا نغم
نغم..مفيش يا حبيبتي
هاله...هو ايه دا الي مفيش انتي معيطه يا نغم؟
نغم بصوت مهزوز...لأ
هاله...طب انتي اتأخرتي ليه حصل حاجه
نغم...انا ف الطريق اهو قربت اوصل خلاص
هاله...طيب هستناكي ماما عاملتلك صنية البطاطس الي بتحبيها
ابتسمت نغم رغم وجعها و قالت
نغم...قوليلها نغم بتقولك تسلم ايدك يا فوفا
هاله...حاضر يا حبيبتي يلا بسرعه بقى قبل م الاكل يبرد و انا بصراحه مبحبش اكلها بارده و ممكن اسيبك و اتغدى انا
ضحكت نغم رغم حزنها
نغم...انا خلاص على اول الشارع اهو
هاله...ماشي يا حبيبتي هقوم اجهز السفره على م تطلعي
نغم...خليكي هطلع اساعدك
هاله...طيب طيب يلا
قفلت مع نغم و قامت دخلت لمامتها المطبخ
هاله...يلا يا ماما نغم خلاص على اول الشارع
جابت وفاء اطباق عشان الاكل و قالت بفرحه و هي بتشيل غطى حلة الرز عشان تفديه ف الاطباق
وفاء...طب خليها تطلع بسرعه بقى
قالت هاله بعد شمت ريحة الرز الي خلت معدتها تصرخ من كتر الجوع
هاله...ايييه ريحة الاكل التحفه ديي بس
ضحكت وفاء عليها...عقبالك يختي لما تتعلمي تعملي اكل حلو كدا
هاله...لا لا انا مبطبخش
وفاء...افضلي قولي الكلمه دي لحد م تحرقي مطبخك
ضحكت هاله عليها و خدت منها اطباق الرز تخرجهم للسفره
في وسط م هي بتنقل الاطباق للسفره سمعت صوت باب الشقه بيخبط
راحت بسرعه تفتح
اول م فتحت الباب و شافتها حضنتها بسرعه
هاله....وحشتيني اوي يا نغم وجشتيني اوي بجد 
بادلتها نغم الحضن....و انتي كمان اوي اوي يا هاله والله
هاله...و مادام هو كدا مش بتيجي ليه
ابتسمت نغم بكسره...ما انتي عارفه اني مش بحب اسيب خالتو لوحدها و اني متعلقه بيها
كملت بلوم...و بعدين انتي بقالي كذا يوم مش بتروحي الجامعه
كانت لسه هاله هترد عليهاا بس قاطعتها ايد وفاء الي شدتها بعيد عن الباب و شدت نغم و هي بتاخدها في حضنها بحب اموي
وفاء...عامله ايه يا حبيبتي
اول م نغم سمعت الكلمه دي دموعها نزلت بغزاره
فضلت وفاء تطبطب عليها بحزن
وفاء...مالك بس ايه الي حصل
بس نغم مكنتش بترد كانت بتعيط بس
وفاء...طب تعالي تعالي يلا ادخلي اغسلي وشك و يلا عشان تاكلي
ابتسمتلها نغم بحب و مدت ايدها بأكياس
وفاء بلوم...ليه يا بنتي التكلفه دي انتي مش غريبه
نغم...و عشان انا مش غريبه مش عايزاكي تقوليلي الكلام دا تاني
ابتسمتلها وفاء و خدتها هاله دخلتها اوضتها
..............
كانت قاعده على السرير و هي سرحانه
قالتلها. هاله الي كانت بترتبلها الهدوم في الدولاب
هاله...ماما بثى يا ستي اول م عرفت انك جايه عملتلك الاكله الي بتحبيها
بس نغم مكنتش سامعاها اصلقربت منها هاله و قعدت جمبها و هزتها من كتفها بهدوء
هاله...يا نغم؟
اتخضت نغم و بصتلها...هاا؟
هاله...دا انتي مش سامعاني بقى
نغم...معلش يا هاله حقك عليا
هاله بهدوء...يونس؟
دمعت عيون نغم بحزن و. فضلت تفرك في ايديها في محاوله منها انها متعيطش
مسكت هاله ايدها...اهدي يا حبيبتي كل حاجه هتتحل
هزت راسها بنفي...الا دي يا هاله
كانت هاله لسه هترد عليها بس سمعوا صوت وفاء و هي بتندهلهم عشان ياكلوا
قومتها هاله...تعالي طيب ناكل الاول و بعدين احكيلي
قامت نغم معاها و خرجت للصاله
وفاء بدهشه...انتي لسه قاعده بهدوم الخروج دي يا نغم!!
هاله.....معلش يا ماما خلينا بس ناكل الاول
وفاء...طيب يا حبيبتي
 و قعدوا و ياكله في هدوء
...............
قامت راحت لجنينة الفيلا و فضلت راحه جايه و هي بتفكر بضيق كبير
صباح...استحاله اسمح بالمهزله دي تحصل استحاااله
فضلت راحه جايه و هي حسه انها هتموت من الغيظ
لحد م وقفت مره واحده و خدت تليفونها و رنت عليها
..............
هاله...نغم تليفونك بيرن
كانت لسه نغم هتقوم بس قعدها صوت وفاء لما قالت
وفاء...اقعدي يا حبيبتي كملي اكلك و بعدين ابقي شوفي مين بيرن
هزت نغم راسها بهدوء و قعدت تكمل اكل
بس قومها صوت تليفونها الي مكنش مبطل رن
دخلت اوضتها و مسكت التليفون
خدت نفس عميق لما شافت اسم خالتها على الشاشه و فتحت المكالمه
نغم ....عامله ايه دلوقتي يا خالتو
صباح...والله يا قلب خالتك طول م انتي بعيده عن ابني انا هبقى زي الفل
نغم....انا مش فاهمه حضرتك ايه مشكلتك معايا
صباح....مشكلتي معاكي يا حبيبتي انك طموحك عاليه اووووي و بتبصي لفوق بس خلي بالك كدا غلط اااه عشان ف مرا هتلاقي رقبتك اتقطمت 
دمعت عيون نغم من كلام خالتها و قالت بجمود
نغم...انا مش فاهمه قصدك ايه
ضحكت صباح و قالت....تؤ انتي فاهمه كويس انا قصدي ايه بس الي انتي كش فاهماه بقى يا قلب امك انك فاكراني مش عارفه بحبك لأبني
نغم....مفيش اي حاجه من الكلام دا اصلا
صباح...ما كفايه كدب بقى يا بت انتي هو انتي شايفاني هابله ولا ايه
سكتت نغم شويه و بعدين قالت
نغم...انتي عايزه ايه مني
صباح....انا عايزاكي تبعدي عن ابني و مش عايزه لا انا ولا عيالي الاتنين نشوف وشك تاني فهمتي عشان زي م خرجتك من البيت و خليت حبيب القلب بنفسه يطردك ممكن اعملها تاني و هيبقى سهل جدااا دا حتى التمثيل مفيش اسهل منه
سكتت نغم و هي مبرقه عينيها من كتر الصدمه
صباح...متتصدميش اوي كدا يا بنت احلام دا انتي حتى ملكة التمثيل
نغم...و انتي فاكره ان يونس اهبل يعني و مش عارف انك بتمثلي و منتيش تعبانه دا دكتور يا حبيبتي استحاله تكوني نسيتي دا انتي حتى كل شويه تفكريني و تقوليلي دكتور يونس الراوي دكتور يونس الراوي ولا هو بقى دكتور عبيط و مبيفهمش حاجه
صباح...لااا دا انتي تتكلمي على ابن  وائل الراوي عدل بدل م اقطـ ـعلك لسانك واه منستش انه دكتور بس برضو انا امه و هو استحاااله مهما حصل يكدب امه يعني لما يشوف امه تعبانه اكيد هيصدقها ولا ايه
اضايقت منها نغم جدا بس قالتلها بهدوء و استفزاز
نغم....شاطره طلعتي ممثله شاطره اوي يا خالتي بس للأسف مش ذكيه
لأنك لو فكرتي بس 1% هتلاقي ان يونس بيحبني زي م انا بحبه بالظبط زي م قولتي كدا و اكيد هيعرف بقى ان دا شغل حموات يعني هو برضو مش اهبل م هو كان عارف انك زمان كنتي بتعاملني حلو زيي زي سجده بالظبط اي بقى الجد عليكي كدا بقيتي غريبه و بقيت انا شيطانه و فظيعه ايييه هو انتي فاكره ان الدكتور معندوش عقل يفكر بيه ولا ايه
سكتت صباح بغل و هي مش عارفه ترد عليها
كملت نغم و هي بتقول....و قريب اووووي هتلاقيني رجعالك القصر تاني بس مش و انا نغم كدا و خلاص تؤ هرجع و انا سيدة و هانم القصر وووو
يتبعععع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تعليقات